درجة انخفاض الضغط والصداع

درجة انخفاض الضغط والصداع

درجة انخفاض الضغط والصداع (ضغط الدم) هو مقياس التي يقوم بها الدم على جدران الشرايين عند اندفاعه عبرها، فإن القلب هو المسؤول عن ضخ الدم عبر شبكة تتكون من الأوعية الدموية تتمثل بالأوردة، والشرايين، والشعيرات الدموية، والقوية المحدثة على الشرايين يعبر عنها بهذا المصطلح.

ماهية الصداع

  • يعتبر الصداع من المشاكل الصحية التي يعاني منها العديد من الأشخاص، والتي لها علاقة وثيقة بمشكلة انخفاض ضغط الدم، والصداع هو عبارة عن أوجاع شديدة تصيب الرأس وتجعل من المصاب إنسان غير قادر على أداء مهامه بالشكل المطلوب منه، ويحدث الصداع لأسباب مختلفة ومنها: التغذية الخاطئة، أو تناول الأطعمة المضرة، أو الإصابة ببضع مشاكل صحية.

شاهد أيضًا: اسباب ارتفاع ضغط الدم المفاجئ وكيفية علاجه

طرق الوقاية من الصداع

اتباع أسلوب حياة صحي والنوم الكافي للفرد يساعد في منع الإصابة بالصداع، ولمنع حدوث الصداع يجب اتباع التالي من الخطوات:

  • عدم الإكثار من الكافيين، فشرب كمية ستة أكواب أو أكثر من مصادر الكافيين كل يوم، يؤدي للإصابة بصداع مزمن.
  • الابتعاد عن المحفزات الغذائية، ومن تلك الأطعمة المعروفة بإثارتها للصداع الكاجو، والبصل، والشكولاتة، والجبن القديم، واللحوم المصنعة، ومنتجات الألبان، والمضافات الغذائية، والقمح.
  • الحصول على قسط كافً من النوم، فقلة النوم هي أحد المسببات للصداع، ويتم الوقاية منها بالحصول على قسط من النوم كافً كل ليلة، إذ يساعد ذلك في الشعور عند الاستيقاظ صباحاً بالانتعاش.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، هذا عن طريق ممارسة الرياضة لفترة لا تقل عن ثلاث مرات أسبوعياً، ولمدة نصف ساعة في اليوم، فذلك يساعد في التقليل من القلق والتوتر اللذان يؤديان لحدوث الصداع.
  • العلاجات اليدوية للصداع، التي تتمثل في التدليك، والعلاج بتدليك العمود الفقري.

ضغط الدم المنخفض

  • ويعد ضغط الدم منخفضاً عندما يكون ضخ الدم الانبساطي أقل من 60 ملم زئبقياً، ويكون ضغط الدم الانقباضي أقل من 90 ملم زئبقياً، ويمكن إصابة الإنسان بانخفاض شديد لضغط الدم عند وجود أعراض واضحة مثل: الدوخة، والإغماء كما أن انخفاض ضغط الدم يشير إلى خطر في القلب، والغدد الصماء، أو الاضطرابات العصبية.
  • وتعد الإصابة بتلك المشكلة الصحية يهدد حياة الفرد، لأن الانخفاض بصورة دائمة ومفرطة في ضغط الدم يعود على الأعضاء الحيوية للجسم وخاصةً الدماغ بالحرمان من الأكسجين والمواد الغذائية.

علاقة الصداع وانخفاض ضغط الدم

العديد من الأشخاص يعتقدون أن ارتفاع الضغط هو المسبب الأساسي للصداع، وذلك الاعتقاد خاطئ، حيث أن انخفاض ضغط الدم يعتبر من أبرز العوامل التي تؤدي إلى الشعور بالصداع، وينتج أيضاً من الإجهاد النفسي والبدني الذي يتعرض له الجسم، وغيره من العوامل الأخرى.

أعراض انخفاض ضغط الدم

  • الصداع.
  • الإصابة بالحمى.
  • السعال مع البلغم.
  • عسر البول.
  • خروج براز أسود.
  • إصابة الرقبة بالتصلب.
  • الشعور بالتعب الشديد.
  • الشعور بضيق في التنفس.
  • القيء والإسهال المزمن.
  • الشعور بالدوار أو الدوخة.
  • الشعور بآلام شديدة بأعلى الصدر.
  • عدم انتظام دقات القلب.
  • فقدان مؤقت للرؤية، وعدم وضوحها.
  • خلل في النسيج الضام.
  • فقدان الوعي.
  • حدوث الإغماء في حالة انخفاض ضغط الدم بدرجة كبيرة.

شاهد أيضًا: ضغط الدم الانبساطي أسبابه وعلاجه

أسباب انخفاض ضغط الدم

  • قلة تناول السوائل.
  • الاستخدام المفرط لمدرات البول.
  • حدوث تغيرات في هرمونات الجسم.
  • اضطرابات ضربات القلب.
  • حدوث انخفاض في حجم الدم.
  • الإصابة بفقر الدم.
  • التأثير الجانبي لبعض أنواع الأدوية.
  • إصابة الغدد الصماء بمشاكل صحية.
  • حدوث توسع في الأوعية الدموية.
  • تعرض القلب لمشكلات صحية، مثل: مشاكل صمامات القلب، والنوبات القلبية، وفشل القلب.

