تحليل السكر العشوائي والتراكمي

تحليل السكر العشوائي والتراكمي

تحليل السكر العشوائي والتراكمي، لقد أصبح مرض السكر مرض العصر، حيث انتشر بطريقة كبيرة جداً، ولكن على الرغم من انتشاره إلا أنه يعتبر صديق للمريض إذا استطاع السيطرة على مستواه في الحد الطبيعي، يستطيع الإنسان السيطرة على مستوى السكر عن طريق تقليل كمية السكريات التي يتناولها والحرص على تناول الألياف الغذائية والفيتامينات والمعادن وعمل متابعة مستمرة لمستوى السكر في الدم عن طريق إجراء التحليل التراكمي والعشوائي، لذلك سوف ننوه عن تحليل السكر العشوائي والتراكمي بالتفصيل.

ما هو تحليل السكر بوجه عام؟

يعتبر تحليل السكر سواء كان عشوائي أو تراكمي هو طريقة لقياس مستوى الجلوكوز في الدم، وذلك لمتابعة مستواه وتحديد ما إذا كان في المستويات الطبيعية أم يحتاج المريض إلى تغيير نوع الدواء الذي يستخدمه.

شاهد أيضًا: بحث حول المنهج الوصفي التحليلي pdf

تحليل السكر العشوائي ومميزاته

  • هو عبارة عن قياس مستوى السكر في الدم في أي وقت من اليوم ولا يحتاج لأن يكون الشخص صائم، ولذلك يعتبر من الطرق المفضلة في حالة الشعور بارتفاع مستوى السكر أو بأعراض مرض السكر، مثل العطش الشديد وزيادة عدد مرات التبول.
  • يعتبر تحليل السكر العشوائي من التحاليل المفضلة لدى مريض السكر لأنه لا يحتاج الذهاب إلى معمل التحاليل إذ يستطيع الشخص قياسه لنفسه في المنزل إذا كان يمتلك الجهاز كما لا يحتاج إلى الصيام لفترة معينة.

متى يحتاج الشخص الغير مصاب بالسكر إلى إجراء تحليل السكر العشوائي؟

قد تظهر بعض الأعراض على شخص ما تجعله يقلق من الإصابة بمرض السكر، وفي هذه الحالة ينبغي إجراء تحليل السكر العشوائي لمعرفة مدى ارتفاع أو انخفاض مستوى السكر، أم أنه في المعدل الطبيعي ومن أهم هذه الأعراض:

  • الشعور بالعطش الشديد والجوع.
  • فقدان شديد في الوزن غير مبرر.
  • زيادة عدد مرات التبول وخاصة في فترة الليل.

طريقة إجراء تحليل السكر العشوائي

يمكن للشخص المريض قياس السكر العشوائي بطريقتين إما تحليل في المنزل أو عن طريق معامل التحاليل المتعارف عليها، وفيما يلي سنوضح الطريقتين بالتفصيل وكيفية إجراؤها:

1-   طريقة قياس السكر العشوائي في المنزل:

يقوم الشخص المريض بوخز إصبعه باستخدام الشكاكة الخاصة بالجهاز، ليتم الحصول على قطرة من الدم، يتم وضع قطرة الدم على شريط القياس ويقوم الجهاز بإعطاء النتيجة على الشاشة.

2- طريقة قياس السكر العشوائي في المعمل

هذه الطريقة تتطلب ذهاب الشخص المريض لإحدى معامل التحاليل لإجراء التحليل بواسطة المختص والذي يتبع الخطوات التالية لإجرائه:

  • يقوم الطبيب بربط ذراع المريض أعلى الكوع بشدة حتى يظهر الوريد.
  • يقوم بتعقيم المنطقة قبل سحب العينة.
  • يقوم بسحب الدم من الوريد ثم يضع قطعة من الشاش مكان الوخز ويتم الضغط عليها لإيقاف خروج الدم.
  • يقوم الطبيب بقياس مستوى السكر في الدم.

نتائج تحليل السكر العشوائي

  • بوجه عام إذا كان نسبة السكر في الدم أعلى من ٢٠٠ مليجرام لكل ديسيلتر، فإن ذلك يعني أن الشخص مصاب بمرض السكر.
  • يختلف مستوى السكر في الدم على حسب موعد سحب العينة وعلى حسب كمية ونوع الطعام التي يتناولها الشخص قبل التحليل.
  • إذا كان الشخص يقوم بإجراء التحليل عند الاستيقاظ من النوم أو قبل تناول الطعام، فتكون نسبة السكر الطبيعي تتراوح ما بين ٨٠ إلى ١٢٠ مليجرام لكل ديسيلتر.
  • إذا كان الشخص يقوم بإجراء التحليل قبل الذهاب إلى النوم مباشرة أو بعد تناول الوجبات، فإن نسبة السكر الطبيعي تتراوح ما بين ١٠٠ إلى ١٤٠ مليجرام لكل ديسيلتر.

