جلسات المحاكم في السعودية

جلسات المحاكم في السعودية

تعتبر المملكة العربية السعودية من الدول التي تعمل بنظام قضائي محكم وملزم، وله تاريخ كبير منذ نشأة المملكة، وتطور العمل في النظام القضائي بحيث يسهل الإجراءات والمدة التي تستغرقها الدعاوى القضائية، إلى أن وصلنا في آخر الأمر إلى تنفيذ جلسات المحاكم إلكترونيًا، ونستعرض جلسات المحاكم ونظامها وتطورها في مقالنا.

القضاء في السعودية

تعتبر السلطة القضائية في المملكة العربية السعودية من السلطات المستقلة التي تعتمد في أحكامها في المقام الأول على الشريعة الإسلامية، وأنشئت رئاسة القضاة في مكة المكرمة في عهد الملك عبد العزيز آل سعود، في عام 1926م.

وأخذ النظام القضائي المعمول به في المملكة في التطور، حتى احتلت المملكة المركز الثامن عالميًا في استقلال منظومة القضاء لديها، وهذا يحب لها حيث إنها قامت بجميع التطويرات والإجراءات والالتزام بالقوانين التي أتاحت لها الحصول على هذا التصنيف العالمي.

شاهد أيضًا: المحكمة الدستورية في الميراث المسيحي

جلسات المحاكم في السعودية وإجراءات التقاضي

تتمحور أمور عديدة بالنسبة لشكل الجلسات في المحاكم في السعودية ومن لهم الحضور في الجلسات وما يتم فيها، وذلك في الآتي:

  • يمكن أن يتم حضور الجلسات عن طريق الخصوم أنفسهم أو عمل وكالة لمن ينيب عنهم، وذلك لسماع الحكم أو المداولات الخاصة بالدعوى، ويحب أن يوضع صورة من التوكيل في المحكمة قبل موعد القضية ويجب أن يكون الوكيل حاضر بنفسه في الجلسة.
  • كل ما يقرره الوكيل في القضية يكون كأن الموكل نفسه هو الذي قرر، فمن حقه سحب الدعوى أو التنازل عنها أو ردها أو ترك الخصومة أو التنازل عن الحكم بعد صدوره، أي أنه يتصرف كأنه صاحب الدعوى تمامًا، ولا يحق للموكل في هذه الحالة نكران أي من هذه الأشياء طالما أنه قام بالتوقع على التوكيل الرسمي.
  • لا يمكن للموكل القيام بإلغاء التوكيل أو عزله بعد ما تم القيام بعمل التوكيل وتقديمه للمحكمة، دون الرجوع إلى المحكمة في هذا الأمر.
  • للمحكمة الحق في طلب حضور الموكل نفسه للجلسة ولا تعترف بوجود الوكيل.
  • لا يمكن أن يكون وكيلًا في أي دعوى من يعمل في المحكمة أو هيئات الادعاء العام أو هيئات التحقيق، وذلك حتى لا يكون هناك مجال للشك في الحكم الصادر من المحكمة.

الجلسات الإلكترونية في السعودية

قامت وزارة العدل بإطلاق منصة إلكترونية جديدة تهدف لخدمة المواطنين ممن لهم تعالم في المجال القضائي والدعاوى، وذلك عن طريق إتمام جميع الإجراءات الخاصة بالدعاوى وحضور الجلسات وتقديم جميع المستندات وذلك إلكترونيًا دون الضرورة للذهاب للمحكمة.

يتم حضور الجلسات عن طريق العمل عن بعد بواسطة الاتصال المرئي والنطق بالحكم واستلام نسخة منه، ويمكن الاعتراض عليه أيضًا وذلك عبر الشاشات بواسطة الإنترنت.

وقد لاقى هذا التطور الحادث إقبالًا كبيرًا بين عموم الشعب، حيث أنه وفر الكثير من الوقت والجهد على المواطنين بالإضافة لسرعة أداء الخدمات.

ولاقى هذا الموضوع قبولًا أيضًا بسبب الحد من انتشار الأمراض التي ظهرت في العالم في الفترة الأخيرة.

مميزات القضاء الإلكتروني

يوجد مميزات عديدة لخدمة القضاء الإلكتروني، وهي:

  • يتميز بسرعة الفصل بين القضايا وإنهاء أعمالها في وقت قياسي.
  • زيادة دراسة القضايا بشكل أفضل لدى القضاة.
  • تقليل الاعتماد على العنصر البشري.
  • اختصار الأوقات في العمل في القضايا بالنسبة لجميع الأطراف.
  • تقليل التكلفة الخاصة بالقضايا والأتعاب التي يتم دفعها في حالة التقاضي بالطريقة العادية.

