معلومات عن أول من طاف بالبيت العتيق

أول من طاف بالبيت العتيق

في هذا المقال سنتعرف على معلومة تاريخية رائعة ومهمة جداً، سنعرفكم على أول من طاف بالبيت العتيق وسنتعرف أيضاً على معلومات كثيرة عن هذا الشخص ومعلومات أيضاً عن البيت العتيق ذاته وفضل الطواف وغيرها من المعلومات الدينية الرائعة، تابعوا معنا الفقرات التالية بالتفصيل

من هو أول من طاف بالبيت العتيق

في البداية يجب أن تعرف أن البيت العتيق هو البيت الحرام وهو أول بيت تم وضعه حتى يقوم المسلمين بعبادة الله سبحانه وتعالى كما يقوموا بممارسة بعض الشعائر الدينية.

جَعَلَ اللَّهُ الْكَعْبَةَ الْبَيْتَ الْحَرَامَ قِيَامًا لِّلنَّاسِ” صدق الله العظيم، وقوله سبحانه وتعالى: “إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِّلْعَالَمِينَ” صدق الله العظيم.

  • أطلق على البيت العتيق هذا الاسم لأنه بيت قديم حيث تم وضعه كأول بيت للمسلمين وأيضاً له عدة أسماء مثل الكعبة الشريفة والحرم المكي والبيت المعمور والبيت الحرام.
  • يوجد البيت العتيق في المملكة العربية السعودية خاصة في مكة المكرمة.

شاهد أيضًا: موضوع عن خادم الرسول بالعناصر والمقدمة والخاتمة

أول من طاف بالبيت العتيق

أما بالنسبة لأول من طاف بالبيت الحرام فهناك قولان مختلفان في هذا الشأن، أحداهما الرأي الراجح والصحيح والأخر رأي ضعيف ومشكوك به.

  • القول الأول: أن أول من طاف بالبيت الحرام هم الملائكة حيث إنهم من أسسوا البيت العتيق، وهذا ما قاله الإمام القرطبي أم هناك الكثير من الأبحاث والأقوال التي تؤكد ذلك، وهذا هو القول الراجح لدى الكثير.
  • القول الثاني: أن سيدنا أدم عليه السلام هو أول من طاف حول البيت العتيق حيث أُمر بوضع أساس البيت العتيق ثم ظهر له جبريل عليه السلام وأعطى له أمر من الله أن يطوف بالبيت، فقام بالطواف، ولكن هذا القول ضعيف ومشكوك به لعدم ذكر مثل هذا الرأي في القرآن الكريم ولا يوجد ما يدل على ذلك أيضاً في السنة النبوية.

أهمية ومكانة البيت العتيق

البيت العتيق أو الكعبة الشريفة لها أهمية ومكانة كبيرة للغاية في الإسلام وعند المسلمين حيث إنها وضعت بهدف العبادة، الكعبة هي المكان الوحيد الذي أمر الله سبحانه وتعالى جميع المسلمين بالطواف حوله وذلك من أجل العبادة والتقرب إلى الله سبحانه وتعالى، ولكن الطواف في أي مكان أخر غير البيت الحرام يعد شرك بالله عز وجل، وتعد أيضاً الكعبة قبلة المصلين حيث يصلي كل مسلم ويوجه وجهه إلى اتجاهها في كل دول العالم، كما أن هذه البقعة من الأرض طاهرة ويحرم فيها القتال والنزال، تحتوي الكعبة على الحجر الأسود الذي يقال إنه حجر الجنة، كل تلك الأمور هي التي ترفع من شأن ومكانة البيت العتيق عند المسلمين.

فضل الطواف حول البيت العتيق

للطواف حول الكعبة فضل عظيم حيث أن من خرج من منزله وهو يقصد عمداً حج بيت الله والطواف بغرض العبادة والتقرب إلى الله سبحانه وتعالى له في كل خطوة حسنة وتمحى عنه بكل خطوه سيئة، أما بعد الطواف وإتمام الحج يعود الحاج كما ولدته أمه وتغفر له جميع ذنوبه، كما إنه ينال أجر الطواف بالبيت الحرام ما يساوي أجر عتق رقبة، وهناك الكثير من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية التي تبين الفضل العظيم للطواف بالبيت العتيق.

