تعريف التعليم عن بعد لغة واصطلاحًا

تعريف التعليم عن بعد لغة واصطلاحا

تعريف التعليم عن بعد لغة واصطلاحًا، إن التعليم عن بعد له أهمية بالغة، حيث تكمن أهميته في التعليم بحد ذاته، فإنه من الأهمية بمكان لكل إنسان، حيث أن الله ـ سبحانه وتعالى ـ فطر الناس على حب التعليم، حتى في الكائنات الحية الأخرى، لها أنماط تتعلمها كي تستطيع العيش.

المحتويات

تعريف التعليم عن بعد لغة واصطلاحًا

  • مع أن الكائنات الحية الأخرى لها من السلوكيات ما يختلف عن البشر، ولكنها في النهاية من مخلوقات الله، والتي جبلها على تعلم الأشياء، وكيفية استخدامها، لكي يتمكن هذا الكائن من أن يحيى حياة كريمة.

شاهد أيضًا: مفهوم التكنولوجيا في التعليم

1- تعريف التعليم في اللغة

  • حيث يتم تعريف التعليم في اللغة، على أنه من علم، وعلمه الشيء تعليمًا، فتعلم، ومنه قول الله ـ عز وجل ـ: “وعلم آدم الأسماء كلها، ثم عرضهم على الملائكة، فقال أنبئوني بأسماء هؤلاء إن كنتم صادقين”.
  • حيث أن المقصود هنا بالتعليم اصطلاحًا، أنه عبارة عن تلك العملية المنظمة التي يتم ممارستها من أجل استخدام ما في عقله، من معلومات ومعارف يتم نقلها إلى التلاميذ، والذين يكونون بحاجة إلى تعلم المعارف.
  • حيث نجد أن المعلم يكون في عقله مجموعة من البيانات، والمعلومات التي يعمل على إيصالها للطلاب، وإنه يرى أنهم بحاجة إلى تلك المعلومات، فيقوم بتوصيلها لهم بشكل مباشر، ليضمن إتمام عملية التعلم على أكمل وجه.
  • حيث ينتج عن تلك الممارسة التعليمية، ما يحدد درجة وسرعة وصول تلك المعلومات للأشخاص راغبي التعليم، فإن ما يمتلكه المعلم من خبرات في هذا المجال، يساعده على سرعة توصيل المعلومات بسهولة ويسر

2- تعريف التعليم في الاصطلاح

  • حيث أن التعليم يعرف كذلك على أنه عملية تحويل السلوك وتعديل للتصرفات الثابتة بشكل نسبي، والذي ينتج عن التدريب، فإن المتعلمون يحصلون من هذا التعليم على الكثير من المهارات.
  • والتي من شأنها أن تساهم في تحويل سلوكهم، والقيام على تعديله وتحديثه نحو الأفضل، وكما تم تعريفه من قبل الكثيرون، بأنه عبارة عن نشاط معين المقصود منه تقصي التعلم عن بعد، وأن يتم ممارسته بأسلوب محترم.
  • حيث أن النمو العقلي للطلاب، وقدراتهم على التحكم في المستقبل، والحكم على الطرق التي يتم ممارستها في التعليم، بهدف المعرفة وفهم المعلومات التي يتم دراستها، هو الهدف الرئيسي من إتمام عملية التعلم.
  • وبالتالي فإنه لابد من تواصل المدرسين مع طلابهم للتأكد من إحراز الهدف من التعليم، ومن تلك الطريق وهي التعليم عن بعد، حيث يتم التعرف على الأهداف السامية التي يتم الحصول عليها من التعليم، والثقافة.

النظم التي تم وضعها للتعليم

  • حيث يتم إضفاء الطابع المؤسسي على عملية التعليم، والتعلم، حيث يتم ذلك وفقًا للمناهج الدراسية، والتي يتم وضعها، وصياغتها وفقًا لتلك الأهداف التي تم تحديدها سلفًا من قبل النظام التعليمي.
  • ومن أمثلة تلك الأهداف هو: تطوير التفكير المنطقي من حيث السبب، والنتيجة حول القضايا الأزلية، ومحاولة السيطرة على طرق البحث العلمي، وتنمية الأفكار، والعمل على خلق عوامل التغيير الإيجابي.
  • حيث يعني ذلك العمل على تعليم الطلاب كيفية التفكير الإيجابي، في إطار علمي، وبالتالي يتم التوصل إلى إحراز الأهداف التي تم وضعها وفقًا للنظام التعليمي، والحصول على القدر الكافي من المعرفة، وتنمية المهارات.
  • حيث لابد من المتابعة في كل تلك الأعمال، وذلك لسرعة تعديل ما يصعب تعليمه للأشخاص راغبي التعليم، وسرعة وضع الخطط البديلة، والقيام على تنفيذها، وفقًا للمعايير الموضوعة من قبل المنظمات التعليمية.

