مزيل عرق خالي من الالمنيوم والكحول والبارابين

مزيل عرق خالي من الالمنيوم والكحول والبارابين

يتميز مزيل العرق بأن له أنواع كثيرة، ويوجد منها الغالي والرخيص، ولكن لابد من معرفة النوع الذي يجب استخدامه، الكثير من مزيل العرق يدخل في تركيبها الكحوليات وأملاح الالمنيوم، والبارابين، وهذه المواد ضارة جدًا للجلد، فهي تهيجه، وتصيب الجلد بالحساسية، فمن الطبيعي عند شراء مزيل العرق لابد من التأكد أنه خالي من الالمنيوم والكحول، ولابد من اتباع العادات الصحيحة، والتعرف على الأسباب التي تسبب الرائحة الكريهة.

مزيل العرق الطبي الطبيعي

إن مزيل العرق الطبي الطبيعي، هو مزيل العرق الذي ينصح به أطباء الجلدية، حيث أنه خالي من الكحوليات، وأملاح الألمنيوم، وأملاح الصوديوم، والبارابين، ومن أي مواد كيميائية.

لا يؤثر مزيل العرق الطبي على الجلد، ويحمي البشرة من المواد الضارة، ولا يكون البكتريا والسموم على الجلد، كما يحدث مع مزيل العرق العادي، الذي مع الاستخدام الكثير يكون على الجلد السموم، والبكتريا الضارة.

على الرغم من أن مزيل العرق الطبيعي الطبي غالي الثمن، مقارنة بالمزيل العادي، إلا أنه لا يقوم بغلق المسام كما يفعل المزيل العادي، كما أنه يمكن استخدامه بعد الاستحمام، وبعد إزالة الشعر الزائد دون أن يترك أي أثار على البشرة، ولا يكون به مواد تساعد على تهيج حساسية الجلد.

كما أن مزيل العرق الطبيعي الطبي، له العديد من المميزات من أهمها، أنه لا يترك أي بقع على الملابس عند استعماله، كما أنه يحافظ على لون البشرة كما هي، لا يجعلها داكنة، وهناك الكثير من الأنواع الطبيعية، يمكن اختيار الأفضل والأحسن والمناسب، وتوجد بكثرة في الأسواق.

شاهد أيضًا: أضرار استخدام مزيل العرق

أسباب وجود رائحة كريهة مع العرق

إن الرائحة التي تظهر مع العرق، هي عبارة عن العرق مع تكون البكتيريا على الجلد، والعرق وحده ليس له رائحة، ولكنه عندما يفرز أثناء وجود البكتيريا، تظهر له رائحة، وأن جسم الإنسان يقوم بفرز مادة أبوكرين، ومادة أكيرين.

مادة أبوكرين تفرز في اليدين والقدمين، ومنطقة الإبط، والمناطق التناسلية، وهي تتكون من دهون وبروتين، وليس لها رائحة، وهناك نوع من البكتريا تعتمد في غذائها على مادة أبوكرين، وعندما تتناول غذائها تخرج الفضلات، وهذه الفضلات هي التي تسبب رائحة العرق، وذلك لأن الفضلات التي تخرجها البكتريا تعمل على كسر تركيبة مادة أبوكرين.

أما مادة أكيرين هي المادة التي تفرز في كل جسم الإنسان، وهذه المادة هي المسئول على خفض درجة الحرارة في الجسم، وليس لها رائحة، وأن الإنسان لا يحس برائحة العرق لديه وذلك لأنه اعتاد على هذه الرائحة.

المواد المضرة في مزيل العرق

يحتوي مزيل العرق العادي على الكثير من المواد المضرة التي تتسبب في الكثير من الأمراض، وتعمل على تهيج واحمرار البشرة، ومن هذه المواد:

  • الألومنيوم: أغلب مزيلات العرق تحتوي على الألمنيوم، وهو من المواد الضارة، حيث إنه يعمل على تهيج الجلد، يترك بقع على الجلد، ويصبغ الجلد باللون الغامق، ويعمل على انسداد المسام، وله الكثير من الأضرار الأخرى، حيث أنه يتسبب في الكثير من الأمراض عند كثرة استخدامه.
  • العطور: تتميز أغلب مزيلات العرق بأنها ذات رائحة عطرة، وعلى الرغم من الإعجاب بهذه الرائحة، وأنها حل مناسب للتخلص من الرائحة الكريهة الموجودة مع العرق، إلا أنها قد تؤثر بالسلب على الجلد، وتتسبب في حساسية البشرة.
  • بيكربونات الصودا: بعض أنواع مزيلات العرق تحتوي على بيكربونات الصودا، وهذه المادة ضارة جدًا، مع أصحاب البشرة الحساسة، لذلك من الأفضل عند الشراء الابتعاد عن مزيلات العرق التي تحتوي على هذه المادة.
  • مادة البارابين: تدخل هذه المادة في صنع مزيل العرق، ولكنها خطيرة جدًا على جلد الإنسان، وعند الاستخدام الكثير تتسبب في الكثير من الأمراض منها السرطان.

