أعراض الحجاب الحاجز عند الأطفال

أعراض الحجاب الحاجز عند الأطفال

الحجاب الحاجز هو عضلة موجودة تحت القفص الصدري، بمعنى أنه حاجز عضلي يفصل بين القفص الصدري والتجويف البطني المكون من المعدة، والكبد، والأمعاء، وهو أيضًا عضلة إرادية لكنه يمكن أن يتحرك دون أن تتحكم به إراديًا أيضًا، وهو العضلة الرئيسة المستخدمة في التنفس، وفتق الحجاب الحاجز هو حالة تتسع فيها الفتحة الموجودة في جداره والمخصصة لتمرير المريء إلى حد يسمح بانتفاخ المعدة باتجاه الصدر للأعلى.

أين يقع الحجاب الحاجز

يلتصق الحجاب الحاجز بالأضلاع السفلية الستة، ويعتبر الجزء الأسفل من عظمة القص، والفقرات القطنية في العمود الفقري، ويساهم في التحكم في عملية التنفس وذلك باتساع الصدر وانقباضه، ويقع بين الصدر والمعدة.

شاهد أيضًا: هل القولون يضغط على الحجاب الحاجز

فتق الحجاب الحاجز عند الأطفال

يكون فتق الحجاب الحاجز عند الأطفال شائع الوجود في الأعمار التي تلي العقد الخامس من العمر، ويمكن أن يولد به الطفل، ويرافقه ارتجاع معدي مريئي، وأيضًا وجود فتق الحجاب الحاجز عند الأطفال لا يختلف وجوده عند الكبير، وأيضًا يخضع لنفس العلاجات التي يتم تطبيقها مع الكبار مع اختلافات بسيطة في التفاصيل، وذلك بالنسبة لطرق لتغذية أو لجرعات العلاج إذا تم استخدام الأدوية كعلاج لهذا الفتق.

وظائف الحجاب الحاجز

إن للحجاب الحاجز العديد من الوظائف الهامة والحيوية في جسم الإنسان، وهي على سبيل المثال كالآتي:

التنفس: يقوم الجهاز التنفسي بتزويد خلايا الجسم بالأكسجين وتخليصها من ثاني أكسيد الكربون، وذلك يكون عن طريق عملية التنفس وهي الشهيق والزفير ويساعد في عملية التنفس عضلات الجسم والعضلات الوربية الحجاب الحاجز، ويتم ذلك داخل القفص الصدري، وتتم العملية كالآتي:

  1. الشهيق تنقبض فيه عضلات الحجاب الحاجز لتتحرك لأسفل، وتنفرج العضلات الوربية للخارج فيتسع القفص الصدري ويتم سحب الهواء الجوي داخل الرئتين مرورًا بالأنف ليتساوى الضغط الخارجي مع ضغط الرئتين، وفي هذه العملية يمتص الجسم الأكسجين من الهواء الداخل للرئتين.
  2. الزفير وهو عكس العملية السابقة ويتم فيها رفع عضلات الحجاب الحاجز لأعلى وانقباض عضلات الوربية للداخل مما يضغط على الرئتين، ويساعدها على طرد الهواء الموجود بداخلها والمحمل بثاني اكسيد الكربون.
  3. التقيؤ: يعمل الحجاب الحاجز على تنفيذ عملية التقيؤ، وذلك عن طريق انقباض عضلاته وبدوره الضغط على المعدة والتي يسهل في هذه اللحظة عملية التقيؤ وخروج محتويات المعدة.
  4. العطس: وهي العملية التي يقوم بها الجسم عند وجود مادة تهيج الأنف، ويحدث نتيجة رسالة يتلقاها مركز العطس في الدماغ وتليه إلى عضلة الحجاب الحاجز لتنقبض وكذلك عضلات الصدر والبطن والأحبال الصوتية وفي هذه الحالة يخرج الهواء من الفم والأنف في صورة العطس.
  5. السعال: وهو يحدث عندما يزيد الضغط في الصدر نتيجة انقباض عضلات الحجاب الحاجز، وفي هذه الحالة يحدث زفير قوي.
  6. يشارك الحجاب الحاجز في العديد من الوظائف في جسم الإنسان منها، التبول، والتبرز، والبكاء، ودفع الجنين أثناء عمليات الولادة.

أعراض فتق الجاب الحاجز عند الأطفال

يجب ان تلاحظ الأمهات بعض التصرفات او بعض الدلالات لتي تشير إلى وجود فتق بالحجاب الحاجز لدى لطفل، وفي حالة ملاحظة أي شيء مختلف عن الطبيعي للطفل، يجب التعرف على الأعراض التي يمكن أن يكون فيها الفتق حتى يتم الذهاب للطبيب عند ملاحظتها، وتتمثل أعراض الفتق عند الأطفال في ألم في البطن، ويتحدد في المنطقة لتي فوق السرة، التجشؤ، والحذق، والتقيؤ والبصق والبحة في الصوت، وقلة الأكل، والشعور دائمًا بامتلاء البطن والانتفاخ.

