مخاطر تناول المواد الحافظة

مخاطر تناول المواد الحافظة

مخاطر تناول المواد الحافظة، المواد الحافظة تعمل على حفظ المعلبات والأدوية، الدهانات، الخشب وأيضًا العينات الحيوية لمده طويلة ولذلك سميت بهذا الاسم، وتختلف جودة المنتج عن الآخر في نسبة استخدام المواد الحافظة.

تعريف المواد الحافظة

  • هي مجموعة من المركبات الكيميائية تختلف من حيث الشكل الجزئي الخاص بها، وتكون غير عضوية او عضوية، ويتم إضافتها بشكل منفصل أو مرتبط بالأملاح.
  • يتم تجنب أضرار هذه المواد على حسب التركيز ودرجة الحموضة التي تضاف للمعلبات أو الأطعمة.
  • تستخدم هذه المادة لأجل إعاقة نمو البكتيريا أو التفكك الحيوي أو حدوث أي تغيرات كيميائية غير مرغوب بها، حيث أن هذه التغيرات تعمل على إفساد الأطعمة أو المعلبات وغيرها من المنتجات التي يضاف عليها هذه المواد.
  • تستخدم في العديد من الأدوية لمنع الميكروبات والبكتيريا التي تسبب الإصابة بالعدوى.
  • تستخدم في مستحضرات التجميل والعناية بالبشرة وتستخدم من بداية كريمات الوقاية من الشمس إلى الشامبو ومعجون الأسنان وتستخدم في هذه المنتجات لأنها تعمل على منع نمو البكتيريا الضارة.
  • تستخدم المواد الحافظة في الخشب حتى تستخدم في العديد من المجالات دون التعرض للتلف نتيجة تواجد الكائنات الدقيقة الموجودة في الطبيعة.
  • كشف المختصون أن هناك مواد حافظة طبيعية ليس لها بالتأكيد أي تأثير جانبي حيث أن الدراسات العلمية أثبتت أن العسل يمكن أن يكون بديل المواد الحافظة المصنعة وهذا لأن العسل يحتوي على مواد مضادة للأكسدة.

شاهد أيضًا: أضرار هدرجة الزيوت على الجسم

المواد الحافظة الاصطناعية

  • من أنواعها مواد مضادة للأكسدة وهي مواد تعمل على منع تلف الأطعمة لمدة طويلة، وهذا يتم من خلال زيادة الاكسيجين أو نقص في ذرة من الهيدروجين وذلك يؤدي الى تأكسد الحمض الدهني الغير مشبع.
  • التقنية الأكثر استخدامًا هي المواد المضادة للميكروبات لأنها تعمل على منع البكتيريا الضارة للأطعمة للنمو، ذلك من خلال إضافة صوديوم كلوريد واستخدام الأحماض مثل “حمض الأستيك”.
  • عوامل الخالب هي مواد تتفاعل مع أيونات الفلزات حتى تكون مركب يتم إذابته في الماء.
  • هذه المواد تعمل على تأخير لون الأطعمة أيضًا، وتضاف من خلال رشها على الطعام أو خلطتها بالطعام.

المواد الحافظة الكيميائية

  • من الطرق الأكثر فاعلية في حفظ الطعام، تعمل على إطالة عمر المنتج لسنوات.
  • أمثلة على هذه المواد “البنزوات، بنزوات الصوديوم وحمض البنزيك”، “النيتريت، نيتريت الصوديوم”، و”الكبريتيك، ثاني اكسيد الكربون”.
  • هناك مواد أخرى لكنها أكثر ضررًا مثل “الايثانول” التي يكون من مركباته ثاني أكسيد الكبريت والنتريت، أكثر ضررًا لأنه يعمل على تهيج أنابيب الشعب الهوائية.