أنواع المزيل العرق الطبيعي

  • مزيل عرق لاروش بوزيه: هو مزيل عرق طبي، خالي من البارابين، ليس به أي مواد حافظة، مناسبة جدًا لمن يعاني من البشرة الحساسة.
  • مزيل عرق إيفن: هو مزيل عرق طبي، لا يحتوي على أملاح الالمنيوم ولا أي مواد مطهرة، يعتبر مضاد لرائحة العرق الكريهة، ومناسب للبشرة الحساسة.
  • مزيل بيوديرما: هذا المركب يعتبر مزيل عرق ومضاد للتعرق في نفس الوقت، فهو يعمل على إزالة رائحة العرق بالإضافة إلى أنه يحد من العرق، وهو لا يعمل على سد المسام، ولا يحتوي على أي مواد مطهرة.
  • مزيل عرق يوسيرين: هو مزيل عرق طبيعي، خالي من المواد التي تهيج البشرة، والمواد المعطرة.

شاهد أيضًا: ما هي مكونات مزيل العرق؟

كيفية صنع مزيل عرق طبيعي

  • مزيل عرق من صودا الخبز:

تساعد الصودا على تخلص الجسم من البكتريا المسببة لرائحة العرق، ويمكن الحصول عليها عن طريق خلط ملعقة من الصودا مع الماء أو الليمون، ومزجهم جيدًا ووضعهم تحت الإبط، نتركهم حتى ينشف الخليط على الجلد، ثم غسل المنطقة جيدًا بالماء الدافئ، ويمكن عمل مزيج من الصودا والنشا، ويتم وضعهم في منطقة الإبط.

  • مزيل عرق من الزيوت:

للحصول على مزيل عرق من الزيوت، نقوم بخلط أحد هذه الزيوت، زيت اللافندر، زيت النعناع، زيت الروزماري، مع الماء، يدهن به المناطق التي بها عرق فيخلص الجسم نهائيًا من رائحة العرق.

  • مزيل عرق من عصير الطماطم:

للحصول على مزيل عرق طبيعي من عصير الطماطم، يمكن إحضار كوبين من عصير الطماطم، ويوضع هذا العصير في البانيو المليء بالماء، ويمكن الجلوس في هذا الخليط، ربع ساعة، فهذا له مفعول فعال في إزالة رائحة العرق من الجسد.

بعض النصائح لتجنب رائحة العرق

هناك بعض النصائح التي يجب اتباعها، وذلك لأن مزيل العرق وحدة ممكن في بعض الأحيان، لا يكون كافي لإزالة رائحة العرق، ومن هذه النصائح:

  • النظافة الشخصية: من الممكن استعمال مزيل العرق دون النظافة الشخصية والاستحمام، بصورة مستمرة، يساعد على عدم إزالة رائحة العرق، فيجب الاهتمام بالنظافة الشخصية.
  • الملابس: لابد من الحفاظ على جعل الملابس نظيفة باستمرار وغسلها مباشرة بعد الرجوع من الخارج، لأن ذلك يساعد في التخلص من رائحة العرق، وعلى أكبر قدر يجب جعل الملابس قطن، وذلك لأنه يساعد في امتصاص العرق، فلا تظهر الرائحة.
  • الغذاء: هناك بعض أنواع الطعام تزيد من رائحة العرق فيجب الابتعاد أو تناول القليل من الأطعمة التي تكثر من رائحة العرق، لأن هذه الأطعمة تخرج من مسام الجلد، وتتحد مع البكتيريا وتتسبب في رائحة العرق.
  • الرياضة: من المعروف أن عمل تمارين رياضية بصفة مستمرة يساعد على التخلص من السموم التي تتكون على الجلد، وبذلك يقلل ظهور رائحة العرق.
  • الشعر: لابد من إزالة الشعر الزائد في الجسم، لأن وجوده يزيد من البكتيريا، وبالتالي يزيد من رائحة العرق.
  • مزيل العرق: لابد من اختيار مزيل العرق المناسب لنوع البشرة والجلد.

شاهد أيضًا: ما الفرق بين مزيل العرق ومضادات التعرق؟

لقد تعرفنا على مزيل العرق الطبيعي، وهو مزيل العرق الخالي من الكحول والالمنيوم والبارابين، وهو يقلل من حدوث تهيج للجلد، فهو أمن أكثر من مزيل العرق العادي، ولا يتسبب في الأمراض التي تحدث مع المزيل العادي، ومن الممكن صنع مزيل عرق طبيعي خالي من أي مواد في المنزل.

أترك تعليق