المبادئ الخاصة بعملية التعليم

  • فإن وجود المبادئ الأساسية يجب أن يتضمنها أي برامج تعليمية، حتى يكون التعليم بشكل فعال أكثر من الوضع الحالي، فإن هذه المبادئ عبارة عن: مبدأ المشاركة، حيث يقصد بهذا المبدأ.
  • هو ضرورة إتاحة الفرص للأشخاص المتعلمين، للمشاركة في فرص التعليم بشكل مباشر، حيث يكون ذلك عن طريق حدوث تبادل في المعلومات، والمهارات المختلفة، وكذلك العمل على مهام معينة.
  • ضمن البرامج التعليمية المتاحة، حيث أنه من مبادئ المشاركة أن يعكس عملية التفاعل والمشاركة في طرح تلك الأفكار، بين المعلم والمتعلمين، ولابد أيضًا من مراعاة عدم التركيز على دور المعلمين فقط في عملية التلقين.

1- مبدأ المناقلة

  • حيث يقصد به تطبيق ما يقوم المتعلمون بتعلمه، وبالتالي يتم نشره ليتعلم من الآخرين، من خلال نقله إلى الواقع الفعلي، حيث أن التطبيق العملي في الوقاع يساهم على تقليل نسبة الأخطاء.
  • ويم تطبيق ذلك بشكل تدريجي، أو بشكل كلي شامل، فقد يعمل على إكساب المتعلمين، أكثر من مهارة، من خلال تلك البرامج التعليمية، ولذلك تنقل تلك المهارات المختلفة، إما بشكل كامل، أو من خلال تطبيق المهارات.

2- مبدأ التعزيز

  • حيث أنه عبارة عن تحفيز السلوك الجيد، والمرغوب فيه، والحد من تلك السلوكيات الغير مرغوب فيها، ويكون ذلك عن طريق تهيئة الحوافز الإيجابية، أو السلبية أمام المتعلمين من خلال البرامج التعليمية.

3- مبدأ التغذية العكسية

  • وهو يعتبر حول أداء الأشخاص المتعلمين ذات الأهمية الكبيرة في المراحل التعليمية، حيث تساهم بشكل كبير في تصحيح أخطاء الأشخاص المتعلمين.

العوامل التي تساعد في التأثير على فعالية التعلم

  • لقد قام الأشخاص المختصون في علم النفس التربوي بتحديد عدد كبير من العوامل المؤثرة في فعالية التعليم، خصائص التعليم: والتي هي من العوامل المهمة التي تحدد مدى فعالية.
  • حيث يمتلك المتعلمون مستويات مختلفة من القدرات الحركية، والعقلية، والصفات الجسدية، ولكنهم يختلفون في الاتجاهات والقيم، وتكامل الشخصيات، سلوك المتعلم، والمعلم.
  • حيث يكون هناك تفاعل بين المعلم وسلوكيات المتعلم، فإن ذلك التفاعل يؤثر على نتائج التفاعل، بيئة المدرسة: فإن فعالية التعلم والتي يمكن أن ترتبط في توفر الوسائل التعليمية والتجهيزات التي تتعلق بالمواد العلمية.
  • المادة الدراسية: حيث يميل كل طالب بشكل معين لبعض المواد الدراسية، ولا يحبون مواد أخرى، حيث أن التحصيل العلمي في تلك المواد الدراسية، قد يختلف من شخص لآخر.
  • ومن الممكن أيضًا أن يكون تحصيل الطالب في مادة اللغات، أفضل من تحصيله في الرياضيات، وهكذا الأمر، حيث أن عرض كل مادة بشكل واضح، والعمل على تنظيمها من الأمور.
  • التي تعمل على زيادة فعالية عملية التعلم، وسرعة الاستفادة منها، وكذلك الحد من القيود التي يشعر بها الطلاب تجاه بعض المواد المعينة، والتي يمكن أنهم لا يرغبون بها، فهي تعمل على فهمها بشكل أكثر سهولة.