خطوات حضور جلسة عن بعد

يتم حضور الجلسات عن بعض عن طريق المنصة الإلكترونية، بواسطة عمل بعض الخطوات والإجراءات كالتالي:

  • يتم تقديم طلب الدعوى على المنصة الإلكترونية.
  • بعد الحصول على الموافقة بقبول إنشاء الدعوى يتم إرسال رسالة بموعد الجلسة، وتحتوي على جميع بيانات القضية.
  • ويتم إرسال بعدها مسجل بها رابط الجلسة الذي يتم الدخول عليه.
  • يتم الدخول على رابط الجلسة قبل موعدها بمدة نصف ساعة تقريبًا.
  • يتم تمكين الكاميرا والميكروفون في الجهاز استعدادًا للجلسة.
  • ستظهر في شاشة الكمبيوتر الأدوات الخاصة بإدارة الجلسة، وكل ما له علاقة بالتعايش مع جميع الأطراف داخل الجلسة الإلكترونية.
  • ويمكن التحكم بالصوت والصورة والإغلاق أو الفتح كما تشاء.
  • ويتيح الموقع الاطلاع على الحاضرين في الجلسة.
  • في نهاية لجلسة وبعد انتهاء المرافعات يتم إصدار الحكم مباشرة صوت وصورة وإمكانية الاطلاع على المستندات الخاصة بالحكم بعد النطق به.

أنواع الجلسات الإلكترونية في المحاكم السعودية

تنقسم الجلسات الإلكترونية في المحاكم السعودية إلى نوعين أساسيين يجرى العمل عليهم وهما:

  • المرافعة الإلكترونية، ويتم فيها عمل مرافعات كتابية وإيداع المستندات وتبادل المستندات، وأيضًا يمكن توجيه الأسئلة من طرف أطراف الدعوى والدفاع واستجواب القاضي للشهود.
  • الجلسة المرئية، ويتم فيها تمكين جميع أطراف الدعوى وقاضي المحكمة من عمل جلسة بالصوت والصورة، ويتم فيها عمل المرافعة والإجراءات القضائية المتعلقة بالجلسات، وتتيح هذه الجلسة المرئية الإلكترونية عبر الشاشات من تمكين القاضي إتمام الجلسة بصورة طبيعية.

ويمكن القضاء الإلكتروني طفرة في عالم المحاكم والجلسات، وتعتبر المملكة العربية السعودية من الدول القليلة التي قامت بعمل هذا التطوير، مما يحسب لها حيث إنها عالجت العديد من المشاكل ووفرت الوقت الكثير والعديد من المزايا التي وفرها.

شاهد أيضًا: قانون النيابة الإدارية الجديد

اختصاصات المحاكم الإدارية في المملكة العربية السعودية

للمحكمة الإدارية في المملكة العربية السعودية العديد من الاختصاصات التي تقوم بها، والدعاوى التي تنظر أمامها، وهي كالتالي:

  • دعاوى الحقوق الخاصة بالنظام العسكري والمعاشات والتقاعد لموظفي الحكومة، والأجهزة المعنية المستقلة في الدولة، والميراث المتعلق بهم.
  • دعاوى التعويضات الخاصة بقرارات الأشخاص ذوي الشأن وأعمال الجهات الإدارية.
  • الدعاوى المتعلقة بطلبات تنفيذ الأحكام سواء حكم أجنبي أو الحكم على أشخاص أجانب داخل المملكة.
  • جميع المنازعات الإدارية.
  • دعاوى العقود ومنازعاتها والتي تكون الإدارة طرف فيها.
  • الدعاوى التأديبية التي ترفعها جهات مختصة.
  • الدعاوى الخاصة بالنظم الإدارية والتحفظات على قراراتها، من حيث الشكل والمضمون والتطبيق واللائحة الخاصة بالقرارات، وكل ما في حكمها.

ويمتنع على المحاكم الإدارية النظر في الدعاوى الخاصة بأعمال السيادة العليا، أو النظر في الاعتراضات عليها، وأيضًا الدعاوى الخاصة بالأحكام الداخلية للسلطة الحاكمة وتنظر جميعها في المجلس الأعلى للقضاء ومحاكم مجلس الدولة.

اختصاصات وزارة العدل في السعودية

  • تقوم وزارة العدل على الإشراف الإداري والمالي على كل من المحاكم القضائية ودور العدل وكل ما يتبعها من هيئات تساعدها على أداء عملها.
  • النظر إلى المقترحات والشكاوى التي يتم تقديمها من خلال الجمهور المتعامل مع هذه الوزارات.
  • تحتوي وزارة العدل على مركز للبحوث يتكون من كبار العلماء في القانون، والمتخصصين في الأمور القضائية، وحاصلون على أعلى الدرجات العلمية والمهنية، وذلك لتمكينهم من إجراء التعديلات المستمرة والتي من دورها خدمة القطاع القضائي بكافة فروعه، وذلك لوضع المملكة العربية السعودية على التصنيفات العالمية في المجال القضائي.

شاهد أيضًا: أنواع المحاكم المدنية والجنائية في مصر

تناولنا في مقالنا النظام العام الذي يحكم جلسات المحاكم في السعودية، وينظم عملها، وتم التطرق إلى البوابة الإلكترونية التي تم إنشاؤها للتسهيل على المواطنين، وكيفية عمل الجلسات الإلكترونية، ومميزاتها، إضافة لشرح أنواع الجلسات الإلكترونية، والتطرق لبعض اختصاصات وزارة العدل التي من دورها وضع القضاء السعودي في المقدمة بين دول العالم.

أترك تعليق