  • قال الله سبحانه وتعالى في سورة البقرة آية رقم 125: “وَعَهِدْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ أَنْ طَهِّرَا بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ ” صدق الله العظيم.
  • قال الله سبحانه وتعالى في سورة الحج آية رقم 26: “وَإِذْ بَوَّأْنَا لِإِبْرَاهِيمَ مَكَانَ الْبَيْتِ أَنْ لَا تُشْرِكْ بِي شَيْئًا وَطَهِّرْ بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْقَائِمِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ” صدق الله العظيم.
  • عن ستنا عائشة رضي الله عنها قالت: عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم: “إِنَّمَا جُعِلَ الطَّوَافُ بِالْبَيْتِ وَبَيْنَ الصَّفَا وَالْمَرْوَةِ وَرَمْيُ الْجِمَارِ لِإِقَامَةِ ذِكْرِ اللَّهِ ” صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • عن إبن عمر رضي الله عنهما قال عن استلام الحجر الأسود والركن اليماني في الطواف: سمعت رسول الله صل الله عليه وسلم يقول: “إِنَّ اسْتِلَامَهُمَا يَحُطُّ الْخَطَاي”، صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • عن إبن عمر رضي الله عنهما قال: سمعت رسول الله صل الله عليه وسلم يقول: “مَنْ طَافَ أُسْبُوعًا، يُحْصِيهِ، وَصَلَّى رَكْعَتَيْنِ، كَانَ لَهُ كَعِدْلِ رَقَبَةٍ ” صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

شاهد أيضًا: معلومات عن حجر إسماعيل مختصرة

ما هي آداب زيارة البيت الله الحرام

هناك بعض الخطوات والآداب التي يجب أن نتبعها عند زيارتنا للبيت العتيق حتى نأخذ الأجر كاملاً إلا أن عدم إتباع هذه الآداب قد تسبب في إبطال العمرة أو الحج، تابعوا معنا النقاط التالية:

  • عند الدخول إلى المسجد الحرام يجب أن نحرص على الدخول بالرجل اليمنى، ويجب أن نقوم بأداء صلاة تحية للمسجد فور الدخول وهي عبارة عن ركعتين فقط.
  • يجب أن نحرص على ترديد دعاء دخول المسجد، وعند الخروج منه نردد دعاء الخروج.
  • نحاول أن نمتنع عن المزاحمة مع الناس حتى نتجنب وقوع الحوادث أو أي مكروه، محاول الوصول إلى الحجر الأسود دون عنف أو مزاحمة، وفي حالة عدم التمكن من الوصول إلى الحجر الأسود لا يوجد أي مشكلة.
  • قبل أداء العمرة أو الحج يجب أن نكون على لعلم بجميع المناسك وكيفية تأديتها بطريقة صحيحة.
  • يجب الامتناع تماماً عن الخوض في أعراض الناس والابتعاد عن المعاصي.
  • ننصح بتلاوة القرآن الكريم في البيت الحرام والصلاة بعدد كبير من الركعات بقدر المستطاع وتأدية قيام الليل، كما يفضل أداء الصدقات والابتعاد عن كل ما يبطل العمرة أو الحج.
  • يجب أن نتحدث داخل الحرم المكي بصوت منخفض جداً حتى لا نزعج الأخرين.
  • الامتناع عن المرور أما المصلين داخل المسجد الحرام.
  • يجب الابتعاد تماماً عن المشاجرات والمشاحنات والاقتتال فيحرم على كل مسلم قتل أي شيء داخل الحرم المكي حتى وإن كان حيوانات.
  • يجب أن نهتم بالنظافة الشخصية ونظافة المكان الذي نتواجد فيه، ويجب علينا التعامل مع العمال والقائمين على خدمة الحرم بطريقة محترمة.
  • يجب أن نقوم باستغلال كل لحظة في ذكر الله والقيام بالأعمال الصالحة وقيام الليل وتلاوة القرآن الكريم والتصدق والتوبة وعزم النية على ترك المعاصي وعدم العودة لها نهائياً.
  • يجب أن يحرص كل زائر للبيت العتيق الابتعاد عن إدخال أي شيء يسبب رائحة كريهة أو غير مستحبة في الحرم المكي مثل رائحة البصل أو رائحة البصل وغيرها من الروائح الكريهة النفاذة لأنه قد يسبب أذى لزوار بيت الله الحرام، حيث ذكر في حديث عن النبي صل الله عليه وسلم حينما قال: “(مَن أكَلَ ثُومًا، أوْ بَصَلًا، فَلْيَعْتَزِلْنا، أوْ لِيَعْتَزِلْ مَسْجِدَنا).
  • يجب أن نكثر من الدعاء ونلح، ولكن يجب أن يكون الدعاء في خير لأن الدعوة في هذا المكان الشريف قد تكون دعوة مستجابة.

شاهد أيضًا: اين ماتت ام الرسول بالتفصيل

تعرفنا في هذا المقال على معلومة دينية رائعة وهي أول من طاف بالبيت العتيق، وتعرفنا أيضاً على معلومات عن البيت العتيق وآداب زيارته وغيرها من المعلومات الرائعة، أتمنى أن يكون المقال نال إعجابكم واستفادوا منه، انتظروا منا المزيد من المقالات المفيدة مع موقع معلومة ثقافية.

أترك تعليق