موضوع تعبير عن الريف المصري بالعناصر

موضوع تعبير عن الريف المصري بالعناصر

موضوع تعبير عن الريف المصري بالعناصر هو ما سوف نتشارك به اليوم حيث لا يتشابه مفهوم الريف كثيرًا عن المدن فهو هذه المساحة التي تمتاز بطبيعة زراعية وبحياة طفيفة بعيدة عن أجواء المدن المزدحمة و المكتظة، فهو حجمه الضئيل جنة الفلاح المزارع يغلب على سكان الريف طابع البساطة وقوة الرابطة والتلاحم فيما بينهم؛ في الريف مجتمع تربطه الألفة بين اليسير من السكان، لذا نقدم لكم موضوع تعبير عن الريف المصري بالعناصر بالعناصر والخاتمة للصف الرابع و الخامس والسادس الإبتدائي، موضوع تعبير عن الريف المصري بالعناصر بالعناصر والأفكار للصف الأول و الثاني و الثالث الإعدادي و الثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

عناصر موضوع تعبير عن الريف المصري :-

  1. مقدمة تعبيرية عن الريف.
  2. بساطة المعيشة في الريف.
  3. دور المرأة الريفية المصرية.
  4. جمال الريف المصري.
  5. وصف جميل عن الريف.
  6. خاتمة عن موضوع الريف المصري.

مقدمة موضوع تعبير عن الريف :-

تنتشر في عدد من المحافظات المصرية العديد من المساحات الزراعية التي يزرعها الفلاحون، وقد تتراوح المنطقة الزراعية التي يمتلكها ويزرعها الفلاح المصري من قيراط واحد إلى فدان؛ حيث يزرعها بالخضار الموسمية التي تكفي حاجته وحاجة عائلته مثل: البندورة، والفاصولياء، والبامية، والباذنجان والثوم؛ فهي أطعمة أساسية لا بد من تواجدها على مائدة العائلة المصرية في الريف أو الغيط (الحقل)، وإلى منحى الخضروات تزرع أيضا بعض أشجار الفاكهة؛ في الأراضي الزراعية المصرية هي أراضي خصبة صالحة لجميع أشكال المحاصيل.

يروي المزارع المصري مزروعات بواسطة ما يسمى بـ (الترعة)؛ وهي بركة مائية، ويروي أراضيه باستعمال (الكباس)؛ وهي مضخة تقوم بتدويرها ماشية يمتلكها المزارع وعادة بواسطة الجاموسة أو البقرة؛ ولكن في الوقت الحالي يستعمل القلة من الفلاحين مكانة الرد التي لا تتطلب إلى بقرة لتدويرها؛ لإختصار وقت العناء على الفلاح.

اقرأ أيضًا :-  كيفية كتابة موضوع تعبير للمرحلة الإبتدائية

تستهدف برامج الإنماء الريفية بصفة رئيسية أهالي الأرياف، والتسليم بأهمية المبادرات المحلية وتعظيم الموارد المتوفرة، تحاول إلى تقصي الرخاء الإستثماري والاجتماعي الريفيين، اعتمادًا على مبدأ التوجيه والإرشاد للجميع وإن الدراسات وعمليات الإنماء يلزم أن تقاد بتنسيق مع المستفيدين والمتدخلين.

ويلزم أن تؤدي إلى تقدير نقدي وتحويل الإتجاهات نحو الأهمية وتنادي الإنماء الريفية بمساهمة السكان وإحقاق الحق ونشر الإنصاف الإجتماعي، مع التخيير الظاهر للفئات الأقل مقدرة في المجتمع القروي وتتسم الإنماء الريفية بالشمول، كما تعتمد على طريقة لا مركزية المرسوم، أي أن الأحكام تتخذ محليًا ويساهم فيها جميع أشخاص المجتمع القروي المعنيين ببرامجها والإنماء الريفية قضية جميع المعنيين بها أي الفلاحين والمرشحين ومتخذي المرسوم السياسي والسكان المحليين.

