ماذا يسمى علم دراسة الارض

ماذا يسمى علم دراسة الارض

ماذا يسمى علم دراسة الارض الأرض، أو الكوكب الأزرق كما يسمى ينتمي إلى المجموعة الشمسية ويتمركز كثالث كوكب بعدًا على الشمس، وهو موطن البشر والكثير من الكائنات الحية الأخرى على عكس باقي الكواكب التي تفتقر إلى وجود الحياة عليها، انشغل الإنسان منذ القدم بالمكان الذي يعيش فيه وأخذ يبحث في خباياه وخصائصه، وإلى يومنا هذا يدهشنا هذا الكوكب بما يخبئه في داخله فتعددت العلوم التي تدرسه وتجمعت كلها تحت مسمى الجيوعلوم أو الجيوساينس.

فما هي الجيوعلوم؟ وما هي أسرار الأرض؟

تعريف الجيوعلوم

  • الجيوعلوم هو علم دراسة كوكب الأرض وتاريخ نشأته، خصائص تركيبته، العوامل المؤثرة عليه، وكذلك علاقاته بباقي الكواكب في الكون.
  • وتتنوع مجالات البحث في هذا العلم فهو يشتمل على كميات لا حصر لها من المعلومات، ومع التطور العلمي والتكنولوجي الذي يعيشه العالم اليوم فان الاكتشافات في هذا المجال لا تزال تكبر وتوضح والنظريات الموضوعة سابقًا من قبل العلماء لا تنكفئ تدحض أو تؤكد.
  • وعلاقة الإنسان بموطنه الأم هي علاقة تأثر وتأثير فعلى سبيل المثال تقوم الأرصاد بدراسات تساعدنا على معرفة الطقس ومواقع الأعاصير والعواصف، وقد يتوقع مختصر دراسة المياه وقوع فيضانات وأيضًا الحفريات المكتشفة تروي لنا تاريخ الأرض منذ ألاف السنين، فيما يلي سوف نتعرف على مدى أهمية الجيوعلوم، أقسامها المختلفة وما أضافته لحياة البشر.

شاهد أيضًا: الأجرام السماوية وترتيبها من الأكبر إلى الأصغر

أهمية دراسة علوم الأرض

تكمن أهمية دراسة علوم الأرض في تسهيل حياة الإنسان ومعرفته بالمحيط إلي يعيش به ليسهل عليه التعامل مع خباياه أو استغلال خصائصه لجعل حياته أكثر أهمية وراحة فالإنسان فضولي بطبعه ومحب للاكتشاف، ومن فوائد دراسة الأرض نذكر:

  1. لولا الجيوعلوم لما تمكنا من اكتشاف المواد الطاقية كالفحم المستخدم منذ القدم ثم البترول والغاز وصولا إلى المواد المشعة كاليورانيوم.
  2. المواد الأولية ونذكر على سبيل المثال المواد المستخدمة في البناء كالحجر الجيري والرخام مثل الجرانيت كذلك المواد الأولية التي تدخل في الصناعة الكيميائية.
  3. البحث عن المياه الجوفية ويعتبر من الأساسية لندرة وجود المياه في بعض مناطق العالم اليوم.
  4. تحسب الكوارث الطبيعية كالزلازل، الأعاصير والفيضانات.
  5. تحديد مواقع مناسبة للبناء بعيدًا عن مجرى الأودية أو الانهيارات الأرضية.

أقسام علم الأرض

  • الأرض تتكون من عدة طبقات من القشرة وإلى القلب وعددها سبعة وهي تكون النظام الأرضي والجيوعلوم هي الدراسات التي تتناول أغلفة هذا النظام.
  • كما في كل العلوم يكون هناك نظرية وتجربة فان علوم الأرض ليست استثناء وهناك عدة مقاربات في الدراسة منها الاختزالية والكلانية.

فيما يلي نستعرض أنواع الجيوعلوم وما تقدمه من خدمة للبشرية:

علم أغلفة الأرض

ويسهم في توضيح الغلاف الأرضي وينقسم بدوره إلى عدة علوم منها:

  • علم الجيولوجيا وهو من أشهر العلوم ويهتم بدراسة صخور الأرض وقشرتها وتمركزها كما يبرز تاريخ طبقات الصخور وترتيبها، بدأ العمل عليه منذ الستينات إلى اليوم بعد تبني النظرية التي تقوم على تكوين الصفائح، تقوم الجيولوجية على مبدأ الحالية الذي يعني بالأساس التسلسل الزمني الجيولوجي للأحداث.
  • علم الجيوديسيا وهو علم شكل الأرض وما ينجر عنه من تفاعلات مع العوامل الطبيعية داخلية كانت أو خارجية.
  • علم التربة يختص بدراسة الطبقة السطحية للأرض خاصة مكوناتها، نشوئها وتقسيماتها.
  • وينقسم علم التربة إلى قسم علم تأثير التربة والمعني به الأثر على النباتات وقسم أحوال التربة.
  • علم الهيدرولوجيا أو المحيطات وهو يدرس أحوال المياه، التي تغطي أكثر من 70% من كوكب الأرض، وتوزيعها.
  • علم الجلاسيلوجيا أو الجليد وهو العلم الذي يدرس الأقسام الجليدية التي على الأرض ونخص بذكر القطبين الجليديين الشمالي والجنوبي الموجودين على أطراف العالم.
  • علوم غلاف الأرض الجوي ويختص بدراسة الجو الغازي المحيط الملتصق بالأرض وإلى حدود ارتفاع 10 كيلومترات.
  • ويتكون الغلاف الجوي من غازات متعددة تحتفظ بخصائصها بفضل الجاذبية العالية وانخفاض درجات الحرارة.
  • مع ما يشهده الكوكب اليوم من انحباس حراري وارتفاع في درجات الحرارة النسبي الملاحظ بشدة في الأعوام القليلة الماضية، وهو ما يهدد الغلاف الجوي ويعزز ثقب الأوزون فان هذا العلم من المجالات الأكثر بحث من قبل العلماء.
  • علم الغلاف الحيوي الذي يدرس جغرافيا الكائنات الحية وكيفية عيشها، والتوازن البيئي الحيوي بالإضافة إلى علم الأحياء الدقيقة الجيولوجية وكل ما يهم الطبيعة الموجودة على كوكب الأرض.

