السياحة الداخلية في مصر

مصر من أشهر الدول التي تمتلك معالم سياحية وآثار وكنوز فرعونية وموارد طبيعية لا تمتلكها أي دولة أخرى، وهو ما يجعلها في أولى قائمة المزارات السياحية على مستوى العالم، وإلى جانب السياح الأجانب هناك سياحة داخلية أيضًا يقوم بها السكان المحليين للتنقل بين المحافظات واكتشاف أهم المعالم التي تتميز بها دولة مصر، ولا شك أن السياحة الداخلية في مصر لا تقل أهمية عن السياحة الدولية.

أهمية السياحة الداخلية في مصر

السياحة الداخلية لها دورًا هامًا في قطاع السياحة بمصر، لذلك نجد أن مؤسسات الدولة تسعى للتعاون مع وزارة السياحة لوضع حملات تشجيع للسياحة الداخلية، وتنظيم رحلات وبرامج تهدف إلى تسهيل الأمر على المواطنين، ولكي يتم التغلب على كل المعوقات التي تواجه كل من يرغب بعمل رحلات سياحة داخلية.

شاهد أيضًا: مقدمة عن السياحة في مصر

وتتمثل الأهمية الكبرى للسياحة الداخلية في مصر في النقاط التالية:

أهمية اقتصادية

حيث تمثل جزءً هامًا في زيادة الدخل القومي، وزيادة تحصيل الضرائب، وزيادة نسبة الإنتاج، وزيادة فرص العمل، كما أنها تعتبر من وسائل التشجيع على السياحة الدولية وزيادة الوفود الأجنبية في مصر إذا ما تم استخدامها بشكل صحيح في الدعاية للسياحة الدولية.

تقليل البطالة

فالسياحة الداخلية تساعد في خلق وتوفير العديد من فرص العمل في مختلف المجالات فيما يزيد عن 27 قطاع من القطاعات الصناعية التي ترتبط بشكل أو بآخر بقطاع السياحة، ومثال على ذلك القطاع الفندقي، كما أنها تعتبر من وسائل الحفاظ على العمالة المدرّبة وزيادة خبراتها للتعامل مع السياحة الدولية.

تحقيق الاستقرار للقطاع السياحي

فعدد السياح المرتبط بالسياحة الداخلية يزداد بشكل مضاعف خلال مواسم الإجازات والمناسبات العامة والأعياد، وبذلك تعتبر السياحة الداخلية موردًا بديلًا لتعويض النقص الذي يحدث في نسبة السياحة الدولية في بعض أوقات السنة، وبذلك يتم تحقيق التوازن والاستقرار بقطاع صناعة السياحة في الدولة.

أهمية قومية

تعتبر من أهم عوامل الشعور بالانتماء الوطني لدى المواطن المصري، حيث تخلق بداخله نوعًا من الشعور بالاعتزاز والفخر تجاه تراثه، وكذلك شعوره بالفخر تجاه كل ما تملكه مصر من موارد طبيعية وتاريخية، وبالتالي تزداد لديه الرغبة في الحفاظ على وطنه ويزداد شعوره بالولاء تجاهه.

أهمية مجتمعية

بالسياحة الداخلية تزداد فرص التواصل بين أبناء الوطن الواحد من المجتمعات المحلية المختلفة، والتعرف على العادات المختلفة بين سكان المحافظات وتبادل الأفكار، وبالتالي تزداد قوة الترابط بين أبناء الشعب المصري، ويساهم ذلك في تعزيز الترابط الاجتماعي وتقوية الوحدة الوطنية.

أصناف السياحة الداخلية في مصر

يمكن تقسيم السيّاح الداخليين في مصر إلى نوعين رئيسيين وفقًا للمدة التي يقضونها في الزيارات السياحية، وذلك على النحو التالي:

الصنف الأول ويطلق عليه سيّاح اليوم الواحد، وهم من يقضون أقل من أربعة وعشرين ساعة في زيارة الأماكن والمزارات السياحية.

الصنف الثاني ويطلق عليه اسم السيّاح المحليين، وهم من يقضون يومًا كاملًا أو أكثر في الأماكن والمزارات السياحية.

  • وتعتبر السياحة الداخلية في مصر سياحة موسمية، فعادة ما يمتد موسم السياحة في فترة الإجازات الصيفية نحو ثلاثة أشهر، أو خلال فترة إجازة نصف العام بين الفصلين الدراسيين، وتكون مدتها أسبوعين فقط.
  • وهناك بعض العائلات التي تقوم برحلات وزيارات سياحية قصيرة خلال عطلة نهاية الأسبوع.
  • وعادة ما تستقر إقامة السياح الداخليين في الفنادق، أو في الشاليهات والشقق الخاصة، ولذلك انتشرت فكرة القرى السياحية وخاصة في المحافظات الساحلية في شمال مصر.