التعليم الإلكتروني وأهميته

  • حيث تكمن أهمية التعليم الإلكتروني في حل المشاكل المعرفية، حيث أن هناك إقبال كبير على التعليم، وتوسيع فرص القبول في التعليم، هذا بالإضافة إلى التمكين وتعليم العاملين دون ترك الأعمال التي يقومون بها.
  • حيث تبنى المساهمة في كسر الحواجز النفسية بين المتعلم، والمعلم وكذلك إشباع حاجات وخصائص الشخص المتعلم، بالإضافة إلى رفع العائد من الاستثمار لتقليل تكاليف التعليم.

خصائص التعليم الإلكتروني

  • تكمن خصائص التعليم الإلكتروني في كونه يقدم عبر الحاسب الآلي، وشبكة الإنترنت، محتوى رقميًا ذو وسائط متعددة، مثل: نصوص مكتوبة أو منطوقة، مؤثرات صوتية، رسومات، صور ثابتة، أو متحركة، فيديوهات.
  • حيث أن تلك الوسائط تتكامل مع بعضها، للوصول لتحقيق الأهداف التعليمية المحددة، حيث يتم إدارة هذا النوع من التعليم بشكل إلكتروني، وبالتالي فيتم توفير العديد من الخدمات، والمهام التي تتعلق بعملية إدارة التعليم.
  • فإن التكلفة الخاصة به قليلة، مقارنة بالتعليم التقليدي بالجامعات، كما أنه يساعد المتعلم على اكتساب المعارف المختلفة، بنفسه، فيتم تحقيق التفاعل المطلوب، في عملية التعليم، “تفاعل المعلم، مع المتعلم، مع الزملاء”.
  • حيث يتم هذا التفاعل مع المؤسسة التعليمية، وباستخدام البرامج التعليمية، والتطبيقات، حيث أنه يوفر إمكانية الوصول إليه في أي وقت ومن أي مكان، وتحت أي ظروف، يمكنه التواصل.

أنواع التعليم الإلكتروني

يتم تصنيف أنواع التعليم الإلكتروني على حسب وجود المتعلم، والمعلم، في نفس الوقت، أو بشكل عكسي، حيث يكون مكان تواجدهم، وبالتالي فهناك من الأنواع الآتي ذكره وسوف يتم شرح كل نوع.

1- النوع الأول: التعليم الإلكتروني المتزامن

  • وهو التعليم عن طريق البث المباشر، حيث يحتاج إلى وجود المتعلمين أمام الأجهزة في نفس الوقت، وذلك لإجراء بعض الاختبارات، المناقشات، والمحادثة بين المعلم والمتعلمين.
  • حيث يتم هذا النقاش بواسطة الأدوات التعليمية الافتراضية المختلفة، حيث يكون هذا الاجتماع، في داخل غرف المؤتمرات عبر الصوت، أو الفيديو، ويمكن أن يكون في غرف الدردشة.

إيجابيات التعليم المتزامن الإلكتروني

حصول المتعلم على التغذية الراجعة بشكل فوري
  • حيث يتم التواصل بين جميع الأطراف للحصول على أكبر قدر من الفهم، والتفاعل، وكذلك الحصول على سرعة في تنمية المهارات الخاصة بالطلاب.
تقليل تكاليف الدراسة
  • وبالتالي يتم الحصول على مستوى لا بأس به من الخدمات الجيدة عبر الإنترنت، وبالتالي يتم الحد من المصروفات، وتقديم الخدمات للطلاب بشكل أيسر وبتكلفة بسيطة.
عدم الذهاب إلى مقر المدرسة
  • حيث يتمكن الطالب من الاستقرار في المذاكرة، وعدم الحاجة للخروج في ظل تلك الظروف الخطيرة المحيطة بالبلد، وبالتالي يعمل على رفع مستوى التركيز بشكل أكبر.
تسهيل عمليات المتابعة بين المعلم، والمتعلم
  • حيث أنه يستطيع أن يقوم بحل الواجبات التي يتم إعطائها له، ثم يرسلها للمراجعة، ولقد أصبح هذا النوع من التعليم يعمل على توفير وقت الطالب للاستفادة به في التحصيل الدراسي.

