كيف التعامل مع المراهقين في سن البلوغ

كيف التعامل مع المراهقين

الآن أقدم لكم نبذة مختصرة وسريعة عن موضوع مهم في حياة كل الأمهات التي تخاف على أطفالها عندما يبلغ كل واحد فيهم سن البلوغ لذلك نتحدث اليوم عن كيف التعامل مع المراهقين في سن البلوغ وكيفية التعامل مع المراهق العنيد والتعامل مع الشاب المراهق وكيف التعامل مع المراهقين العصبي وأتمنى الإفادة والتمتع بهذا المقال.

كيف التعامل مع المراهقين؟

المراهقة هي من أصعب المراحل التي تأتى بعد مرحلة الطفولة التي يمر بها الإنسان من تغيرات نفسية وجسمية وفكرية ومن الصعب التعامل مع المراهق العنيد والعصبي وإليكم كيفية التعامل مع سن البلوغ والمراهق العصبي والعنيد.

أولاً الإستماع:

  • عندما يصل الطفل إلي سن المراهقة والبلوغ يبدأ فهمه للحياة تختلف وتختلف طريقة المعتقدات التي يحملها في ذهنه وتختلف طريقة تفكيره.
  • يجب على كل أب وكل أم أن يراعوا الاختلافات التي حصل عليها الطفل ويجب محاولة فهم هذه الاختلافات.
  • يجب على الوالدين الجلوس مع طفلهم وفهم كل شيء يقوله وإظهار التعاطف والإهتمام معه ويجب تجنب جرح مشاعره ويتم حل مشاكله.
  • يجب الإستماع إليه لكى يقول ما يريده دون أن يخاف من رد فعلك.

شاهد ايضًا : معلومات عن محار اللؤلؤ وأنواعه

ثانيًا الوضوح في التعامل:

  • عندما يتم النقد للمراهقين دائما المراهق يستقبل هذا النقد بشكل سلبي وعصبي لذلك لابد من التعامل مع أطفالكم المراهقين بطريقة التفاهم والوضوح معهم.
  • يجب اختيار الحديث والكلمات التي لا يكون فيه استهزاء سخرية والحذر أثناء التحدث مهم، لابد من إظهار مواقف إيجابية وليس سلبية كالمثال إذا الطفل نظف أشياء يتم القول له هذا الشيء نظيف إلا هذا الشيء وعدم القول له هذه الأشياء غير نظيفة بطريقة مستفزة.
اقرأ أيضًا :-  طرق تنظيف الأظافر والعناية بها

ثالثًا احترام خصوصية المراهق:

  • يجب على الوالدين احترام خصوصية الطفل وعدم التجسس عليه والتدخل في حياته.
  • يجب الابتعاد عن الكشف عن مكالمات الطفل أو التجسس عليه ولكن يتم مراقبة الطفل من بعيد لبعيد ومتى يتم عودته إلى المنزل ولكن من غير معرفة ماذا كان يفعل أثناء غيابه.

رابعًا التصرف بهدوء:

  • يجب التصرف مع الطفل بهدوء وبدون عصبية أو انفعال شديد وعند حدوث عصبية تصدر من الطفل لابد من التصرف معه بهدوء والقول له اهدأ.
  • وبعد ذلك يتم القول من الممكن التحدث معك لكن بعد ما تهدأ وعدم حدوث خلاف ومشادة في الكلام.

خامسًا التفكير قبل الرفض:

  • المراهق يتصرف بطريقة غريبة لكى يجذب من حوله بتصرفاته الغريبة بسبب تجاهلك له وعدم الاهتمام له، هذه التصرفات تكون صادمة للأب والأم ومن الاستفزاز والعصبية يكون رد فعلهم الرفض لهذه التصرفات.
  • لذلك يجب علي الوالدين أن يتم التعامل بحذر قبل الرفض وعدم المبالغة الشديدة في رفض تصرفات الطفل، لابد من الرفض في الأشياء الخطيرة فقط مثل إدمان المخدرات أو العنف أما أي تصرف أخر بسيط لابد من الرفض بهدوء وفهم الطفل لماذا الرفض.

كيفية التعامل مع المراهق العنيد

في فترة المراهقة يتعرض المراهق إلى تغيرات نفسية وسلوكية وجسمية وغيرهم من التغيرات، لذلك لابد من حسن تعامل الوالدين مع الأولاد أثناء هذه المرحلة حتى تنتهي بنتيجة هائلة، عندما يتم التعامل بجهل مع الأبناء ينتج عن ذلك أبناء تتصف بالعناد والعدوانية، ومن النصائح التي تساعد الوالدين على تخطى مرحلة المراهقة:

