معالم وآثار

بحث كامل عن اثار مصر الفرعونية القديمة

بحث كامل عن اثار مصر الفرعونية القديمة

بحث كامل عن اثار مصر الفرعونية القديمة، نقدم لكم اليوم بحث كامل عن آثار مصر الفرعونية القديمة، ترجع الحضارة المصرية إلى أكثر من 7 آلاف عام، ويظهر ذلك في الآثار الفرعونية القديمة، التي يرجع تاريخها إلى آلاف السنين، وتدل على عبقرية الفراعنة القدماء في عدة مجالات، من أبرزها المعمار، الهندسة، الزراعة، وغيرها

كما نجد عظمة الفراعنة القدماء في بعض القطع الأثرية القديمة، كما نجدها في الأهرامات، التي بناها أجدادنا الفراعنة على شكل مثلثي في غاية الروعة، وبها عدد من الممرات والمداخل، كما يعد تمثال أبو الهول من أعظم الآثار الفرعونية القديمة، حيث بني برأس إنسان وجسم أسد.

بحث كامل عن اثار مصر الفرعونية القديمة :-

أهرامات الجيزة :-

تعد أهرامات الجيزة من أعظم وأهم الآثار الفرعونية القديمة، التي بناها أجدادنا الفراعنة، حيث حملت الأهرامات الثلاثة أسماء الملوك خوفو، خفرع، ومنقرع، وبها عدد من الأضرحة، والتي تضم مجوهرات وأمتعة، اعتقادًا منهم في البعث والخلود

كما أنه يوجد على جدران الحجر الداخلية للأهرامات الثلاثة عدد من التعويذات باللغة الهيروغليفية، تساعد الملوك الثلاثة وأسرهم على الانتقال إلى الحياة الجديدة، ومن ثم البعث مرة أخرى، كما نقش الفنانون مجموعة من الترانيم والآيات والتعاليم الدينية، يتلوها الملك بعد الوفاة على الكهنة أثناء الانتقال إلى العالم الآخر.

شاهد ايضًا : بحث عن التدخين والإدمان والمخدرات مع المقدمة والخاتمة

تمثال أبو الهول :-

كما جاء في موضوع بحث كامل عن اثار مصر الفرعونية القديمة أنه يعتبر تمثال أبو الهول أحد أهم الآثار الفرعونية القديمة، حيث أنه تمثال فريد من نوعه، فهو مصمم بشكل أسطوري برأس إنسان، وجسم أسد، دليل على العقل والقوة، حيث أنه بني على هضبة الجيزة اعتقادًا أنه سيحمي المجوهرات والأمتعة التي داخل الأهرامات الثلاثة من السرقة، ويصل طوله نحو 73.5 متر، وعرضه 19.5 متر.

اقرأ أيضًا :-  معلومات وحقائق عن معبد ابو سمبل

مجوهرات توت عنخ آمون :-

توت عنخ آمون هو أحد ملوك الأسرة الثامنة عشر، والذي حكم البلاد لمدة عشرة أعوام، وجاءت شهرته من المقبرة التي دفن بها، حيث احتوت على العديد من مجوهرات توت عنخ آمون، والكنوز الفرعونية، كما عثر فيها على مقتنياته منذ طفولته، حيث وجد بها علماء الآثار فيما بعد عدد من ألعاب الأطفال، الحلي، والألوان، التي ترجع إلى أيام طفولته.

معبد أبو سمبل :-

يوجد معبد أبو سمبل في جوف الجبل بجنوب أسوان، بناه الملك رمسيس، ويحتوي على عدد من التماثيل، فيوجد في مدخل المعبد أربعة تماثيل ضخمة للملك رمسيس يبلغ ارتفاعها ما يقرب من 20 متر، كما يوجد داخل المعبد ستة تماثيل، أربعة منهم للملك رمسيس، والتمثالين الآخرين لزوجته الملك نفرتاري

معبد الأقصر :-

يعد معبد الأقصر من أضخم وأعظم الآثار الفرعونية القديمة، ويقع على الضفة الشرقية لنهر النيل، حيث بني معبد الأقصر خصيصًا لعبادة الملك آمون وزوجته وابنه، حيث يمتاز المعبد بالبناء المعماري الرائع، والجدران المزخرفة بالنقوشات الفرعونية، مع العلم أن مدينة الأقصر تحتوي على ثلث آثار العالم.

معبد الكرنك :-

يمتاز معبد الكرنك بمساحته الشاسعة، حيث أنه أكبر المعابد الموجودة والمخصصة للعبادة في العالم بأسره، كما يطلق عليه محكمة المعبد الأولى، أو معبد الدروم، كما يجد الزائر في طريقه إلى معبد الأقصر العديد من الآثار الفرعونية القديمة وعدد من تماثيل أبو الهول بحجم مصغر.

معبد الرأس السوداء :-

يقع معبد الرأس السوداء في مدينة الإسكندرية، ويعود تاريخ بنائه إلى نهاية القرن الثاني قبل الميلاد، ويحتوي معبد الرأس السوداء على عدد من التماثيل، للملك أوزوريس، كايزيس، فاربوكراتيس.

عمود السواري :-

عمود السواري عبارة عن عمود من الجرانيت الأحمر، بناه الملك بوستوموس في القرن الثالث الميلادي، ويبلغ طوله أكثر من 27 متر.