شاهد أيضًا: لماذا الارض لا تمتص الدم مع المراجع

علم باطن الأرض

  • وهو علم يختص بدراسة ما يوجد في باطن الأرض وتكتونية الصفائح التي تصف تحركات الغلاف الصخري الأرضي والانجراف القاري، حيث أن اليابسة كانت كتلة واحدة منذ ألاف السنين وليس مفصولة عن بعضها كعالمنا اليوم.

باقي العلوم المرتبطة بالعالم والتي تختص بدراسة مصادر مستخرجة من الأرض أو الكوارث الطبيعية المرتبطة بالكوكب ومنها نذكر:

  • علم المعادن ويبحث في خصائص المعادن الطبيعية، تفاعلاتها الكيميائية، توزعها الجغرافي واستخداماتها.
  • علم الجيومورفولوجيا أو علم تضاريس الأرض الذي يبحث في تشكيل منحنيات الكوكب كالسلاسل الجبلية، السواحل البحرية، انبساط الأراضي، الصحراء، الأنهر والوديان.
  • علم الصخور ويقوم على دراسة الصخور الموجودة في قشرة الأرض وتركيبها الكيميائي.
  • علم الجيوفيزياء وجيولوجيا الاقتصاد ويرتكز على البحث في طبقات ما تحت سطح الأرض وخصائصها الغير مرئية ذات لقيمة الاقتصادية.
  • علم الجيولوجيا الفيزيائية أو الطبيعية وهو علم الظواهر الطبيعية على سطح الكوكب.
  • علم الجيولوجيا البنيوية ويختص بكل ما هو بناء للقشرة الأرضية والتطور الذي شهدته عبر العصور البيولوجية.
  • علم الزلازل ويهتم بدراسة أسباب حدوث الزلازل والاهتزازات الأرضية المتكررة.
  • علم الأحافير الذي يبحث في بقايا الكائنات الحية المحفوظة في طبقات الأرض منذ الاف السنين وتسمى الحفريات.
  • علم طبقات الأرض والذي يدرس تكوين طبقات الأرض والقوانين التي تحكمها وكذلك ترسبها.
  • علم الجيوكيمياء وهو يدرس كيمياء الصخور والمعادن وكذلك نسب الخامات المعدنية المنتشرة في قشرة الأرض.
  • علم جيولوجيا المياه الذي يركز على البحث ف مصادر المياه الجوفية منها والسطحية والبحث في خصائصها.
  • علم الجيولوجيا التاريخية التي تختص بالبحث في نوع الصخور وتطورها منذ القدم إلى هذا اليوم.

وبهذا نكون استعرضنا أهم العلوم الشاملة لعلم الأرض حيث يوجد غيرها يعرف بنسب أقل ولكن قد لا يقل أهمية عما تم ذكره، فالعالم مجال واسع للبحث ويحتمل وجود الكثير من النظريات والاكتشافات العلمية التي تتطور بسرعة بفضل التطور التكنولوجي الذي وصل إليه الإنسان.

أهم الاكتشافات التي توصلت إليه الجيوعلوم

توصلت الأبحاث التي وضعها العلماء في العديد من الاكتشافات التي غيرت من وجه العالم الذي نعيشه ونذكر من ذلك:

  1. اكتشاف النفط أو البترول وهو مادة تخرج من باطن الأرض من خلال تكوينات جيولوجية وهي عملية تحول للمواد العضوية التي دامت لسنوات طويلة.
  2. ويستخدم النفط اليوم في مجالات شاسعة مثل الوقود، إنتاج الكهرباء، صناعات بيتروكيميائية وغيرها.
  3. الديناصورات وتم ذلك من خلال الأحافير التي وجدت محفوظة في طبقات الأرض وانتشرت هذه الحفريات في أماكن متفرقة من العالم، حيث أنه منذ ملايين السنين وفي الحقبة التي عاشت فيها هذه الكائنات الضخمة الأرض كانت مركبة من قارة واحدة ضخمة تدعى بانجيا.
  4. البحيرات الجوفية والتي تعتبر من المصادر المهمة للمياه وتتكون في باطن الأرض من خلال تجمع مياه الأمطار والأنهار عبر الشقوق الموجودة في الصخور.

شاهد أيضًا: كيفية معرفة وجود اثار تحت الارض

وهنا نستخلص أن علوم الأرض هي ذات أهمية كبرى لفهم وبحث المحيط المعيشي للكائنات الحية بجميع أنواعها وخاصة الإنسان الذي استغل مختلف الاكتشافات للتطوير من حياته وجعلها أكثر راحة، وسخر مكونات عالمه في منفعته.

أترك تعليق