بحث عن منهاج السنة النبوية مختصر

بحث عن منهاج السنة النبوية مختصر

بحث عن منهاج السنة النبوية مختصر، يوجد العديد من الكتب الدينية والتي كتبها مشايخ كبار من أجل الرد على بعض الشائعات الدينية أو الأحكام التي ليس لها أي أساس من الصحة، ويعتبر كتاب منهاج السنة النبوية من الكتب المتميزة والتي تم كتابتها من أجل الرد على كلام الشيعة التي ليس لها أي أساس.

مقدمة بحث عن منهاج السنة النبوية مختصر

كتاب منهاج السنة النبوية مختصر من الكتب القيمة في المجال الإسلامي، والتي يجب على كل مسلم عاقل محب لله ورسوله أن يضطلع عليه، ويقرأه بعناية حتى يتعرف على الشائعات والأكاذيب التي تدور حول دينه، ويتمكن من الرد عليها بطريقة علمية بأسلوب سليم.

شاهد أيضًا: حكم القزع في الكتاب والسنة

ما هو كتاب منهاج السنة النبوية؟

  • كتاب منهاج السنة النبوية هو عبارة عن كتاب ضخم قام بتأليفه شيخ الإسلام بن تيمية رحمه الله، ويعتبر هذا الكتاب من أفضل كتب الشيخ على الإطلاق.
  • وقد تم تأليف هذا الكتاب للرد على الشيعة وهما الاثني عشرية وكذلك فرقة القدريّة، قد قام بكتابته من أجل الرد على الفقيه الشيعي المعروف باسم ” ابن المطهر الحلي منهاج الكرامة”.
  • وكانت الشيعة قد ادعت العديد من الكلام غير الصحيح حول الإسلام وبعض آيات الذكر الحكيم، فكان الرد عليهم هو كتاب منهاج السنة النبوية.
  • وقد شرحه العديد من المشايخ والأئمة، واختصره البعض ومنهم عبد الله الغنيمان.

من هو شيخ الإسلام بن تيمية؟

  • الشيخ بن تيمية هو ” تقي الدين أبو العباس أحمد بن الشيخ الإمام العلامة شهاب الدين أي المحاسن عبد الحليم بن الإمام أبي البركات عبد السلام بن عبد الله بن أبي القاسم محمد بن الخضر بن محمد ابن الخضر بن علي بن عبد الله بن تيمية الحراني الدمشقيّ”.
  • وقد ولد الشيخ في يوم 10 من ربيع الأول في عام 661 هجريًا، وقد انتقل إلى مدينة دمشق مع والده، وذلك في عمر 7 أعوام.
  • وقد مات والده وهو في عمر 22 عام، وقد أخذ المكان الخاص بوالده في ” دار الحديث السكرية”.
  • ومنذ ذلك الوقت فقد أصبح من الشيوخ التي درسًت في وقت مبكر، وقد دافع شيخ الإسلام عن أهل السنة، وظهر ذلك أثناء دفاعه عن اعتقادهم عندما ذهب إلى حماة من أجل التحقق من الصفات التي يصف الله بها ذاته الإلهية من خلال كلام العلماء هناك.

مؤلفات شيخ الإسلام بن تيمية

يوجد العديد من المؤلفات التي قام بتأليفها شيخ الإسلام بن تيمية وهم:

  • كتاب منهاج السنة النبوية في نقض كلام الشيعة القدرية وهو أشهر الكتابات الخاصة به.
  • كتاب الاستقامة وهو كتاب مطبوع في جزأين.
  • كتاب الجواب الصحيح لمن بدّل دين المسيح.
  • كتاب درء تعارض العقل والنقل.
  • كتاب الصفدية.
  • كتاب بيان تلبيس الجهمية.
  • كتاب اقتضاء الصراط المستقيم لمخالفة أصحاب الجحيم مطبوع في جزأين.
  • كتاب النبوات.

منهج الشيخ ابن تيمية في كتابه منهاج السنة النبوية

  • قام ابن تيمية بكتابة هذا الكتابة لكي يتم الرد على الشيعة وأمثالهم من الأشخاص الذين ابتدعوا في الدين الإسلامي.
  • لم يختلف أسلوبه الذي يتبعه في كل كتاب عن هذا الكتاب، ولكن هذا الكتاب يعتبر من الكتب التي لها طابع خاص.
  • حيث أنه قام بالرد على الطوائف الضالة المضلة وهم الروافض والمعتزلة والجهمية وغيرهم.
  • لأنه رد على فئة محدودة معينة من الطوائف الضالة، وهو الرافضة، ومن تبعوهم في معتقداتهم المنحرفة كالمعتزلة، والجهمية وأمثالهم.
  • ومن أهم المحاور المنهجية التي اتبعها الشيخ في هذا الكتاب هي:

شاهد أيضًا: فضل اية الكرسي في السنة النبوية

1 ــ التعرف على منشأ البدعة وكيف تطورت ومراحل تطورها

  • أولًا كان يجب على الشيخ أن يتعرف على نشأة البدعة حتى يستطيع أن يتعرف على الجوانب الخاص بها، ومن قام بنشر هذه البدعة، وما هي معتقداته حتى يتمكن من الرد بطريقة شاملة.
  • كما استطاع الشيخ أن يقوم بعمل عرضًا على التاريخ الخاص بنشأة البدع، والمذاهب الكلامية التي لا تستند على صحيح السنة النبوية الشريفة.
  • كما تحدث عن تطورات هذه البدع وكيف استمرت لفترات زمنية، وما هي المراحل الخاصة بها، وكيف استقبلها الناس، والكيفية التي تعاملوا معها بها.
  • وبعد ذلك كله وهذه التفاصيل قام الشيخ بتقديم أسباب ظهور هذه البدع عند هذه الفرق، وما هي الأسباب التي دفعتهم لقول ذلك، وكيف وصلت إلى هذا الزمن بهذه الطريقة.
  • فكل هذه المعلومات وضحها الشيخ في كتابه حتى يبين للناس كيف سارت إليهم هذه البدعة، وكيف يمكن الرد عليهم من خلال هذه المعلومات.

2 ــ التقييم العام للرافضة

  • إذا أردت أن تثبت بدعة فئة معينة، عليك أن تهتم بتقييم شامل لهم، وهو ما اتبعه شيخ الإسلام في هذا الكتاب، حيث عرض أفكارهم وأحكامهم وغاياتهم.
  • من هذا المنطلق فقد عرف شيخ الإسلام كل المعلومات عن هؤلاء القوم، مما يؤدي إلى أن القارئ يفهم هويتهم قبل الحكم، فيؤدي ذلك إلى رفض حكمهم بسبب أفكارهم السيئة.
  • ومن خلال هذه المعلومات يتضح أن الرافضة أكثرهم جهال ليس لهم اساس العلم، كما أنهم لم يأخذوا العلم عن أهل العلم.
  • ومعظمهم لا يتبع الأسلوب العلمي في النقل وإنما يتخذه عن جهل وتعصب وارتفاع في الأنساب.

3 ــ الشمولية والاستطراد في مناقشة الأقوال بطريقة أشمل مما طرحه أصحاب الشبهة

  • اعتمد شيخ الإسلام بن تيمية على الشمولية والاستطراد في طرح الشبهات بطريقة أشمل وأعم من هؤلاء الفرق الضالة.
  • حيث يقوم شيخ الإسلام بالرد على هذه الشبهات بحيث يأتي بأصلها ويتوسع في مناقشات خاصة به، بحيث يثبت للقارئ بأنها بدعة وأن أصلها فاسد لا قيمة لها.

4 ــ طرق طرح مسائل النقاش عنده

  • في هذا المطلب، فإن الشيخ يعتمد على مناقشة أساسيات العلم في هذه المسألة، والمتفق عليه من قبل أهل العلم، سواء كان ذلك من خلال النقل الصحيح أو الأسس العقلية.
  • ثم يقوم بتبسيط الأمر في المسألة حتى يستطيع أن يعرفها القارئ البسيط، وبعد هذا يقدم عرض للآراء الشيعة ثم البدء بإنكار مسائلهم ومعتقداتهم.
  • كما يتحدث في هذا المطلب عن أقوال السلف الصالح، وآرائهم في آراء هذه الفرق الضالة.
  • ثم يقوم بعد ذلك بمقارنة هذه الأقوال بأقوال الفرق الأخرى، سواء الخوارج أو المعتزلة وغيرهم، ثم يقوم بدحض هذه الأفكار وتغليب بعضها على الآخر.

محتويات الكتاب

يوجد في الكتاب العديد من الفصول التي يتحدث فيها عن بعض الأفكار والرد عليها ونذكر من هذه الفصول بعضها وهي:

  • فصل يتحدث عن وجوب إظهار العلم.
  • فصل عن التشابه بين الرافضة لليهود والنصارى من وجوه كثيرة.
  • فصل عن زعم الرافضة أن الإمامة من أصول الدين.
  • فصل في الحديث على عصمة الأنبياء والأئمة.
  • فصل في الحديث على موسى بن جعفر الكاظم.
  • فصل في الحديث على علي بن موسى الرضا.
  • فصل في الحديث على محمد الجواد.
  • فصل خاص بأن آية المناجاة ليس فيها فضيلة ولا تدل على الإمامة.
  • وغيرها من الفصول الأخرى الكثيرة.

شاهد أيضًا: الإعجاز العلمي في القرآن الكريم والسنة

خاتمة بحث عن منهاج السنة النبوية مختصر

وفي نهاية موضوعنا يجب أن نتعرف أكثر وأكثر عن هذا الكتاب الرائع، والذي يرد على البدع التي مازالت إلى وقتنا الحالي تعلو من وقت لآخر، وهذا الكتاب يعد من الكتب الإسلامية المتميزة التي توضح للمسلم عقيدته بطريقة صحيحة.

أترك تعليق