شاهد أيضًا: نظام التعليم الجديد والسلوكيات المهنية

سلبيات التعليم الإلكتروني المتزامن

ضرورة الحاجة إلى أجهزة حديثة
  • حتى يتمكن الطالب من استخدام سرعة الجهاز في التحميل، وكذلك في دخول غرف الشات لحضور المحاضرة الخاصة به، ويمكن أيضًا أن يستفيد من سرعة الجهاز نفسه في المذاكرة.
ضرورة الحاجة للإنترنت
  • حيث لابد من توافر الإنترنت في المنزل، وذلك لأن التعاملات الخاصة بالتعليم الإلكتروني، تحتاج إلى شبكة إنترنت، أو واي فأي، ليتم تواصل الطالب، مع أساتذته لحضور المحاضرات.
الالتزام والتقيد ببعض الوقت المحدد لتلقي الدروس
  • حيث أنه لابد من وجود المعلم والمتعلم، في آن واحد، وبالتالي فإنه لابد من توفير بعض الوقت، ولكنه لابد له من الالتزام بالوقت.
احتمال إجراء بعض الأبحاث التي تخرج في محتواها عن المنطقة التي يتعلم فيها
  • حيث أن المتعلم على الإنترنت، وبالتالي يمكن أن يعمل على تشتيت ذهن الطالب عن الدراسة، والمتابعة.

2- ثانيًا: التعليم الإلكتروني الغير متزامن

  • حيث أنه هو التعليم الغير مباشر، والذي لا يحتاج إلى وجود جميع الأشخاص في نفس الوقت، حيث يمكن أن يقوم بتلقي الدروس اللازمة حسب ما أتيح له من أوقات، وبالتالي فإنه يمكن أن يستخدم الأساليب الميسرة له.
  • يمكن أن يعمل بالأساليب التي يرغب بها، وأن يستخدم الأدوات الخاصة التي يريدها مثل: البريد الإلكتروني، الويب، القوائم البريدية، مجموعة النقاش، نقل الملفات، الأقراص المدمجة، بروتوكول نقل الملفات.

إيجابيات التعليم غير المتزامن

  • يمكن للمتعلم الحصول على الدراسة حسب الأوقات التي يحددها، حيث يمكن أن يكون في عمل، وله أوقات معينة يتاح له فيها الدراسة، والتعلم، دون تعرضه لأية مشكلات.
  • تلقي التعليم حسب المجهود الذي يستطيع أن يبذله، وبالتالي يستطيع أن يحصل على كل ما يرغب به، من فيديوهات، أو روابط يمكن أن يستطيع من عليها تنزيل كل ما يهمه، وما يستطيع دراسته.
  • يمكن من استعادة الفيديوهات لأكثر من مرة، ويمكن أن يعمل على تخزين كل ما يستطيع الوصول إليه، لدراسته في أوقات لاحقة، مما يعطيه فرصة أكبر لتلقي أكبر استفادة يمكن أن يحصل عليها.
  • ولأنه في الكثير من الأحيان يمكنه أن يستعيد كل ما فاته من دروس علمية، أو شروحات، أو محاضرات، ويمكنه مراجعتها وقتما شاء، وحتى لو أراد الاستفسار عن بعض الأسئلة، فإنه يمكنه إرسالها في رسائل.

سلبيات التعليم الغير متزامن

  • عدم استطاعة المتعلم على الحصول على التغذية الراجعة في الوقت الحالي، أي بشكل فوري، وذلك حيث أنه لم يكن ظاهرًا أون لاين في حال ظهور المعلم، وبالتالي سوف يقوم بالدراسة في وقت فراغه.
  • يعمل على تربية الانطوائية في نفوس الشباب، حيث أنه يأخذ الجزء الكبير من وقت الشباب أما الحواسب، والإنترنت للدراسة، وبالتالي لا يتيح فرص تلاقي الأصدقاء ببعض، أو فرص التعرف عليهم.
  • يمكن أن يؤدي إلى حرمان المتعلم من الوصول للمعلم، وذلك للاستفسار عن شيء ما، أو له إجابة محددة، فلا يمكنه عرضها، وكذلك فإنه لا يستطيع إلا أن يرسل الأسئلة الخاصة به، وينتظر حتى يجيب عليها المعلم.
  • وبالتالي يؤدي بالطالب إلى حدوث حالة من الحرمان الذي يشعر به في دراسته، وبالتالي يمكن أن يؤدي إلى حدوث بعض المشاكل الدراسية الطفيفة، والتي يمكن إصلاحها بشكل بسيط وسهل.

3- التعليم المختلط

  • حيث يتم في هذا النوع من أنواع التعليم الإلكتروني، استخدام التعليم المتزامن في بعض الأوقات، ويمكنه أيضًا استخدام التعليم الغير متزامن في بعض الأوقات الأخرى، حيث يكون هذا حسب احتياج الطالب.
  • ويمكن تحديده أيضًا حسب احتياج المعلم، فمن الممكن أن يتم عمل امتحان، حيث لابد أن يتم الامتحان في نفس الوقت الذي يتم تحديده، ولابد وقتها التواصل بشكل مباشر بين المعلم، والمتعلم.
  • وكذلك فإنه يحقق الكثير من الاجتماعية في التعليم، حيث يعمل على زيادة فرص المشاركة في الأسئلة، والاستفسارات، وكذلك الإشارة إلى بعض الأمور الهامة، والتي يمكن أن يكون لها علاقة بالدراسة، ونوعيتها.
  • ثم أن هذا يمكن أن يعطي فرصة كبيرة أيضًا، للطالب، للتعرف على جميع أصدقائه من الطلاب الآخرين، وتعلم كيفية التواصل بينه وبين أصدقائه، وكذلك يمكنه التواصل بين معلمه.

