معلومات عامة عن بريطانيا العظمى

معلومات عامة عن بريطانيا العظمى

معلومات عامة عن بريطانيا العظمى، المملكة المتحدة أو كما يُطلق عليها بريطانيا العظمى، تعد واحدة من أكبر القوى حول العالم، وإليكم بعض المعلومات العامة عن بريطانيا العظمى.

معلومات عامة عن بريطانيا العظمى

  • الاسم الرسمي هو المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وشمال أيرلندا.
  • تُقسم هذه الدولة إلى أربعة أقسام وهم إنجلترا، أيرلندا الشمالية، إسكتلندا، ويلز.
  • تعد عاصمة بريطانيا هي مدينة لندن، والتي يقبع بها مقر الحكومة البريطانية أيضًا.
  • يعتبر مناخ بريطانيا من أمتع الأمور بها، حيث يمتاز موقعها الذي يحده البحار من كل ناحية، بتلطيف الهواء والجواء.
  • كما يتصف مناخ بريطانيا بسقوط الأمطار طوال السنة، وانخفاض شديد في درجات الحرارة خلال فصل الشتاء، لاسيما في الأماكن الجبلية المرتفعة جدًا.
  • ينتشر الغيوم على سماء بريطانيا في معظم أوقات السنة أيضًا، مما جعل العاصمة لندن يُطلق عليها لقب “عاصمة الضباب”.
  • يتبع مملكة بريطانيا العظمى أربعة عشر إقليمًا مختلفًا يحكمون أنفسهم بشكل منفصل تمامًا بعيدًا عن سيادة الحكومة البريطانية، سوى في شيء واحد فقط وهو الحالة الدفاعية، وتعرف هذه الأقاليم بأقاليم ما وراء البحار البريطانية.

نبذة تاريخية مختصرة عن تاريخ بريطانيا العظمى

  • كانت بريطانيا العظمى من الدول الرائدة ولها سيادة كبيرة على العالم، حيث كانت تستحوذ على ربع مساحة كوكب الأرض بأكمله وتتحكم بها، وذلك كان خلال القرن التاسع عشر.
  • حيث كانت تتمتع بنفوذ وقوة كبيرة للغاية على مختلف الأصعدة سياسيًا وحربيًا وصناعيًا وزراعيًا وبحرًا وكل شيء تقريبًا.
  • لكن مع اندلاع الحربين، الحرب العالمية الأولى، والحرب العالمية الثانية، وما أسفرا عنه، بدأ نفوذ بريطانيا العظمى يقل وينكمش بعض الشيء، وأصبحت في احتياج إلى مرحلة لم الشمل من جديد والعودة إلى سابق عهدها.
  • بالفعل بدأ نفوذ وسطوة بريطانيا العظمى يقل في أوائل القرن العشرين، لذلك أخذت حكومة بريطانيا العظمى تعتمد في إعادة نفوذهم مرة أخرى وبسط قوتهم، على التاريخ والعراقة التي تتمتع بها بريطانيا العظمى أو المملكة المتحدة.
  • مما جعلها محط أنظار واهتمام كثير من المجتمعات حول العالم، وأصبحت تستقطب كثير من الناس حول العالم يأتون لزيارتهم بشكل مستمر لما لها من تاريخ عريق وموقع مميز وأماكن أثرية وتاريخية يحلم الجميع برؤيتها.

شاهد أيضًا: معلومات لا تعرفها عن ألمانيا

ما هي أهم مدينة في مملكة بريطانيا العظمى؟

  • بلا أدنى شك تعتبر العاصمة لندن هي الأهم على الإطلاق لما لها من أهمية اقتصادية وأهمية ثقافية لا مثيل لها، فهي من بين أفضل وأهم المدن حول العالم وليس في المملكة المتحدة البريطانية فقط.
  • تتميز العاصمة لندن بوجود عديد من المعالم الأثرية التي يأتي الناس إليها من كل بقاع الأرض من قصر باكنغهام وساعة بج بن وغيرها من المعالم العظيمة.
  • كما تعتبر مدينة لندن من أقوى وأفضل المدن الكروية حول العالم، حيث تتمتع بتواجد عديد من الأندية العريقة وجماهيرهم العريقة مثل أرسنال وتشيلسي وتوتنهام هوتسبير وكريستال بالاس ويستهام وعديد الأندية الشعبية التاريخية في إنجلترا.

معلومات غريبة لا تعرفها عن بريطانيا العظمى

  • ملكة بريطانيا لا تمتلك لجواز سفر ولكنها تستطع الترحال من وإلى أي مكان في العالم بمنتهى الأريحية دون أن يعترضها ذلك.
  • كما أن الملكة في بريطانيا العظمى لها الحق في إعلان الحرب واتخذا بعض القرارات المصيرية، ولكن الكلمة الأخيرة لن تكون لها أبدًا، بل لمنصب رئيس الوزراء، الذي يعد هو الأمر والناهي في بريطانيا العظمى.
  • يعتبر أول مكان تم إنشاء معسكرات من أجل اعتقال الناس وتعذيبهم كان في بريطانيا وليس في ألمانيا على يد هتلر النازي كما يظن البعض.
  • مما لا شك فيه فإن اللغة الإنجليزية هي اللغة الأم والأولى في بريطانيا العظمى، ولكن يتحدث هذا الشعب بـ 300 لغة أخرى، مما جعل بعض التقارير العالمية تؤكد على أنك كلما ارتحلت 40 كيلو متر في بريطانيا سوف تتحدث لغة مختلفة.
  • تعتبر محطة مترو الأنفاق في العاصمة لندن هي الأزحم على الإطلاق على مستوى العالم، بحيث تستقبل من 60 إلى 70 ألف راكبًا في كل صباح.
  • تمتلك بريطانيا العظمى وجود أكثر من 73 شخصية من بين أغنى أثرياء العالم، وهو ما يعد برقم إعجازي يفوق ما تتضمنه بلدان عديدة مشتركة سويًا.

