موضوع تعبير عن أهم معابد مصر ومكانتها بين الدول سياحيًا

موضوع تعبير عن أهم معابد مصر ومكانتها بين الدول سياحيًا

موضوع تعبير عن أهم معابد مصر ومكانتها بين الدول سياحيًا، قام الفراعنة القدماء ببناء المعابد القديمة لعبادة الآلهة وإقامة الإحتفالات الدينية، حيث تم بناء المعابد بأفضل الطرق المعمارية والهندسية، كما نقشوا عليها الزخارف والرسومات المميزة، وتعتبر المعابد من أشهر المزارات السياحية في مصر، والتي أبرزت مكانتها بين الدول سياحيًا، حيث نقدم موضوع تعبير عن أهم معابد مصر ومكانتها بين الدول سياحيًا بالعناصر والخاتمة للصف الرابع و الخامس والسادس الإبتدائي، موضوع تعبير عن أهم معابد مصر ومكانتها بين الدول سياحيًا بالعناصر والأفكار للصف الأول و الثاني و الثالث الإعدادي و الثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

عناصر موضوع تعبير عن أهم معابد مصر ومكانتها بين الدول سياحيًا :-

  • مقدمة عن معابد مصر ومكانتها بين الدول سياحيًا.
  • تعريف المعابد والهدف من بنائها.
  • أنواع المعابد في مصر الفرعونية القديمة.
  • أشهر المعابد في مصر الفرعونية.
  • أهم معابد مصر الفرعونية.
  • مكانة مصر السياحية بين الدول.
  • خاتمة موضوع تعبير عن أهم معابد مصر ومكانتها بين الدول سياحيًا.

شاهد أيضًا : موضوع تعبير عن فوائد رياضة الكرة الطائرة

مقدمة موضوع تعبير عن معابد مصر ومكانتها :-

اشتهر الفراعنة القدماء ببناء المعابد، والتي أبرزت مكانة مصر سياحيًا بين جميع دول العالم، حيث أن المعابد تعتبر من أهم المناطق الأثرية التي يأتي إليها السياح من جميع أنحاء العالم لزيارتها، والاستمتاع برؤية النقوش والرسوم المميزة.

حيث اهتم الفراعنة القدماء ببناء المعابد دليلاً على تدينهم، حيث أنهم كانوا يقيمون فيها الاحتفالات الدينية، كما أنها كانت مخصصة لإقامة مراسم تقديس الإله، كما أن معنى كلمة معبد عند القدماء هو بين الإله.

تعريف المعابد والهدف من بنائها :-

  • المعابد هي أبنية عملاقة مغلقة، بنيت على أفضل الطراز، حيث تم بنائها بعناية وطرق معمارية فيها إبداع، كما تم تزويد جدرانها بالنقوش والرسومات التي تميز كل عصر، كما تم تدوين بعض أسرار الفراعنة القدماء على هذه الجدران.
  • أما عن الهدف من بناء المعابد، فهو في الأساس هدف ديني، حيث كان المعبد هو مكان عبادة الإله، وإقامة الحفلات الدينية، وتقديم القرابين للألهة.
  • كما أنه كان المكان الذي يعترف فيه المصري القديم بخطاياه، ويطلب العفو والسماح من الرب، لذلك انتشرت المعابد في جميع القرى في مصر القديمة، والتي كانت يأتي إليها الوفود بالآلاف.
  • كما كان الملك يحرص على إقامة المناسبات الاجتماعية الخاصة به في المعبد، مثل الاحتفال بتتويجه ملكًا، أو الأعياد الجنائزية، أو الاحتفال بعيد السد، حيث إذا تم رفع الرايات الملونة، كان دليلاً على إقامة احتفال في المعبد.
  • والدليل على ذلك، بناء معبد فوق الجبل بسمالوط في المنيا، لخدمة العمال في المحاجر، حيث أنه معبد موجود على مقصورة، كان مخصص لعبادة الإلهة حتحور، وهي إلهة المحاجر والأمومة عند القدماء.

أنواع المعابد في مصر الفرعونية القديمة :-

تنقسم المعابد في مصر الفرعونية القديمة إلى نوعين، هما المعابد الإلهية، والمعابد الجنائزية.

