ما عدد ساعات الصيام في ألمانيا

ما عدد ساعات الصيام في ألمانيا

ما عدد ساعات الصيام في ألمانيا، شهر رمضان هو تاسع شهور التقويم الإسلامي والذي يمتنع فيه أكثر من مليار مسلم عن الأكل والشرب وهو ما يسمى بالصيام، الذي يبدأ من شروق الشمس إلى غروبها، ويجب أن يلتزم المسلم بآداب الصيام حتى يقبل صومه من الله عز وجل.

شهر رمضان

  •  تكمن فكرة رمضان في اختبار ضبط النفس لدى المسلمين، والانضباط، والصبر، والسماح لهم بتطوير حس التعاطف مع أولئك المحرومين الذين يعانون فعليًا من الجوع والعطش طوال العام.
  • حيث أن شهر رمضان هو شهر الصيام، وتنقية الروح والصلاة، حيث يمتنع المسلمون عن الأكل والشرب والتدخين والجماع والسلوكيات السلبية فيه مثل: السب، الكذب، الغضب الشديد ويكون ذلك  قبل شروق الشمس حتى المغرب (الغروب).
  • يجب أن نستغل الشهر الكريم في تدبر وفهم معاني القرآن الكريم، حيث قد تجد أنه من المفيد الاحتفاظ بدفتر ملاحظات لتدوين أفكارك والآيات التي تجدها قريبة لقلبك حتى يكون لديك شيء تشير إليه أو تعلمه بشكل أكثر عمقًا في وقت لاحق.
  • هذه الممارسات تعمل على تطهير الروح وتركيز الانتباه على الله، وفي شهر رمضان يود الناس بعضهم البعض بقول “رمضان كريم” أو “رمضان مبارك” مما له اثر كبير في صلة الرحم.

شاهد أيضًا: رمضان شهر التوبة والغفران

شهر رمضان هو شهر القرآن

  • شهر رمضان معروف على نطاق واسع باسم شهر القرآن الكريم، حيث أن أحد الأشياء الجميلة في رمضان، هو أنه الشهر الذي يبذل فيه الجميع جهداً إضافياً لإقامة علاقة قوية مع القرآن، سواء أكان ذلك تلاوة متصلة وكثيرة، أو أن يقوم بالتأمل أكثر في معنى الآيات العظيمة.
  • رمضان هو فترة تدريب لبقية العام، فهو يظهر لك مدى إمكاناتك للعبادة، وتجنب الخطيئة، حيث يجب أن تحرص خلال هذا الشهر على فهم معاني القرآن الكريم، وأن تقوم بالتركيز بكل من قلبك وعقلك مع كلمات الله.
  • على الرغم من أننا جميعًا نعلم أن القرآن هو الكتاب المقدس، إلا أن موقفنا من القرآن يعكس كيف أن الطقوس الدينية والثقافية في فهم القرآن جعلتنا نتحدى هدف الكتاب في حياتنا اليوم.
  • كما يجب التأكد من حصولك على نسخة خاصة بك من القرآن وإبقائها قريبة منك بجانب سريرك أو على مكتبك، فهذا يساعدك على القراءة بانتظام حتى لو كنت تقرأ أجزاء صغيرة وتقوم بزيادتها مع مرور الوقت.

كيف نستقبل شهر رمضان

  • بالنسبة للمسلمين، فهو شهر ملئ بالأعمال الخيرية والحسنات، حيث إنه الوقت الذي نفكر في أخطائنا به، ونرجو الرحمة والغفران من الله عز وجل.
  • لا شك أن رمضان يجلب الفرح على حياة المسلمين، وعلى الرغم من أنه تتشابه فيه أداء العبادات المختلفة، إلا إن شهر رمضان يأتي مع تقاليد مختلفة في كل جزء من العالم.
  • رمضان بعيدا عن المنزل.
  • عندما يكون الشخص بعيد عن موطنه، فهو يفتقد جميع العادات التي تصاحب شهر رمضان المبهج الذي نتوق إليه جميعا ونحن ننتظر وصوله.
  • حيث أن من أبرز مظاهر الشهر الكريم هو أن تضيء الفوانيس والألوان الاحتفالية في الشوارع، وتقام موائد الرحمن لخدمة وإطعام الفقراء والمساكين.

شاهد أيضًا: فوائد صيام شهر رمضان الكريم

المسلمين في ألمانيا

  • قد لا يدرك القادمون الجدد لألمانيا أن هناك عددًا كبيرًا من المسلمين في البلاد، حيث أن هناك ما يقدر بنحو 4 ملايين مسلم في ألمانيا، ويرجع ذلك إلى حد كبير بسبب هجرة العمالة الهائلة في الستينيات وتدفق اللاجئين السياسي لاحقاً منذ السبعينيات.
  • حيث أن عدد السكان الأتراك في ألمانيا أكثر من 3 ملايين شخص وكان لهذه المجموعة وحدها تأثير كبير على ثقافة البلاد وسياستها.
  • حيث أن رمضان أكثر من مجرد فترة صيام، فإنه شهر مقدس متجذر في الثقافة والإيمان والتاريخ في جميع أنحاء العالم.
  • حيث يحتفل به المسلمون باحتفالات فريدة من نوعها في منطقتهم ويتم نقلها عبر الأجيال. فيما يلي بعض من أكثر التقاليد حيوية من جميع أنحاء العالم.
  • في حين أن هناك العديد من القضايا المعلقة بخصوص الاندماج في ألمانيا، تحاول البلاد أن تدمج من ثقافاتها المختلفة تحت سقف واحد، حيث تقيم ألمانيا (يوم الوحدة الألمانية) هو أيضًا يوم مفتوح، في محاولة لتعزيز فهم مختلف الأديان والثقافات التي تشكل الأمة الحديثة لألمانيا.

عدد ساعات الصيام في ألمانيا

  • بما أن التقويم الإسلامي هو أحد عشر يومًا أقصر من التقويم الميلادي، فإن رمضان دائمًا يحدث قبل أحد عشر يومًا من العام السابق، ومع اقتراب الشهر في هذه الفترة، يتعين على المسلمين في جميع أنحاء العالم التعامل مع أيام أطول من الصيام.
  • على الرغم من أن الصيف أقل قسوة، إلا أن تجربة رمضان خارج المنطقة الإسلامية ليست سهلة بأي حال من الأحوال، على سبيل المثال، في ألمانيا يقترب اليوم من 19 ساعة تقريبًا، مقارنة بنحو 13 ساعة في المنطقة المسلمة، كما أنه أطول إذا انتقلت إلى بلدان الشمال.
  • ولأن رمضان ليس عطلة رسمية في ألمانيا، فإن ظروف العمل لا تسمح عادة للناس بالمشاركة كما هو الحال في البلدان الأخرى، فعلى الرغم من إغلاق بعض المتاجر والمطاعم التي يديرها المسلمون أو تخفيض ساعات عملهم، إلا أن الغالبية العظمى منهم يظل مفتوح.

شاهد أيضًا: كيفية صلاة تراويح في رمضان بالتفصيل

وأخيرًا، وفي نهاية رحلتنا مع ما عدد ساعات الصيام في ألمانيا، يمكن أن القول أن عدد المسلمين في ألمانيا متزايد، وهو ما يتطلب أن يلتزموا بتعاليم وشروط الصيام من طلوع الشمس حتى غروبها، أما بالنسبة لغير المسلمين في ألمانيا، فمن المهم أن يحترموا من هم في هذا الوقت المقدس.

أترك تعليق