قيل عن بريطانيا العظمى

  • تعتبر الأحصنة من أكثر الحيوانات المقدسة بالنسبة إليهم، لذلك لا يوجد أي حصان بريطانيا لا يمتلك جواز سفر رسمي.
  • هناك قانون من أغرب القوانين في بريطانيا يفيد بأن الزوج لا يجب أن يتعدى على زوجته أو يخرج صوتهم عاليًا من شجار بعد الساعة التاسعة مساءً حتى لا يعاقبون على إزعاج الجيران.
  • تمنع بريطانيا العظمى تداول وبيع البيع الأمريكي لأنهم يقومون بغسله، بين تمنع الولايات المتحدة الأمريكية بيع وتداول البيض الإنجليزي لأنهم لا يقومون بغسله.
  • أقصر رحلة طيران على الإطلاق تحدث داخل بريطانيا، وتستغرق 47 ثانية فقط لا غير، من ويستراي إلى وبابا.

شاهد أيضًا: بحث عن تاريخ قارة أوقيانوسيا وعواصمها

أسرار عن معلومات بريطانيا

  • أجريت عديد من الدراسات العالمية والتي نشرتها عديد الصحف الإنجليزية نفسها، والتي تفيد بأن الطفل الإنجليزي بين الأطفال الأقل ذكاء حول العالم أجمع.
  • ذلك بسبب أن الصحيفة استعرضت أسئلة بسيطة جدًا على الأطفال الإنجليز، ولكنهم على سبيل المثال لم يكونوا يعلمون أننا نسكن كوكب الأرض.
  • كما تعد أسماء الشوارع في بريطانيا من بين أكثر الأمور الغريبة على الإطلاق، وإذا حاولت البحث عبر “جوجل للخرائط” عن عناوين شوارع في بريطانيا ستجد أسماء غريبة للغاية.
  • كل دول العالم تتخذ لها طبقًا يُطلق عليه الطبق الوطني، ويتناولونه في المناسبات الرسمية ويشتهرون به، إلا بريطانيا العظمى فالطبق الوطني هناك هو هندي الأصل ومكون من دجاج تكا مسالا.
  • من لا يعرف متاجر هارودز البريطانية الشهيرة؟، لقد قام مُلاك متاجر هارودز بشراء أفعى كبرى سامة من أجل حماية أحد منتجاتهم، ألا وهي زوج أحذية مصنوعين من الألماس والياقوت، وسعره 65 ألف جنيه إسترليني.
  • التأخير التاريخي في حياة ساعة بيج بن التي اشتهرت بدقتها على الدوام، جاء في عام 1945 بسبب سرب من الطيور هاجموا الساعة لتتحرك العقارب.
  • تعتبر بريطانيا من بين أقل الدول في العالم التي يسكنها حشرة البعوض، وذلك يرجع إلى شدة برودة المناخ بها، لذلك فالأماكن الوحيدة التي يسكنها البعوض في بريطانيا هو الأنفاق فقط.
  • من المتوقع أن يصل عدد سكان بريطانيا العظمى في عام 2030 نحو 71 مليون نسمة.
  • يسيطر البريطانيون أصحاب البشرة البيضاء على 88% من إجمالي سكان بريطانيا، بينما أصحاب البشرة السمراء 4%، وباقي 8% بين الهنود والأسيويين والباكستانيين.

الديانات في بريطانيا العظمى

  • تسيطر الديانة المسيحية على غالبية بريطانية العظمى، بنسبة تفوق 73%، ويليها الديانة الإسلامية التي انتشرت بشكل واضح في بريطانيا خلال السنوات الأخيرة نتيجة الهجرة، بنسبة 4%.
  • من ثم تأتي الديانة الهندوسية، وبعد ذلك الديانة السيخية، من ثم الديانة اليهودية، وبعد ذلك الديانة البوذية.
  • نسبة من لا يعترفون بوجود أديان في بريطانيا هي 15%، بينما هناك فريقًا آخر لا يرى أفضلية دين على آخر وهؤلاء نسبتهم هي 7%.

شاهد أيضًا: السياحة في مدينة مانشستر في بريطانيا بالصور

في نهاية رحلتنا مع معلومات عامة عن بريطانيا العظمى ، بكل تأكيد يعد الحديث عن دولة عظيمة حافلة بالإنجازات والتاريخ مثل بريطانيا العظمى لن ينتهي أبدًا في موضوع أو يوم، ولكن خلال هذا المقال نكون قد أوجزنا بعض المعلومات التاريخية الهامة عن المملكة المتحدة.

أترك تعليق