المعابد الإلهية :-

المعابد الإلهية كانت تقام بأمر مباشر من الملك، حيث يشرف على البناء مهندس معماري، ويشارك في البناء عدد كبير من الفراعنة القدماء.

حيث أنه عند الانتهاء من البناء، كان يقوم الملك بتكريم المهندس الذي قام بالبناء، كما يقيم احتفال كبير، يتم فيه رفع الرايات، وذبح الأضاحي، وشرب النبيذ، وتقديم القرابين للآلهة.

شاهد أيضًا : موضوع تعبير عن العمل المنظم طريق سعادة الإنسان ووسيلة تقدمه

المعابد الجنائزية :-

هي معابد أمر الملك ببنائها لضمان استمرار تقديم القرابين بعد وفاته، كما تضمن المعابد الجنائزية استمرار الدعاء والصلاة على الملك الذي قام بتشييد هذا المعبد، ليحيا في العالم الآخر بشكل أفضل، كما يجتمع أهل الملك وأسرته في هذا المعبد كل فترة، للدعاء له وتتقديم القرابين.

كما يربط بين المعبد الجنائزي ومقبرة الملك الذي أمر ببنائه، ممر طويل وواسع، مليء بالحجارة، يعرف بالطريق الصاعد، تسير فيه جنازة الملك، وخلفه أسرته وأقاربه، يرددون الترانيم والشعائر.

أشهر المعابد في مصر الفرعونية :-

معبد الوادي :-

  • معبد الوادي للملك خفرع، شُيد على أحد ضفتي نهر النيل، بالقرب من الأهرامات وتمثال أبو الهول، حيث يربط بينه وبين الأهرامات طريق يسمى بـ “الموكب”.

حيث أنه بعد وفاة الملك، يتم تحنيط جسده وتجهيز المومياء ومراسم الجنازة في معبد الوادي، ثم ينتقل إلى المعبد الجنائزي.

  • يعتبر معبد الوادي للملك خفرع من معبد الوادي التي لا تزال موجودة حتى عصرنا هذا، ويتم زيارتها من قبل السائحين الوافدين من مختلف دول العالم.
  • حيث أنه مرتبط بطريق مليء بالحجارة بهرم خوفو الموجود بالجيزة.

معبد الكرنك :-

  • يرجع تسمية معبد الكرنك بهذا الاسم إلى بنائه في مدينة الكرنك، كما عرف أيضًا بـ “معبد آمون”، حيث أنه من أشهر المعابد الموجودة بداخله، ويعود تشييد معبد الكرنك إلى عصر الدولى الوسطى، كما يتميز معبد الكرنك عن غيره من المعابد، بالرسوم والنقوس الفخمة، ليعد من أهم وأشهر المزارات السياحية التي تقع في مدينة الأقصر، ويفد إليه الزائرين من جميع الدول.
  • حيث أن معبد الكرنك مفتوح يومًيا من الساعة السابعة صباحًا، وحتى الخامسة مساءً، كما يتميز بإقامة عروض الصوت والضوء، التي تجذب أنظار السائحون إليه.
  • تم تشييد معبد الكرنك على مساحة 200 فدان، ويحتوي على عدة معابد كان يقوم الملك بتشييدها للتقرب من الإله، ومن أبرزها معبد آمون رع، ومعبد آتون، ومعبد بتاح، وغيرها.

معبد حتشبسوت :-

  • يرجع تاريخ بناء معبد الملكة حتشبسوت إلى الأسرة الـ 18 في عصر الدولة الحديثة، حيث أمرت الملكة حتشبسوت ببنائه على الضفة الغربية لنهر النيل.
  • وتم بناؤه من الحجر الجيري، حيث أنه يتكون من ثلاثة طوابق، ويضم الطابق الثاني مجموعة من التماثيل الملونة للملكة حتشبسوت والملك اوزوريس.
  • تتميز جدران معبد حتشبسوت بوجود النقوش والرسومات التي دون عليها تفاصيل بعض البعثات البحرية التي أرسلتها الملكة إلى بلاد بونت للتجارة وجلب البخور، لإطلاقها في المعبد وإرضاء الآلهة.
  • كما كانت تتضمن البعثات البحرية التي ترسلها حتشبسوت إحضار الأخشاب وبعض أنواع الحيوانات الأليفة التي لم تكن موجودة في مصر.
  • بالإضافة إلى نوع مميز من فراء النمر والمخصص للطبقة العليا والكهنوت.
  • قام القدماء المصريين بتسمية المنطقة المحيطة بمعبد حتشبسوت بـ “بيت المليون سنة”.

