تاريخ وفاة عثمان بن عفان بالهجري

تاريخ وفاة عثمان بن عفان بالهجري، الخلفاء الراشدين من الصحابة الذين أثروا في حياة الأمة الإسلامية وهم من اتبع نهج رسول الله صلى الله عليه وسلم، في حمل راية الإسلام والعمل على رفعته، ومنهم خليفة المسلمين عثمان بن عفان، واستشهد وتوفي بعد 12 عامًا من توليه الخلافة وسنوضح في موضوعنا تاريخ وفاته بالهجري وحياته.

من هو عثمان بن عفان

عثمان بن عفان هو أبو عبد الله عثمان بن عفان الأموي القرشي، وهو الخليفة الثالث من الخلفاء الراشدين، ولقب بزي النورين حيث تزوج من السيدة رقية بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومن السيدة أم كلثوم بعد وفات زوجته الأولى، ووعد الله سيدنا عثمان بن عفان رضي الله عنه بالجنة، وهو العشرة المبشرين بالجنة.

يعتبر عثمان بن عفان رضي الله عنه أول من هاجر إلى الحبشة، وذلك لنشر الإسلام وحفظ الأمن والسلام فيها، وتبعه باقي المهاجرين من المسلمين، وهاجر أيضًا إلى المدينة المنورة ويعتبر من الخلفاء والصحابة محل الثقة والمقربين لرسل الله صلى الله عليه وسلم.

بدأت خلافته بعد موت سيدنا عمر بن الخطاب بدءًا من عام 23 هجريًا وحتى عام 35 هجريًا، أي دامن حكم خلافته اثنتا عشر عام، قام بالعديد من الإنجازات والأعمال في وقت خلافته،

تاريخ وفاة عثمان بن عفان بالهجري

توفي واستشهد خليفة المسلمين ثالث الخلفاء الراشدين عثمان بن عفان رضي الله عنه في 12 ذي الحجة عام 35 هجريًا، حيث بدأت أحداث فتنة في عهد الخليفة عثمان بن عفان رضي الله عنه، وذلك في المنتصف الثاني من مدة خلافته، وأحداث الفتن التي ثارت هي ما أدت إلى قتله واستشهاده، وظهر جيل جديد في هذا الوقت قام بالتوجه لأفكار جديدة وهويات جديدة على المجتمع الإسلامي.

عندما زادت الفتن وظهر بعض الأشخاص الذين ليس من ملة الإسلام ويدعون الإسلام في تهديد خليفة المسلمين، قاموا الصحابة بالتفكير في قتال هؤلاء الأشخاص إلا أن سيدنا عثمان بن عفان رضي الله عنه رفض ذلك منعًا لحقن الدماء.

في حين أن بعض روايات الشيعة تقول أن من الثائرين على سيدنا عثمان بن عفان هم أهل المدينة، وأنهم أصبحوا غير مناصرين له، وكان محل قتله في بيته حيث هاجم المتمردون على الخليفة دار عثمان بن عفان رضي الله عنه، وأصيب في هذا الهجوم بعض الأشخاص من قريش، وقتل سيدنا عثمان بن عفان وكان يقرأ في كتاب الله تعالى، وقد فارق الحياة عن عمر يناهز 82 عامًا.

اخترنا لك: أسماء الصحابة والتابعين ومعانيها بالتفصيل

إسلام عثمان بن عفان

بدأ عثمان بن عفان دخوله في الإسلام في سن الأربعة وثلاثين عامًا، وذلك بناء على دعوة أبو بكر الصديق رضي الله عنه، للدخول في الإسلام والبعد عن عبادة الأصنام والأوثان التي كان يتبعها عن أباءه وأجداده وإنها لا تنفع ولا تضر.

وتقبل كلمات أبو كبر الصديق وبعدها مر عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال له: “يا عثمان: “فواللَّه ما ملكت حين سمعت قوله أن أسلمت، وشهدت أن لا إله إلا اللَّه وحده لا شريك له، وأن محمداً عبد الله ورسوله”.

وكان من أوائل الذين اتبعوا الدن الإسلامي، وترتيبه الرابع من الرجال الذين أسلموا، وأعطوا كثيرًا في خدمة رسالة الإسلام والعمل على انتشاره ورفعة شأنه وهو من المناصرين لرسول الله صلى الله عليه وسلم.

وكان يتميز بصفات عديدة هي ما أهلته إلى أن يصبح خليفة المسلمين من بعد عمر بن الخطاب رضي الله عنه، فكان عالمًا ذو ورع وتقوى، حافظًا لكتاب الله تعالى، وحافظًا لأحاديث رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم. وكان يتميز بالصدق والأمانة وكثرة التعبد ليلًا، وصلة الرحم والقوة والصلابة والشدة البأس وغيرها من الصفات الحميدة.