شاهد أيضًا: بحث عن مقومات السياحة في مصر

كيفية تطوير السياحة الداخلية في مصر

مع تطور الأحداث في مصر في السنوات الأخيرة وتأثر قطاع السياحة بشكل عام، فأصبحت السياحة بحاجة إلى بعض الأمور التي تساعد على تطويرها وتنشيطها وزيادة عدد السيّاح المحليين والدوليين، ومن أبرز هذه الأمور ما يلي:

  1. تشجيع المستثمرين للعمل في قطاع السياحة من خلال وضع وتفعيل القوانين التي تتعلق بشئون العاملين في قطاع السياحة وكل ما يخص المنشآت السياحية.
  2. توفير كافة التسهيلات للمنشآت السياحية الداخلية، ومساعدتها على العمل وخاصة في فترات الأزمات الاقتصادية في مصر.
  3. زيادة المناطق التي يمكن استغلالها لإنشاء مزارات وقرى سياحية جديدة، مثل استصلاح الأراضي الصحراوية وزيادة نسبة زراعة الأشجار والزهور، وإقامة منشآت رياضية واجتماعية.
  4. تطوير المناطق التي تعتبر مناطق جذب سياحي في مصر، مثل الفيوم والإسماعيلية والقناطر الخيرية، وغيرها من المحافظات التي تمتلك من الموارد الطبيعية ما يؤهلها لتكون من أفضل المزارات السياحية على المستويين المحلي والدولي.
  5. ضرورة تطوير المرافق الأساسية الضرورية للسياحة الداخلية والدولية، وتوفير كافة سبل الراحة للسياح وكل الاحتياجات اليومية اللازمة لقضاء أوقات ممتعة مما يساعد في تشجيع السياح على تكرار الزيارات.
  6. توفير وسائل ترفيهية مختلفة في كل المزارات السياحية، والعمل على تطوير مرافق البنية الشاطئية والتي يتم توجهيها إلى السياح المحليين بشكل خاص، وتوفير أماكن مريحة للإقامة بأسعار مناسبة للسياح المحليين.
  7. توفير المزيد من وسائل النقل والمواصلات سواء البرية أو النهرية وبتكاليف مالية مناسبة للسياح الداخليين، ويمكن أيضًا بالتنسيق مع الشركات السياحية تنظيم برامج سياحية داخلية للمواطنين بتكاليف متوسطة.
  8. التركيز على الاهتمام بالمواسم والمناسبات لتنظيم برامج سياحية وعروض مميزة تجذب أكبر قدر ممكن من المواطنين الراغبين في عمل رحلات سياحية داخلية، مع ضرورة الاهتمام بذلك الجانب في الأوقات الأخرى التي تنشط فيها السياحة الدولية أيضًا.
  9. الاهتمام بتوفير الإحصاءات التي تتعلق بالسياحة الداخلية، فتلك الاحصائيات تساعد المختصين في وضع خطط وبرامج لتنمية قطاع السياحة.
  10. العمل على تحقيق الاستقرار المجتمعي من الناحية الأمنية والاجتماعية والسياسية، فكل هذه الجوانب تؤثر على قيام المواطنون بالأنشطة السياحية الداخلية.
  11. العمل على زيادة التعاون بين القطاع السياحي الخاص مع الشركات الخاصة من أجل زيادة التنشيط السياحي، فوظيفة الشركات الخاصة التي تهتم بمجال التنشيط السياحي هو الترويج للمنشآت والمزارات السياحية والخدمات التابعة للقطاع السياحي، والترويج للمنتجات المحلية في المناطق السياحية، مثل منتجات سيوة، ومنتجات النوبة وغيرها من المشغولات والمنتجات يدوية الصنع التي تشتهر بها عدة مناطق داخلية في مصر.
  12. زيادة التشجيع على بيع وشراء المواد والسلع المحلية في المناطق والمزارات السياحية من أجل تخفيف التكاليف المادية على السياح المحليين، ومن جهة أخرى لزيادة تحقيق الأرباح للأماكن السياحية.
  13. ضرورة العمل على تشجيع السياحة البيئية في مصر، وفرض القوانين اللازمة لحماية البيئة والحفاظ على التنوع البيئي والحيوي في مصر، والتأكيد على أن السياحة صديقة للبيئة، بل أن هناك فرع من فروع السياحة يسمى بالسياحة البيئية، فيجب العمل على تنشيط هذا الفرع من السياحة مما يصب في مصلحة قطاع السياحة.
  14. تشجيع السياحة العلاجية في مصر وتعريف السياح المحليين على أهميتها وفوائدها وأشهر الأماكن التي تختص بهذا النوع من السياحة والذي يعتبر غير معروف بشكلٍ كافٍ على الصعيد المحلي على الرغم من شهرته الواسعة على الصعيد الدولي.
  15. ومن أشهر مزارات السياحة العلاجية في مصر: عيون موسى، جيل كيغار، كهف الملح بسيوة، وكهف الملح بمرسى مطروح، الواحات البحرية، الداخلة والخارجة، حمامات وعيون حلوان، حمامات فرعون، رمال سفاجا، وجبل الدكرور.

شاهد أيضًا: السياحة في هونج كونج وابرز المعالم السياحية بها

كانت هذه بعض المعلومات الموجزة عن السياحة الداخلية في مصر وأهميتها وطرق تطويرها، فمن الواجب على كل مصري أن يساعد في الدعوة إلى السياحة سواء الداخلية أو الدولية، وأن يساعد في نشر صورة إيجابية عن السياحة في مصر.

أترك تعليق