أضرار المواد الحافظة على الحوامل

  • أثبتت الدراسات العلمية أن المواد الحافظة تعمل على تقليل حجم الجنين، لأن هذه المواد تنتقل للجنين عبر المشيمة.
  • أيضا تؤثر الكميات الكبيرة من المواد الحافظة على إصابة الأم بمرض السرطان وهذا يؤثر على صحة الجنين.
  • حيث أكدت الدراسات الأمريكية على حدوث هذا لحوالي 2,284 امرأة حامل كانوا أكثر عرضة لولادة أطفال أقل حجمًا من الحجم الطبيعي.
  • أيضًا هناك أعراض أخرى بخلاف صغر حجم المولود عن الطبيعي وهي السرطان وعيوب خلقية، اختلال في الجهاز المناعي والتنفسي، والقلة من حدة ذكائه.
  • على الأم الحامل الابتعاد عن المحليات الصناعية مثل الاسبرتام وهذه المادة دائمًا تكون مصاحبة لمادة “الفينيل الانين” وتكون خطرًا في حالة “فينيلكيتون يوريا”، هذا يكون متواجد بالألبان المعلبة والمشروبات المخصصة للرجيم.

أضرار المواد الحافظة على الأطفال

  • من المعروف أن الأطفال تنجذب إلى المعلبات والأكل المصنوع بالخارج وعلى قائمة هذه المنتجات الشيبس والنودلز.
  • هذه الأطعمة تشكل ضرر كبير على صحة الأطفال.
  • المواد الكيميائية والحمضية التي ذكرناها من قبل تعمل على ضرر جدار المعدة لدى الأطفال.
  • تسبب في حدوث ارتجاع المريء.
  • حدوث الإسهال وأوقات أخرى الإمساك، عسر الهضم.
  • من أخطر هذه الأمراض والتي تحدث بكثرة هي جرثومة المعدة والنزلات المعوية والإعياء الشديد لدى الأطفال.
  • تقليل من تركيز الطفل وذكاءه وهذا من أكثر الأعراض الملحوظة عند تناول هذه المواد بكثرة، بالتالي تؤثر على المستوى الدراسي.
  • قد تؤدى أيضًا إلى التوحد وفرط الحركة.
  • تجعل الأطفال تشعر بالشبع الشديد وبالتالي التقليل من شهيته.
  • تعمل على تقليل المناعة لدى الأطفال.
  • تعمل على زيادة المعدلات في حدوث الأورام.

أضرار المواد الحافظة

  • الحساسية المفرطة.
  • زيادة نسبة الأملاح.
  • عند الإكثار منها ارتفاع ضغط الدم.
  • زيادة نسبة الكوليسترول بالدم وهذا يؤدي الى مشاكل في الأوعية الدموية، تؤثر بشكل عام على القلب حيث أن الدهون المتحولة تتراكم على الأوعية الدموية الداخلية وهذا يؤدي إلى تصلبها وانسدادها.
  • تؤدي هذه المواد الى أخطر الأمراض الموجودة وهي السرطان حيث انها تؤدي الى سرطان البنكرياس والغدد الدرقية.
  • لأن المواد الحافظة تحتوي على مادتي BHA، BHT وهذه المواد تعمل على تهيئة الجسم على تكون الأورام بسهوله ولذلك لأنها تتفاعل مع احماض المعدة.
  • الإنسان الذي يتناول المواد الحافظة بكثرة يكون أكثر عرضة لمرض السكري لأن هذه المواد تؤثر على آلية تعامل الجسم مع السكريات.
  • تعمل هذه المواد على تقليل قيمة المادة الغذائية بنسبة 40%، بالتالي التقليل من فوائدها الصحية.
  • حدوث سمنة مفرطة لذلك تمتنع هذه المواد لمن يتبعون حميات غذائية.
  • يعمل على الشعور بالكسل.
  • الصداع.
  • حدوث زيادة في نبضات القلب.