بعض العوامل التي تؤثر على نتائج تحليل السكر العشوائي

كنا قد ذكرنا أن مستوى السكر في الدم يختلف باختلاف موعد تناول الطعام قبل إجراء التحليل ونوع الأطعمة التي تم تناولها، ولذلك من الممكن أن تتداخل مع نتائج التحليل كما سيتضح فيما يلي:

  • إذا تم إجراء التحليل بعد تناول الطعام بفترة طويلة أو عند الاستيقاظ من النوم وقبل تناول الطعام، فسوف تجد أن مستوى السكر في المعدل الطبيعي.
  • لكن إذا تم القياس بعد تناول الطعام فهذا يعني أن النتائج سوف تتخطى المعدل الطبيعي.
  • كما أن هناك بعض العوامل الأخرى التي تؤثر على مستوى السكر في الدم، منها التدخين حيث أن شرب الدخان قبل إجراء التحليل يعمل على زيادة مستوى السكر.
  • بعض الأدوية من الممكن أن تؤدي إلى ارتفاع في مستوى السكر في الدم.
  • ممارسة التمارين الرياضية تعمل على تقليل مستوى السكر في الدم إذا تم ممارستها قبل إجراء التحليل.
  • ولذلك فعلى الرغم من سهولة وسرعة إجراء تحليل السكر العشوائي، إلا أنه قد يعطي بعض النتائج الخاطئة في حالة التأثر بهذه العوامل، ولذلك ينبغي الأخذ في الاعتبار هذه العوامل قبل إجراء التحليل.

شاهد أيضًا: هل يحتاج إلى صيام تحليل فقر الدم

ما هو تحليل السكر التراكمي؟

  • تحليل السكر التراكمي عبارة عن تحليل يتم إجراؤه لتشخيص مرض السكري في الأطفال والكبار، كما أنه يستخدم لمتابعة مستوى السكر في الدم خلال آخر شهرين أو ثلاثة أشهر، ويعرف هذا التحليل باسم الهيموجلوبين السكري.
  • يعمل تحليل السكر التراكمي على قياس كمية الهيموجلوبين المرتبطة بجريئات السكر، حيث كلما زاد مستوى السكر في الدم كلما زادت كمية السكر المرتبطة بالهيموجلوبين.
  • إذا كانت الكمية كبيرة في مريض السكر فهذا يعني أنه أكثر عرضة للإصابة بمضاعفات مرض السكري.

ما أهمية إجراء تحليل السكر التراكمي؟

  • تحديد الإصابة بمرض السكري بنوعيه الأول والثاني.
  • تحديد ما إذا كان الشخص مصاب بمرض السكري أم لا، إذا كان الشخص يعاني من ظهور أعراض مرض السكري، وذلك لأنه يعمل على متابعة مستوى السكر في آخر شهرين او ثلاثة أشهر.
  • تحديد مدى نجاح خطة علاج مرض السكري لدى الشخص، ومدى التزام الشخص بالمحافظة على مستوى السكر في الدم، وذلك لأنه يعمل على متابعة مستوى السكر آخر شهرين أو ثلاثة أشهر.

ما هي الاستعدادات قبل إجراء التحليل التراكمي؟

لا توجد أي استعدادات قبل إجراء تحليل السكر التراكمي وذلك لأنه يعمل على متابعة السكر لفترة طويلة سابقة.

كيف يمكن إجراء تحليل السكر التراكمي؟

  • يقوم الطبيب بربط ذراع المريض لإظهار الوريد.
  • يقوم الطبيب بتعقيم منطقة السحب.
  • يقوم بسحب كمية من الدم وإرسالها إلى المعمل لإجراء التحليل.
  • يقوم بوضع قطعة من الشاش أو القطن والضغط عليها لمنع خروج الدم.

نتائج تحليل السكر التراكمي

  • إذا كان الشخص غير مصاب بمرض السكر تكون النتيجة تتراوح ما بين 5 إلى ٦ ٪.
  • إذا كانت النتيجة تتراوح ما بين 7.5% إلى ٦,٥٪ تعني أن الشخص غير مصاب بمرض السكر، ولكنه أكثر عرضة للإصابة وعليه ضبط مستوى السكر.
  • بالنسبة لمرضى السكري تتراوح النتائج ما بين 6.5% إلى 7.5 % باستخدام الأدوية وقد تزيد النتائج عن هذه النسبة، وفي هذه الحالة ينبغي على الطبيب تغيير الأدوية التي يستخدمها المريض.
  • إذا كانت النتائج أكثر من ٩٪ فهذا يعني أن المريض غير متحكم في مستوى السكر وغير منتظم في تناول الأدوية.

شاهد أيضًا: معلومات عن فوائد تحليل دلالات الأورام

قمنا من خلال هذه المقالة بتعريف كيفية تحليل السكر التراكمي والعشوائي، والفرق بينهما وتحديد نوع التحليل الأفضل لمريض السكر، ينبغي قبل الشروع في أخذ عينة مراعاة بعض المحاذير التي ذكرناها حتى تكون النتيجة سليمة غير مضللة نتيجة لتأثرها بعوامل أخرى.

أترك تعليق