الفاكهة الممنوعة فى الرجيم نهائيا

الفاكهة الممنوعة فى الرجيم نهائيا

تعتمد اغلب الحميات الغذائية أو الرجيم المخصص لإنقاص الوزن على تجنب بعض الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية مثل الدهون والسكريات، واستبدالها بمصادر طبيعية للعناصر الغذائية الضرورية مثل الفواكه والخضروات لسد الجوع والحصول على الطاقة، ولكن يجب الانتباه للأصناف التي تختارها، حيث إن بعض الفواكه والخضراوات لها خصائص تسبب زيادة الوزن وثباته ويجب الامتناع عنها تمامًا، ولهذا اليوم نقدم لكم أهم المعلومات حول الفاكهة الممنوعة في الرجيم نهائيًا.

الفواكه الممنوعة في الرجيم الكيميائي

الرجيم الكيميائي هو أحد نماذج الأنظمة الغذائية المكونة من ثلاث وجبات معتمدة بشكل أساسي على البروتينات ولكن لها القدر الأكبر، الكربوهيدرات وتكون من النوعية المعقدة والغير بسيطة، والفواكه والخضراوات ولكن يسمح فقط ببعض الخيارات التي لا تسبب زيادة الوزن.

وتعتبر كل أنواع الفواكه مسموحة في الرجيم الكيميائي ماعدا (المانجو – العنب – التمر – التين البرشومي – الأناناس) نظرًا لما تحتويه تلك الفواكه من قدر عالي من السكريات والسعرات الحرارية.

شاهد أيضًا: كيفية تثبيت الوزن بعد الرجيم

هل الخوخ من ممنوعات الرجيم؟

الخوخ يعتبر من أفضل ثمار الفاكهة المسموح بها للرجيم نظرًا لاحتوائه على سعرات حرارية قليلة حيث تحتوي ثمرة الخوخ المتوسطة على 35 سعرة حرارية في المتوسط، كما يوفر كمية مناسبة من الألياف التي تستغرق فترة طويلة في الهضم وتقلل من الشعور بالجوع، حيث تحتوي ثمرة الخوخ المتوسطة على 2.5 جرام من الألياف الغذائية أي 10% تقريبًا من احتياجات جسمك اليومية من الألياف.

هذه الألياف لها عدة وظائف جيدة للرجيم، حيث تقلل من حدة وتكرر نوبات الجوع واشتهاء الأطعمة، كما تقلل أيضًا من امتصاص الجسم للدهون بل وتساعد في حرقها وتزويد الجسم بالطاقة والنشاط، علاوة على ذلك، تحتوي ثمرة الخوخ الواحدة على 89% من الماء، وكمية مهولة من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة الضرورية لصحة الإنسان.

الفاكهة المسموح بها في الرجيم

ينصح خبراء التغذية بإضافة تشكيلة متنوعة من الفواكه والخضراوات إلى نظامك الغذائي أثناء إتباع رجيم، وذلك بغرض الحصول على العناصر الغذائية مثل الفيتامينات والمعادن والسكريات الضرورية للطاقة والتمثيل الغذائي.

كما أن الكثير من أنواع الفواكه تساعد في الرجيم عن طريق تعزيز عملية حرق السعرات والدهون بشكل مباشر أو المساعدة فيه، ناهيك أن الفواكه تعتبر من أغنى الأطعمة بالألياف الغذائية التي تساعد على سرعة الشعور بالامتلاء الذي يدوم لفترات أطول مما يقلل بدوره الحاجة لتناول المزيد من السعرات الحرارية.

وحسب آراء أفضل خبراء التغذية فإن الفواكه التالية تعتبر أفضل خيارات للمساعدة في إنقاص الوزن: –

الفراولة:

  • تعتبر الفراولة من أفضل الفواكه التي تساعد في خسارة الوزن، حيث أنها تعتبر قليلة السعرات فنجد أن كوب واحد من الفراولة المقطعة يحتوي على 94 سعرة حرارية فقط، كما أنها توفر قدر عالي من العناصر الغذائية المهمة للجسم مثل فيتامين ج الذي له دور في حرق الدهون بالإضافة إلى الكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم، فضلًا عن احتوائها على فينولك أسيد أحد العناصر المضادة للأكسدة التي اثبت العلم فاعليتها في زيادة معدلات الحرق.

الجوافة:

  • تعتبر من أقل الفواكه التي تحتوي على نسبة من السكر، ولكن بالرغم من ذلك فإن ثمرة الجوافة غنية بالألياف والعناصر الغذائية التي تعمل على سد الشهية والشعور بالامتلاء لفترة طويلة بسبب خصائصها التي توازن من مستويات هرمون الأنسولين وعملية تخزين الدهون في الجسم.