  • تفهم ظروف مرحلة المراهقة واحتياجات الطفل المراهق والوقوف بجانبه وعدم الوقوف ضده.
  • الابتعاد عن القسوة والعصبية التي تظهر على وجوه الوالدين.
  • الحوار بتفاهم بين الوالدين وبين المراهق وعدم إصدار الوالدين أوامر ونواهي لأن ذلك يجعل المراهق يشعر بعدم تقدير الذات واستخفاف قدرات عقل المراهق.
  • تجنب المراهق ومناقشته عند الغضب لأن الغضب الشديد والانفعالات الحادة تجعل الوالدين فقد قدرتهم على إصدار الأحكام بطريقة صحيحة وهذه الانفعالات والعصبية تجعل الإنسان لا يسمع نصائح الآخرين.
  • يجب على الوالدين أن يكونوا أصدقاء وأصحاب للمراهق والاستماع إليه وأهمية المراهق لديهم وأنه هو المقام الأول لديهم في الاهتمام وأن الهدف الذي يسعى إليه هو سعادته وراحته.
  • ذهاب المراهق إلي رحلة مع مجموعة من الشباب لمعرفة لضيق وقسوة المعيشة والابتعاد عن الراحة والنعيم ولكى يكون المراهق شخصيته ويتخذ قراراته بنفسه.
  • منح المراهق الخصوصية اللازمة له ويتم إعطاء المراهق مصروف شخصي كل شهر أو كل أسبوع والطلب من للمراهق أن يلبى احتياجات ومطالب المنزل.
  • لا بد من إبعاد المراهق عن القلق والتوتر أثناء فترة المراهقة وكلما كانت درجات القلق مرتفعة كلما كانت درجات الاكتئاب مرتفعة.
اقرأ أيضًا :-  كيفية إزالة المناكير من الملابس البيضاء في ثلاث دقائق بدون أسيتون

كيفية التعامل مع المراهق العصبي

  • يجب وضع منهج أو خطة بين الوالدين في تربية الأبناء حني عدم شعور الأبناء بوجود اختلاف بين الوالدين في الطريقة والتربية.
  • تبادل الاحترام والأدب في التعامل في المنزل والهدوء ليكون هذه العوامل التي يسير عليها التعامل في المنزل.
  • يجب الارتباط والصداقة بين الوالدين والأبناء والتقرب إليهم ولكن دون التدخل في خصوصيتهم أو التجسس عليه والتدخل في شئون حياته.
  • احترام صديق المراهق وعدم التقليل منه أمام أصدقائه أو التقليل من شأن أصدقائه.
  • يجب الحرص على تنبيه وتوعية الأبناء على عدم مصاحبة الأصدقاء السوء الغير صالحين الفاسدين واختيار الأصدقاء ذو الصفات الحسنة.
  • المناقشة مع الأبناء عن حسن اختيار الأصدقاء الحسنة.
  • حث الأبناء ودفعهم على التمتع بمستقبل باهر وفائق.
  • نصح الأبناء علي المواظبة على الصلاة والصوم والخوف من الله والتقوى والعبادة والتقرب إلى الله سبحانه وتعالي.

شاهد ايضًا : أنواع الدوافع في علم النفس

طريقة التعامل مع الشاب المراهق

  • تقدير مشاعر المراهق وتفاهمه عندما يغضب أو يثور.
  • المساعدة على التغلب علي انفعاله ومعرفة أسباب هذا الغضب وانفعاله.
  • اجعل المراهق يشعر بحبك له والخوف عليه حتى يفتح له قلبك ويستريح في التحدث معك.
  • غذاء المراهق غذاء جيد ليقوى أعصابه لكى يتحمل الانفعال والعصبية الشديدة ويعوض ما يفقده جسمه.
  • الحفاظ على الهدوء والراحة وعدم العصبية لأن الانفعال والعصبية تجعلك تفقد السيطرة على هذه العصبية الشديدة والانفعالات الحادة.
اقرأ أيضًا :-  معلومات عن أضرار الإحتباس الحراري وكيفية مواجهته

نصائح مع التعامل مع المراهق العصبي

  • يجب معاملة الشخص المراهق باحترام وعدم التقليل من لكى يتعلم الشخص كذلك الاحترام واحترام الآخرين.
  • يجب زرع الثقة للمراهق وأنه قادر على إنجاز مهماته بنفسه وعدم التفتيش في خصوصياته.
  • ترك القرار النهائي للمراهق وتقديم المساندة أو المساعدة والنصيحة عندما يحتاج لذلك أو هو يطلب ذلك.
  • التواصل بين الأهل والمراهق والتقرب إليه وتركه على اختيار أصدقائه بنفسه واتخاذ القرارات بنفسه.
  • يجب عدم ضرب المراهق عندما يخطأ ويجب الاكتفاء بالعقاب فقط وتركه هو يعرف ما سبب معاقبته وتعليمه الصواب من الخطأ.
  • تعليم المراهق كيف يتحمل المسئولية عن طريق المشاركة في شراء طلبات و احتياجات المنزل.

أخطاء في التعامل مع المراهق

  • القسوة الحادة والعصبية الشديدة في التعامل معه.
  • المعاملة معه بتدلل لعدم عصبيته وانفعاله.
  • عدم إعطاء حقه في الخصوصية والتدخل في شئون حياته.
  • عدم التعامل والتحدث معه وتجنبه دائمًا يجعله انطوائي وليس لديه ثقة بنفسه.
  • عندما المراهق يغضب نغضب مثله ويزداد الموقف سوء حتى يحدث سوء للوضع.
  • معاملة المراهق كطفل صغير وتوبيخه على أتفه الأسباب.
  • دائمًا نشعر المراهق بالذنب وكأن هو يتصرف هكذا بإراداته.

شاهد ايضًا : معلومات عن نفسية الإنسان في علم النفس

وهذه كانت نبذة مختصرة عن كيف التعامل مع المراهقين في سن البلوغ وكل ما يخص هذا الموضوع من معلومات هامة ومفيدة لكل من يريد معرفة كيف يتعامل مع المراهقين وأتمنى الإعجاب به.

أترك تعليق