شاهد ايضًا : موضوع تعبير عن التكنولوجيا باللغة العربية

بساطة المعيشة في الريف :-

تمتاز المنازل الريفية المصرية بطابع البساطة؛ حيث تبنى من الطوب أو (اللبن)؛ وتكون تلك المنازل قريبة من بعضها القلة، وفي مختلف بيت يخصص الفلاح المصري ما يسمى بـ (الزريبة)؛ وهي المكان المخصص بتربية المواشي، فنرى الفلاح لديه بقرة أو بقرتين ليحصل على اللبن والألبان والأجبان وايضًا على اللحوم وصناعة السمن، وإلى منحى الجاموسة يربي المزارع في زريبته الأغنام والماعز، وايضا الطيور مثل: الدجاج والبط؛ ليسد حاجته من البيض واللحم، وليتنقل المزارع في الريف وينقل حاجاته يستعمل الحمار؛ فهو الدابة الوحيدة المؤهلة للتنقل على الأراضي الطينية في الترعة.

دور المرأة الريفية المصرية :-

إن المرأة الريفية المصرية هي التي تدبر شؤون البيت وتصنع الخبز بواسطة الفرن البلدي المتواجد في واحدة من أركان البيت، وتستخدم الأخشاب في تشغيله؛ لتصنع وجبات الأكل لأسرتها تحصل العائلة المصرية على الماء المنخفض الحرارة عن طريق الوزير المصري الذي يبرد الماء طبيعيا دون الاحتياج إلى الثلاجات، وتربط الفلاحين رابطة تكافلية؛ حيث تتبلور روح التعاون والحب فيما بينهم حيث يساهم الجميع في أفراح وأتراح غيرهم؛ في الريف المصري ضئيل بشكل كبير وكل فلاح مطلع على ظروف جيرانه الموجودين حوله.

اقرأ أيضًا :-  موضوع تعبير عن بر الوالدين للصف السادس

شاهد ايضًا : موضوع تعبير عن العلم النافع وتقدم المجتمع بالعناصر

جمال الريف المصري :-

يطلق عليها أيضًا إثم الإنماء الريفية يصعب وضع توضيح مفهوم لذلك الصنف من الإنماء، وهذا نتيجة لـ اختلاف آراء الجغرافيين والمهتمين بشأن تعريفها الإنماء القروية مفهوم مركب وعويص، لا يشمل جانبًا واحدًا أو مجالاً اقتصاديًا محضا لكن إنه يشمل كل جوانب الحياة الإستثمارية والثقافية والإجتماعية والمجالية.

بمعنى أنها تعني تنقيح أحوال عيش السكان وتحديث مهاراتهم التكنولوجية والمعرفية، وتنقيح وضعيتهم الإجتماعية (التعليم والصحة)، إضافة إلى ذلك تمكينهم من الإستغلال المعقل للثروات الطبيعية المحلية مع وجوب تثمينها، وضمان استدامتها للأجيال اللاحقة الأمر الذي يجعل الإنماء القروية لا تتشابه في أهدافها وأبعادها عن غير مشابه أشكال الإنماء الأخرى خاصة الإنماء الفلاحية، سوى أنهما ترتبطان بعلاقة جدلية فلا يمكن تقصي الإنماء القروية بلا وجود الإنماء الفلاحية.

ورغم هذا توجد الإنماء القروية أساس الإنماء بالأرياف، لأنها ترتكز على مقاربة مجالية شمولية تعالج قضايا المجتمع والاقتصاد القرويين.

