معلومات عن منظار المعدة

معلومات عن منظار المعدة

المعدة من أهم الأجزاء في الجهاز الهضمي، ويعتبر الجهاز الهضمي من أهم الأجهزة الحيوية في الجسم، حيث يعتبر أنه المسئول عن القيام بالعديد من الوظائف الحيوية في الجسم، فهو يساعد في عملية الهضم وإمداد الجسم بالمواد الطبيعية اللازمة، وعند ظهور أي مشكلة في الجهاز الهضمي قد يضطر الطبيب اللجوء إلى عملية تنظير المعدة. وتتم عملية منظار المعدة في الجزء العلوي الخاص بالمريء والاثني عشر وأيضًا المعدة، وللتعرف على أهم معلومات عن منظار المعدة تابع معنا.

الأسباب التي تؤدي إلى القيام بعملية تنظير المعدة

هناك العديد من الأسباب التي تجعل عملية منظار المعدة أمرًا ضروريًا وحتميًا، لأن الطبيب في بداية الأمر يلجأ لإعطاء المريض بعض الأدوية والمسكنات وفي حالة عدم التخلص من الألآم المستمرة والشديدة في الجهاز الهضمي عامًة والمعدة خاصًة فيلجأ الطبيب إلى عملية تنظير المعدة، وتلك العملية لا تستمر لفترة طويلة فقد تصل مدتها إلى حوالي ربع ساعة، أما عن الأسباب الأساسية التي تؤدي إلى إجراء تنظير المعدة هي الأتية:

  • حدوث التهاب شديد في المريء.
  • وجود تقرحات في المعدة.
  • حدوث تقرحات في الاثني عشر.
  • انتشار سرطان المعدة.
  • حدوث سرطان في الاثني عشر.
  • اشتباه في التهاب المعدة.
  • ألام شديدة في المعدة والبطن.
  • الإصابة بأورام في المريء.
  • الإصابة بالأورام في الكبد.
  • الإصابة بالأورام في البنكرياس.
  • الإصابة المستمرة بفقر الدم أو الأنيميا.
  • الإصابة بحصوات في المرارة.
  • الإصابة بدوالي في المريء.
  • الإصابة بالارتجاع في المعدة والمريء.
  • الإصابة بمتلازمة مالورى فايس تير.
  • عدم القدرة على بلع الطعام.
  • الشعور بالألآم الشديدة عند تناول الطعام أو البلع.

شاهد أيضًا: ادوية لعلاج التهاب المعدة والأمعاء من الصيدلية

ما هي أنواع عملية منظار المعدة؟

هناك نوعان من عملية تنظير المعدة ويتمثلان فيما يلي:

  • منظار علوي، ويعتمد في العملية على التعرف على المشكلات الخاصة بالمنطقة العلوية في الجهاز الهضمي مثل البلعوم والمريء والمعدة والاثني عشر.
  • منظار سفلى، ويعتمد على التعرف على المشكلات الخاصة بالمنطقة السفلية في الجهاز الهضمي مثل القولون والمستقيم.

طريقة عملية المنظار للمعدة

عملية المنظار الخاص بالمعدة تمر أيضًا بمنطقة المريء والاثني عشر وتبدأ من البلعوم، ويقوم الطبيب المتخصص باستخدام أنبوب خاص بعملية التنظير وتكون مثبت في بدايتها كاميرا تقوم برصد كل التحركات بداخل الجهاز الهضمي، وتظهر الكاميرا كافة الصور على شاشة ومن خلالها يتعرف الطبيب المتخصص بالتحرك الصحيح والمشكلات الموجودة في الجهاز الهضمي.

نصائح يجب إتباعها قبل القيام بعملية التنظير للمعدة

يقوم الطبيب المتخصص بعمليات منظار المعدة بشرح بعض المتطلبات من المريض قبل إجراء العملية وتتمثل تلك المتطلبات فيما يلي:

  • يقوم المريض بإخبار الطبيب المتخصص بالتاريخ الطبي لديه، حيث يجب أن يقوم بإخبار الطبيب بكافة الأدوية التي يقوم بتناولها.
  • يقوم المريض بشرح الحالة الصحية الخاصة به للطبيب قبل البدء بإجراء العملية.
  • يجب أن يقوم المريض بإخبار الطبيب في حالة إصابته بالحساسية من أي نوع.
  • قبل البدء بعملية منظار المعدة يخبر الطبيب المريض ان لا يقوم بتناول أي أطعمة أو مشروبات قبل العملية بمدة لا تقل عن ست ساعات، لأن الطعام قد يسبب القيء أثناء إجراء العملية مما يؤدي إلى تحرك الأنبوب من المسار الخاص به.