أسباب أخرى مسببة لانخفاض ضغط الدم

كما يوجد بعض الحالات التي تؤدي إلى انخفاض ضغط الدم الانقباضي والانبساطي لفترات طويلة، وذلك يشكل خطراً على صحة الفرد في حالة عدم علاجها، وتتضمن تلك الحالات ما يلي:

  • التعرض للصدمة المترافقة للجفاف.
  • الإصابة بالتهابات الأوعية الدموية.
  • التعرض لصدمة الحساسية كرد فعل من جسم المصاب.
  • فقدان كميات كبيرة من الدم بسبب التعرض لإصابة.
  • الحمل يؤدي الى زيادة الطلب على الدم من الجنين والأم.
  • الإصابة باضطرابات الغدد الصماء كقصور الغدة الكظرية، والسكري، وأمراض الغدة الدرقية.
  • حدوث اضطراب في الدورة الدموية بسبب الإصابة بالنوبات القلبية أو مشكلات صمامات القلب.

أسباب انخفاض ضغط الدم للمرأة الحامل

  • الإصابة بالجفاف.
  • الإصابة بداء سكري الحمل.
  • الإجهاد والتعب بصورة مستمرة.
  • سوء التغذية، وعدم تناول وجبات صحية متوازنة.
  • الانخفاض الكبير في مستوى السكر في الدم.

كيفية علاج صداع انخفاض ضغط الدم

يجب على جميع من يعاني من انخفاض بضغط الدم أن يتبع نظام غذائي سليم، والتغيير من نمط حياته للتخلص من أعراض تلك المشكلة الصحية، والذي يعتبر الصداع من الأعراض الأكثر شيوعاً لها، ومن طرق العلاج:

  • الابتعاد عن تناول المشروبات الكحولية.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على الأملاح.
  • تجنب إجهاد الجسم.
  • تجنب رفع الأشياء الثقيلة.
  • الابتعاد عن التفكير السلبي.
  • تقليل كمية الكربوهيدرات المتناولة.
  • عدم التعرض للماء الساخن لمدة طويلة.
  • الإكثار من شرب السوائل مثل المياه، والعصائر الطبيعية الطازجة وخاصةً في فصل الصيف..
  • تناول ثمار الرمان أو يمكن شرب عصيره فهو مفيد لرفع معدل ضغط الدم المنخفض.
  • تناول عصير البنجر أو عصير الجزر مرتين في اليوم، فهذا يساعد على علاج انخفاض ضغط الدم.
  • اعتماد نظام غذائي متوازن وصحي يتكون من الفاكهة والخضروات الغنية بفيتامين ج، وفيتامين ب المركب، والبروتينات.
  • الانتظام في ممارسة الأنشطة الرياضية، لتنشيط الدورة الدموية وتعزيز تدفق الدم في الشرايين.

طرق أخرى لعلاج صداع وانخفاض ضغط الدم

  • يجب تعديل جلسة الفرد المصاب حيث يكون مستلقٍ على ظهره مع رفعه للساقين لأعلى.
  • شرب كميات كبيرة من المياه، بالإضافة لشرب كوب من المياه مضاف إليها ملعقة من العسل، وكمية قليلة من الملح.
  • ينبغي الرجوع إلى الطبيب في حالة استمرار الشعور بالصداع.

علاج انخفاض ضغط الدم للمرأة الحامل

  • الحرص على تناول الغذاء الصحي المتوازن، والذي يتضمن جميع العناصر الغذائية التي يمكن أن يحتاجها الجسم، مثل: الأملاح المعدنية، والفيتامينات، والدهون غير المشبعة، وهذا بالإضافة أيضاً إلى البروتينات وغيرها، كما ينبغي أيضاً تناول المكملات الغذائية التي يصفها الطبيب المسؤول.
  • الإكثار من شرب المياه والسوائل الأخرى، سواء أكانت ساخنة، مثل: الشوربات، والأعشاب الطبية وغيره، أو باردة، مثل: المياه، والعصائر الطبيعية الطازجة.
  • النوم على الجانب الأيسر من الجسم، وذلك الأمر الذي يساعد في زيادة تدفق الدم بأقصى درجة ممكنة لعضلة القلب، وبالتالي يعود ضغط الدم إلى مستواه الطبيعي.
  • الجلوس في أماكن جيدة التهوية، والابتعاد عن حرارة الشمس خصوصاً بفصل الصيف.
  • الجلوس فوراً عند الشعور بالدوخة أو الإغماء تلك الأعراض المرافقة لانخفاض ضغط الدم.
  • الابتعاد عن التعب والإجهاد، وأخذ القسط الكافي من الراحة بشكل يومي.
  • مراجعة الطبيب فوراً عند اللزوم، والحرص على أخذ الأدوية التي يصفها.

نصائح للحفاظ على ضغط الدم الطبيعي

ويعتبر من الأمور التي تساعد الفرد على تجنب الأمراض والأعراض المرافقة اضطرابات ضغط الدم هو الحفاظ على قيم ضغط الدم الانقباضي والانبساطي، وبحسب ما قدم من دراسات عن اضطرابات ضغط الدم، فإن اتباع بضع نصائح مثل: تغير نمط الحياة اليومي قد يساعد بصورة كبيرة في الحفاظ على مستويات ضغط الطبيعية للفرد.

ومن أهم تلك النصائح ما يلي:

  • خسارة الوزن الزائد.
  • اتباع نظام غذائي صحي وسليم.
  • التقليل من الأملاح في الطعام.
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكل مستمر ودائم.
  • التوقف والابتعاد عن شرب الكحوليات والتدخين.

شاهد أيضًا: ارتفاع ضغط الدم الانبساطي عند الحامل

وبهذا المقال قد أوضحنا لكم أسباب ضغط الدم وعلاقة الصداع به، وكيفية علاجه، فنأمل أن يفيدكم المقال المرجو من المعلومات.

أترك تعليق