اقرأ أيضًا :-  أين تقع جزيرة فاروس فى مصر

منارة الإسكندرية الفرعونية :-

تعد منارة الإسكندرية الفرعونية رمز للثقافة والحضارة، وتعد من أهم المنارات التي بنيت على مر التاريخ، إلا أن هناك زلزال ضخم حدث في القرن الثاني عشر، تسبب في ضرر للمدينة بأكملها وضرر لمنارة الإسكندرية الفرعونية.

هرم سقارة المدرج :-

يعد هرم سقارة المدرج من أقدم الأهرامات التي بنيت في عهد الفراعنة، وبناه المهندس ايموحتب للملك زوسر، وهو مكون من ست مصاطب مدرجة من الحجر الجيري.

هرم سنفرو :-

يعرف هرم سنفرو باسم الهرم المنحني، ويعود اسمه إلى الملك سنفرو، ويتكون من ثمانية طبقات، ومصمم بشكل مميز وبتقنية فريدة من نوعها.

المسلة الناقصة :-

تقع المسلة الناقصة في مدينة أسوان، ويرجع تاريخها إلى العصر الفرعوني الحديث، وتتميز بالحجم الضخم، والتصميم الفريد.

تمثال الملكة نفرتيتي :-

يعد تمثال الملكة نفرتيتي من أشهر التماثيل الفرعونية القديمة، نحته تحتمس من الحجر الجيري عام 1345 ق.م.

مظاهر الحضارة الفرعونية القديمة :-

الحياة الدينية :-

ارتبط الحكم في الحضارة الفرعونية القديمة بالمعتقدات الدينية بشكل كبير، حيث كان الشعب يقدس الفرعون (الحاكم) وينفذ جميع أوامره دون نقاش أو جدال، حيث كان الفرعون هو الآمر الناهي، وكانت هذه أحد عناصر استقرار النظام وانتشار الأمن، كما اعتقد المصريين القدماء في البعث والخلود.

المعمار :-

تفوق الفراعنة القدماء في فن المعمار والهندسة، حيث تفننوا في بناء المعابد والأهرامات بشكل هندسي مميز، ويتضح ذلك في أهرامات الجيزة الثلاثة، وتمثال أبو الهول، وهرم سقارة المدرج، المعروف بهرم زوسر، حيث تم نحت نقوش وتعويذات على جدران المعابد والأهرامات باللغة الهيروغليفية، لتساعدهم على الانتقال إلى الحياة الأخرى.

شاهد ايضًا : بحث عن المولد النبوى الشريف doc جاهز للطباعة

الموسيقى :-

امتاز الفراعنة القدماء بالاهتمام البالغ بالموسيقى، حيث استخدموا الترانيم في الصلاة على الموتى، كما استخدموا بعض الآلات الموسيقية الوترية.

المجوهرات والحلي :-

اهتم الفراعنة القدماء بصناعة الحلي والمجوهرات واقتنائهم، حيث صنعوها من ورق البردي، وزهرة اللوتس، وبعض الأحجار الكريمة، حيث كانت المرأة المصرية القديمة تهتم بجمالها والتزين بالمجوهرات المصنوعة من الذهب والأحجار الكريمة، مثل الأساور والقلادات المميزة.

اقرأ أيضًا :-  كيفية معرفة وجود اثار تحت الارض

مقومات الحضارة المصرية القديمة :-

استطاع المصريون القدماء بناء الحضارة المصرية القديمة، والتي تعتبر من أعرق الحضارات في العالم، حيث ازدهرت الحضارة المصرية بين مختلف الحضارات، معتمدة على توافر عدد من المقومات الطبيعية، من أبرزها المناخ، التضاريس، الموقع الجغرافي المتميز، وغيرها من العوامل:

  • المناخ: تتميز مصر بتنوع المناخ على مدار فصول السنة الأربعة، مما يسمح بتعدد أنواع المحاصيل الزراعية، مما ساهم في ازدهار الشعب المصري قديمًا، كما ساعد المناخ الفراعنة على بناء الأهرامات، حيث أن مناخ مصر الجاف يحمي الآثار من التحلل.
  • الموقع الجغرافي المتميز: تعتبر مصر هي حلقة الوصل بين القارات الثلاثة آسيا، أوروبا، وأفريقيا، مما جعلها معبر للقوافل التجارية، لذلك عمل معظم سكان مصر في مجال التجارة.
  • نهر النيل: يعتبر نهر النيل شريان الحياة لدى الإنسان المصري القديم، حيث ساهم نهر النيل في ازدهار الزراعة وتنوع المحاصيل الزراعية، كما أن الطمي الذي تكون على جانبي الضفة، ساهم في تكوين تربة زراعية خصبة.

كما ساهم نهر النيل في تبادل التجارة وانتقال التجار عبر السفن والقوارب، فضلاً عن أهميته في الشرب وتوفير مياه الري.

  • الثروات المعدنية: كان لتوافر الثروات المعدنية دور كبير في نجاح الفراعنة القدماء على بناء الأهرامات والمعابد بشكل مميز.
  • العامل البشري: استطاع الإنسان المصري القديم استغلال كافة الموارد الطبيعية لبناء حياة مزدهرة وحضارة متقدمة.

شاهد ايضًا : بحث عن التلوث الاشعاعي كامل

وفي ختام بحث كامل عن آثار مصر الفرعونية القديمة، يجب أن نعلم أن حضارة أجدادنا الفراعنة القدماء تركت لنا العديد من الآثار الفرعونية القديمة، والتي يرجع تاريخها إلى آلاف السنين، والتي ساهمت في بناء مكانة مصر العريقة بين بلاد العالم، وسوف انتظر مشاركاتكم وتعليقاتكم حول هذا الصدد ليستفيد منها الأخرين.

أترك تعليق