الكيوي:

  • من الثمرات التي يمكن الاعتماد عليها للحصول على السكريات والحد من اشتهاء تناول الأكلات الغنية بالسكر، وبالرغم من أن الكيوي يحتوي على عدد قليل من السعرات بمقدار 42 سعرة حرارية لكل ثمرة إلا أنه يساعد على شعور بالامتلاء وتحفيز العمليات الحيوية لحرق السعرات الحرارية والدهون وتوفير الجسم بالطاقة.

البطيخ:

  • يتكون من 90% ماء، لذلك فإنه يعتبر من آمن وأفضل الفواكه التي يمكنك تناولها بحرية وكميات مفتوحة في الرجيم، حيث أن 100 جرام من البطيخ تحتوي على 30 سعرة حرارية فقط والكثير من الألياف الغذائية التي تستغرق فترة طويلة في هضمها.

كمية الفواكه في الرجيم

بالرغم من أن الفواكه تعتبر من الأطعمة الآمنة أثناء الرجيم، إلا أن هناك بعض الدراسات الحديثة ربطت الإسراف في تناول كميات كبيرة من الفواكه مع زيادة الوزن نظرًا لاحتواء الفواكه على سكر الفركتوز الذي يمكن أن يسبب زيادة الوزن إذا تم تناوله بكميات كبيرة.

خلال أحد الدراسات التي تم إجراؤها في جامعة شرق كاليفورنيا، وجد الباحثون القائمين على الدراسة أن طبيعة السكر الموجود في الفواكه والعسل الأبيض والمشروبات الغازية لا يعمل فقط على زيادة نسبة السعرات الحرارية التي يتم تخزينها من قبل الجسم على شكل دهون، إلا أن تلك السكريات تساعد أيضًا في فتح الشهية وتحفيز الجسم لتناول كمية أكبر من الطعام، وهو أمر غير مرغوب فيه للرجيم بالطبع.

تختلف الكمية اليومية المنصوح بها من الفواكه بشكل يومي من حالة لأخرى، حيث ينصح الأطباء بعض الحالات بتناول خمس حصص من الفواكه في اليوم بينما ينصح البعض الآخر باستبدال وجبتي الإفطار والعشاء بثمرة أو اثنين من الفاكهة للحد من تناول السعرات الحرارية خلال اليوم.

ولكن بوجه عام يجب ألا تتعدى الحصة اليومية من الفواكه 250 جرام على مدار اليوم بما يتوافق مع عدد السعرات الحرارية المسموح بها الفرد خلال اليوم.

شاهد أيضًا: أنواع الأجسام والرجيم المناسب لها

الإكثار من الفواكه في الرجيم

قد يظن العديد من الأشخاص أن لهم مطلق الحرية في تناول كميات مفتوحة من الفواكه أثناء الرجيم، إلا أن هذا الاعتقاد خاطئ، فبالرغم من أن الفواكه تعتبر منخفضة السعرات إلا أن السكريات الموجودة فيها يتم تخزينها على شكل دهون مما يؤثر على نتائج الرجيم في إنقاص الوزن.

وينصح الخبراء بتناول ما لا يزيد عن 250 سعر حراري من الفواكه على شكل وجبات خفيفة بين الوجبات الرئيسية وعدم الإسراف في تناول كميات غير محدودة، فبالرغم من أن الفواكه بوجه عام تعتبر منخفضة السعرات إلا أننا لا يمكننا التغافل عن حقيقة أنها تحتوي على السعرات بشكل متفاوت وتناولها بكثرة يزيد من الكمية السعرات المتناولة على مدار اليوم.

كما أن العديد من الدراسات التي أجريت على هذا السياق أثبتت أن الإفراط في تناول الفواكه والعصائر الطبيعية يؤثر بشكل سلبي على مسار الرجيم في إنقاص الوزن، ويقلل من قدرة الجسم على حرق الدهون بل يؤدي إلى زيادة احتمالية تخزين الدهون حول الكبد وفي هذه الحالة تكون سلبيات تناول الفواكه في الرجيم أكثر من ايجابياتها.

الفواكه المناسبة للرجيم

هناك العديد من أنواع الفواكه المنخفضة السعرات الحرارية التي تعتبر مناسبة جدًا للأشخاص الذين يتبعون رجيم غذائي لإنقاص الوزن، نظرًا لفاعلية تلك الفواكه في تحفيز عملية الأيض وحرق الدهون، ومن الأمثلة على ذلك نذكر ما يلي: –

الليمون:

  • يعتبر الليمون من أفضل الفواكه التي يمكنك الاعتماد عليها لتسريع عملية حرق الدهون المخزنة وتقليل قابلية الجسم لتخزين المزيد من الدهون، حيث يساعد الليمون على تقليل معدلات هضم النشويات والسكريات في الأطعمة التي تتناولها، مما يساعد بدوره في توازن مستويات سكر الدم والحد من تخزين الدهون في الخلايا الدهنية، كما يساعد أيضًا في تجنب الشعور بنوبات الجوع بشكل متكرر.