أهم إنجازات عثمان بن عفان رضي الله عنه

حدث العديد من الإنجازات في عهد عثمان بن عفان رضي الله عنه، وجميعها أعمال تخدم الإسلام والمسلمين، ونلخصها في الآتي:

  • قام سيدنا عثمان بن عفان رضي الله عنه بجمع القرآن في مصحف واحد، وذلك لحفظه من التحريف، وجمعه من أصدق الصحابة وأعلمهم للقرآن الكريم.
  • في غزوة تبوك قام عثمان بن عفان باستكمال ثلث الجيش من البعير، مقابل جيش الفرس.
  • كان كثير الإنفاق في سبيل الله.
  • قام بتوسيع رقعة الدولة الإسلامية حتى وصل إلى خراسان وتركيا وأرمينيا، وانتشر الإسلام في كثير من الأقطار.
  • قام عثمان بن عفان بتأسيس أول أسطول بحري للدولة الإسلامية، وذلك لصد أي هجمات تأتي عن طريق البحر.

فتح عثمان بن عفان لأرمينيا

في عهد خليفة المسلمين عثمان بن عفان رضي الله عنه قام بالعديد من الفتوحات ومن ضمنها فتح بلاد أرمينيا، حيث انتشر المسلمون في ربوع أراضي أرمينيا، وكانت حملته ذات خطة عسكرية محكمة.

انتشر الإسلام في جميع ربوع أرمينيا، وخاب أمال قادة أرمينيا وتوصلوا لاتفاق بين هم وبين المسلمين وكان مفاده:

  • أن يعترف شعب الأرمن بسيادة المسلمين على أراضيهم.
  • يعين حاكم من المسلمين على حكم بلاد أرمينيا.
  • يجب أن يعترف المسلمين باستقلال أرمينيا وأقاليمها.
  • يتكون جيش أرمينيا من فرقة عسكرية قوتها خمسة عشر ألف جندي تكون تحت تصرف القيادة الإسلامية.
  • عدم فرض جزية على الشعب مدة سبع سنوات من بداية الفتح الإسلامي لأراضي أرمينيا.
  • تقدم القيادة الأرمينية فدية للمسلمين على حسب إمكاناتهم الاقتصادية.
  • يساند المسلمين الأرمن في حروبهم ضد البيزنطيين.

شاهد أيضًا: حكم ومقولات عثمان بن عفان عن الخجل والحياء

فتح عثمان بن عفان لطرابلس والشام

كان لفتح بلاد الشام وطرابلس العديد من الأهداف منها السياسية والاقتصادية والعسكرية، حيث أنه من الأهداف السياسية هي القدرة على سيطرة المسلمين على الساحل الشامي والمدن التابعة له.

والأهداف الاقتصادية هي التحكم في منفذ بحري هام على سواحل طرابلس، والأهداف العسكرية هي أن طرابلس كانت من القواعد البيزنطية الهامة والتي كانت تهدد المسلمين، لابد لهم أن يستولوا عليها لتأمين الدولة الإسلامية من هجمات البيزنطيين.

وكان الفتح لبلاد الشام وطرابلس عن طريق حصار معاوية بن أبي سفيان عن طريق البحر لهذه البلاد، حيث أن كانت الحصون البحرية منيعة للغاية، وقام بالهجوم من البحر عن طريق خطة محكمة حتى استولى على هه الحصون ودخل إلى دال البلاد وأسقط القيادة البيزنطية.

وقام في عهد الخليفة عثمان بن عفان العديد من الإنجازات والتطورات في بلاد الشام، ودخل الدين الإسلامي والتعاليم الإسلامية في بلاد الشام وطرابلس، وازدهر الدين الإسلامي بها.

فتح عثمان بن عفان جزيرة قبرص

أيضًا كانت قبرص تابعة للولاية البيزنطية، وسكانها يعتنقون الديانة النصرانية، وقام المسلمون بالاستيلاء أيضا على جزيرة قبرص لإلغاء سيطرة البيزنطيين عليها، والسيطرة على السواحل وسد الثغرات البحرية، وقام عثمان بن عفان ببناء أسطول بحري وذلك بهدف الآتي:

  • الدفاع عن سواحل المسلمين ضد الهجمات البحرية.
  • القدرة على غزو الجزر البحرية للدولة البيزنطية.
  • الدفاع عن الدل الإسلامية الساحلية ومحاولة عدم توغل أي قوات معادية لدولة الخلافة الإسلامية.
  • وتوالت الفتوحات في عصر عثمان بن عفان وازدهرت الدولة الإسلامية وتوسعت رقعتها في العديد من المدن.

اقرأ أيضًا: بحث عن سيدنا عثمان بن عفان

تعرفنا فيما سبق على تاريخ وفاة واستشهاد خليفة المسلمين عثمان بن عفان بالهجري، وتم التعرف على نشأته وإسلامه واهم ما قدمه في فترة الخلافة، إضافة إلى أخذ نبذة عن الفتوحات التي تمت في وقت خلافته للمسلمين.

مقالات ذات صلة