الخطوات الخاصة بعملية منظار المعدة

بعد أن يقوم المريض بإخبار الطبيب المتخصص عن كافة المعلومات الخاصة بتاريخه المرضى، يتم تجهيز المريض للعملية والبدء فيها، والخطوات التي تتم بداخل العملية تكون كما يلي:

  • يتم تحضير المريض من قبل طاقم ممرضين لديهم خبرة عالية.
  • يتم عمل قياسات خاصة بالضغط ونسبة الأكسجين والنبض أثناء العملية حتى لا تحدث أي مضاعفات.
  • يتم إعطاء المريض إبرة مخدرة أو مهدئة تبعًا لإرشادات الطبيب المتخصص، ويكون المريض مستيقظًا ولكن لا يشعر بالعملية.
  • يتم إعطاء مخدر على هيئة إبرة أو على هيئة رذاذ في منطقة البلعوم.
  • يقوم الفريق الطبي بوضع قطعة تحافظ على الفم مفتوحًا طوال وقت العملية.
  • يقوم الطبيب المتخصص بإدخال أنبوب المنظار من الفم وتمر إلى البلعوم ثم إلى المريء.
  • يتم إدخال الأنبوب بطريقة سهلة ولكن ببطيء حتى لا تحدث إصابات أو نزيف داخلي.
  • مع إدخال الأنبوب يقوم الطبيب المتخصص بإدخال كمية من الهواء لتساعد على توسيع التجويف الداخلي.
  • مع دخول الأنبوب يتعرف الطبيب على المشكلة الأساسية بداخل الجهاز الهضمي كما يقوم بالحصول على بعض الانسجة الضرورية للدراسة والفحص المجهري.

شاهد أيضًا: أضرار عملية ربط المعدة بالمنظار ومخاطرها

النصائح التي يجب إتباعها بعد عملية منظار المعدة

بعد نجاح عملية تنظير المعدة، يقوم الطبيب بإعطاء بعض النصائح للمريض حتى يتحسن بسرعة دون حدوث أي أثار جانبية للعملية وتتمثل تلك النصائح فيما يلي:

  • يجب على المريض أن يأخذ استراحة لفترة قد تصل إلى أسبوع ولا تقل عن ثلاثة أيام.
  • يجب على المريض ألا يقلق في حالة الشعور بالغثيان أو بمرارة في الفم.
  • قد يشعر المريض بعد العملية بحالة من التشنج وخاصًة في مكان إجراء العملية.
  • قد يشعر المريض بحالة من التخدر والانتفاخ في منطقة إجراء العملية سواء المعدة والمريء والبلعوم ومنطقة الاثني عشر.
  • إذا حدثت أثار جانبية مضاعفة مثل خروج دم أثناء عملية الإخراج أو من خلال الفم يجب على المريض أن يقوم بمراجعة الطبيب في أسرع وقت.

ما هي عملية منظار المعدة أو الجهاز الهضمي بالكبسولة؟

تعتبر الكبسولة مشابهة إلى حد ما مع الأنبوب ولكن تظل الكبسولة في الجسم وتخرج أثناء عملية الإخراج مع البراز، وتتم العملية بها عن طريق الخطوات الأتية:

  • عبارة عن كاميرا صغيرة لا سلكيه بداخل الكبسولة.
  • يقوم المريض بابتلاعها دون الحاجة إلى مخدر أو مهدئ.
  • تقوم الكاميرا بالتقاط العديد من الصور في الجهاز الهضمي بدءً من البلعوم والمريء والمعدة والاثني عشر والقولون والمستقيم أيضًا.
  • يتم إرسال الصور إلى جهاز يتم تثبيته في خصر المريض.
  • تظل الكبسولة بداخل الجسم لمدة قد تصل إلى 8 ساعات.
  • لا يتم استخدام الكبسولة مرة أخرى.
  • تتميز الكبسولة عن المنظار العادي حيث أنها صغيرة الحجم وتصل إلى أماكن قد لا يصل إليها المنظار العادي.
  • تقوم بالتقاط الصور بجودة عالية جدًا.

أسباب استخدام الكبسولة بدلًا من المنظار المعتاد

  • الإصابة بأورام الأمعاء الدقيقة، حيث تقوم الكبسولة بالتعرف على العديد من أنواع السرطان الخاصة بالجهاز الهضمي مثل: سرطان الغدد الليمفاوية، وسرطان الأمعاء الدقيقة.
  • الإصابة بداء كرون، حيث لا تسبب حدوث ضيق في الأمعاء الدقيقة، وتقوم الكبسولة بالتعرف على داء كرون حيث أنها تصل إلى أدق الأماكن في الأمعاء الدقيقة وخاصًة المنطقة الأخيرة من اللفائف في الأمعاء الدقيقة.
  • حدوث الإصابة بخلل التنسج الوعائي.

الحالات التي لا تسمح باستخدام الكبسولة في عملية التنظير

  • الكبسولة لا تستطيع أن تلاحظ الاضطرابات التي تحدث في القناة الهضمية، لأن الكبسولة تتحرك بسرعة كبيرة على عكس أنبوب المنظار وتقوم بالتقاط الصور بجودة غير واضحة.
  • قد لا تقوم الكبسولة بعملية تصوير كاملة للجهاز الهضمي كاملًا، حيث أن الكبسولة في الأمعاء تتحرك ببطء على عكس المعتاد فتقوم بتصوير أماكن محددة للحفاظ على البطارية من النفاذ قبل التعرف على المشكلة الأساسية.
  • قد تسبب الكبسولة أضرار جسيمة مثل حدوث كسر وجروح في الأمعاء.

شاهد أيضًا: كيفية عمل عملية منظار المعدة

قدمنا لحضراتكم أهم معلومات عن منظار المعدة بالتفاصيل الكاملة، وتعرفنا سويًا على الحالات التي لا تسمح باستخدام الكبسولة في عملية المنظار، والأسباب التي تؤدي إلى استخدام هذه الكبسولة، وكافة النصائح التي يجب إتباعها بعد عملية منظار المعدة، نتمنى أن تكون استفدت معنا، نطالبك فضلاً وليس أمرًا أن تقوم بنشر رابط الموضوع لتعم الفائدة.

أترك تعليق