وأيضًا من الأعراض التي قد نلاحظها هي بطء في النمو أو اضطراب في نمو الطفل عن الطبيعي منها، وأيضًا من ضمن الأعراض هو البراز غامق اللون، ووجود التهابات ونزلات صدرية، وفي حالة ظهور أي من هذه الأعراض يجب ان نتوجه للطبيب لاتخاذ اللازم، ودور الأم كبير فيما سبق في الملاحظة.

أسباب فتق الحجاب الحاجز عند الأطفال

يوجد العديد من الأسباب لفتق الحجاب الحاجز وهي على سبيل المثال لا الحصر كالتالي:

  • ضعف في عضلة الحجاب الحاجز.
  • التعرض للجروح في منطقة الحجاب الحاجز.
  • وجود عيوب خلقية عند المواليد.
  • تعرض عضلة الحجاب الحاجز إلى ضغط كبير مثل ما يحدث أثناء السعال وأثناء التبرز وأثناء رفع أحمال ثقيلة.

شاهد أيضًا: فتق الحجاب الحاجز وضيق التنفس أسبابه وأعراضه

علاج فتق الحجاب الحاجز

من المعروف أنه لكل داء دواء، ومرض فتق الحجاب الحاجز له عدة أنواع من العلاج والتي تنتشر في جميع أنحاء العالم، ولعلاج فتق الحجاب الحاجز انواع عديدة وتختلف باختلاف درجة الإصابة نفسها، هل هي إصابة بالغة أو إصابة خفيفة وتتلخص أنواع وطرق العلاج في الآتي:

يقوم الإنسان بتعديل بعض السلوكيات التي اعتاد عليها يوميًا وذلك نافع في الاصابات الخفيفة، ويكون عن طريق الآتي:

  1. أن يقلل من حجم الطعام التي يتم تناوله، والتحول من وجبات كبيرة إلى التحول إلى وجبات أقل في الكمية.
  2. يتم الابتعاد عن الأطعمة والتي تحتوي على مواد حمضية للمعدة، مثل المقليات، والأطعمة المليئة بالدهون والزيوت، والابتعاد عن المشروبات التي تحتوي على الكفايين، والمأكولات التي بها مواد طيارة.
  3. الابتعاد عن التدخين بكل أنواع وعن المواد الكحولية.
  4. التأكد من هضم الطعام جيدًا قبل النوم.
  5. تناول الطعام قبل النوم على الأقل لمدة 3 ساعات.
  6. الانتباه للشد والدفع بقوة أثناء عملية التبرز.
  7. الابتعاد عن رفع الأشياء الثقيلة، والابتعاد عن وضع أثقال على البطن أو وضع حزام حول البطن بصورة مشدودة.

النوع الثاني وهو العلاج الدوائي: هو الخيار الأخر في علاج مرض فتق الحجاب الحاجز، ويتم عن طريق تناول بعض الجرعات من المواد الدوائية مثال ذلك:

  1. تناول الأدوية المضادة للحموضة: وهي تقوم بعمل معادلة لدرجة حموضة المعدة، ولكن يحذر تناولها بكميات كبيرة لوجود أثر لها على الكلى وتؤدي إلى الإسهال في أغلب الأحيان.
  2. مستقبلات الهستامين: وهي تقوم بتقليل الإفرازات الحمضية للمعدة، مما يقلل درجة الحموضة وهي السبب في ارتجاع المريء.
  3. مثبطات البروتون: وهي مجموعة من الأدوية تعمل على معادلة حموضة المعدة والتقليل منها، ومن زيادة إنتاج المعدة لها، وأيضًا تعمل على إصلاح الضرر الذي تحدثه حموضة المعدة في المريء.

الخيار الأخير وهو التدخل الجراحي: ويتم اللجوء إليه في أخر خطوة من العلاج إذا لم ينفع العلاج بالأدوية أو العلاج عن طريق تغيير أنماط الحياة، ويقوم بتضييق فتحة المريء وإرجاع المعدة لأسفل، ويستخدم المنظار في هذه العمليات وذلك لسهولته ولعدم وجود جرح بالجسم عميق وفاعليته في اجراء العمليات يتم عن طريق المنظار، وذلك في حالة عدم الاستجابة لأي من العلاجات السابقة.

شاهد أيضًا: ما لا تعرفه عن فتق الحجاب الحاجز

تناولنا فيما سبق فتق الحجاب الحاجز عن الأطفال، ومهمة الأم العظيمة في القدرة على اكتشاف هذا المرض لدى طفلها عن طريق متابعته، ومراقبة تغيرات الجسم لديه، والاهتمام بنوعيات الأكل المقدمة للطفل منذ الصغر حتى نحافظ على صحته العامة، وتجنب الوقوع في حدوث فتق للحجاب الحاجز، وتناولنا انواع الفتق وأهمية دور الحجاب الحاجز في أهم العمليات الحيوية وهي التنفس، والعطس والسعال وغيرها من الأحداث المهمة التي تحدث لجسم الإنسان

أترك تعليق