أهم معابد مصر الفرعونية :-

معبد رمسيس الثاني :-

  • قام الملك رمسيس الثاني ببناء هذا المعبد في أبيدوس، وهي عاصمة مصر القديمة، في القرن الثالث عشر ق.م، وكان الغرض من تشييده هو إقامة الطقوس الدينية، والمراسم الدينية له بعد موته.
  • كما أقيم المعبد بهدف عتقديس الآلهة (إيزيس، حورس، وأوزوريس)، ويقع المعبد حاليًا في أبيدوس والتي توجد في محافظة سوهاج بالصعيد، ويبعد عن محافظة الأقصر حوالي 90 كيلو متر

معبد دندرة :-

يوجد معبد دندرة أو هاتور في مدينة الدندرة التي توجد في محافظة قنا في صعيد مصر، ويبعد حوالي 55 كيلو متر عن محافظة الأقصر، ويعود بناء هذا المعبد إلى العصور ما قبل تكوين الأسر الفرعونية.

معبد أبو سمبل :-

يوجد على الضفة الغربية من بحيرة ناصر، ويبعد عن محافظة أسوان بحوالي 290 كيلو متر، ويعتبر واحد من أهم المناطق الأثرية في النوبة، استمر بناء المعبد حوالي 21 عام، حيث تم البدء في التشييد عام 1244 ق.م، وانتهى عام 1223 ق.م.

معبد الأقصر :-

هو من أهم وأكبر المعابد الموجودة في مدينة الأقصر، والتي تعرف بـ “طيبة القديمة”، يرجع تشييده إلى عام 1400 ق.م، في عهد الأسرتين 18، 19، وكان الهدف من بنائه هو عبادة (ثالوث طيبة)، وهم الإله آمون رع وزوجته موت، ونجلهما خونسو.

معبد إدفو :-

يعود تاريخ تشييد معبد إدفو إلى عام 237 ق.م، الذي أمر بتشييده الملك حورس في عهد الدولة البطلمي، ويوجد شمال محافظة أسوان بالصعيد.

معابد فيلة :-

كان يوجد معبد فيلة في جزيرة فيلة، ثم انتقل بعد ذلك إلى جزيرة أجيليكا، بعد بناء السد العالي، ويرجع الاسم إلى أصل إغريقي، ويعني الحبيبة.

معبد كوم إمبو :-

يوجد معبد كوم أمبو في أسوان، وبني بغرض عبادة الإله حورس والإله سوبيك، في عهد الملك بطليموس السادس.

مكانة مصر السياحية بين الدول :-

تتمتع مصر بمكانة عظيمة بين دول العالم، لما تتميز به من موقع جغرافي ومناخ، بالإضافة إلى مكانتها الأثرية، فيوجد بها آلاف من القطع الأثرية الخلابة التي تجذب أنظار العالم، وبها العديد من الأماكن السياحية، مثل الأهرامات، أبو الهول، والمعابد.

شاهد أيضًا : كيفية كتابة موضوع تعبير للمرحلة الإبتدائية

خاتمة موضوع عن أهم معابد مصر ومكانتها بين الدول سياحيًا :-

وفي ختام موضوع تعبير عن أهم معابد مصر ومكانتها بين الدول سياحيًا ، نتمنى لمصرنا الحبيبة الأمن والأمان، حيث أنها من أعظم الدول، ولها مكانة كبيرة بين دول العالم، كما أنها تحتوي على أبرز المعالم السياحية، التي تجذب أنظار العالم إليها، منها الأهرامات، والتي تعتبر من عجائب الدنيا السبع، كما ندعوكم للتعرف على المزيد من الأسرار عن مصر والفراعنة من خلال موقعنا دائما.

أترك تعليق