شاهد أيضًا: اسماء شركات مواد غذائية

من يجب عليهم الابتعاد بشكل تام عن المواد الحافظة؟

  • الذين يعانون من خلل في التمثيل الغذائي، حيث أن هناك ممن يعانون الحساسية المفرطة ضد المواد الحافظة وذلك لوجود مشاكل في الجهاز الهضمي ويكون الجسم رافض تقبل هذه المواد بسبب خلل جيني.
  • مرضى الضغط حيث ان المواد الحافظة في بعض المنتجات عبارة عن وزيادة في نسبة الأملاح وذلك لحفظ الطعام ولكن هذا يؤدي إلى حدوث مضاعفات لمرضى الضغط.
  • مرضى السكر ايضاً حيث ان المواد الحافظة تعمل على زيادة معدل السكر مثل المربى.
  • مرضى السرطان، حيث انهم لابد من الحظر الكلي في تناول طعامهم لتنجب اصابتهم باي ميكروب او فيروس وهذا نظرًا لضعف مناعتهم وحينها الجسم سيكون غير قادر مقاومة هذا المرض مهما كان صغير ولذلك هذه المواد.
  • ايضاً من يعانون بمشاكل في الكبد حيث أن الكبد يعتبر بنك السموم فعندما يعاني الكبد من تليف او فيروس سي فإنه عنده مقاومته لهذه المواد تكون ضئيلة جدًا.
  • نصيحة لمرضى الكبد الابتعاد التام عن المواد التي تحتوي على المواد الحافظة واستبدالها بالعصائر والأطعمة الطازجة، والتناول من الخضروات لأنها تحتوي على مواد طبيعية، فبالتالي تعمل على تقوية الجهاز المناعي.
  • المصابون بالربو إذا تم استخدام هذه المواد بدون رقابة فيكونوا أكثر ناس عرضه للأعراض التالية: خشرجة في الصوت مصاحبة بالصفير، ظهور بقع ملتهبة على الجلد، وهناك ايضاً بعض المواد التي تؤثر على امتصاص الفيتامينات خاصة فيتامين ب.
  • نصيحة إذا كنت تشعر بحساسيه من المضافات المحسنة فليس عليك تغير حميتك الغذائية كل ما عليك هو استشارة الطبيب لأنه من المحتمل ان يوجهك الى تخصص اخر.

تجنب المواد الحافظة

  • لا مفر من الابتعاد عن هذه المواد للحفاظ على صحتنا وجعلها ذو بنيه قوية، فعلينا ببادئ الامر المحافظة على صحة أطفالنا حيث انه لابد من المحافظة على صحتهم بالأخص لأنها بنيتهم الأساسية.
  • يجب تجنب الأطعمة الجاهزة فعليك بصناعة طعامك أفضل فالأطعمة الجاهزة تحتوي على العديد من المنتجات مجهولة المصدر.
  • هناك منتجات لابد ان تبتعد عنها عندما تجدها من مكونات هذا المنتج وهي مركب الترترازين، مركبات الداي اسيتايل، هذا المركب يعمل على مرض الزهايمر.
  • تواجد العزيمة والإرادة عن هذه المنتجات فهذه المنتجات لا تعمل على شيء سوى أنها تعمل على تدمير صحتك.
  • تجنبها عن طريق طبخ كل ما تريده في المنزل وعمل ايضاً النكهات الى تصنع بالخارج وبهذا تكون عملت على أنك تعمل ضمانة جودة الطعام وأيضًا قيمته الغذائية.
  • إذا كنت من الأشخاص الغير قادرة على البعد عن هذه المواد فعليك امتناعها كل فتره فليس من الضرورة تناولها بشكل مستمر.
  • هناك بعض المواد الحافظة الغير ضاره بالأطعمة ولكن كيف للمشتري ان يعلم هذا حيث ان هذه المنتجات تحتوي أغلفتها على حرفE وهذا الرمز موحد في دول الأوروبية.

شاهد أيضًا: أضرار المواد الحافظة على الأطفال

في نهاية رحلتنا مع مخاطر تناول المواد الحافظة، لابد من معرفة أن المواد الحافظة لابد الابتعاد عنها لأنها تضر بنا ضرر بالغ على الرغم من أننا نستطيع استبدال هذه الأطعمة بأخرى صحية أكثر.

أترك تعليق