وتعني الإنماء القروية ايضا التنقيح الكيفي والنوعي للأنشطة الاستثمارية الممارسة في الميدان الريفي، مع ضمان استدامتها، كما أنها لا تعني مجرد صناعة لمنطقة قروية أو معيشة نشاطات استثمارية بها، لكن إنها ظاهرة متشابكة، تعمل على إنماء الموارد المحلية، ومقاتلة الفقر القروي وكل المشكلات التي يتخبط فيها العالم القروي لقد تبين لنا صعوبة إعطاء توضيح مفهوم قار وموحد للتنمية الريفية نظرا لشجاعته.

شاهد ايضًا : موضوع تعبير عن المعالم السياحية في مصر بالعناصر والافكار

وصف جميل عن الريف :-

ورغم هذا فإنه يمكن توضيح مفهوم الإنماء الريفية على النحو التالي: تشكل الإنماء القروية مسلسلا شموليا، مركبا ومستمرا يستوعب جميع التحولات الهيكلية التي يعرفها العالم القروي، ويترجم ذلك المسلسل عن طريق تطور مستوى نتائج النشاط الفلاحي، واستغلال الموارد الطبيعية والبشرية وتنويع الأساسيات الاستثمارية للساكنة القروية وتنقيح ظروفها الاستثمارية والاجتماعية والثقافية، تعمل على الرفع من جاذبية الحياة والشغل في الأرياف سواء على المستوى الإقليمي أو الجهوي أو الوطني أو العالمي.

اقرأ أيضًا :-  موضوع تعبير عن البيئة الصالحة والفاسدة بالعناصر

يظهر أن ذلك التعريف إجمالي، سوى أنه لا يعد التعريف الأوحد في ذلك النظام، لكن هناك تعاريف أخرى نذكر منها: -يعلم G V Fugues” ” الإنماء القروية على أنها هذا المفهوم الذي يحتوي بذل الأتعاب لمساعدة مساكين الذراع فضلا على ذلك العاملين بميدان الزراعة التسويقية.

ذلك التعريف يرتبط بقرب واحد يتمثل في تقديم مساعدات عينية للأسر الريفية يشاهد آخرون أن مفهوم الإنماء الريفية يمر الوقوف بالقطاع الفلاحي ليشمل قطاعات استثمارية لها صلة بالزراعة لكن إنه في رأي القلة يحتوي إنماء الإنسان والموارد الطبيعية في نفس التوقيت.

ومن هنالك تقصي الرفاه والإنصاف الاجتماعي للسكان القرويين يظهر عن طريق ما سلف أن الإنماء القروية يلزم أن ترتكز على ما يلي: أن تقبل مشاركة السكان القرويون في مختلف مدد المشروعات التنموية أن تقبل الاتفاق الجماعي بين السكان ومخططي البرامج التنموية.

وتستند الإنماء الريفية في تطبيق برامجها على طرق وغايات تتجلى فيما يأتي: يلزم أن تتصف البنية التكنولوجيا والأطر المخططة لبرامجها بالمرونة لأنه من شأنها خلق امتيازات، وتغليب الطابع الإنساني في الصلات بين الإدارات والشركات التي تعمل في مجال الإنماء والنهوض بمشاكل السكان مع تحديد شبكة الأولويات في المتطلبات وإنعاش دور منظمات المجتمع الساكن والجمعيات المهنية الناشطة بالمجال الريفي.

شاهد ايضًا : موضوع تعبير عن حرب أكتوبر بالعناصر والمقدمة

خاتمة عن الريف المصري:

يعرف الريف على أنه المساحة الزراعية، ومن أبرز ما يميزها هذه المناظر الطبيعية والزراعية الممتدة، ولا يتشابه الريف عن المدن من حيث الشكل، والتجانس، والطبيعة السكانية، والناحية التعليمية، والحراك الجماعي يقطن الريف في كافة دول العالم وضعية تبعية كاملة للمدن الأساسية؛ لتركز كافة الخدمات الحيوية فيها دون الريف، وذلك الشأن هو الذي يدفع سكان المجتمع الريفي إلى ترْك مناطقهم والهجرة للمدن.

أترك تعليق