الموز:

الموز يعتبر إضافة رائعة ومثالية لحميتك الغذائية إذا كنت تريد التخلص من الوزن الزائد، نظرًا لاحتوائه على أكبر قدر من النشويات القابلة للذوبان بالمقارنة مع الخيارات الأخرى من الفواكه، بالإضافة إلى احتوائه على قدر مناسب من العناصر الغذائية الحيوية التي تساعد في تحسين الهضم وتقليل حدة الانتفاخ والحفاظ على الشعور بالشبع لفترات طويلة.

الجريب فروت:

  • الكثير من الأنظمة الغذائية والرجيم الكيميائي تعتمد على خصائص الجريب فروت في حرق الدهون وإنقاص الوزن، حيث وجدت الدراسات والأبحاث أن ثمرة الجريب فروت تحتوي على إنزيمات تقلل من قابلية الجسم لامتصاص الدهون من الطعام، وذلك إذا تم تناول ثمرة جريب فروت قبل كل وجبة.

الفاكهة الممنوعة في الرجيم نهائيًا

الفواكه الممنوعة أثناء الرجيم، هي تلك التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات مما يدفع الجسم للشعور بالجوع والرغبة في تناول المزيد من السعرات الحرارية.

وفيما يلي قائمة بأبرز الفواكه التي يمنعها خبراء التغذية أثناء الرجيم: –

المانجو:
  • من الفواكه الغنية بالسعرات الحرارية والسكريات التي يتم تخزينها على شكل دهون، كما تحتوي أيضًا على معدلات عالية من الأملاح التي تحفز خلايا الجسم للاحتفاظ بالسوائل مما يزيد من وزن الماء.
العنب:
  • يعتبر من أغنى الفواكه بالسكريات والسعرات الحرارية.
الفواكه المجففة:
  • يجب أن تتجنبي الفواكه المجففة بشكل نهائي أثناء الرجيم، حيث أنها تحتوي على كميات هائلة من السكريات التي يتم إضافتها أثناء عملية التجفيف والتحضير.

المشروبات المسموح بها في الرجيم

المشروبات الصحية عندما يتم تناولها بتوازن مع نظام غذائي صحي معتدل السعرات الحرارية يمكن أن تساهم بشكل كبير في زيادة معدلات الحرق وخسارة الوزن وتعزيز الشعور بالشبع لفترات طويلة، وفيما يلي أفضل خيارات المشروبات المسموح بها في الرجيم: –

المياه:

  • من المشروبات منعدمة السعرات التي يمكنك تناولها بكميات وافرة في نطاق مناسب، في المياه تساعد الجسم في التخلص من السموم، وتحسين الدورة الدموية، وزيادة معدلات النشاط والطاقة، كما أنها تزيد من مرونة الجلد لكي يتأقلم على التغيرات الناتجة عن خسارة الوزن.

عصائر الخضراوات الكاملة:

  • عصائر الخضراوات يمكن أن تكون بديل مناسب لعصائر الفواكه، حيث تحتوي على كميات وافرة من الألياف والعناصر الغذائية كما أنها دائمًا ما تكون منخفضة السعرات، ولكن احرص على عدم تصفية عصائر الخضراوات وتناولها بصورتها الكاملة.

الشاي الأخضر:

  • مضاد أكسدة طبيعي فعال وله خصائص مثبتة في زيادة معدلات حرق الدهون والتخلص من السموم.

القهوة:

  • المشروبات التي تحتوي على عنصر الكافيين مثل القهوة والشاي تساعد في إنقاص الوزن بسرعة أكبر مع مراعاة عدم إضافة المحليات عالية السعرات.

شاهد أيضًا: كم مرة يجب تناول اللحوم الحمراء أثناء الرجيم

في النهاية نتمنى أن نكون أحطنا كافة الجوانب التي تثير تساؤلاتكم عن الفاكهة الممنوعة فى الرجيم نهائيا والمسموحة أيضًا وأي الخيارات التي لها فاعلية أكبر في إعطاء نتائج أفضل لخسارة الوزن، وأهميتها في حياتنا اليومية، إذا استفدت معنا اليوم نرجو منك أن تقوم بمشاركة رابط الموضوع عبر مواقع السوشيال ميديا، لتعم الفائدة على الجميع.

أترك تعليق