التعليم الإلكتروني وشروط نجاحه

  • يمكن من أجل إنجاح هذا النوع من التعليم، يكون هناك العديد من الشروط الواجب توافرها، لتحديد الأهداف التعليمية التي يمكن أن يصل الدارس إلى تحقيقها، وكذلك قبول الإجابات، والأفكار، والنتائج المتنوعة.
  • وكذلك فإنه يمكن عن طريقها تقديم المعرفة، بدلًا من العمل على توصيلها، والقيام بنقلها، وبالتالي فإن تقويم مستوى المعرفة، يمثل الشرط الأهم من تشجيع المجموعات المتباعدة بدلًا من المحلية.

معايير جودة البرامج الإلكترونية التعليمية

  • يمكن لإعطاء البرامج التعليمية الإلكترونية، جودة أكبر، حيث يجب مراعاة وتحقيق بعض العناصر التي لابد من توافرها في هذا الشأن حيث يتم الوصول للأهداف السامية لعملية التعليم.

1- الأهداف التعليمية

  • حيث يتم تحديد الأهداف التعليمية في بداية العمل، والعمل على صياغتها في أسلوب واضح وقابلة للقياس، وكذلك اختيار الاستراتيجيات التعليمية، والتي يمكن أن تساعد على تحقيق الأهداف التعليمية.
  • ومساعدة المعلم يمكن على الوصول للتشخيص وإلغاء الأخطاء، وتنظيم المادة العلمية، وعدم التكليف، اتسام محتوى الصفحة بالبساطة والدقة، وبالتالي وضع تنظيم المادة العلمية بجميع عناصرها.
  • حيث أن وضع الشكل والمظهر هم عبارة عن أدوات التنقل والتي تكون واضحة، ويتعرف عليها بسهولة وتمييز للوصلات أو الارتباطات، مثلًا بلون معين مثل الأحمر، ويمكن وضع خلفية ذات لون جميل، وبعض الكتابات.
  • وذلك دون الكتابة من نوع واحد، وبالتالي لا يمكن استخدام أكثر من سبعة ألوان في كل شاشة، أما بالنسبة لاستخدام الفيديو، حيث يتم استخدامها عند الضرورة فقط.

المدرسة الإلكترونية وخصائصها

  • حيث تتمثل خصائص المدرسة الإلكترونية في تحقيق التعليم، والمادة التعليمية تكون هي الوسيلة وليست الهدف، حيث يتم نقل المركز الذي يخص المنظومة التعليمية من المعلم إلى المتعلم، مع العمل على التطوير المستمر.
  • وذلك في جميع البرامج والمناهج التعليمية، وهو أحد الأهداف السامية الخاصة بها، تحقيق تعليمًا يعتمد على فهم خصائص الطلاب، وكذلك يعمل على مراعاة الفروق الفردية بينهم.
  • لقد حرصت الدولة المصرية على إتباع النظم التكنولوجية الحديثة، سواء في التعلم، أو تقديم الخدمات والتسهيل على المواطنين، وكذلك للظروف الطارئة التي تمر بها البلاد، فلم يكن من السهل إنشائها، ولكنها أنشئت.
  • وبالتالي فلابد من العمل على إحراز الأهداف التي يرغب المتعلمون الوصول إليها، وبشكل مستمر حيث أنه يتم التطرق لجميع المشكلات التي يمكن أن تقابل المتعلم، والعمل على تذليل جميع الصعاب، وحلها بشكل لائق.

شاهد أيضًا: التعليم عن بعد وفوائده

في نهاية رحلتنا مع تعريف التعليم عن بعد لغة واصطلاحًا، حيث أنه قد تم إنشاء تلك الوسائل التعليمية، والتطلع إلى التطور التكنولوجي المستمر، وذلك عن طريق فتح مجالات تبادل الثقافات مع الكثير من الدول، والرغبة في تطور البلد، وإنه لمن اليسير على الدولة أن تصل لأهدافها المنشودة عما قريب.

أترك تعليق