نتائج التلوث البيئي على صحة الإنسان

نتائج التلوث البيئي على صحة الإنسان

نتائج التلوث البيئي على صحة الإنسان، التلوث يتفرع إلى أنواع متنوعة وكثيرة نتائج التلوث البيئي على صحة الإنسان لها آثار جانبية كثيرة على صحة القلب والرئة وزيادة الإصابة بمرض السرطان ويتمثل التلوث في الهواء والمياه وغيرها.

نتائج التلوث البيئي على صحة الإنسان

1-صحة القلب والرئتين

  • يؤدي التلوث البيئي الكثير من المشاكل التي لها تؤثر على صحة الرئة والقلب، وذلك بسبب الجسيمات الضارة الناتجة عنه، قامت الوكالة الدولية بتصنيف الأبحاث للسرطان الجسيمات.
  • التي يقل سمكها عن 10 و2.5 ميكرون المنتشرة في الهواء من أشهر مخاطر الملوثات، وتعتبر السبب الرئيسي لسرطان الرئة، ولها القدرة على اختراق ممرات الرئة.

2- الدخول إلى مجرى الدم

  • مما يؤدي إلى أضرار للقلب والأوعية الدموية وحدوث مشاكل كثيرة في الجهاز التنفسي، كما تؤدي ملوثات الجسيمات الدقيقة إلى الوفاة المبكرة للأفراد المصابين.

3- أمراض القلب والرئة

  • ويتم تحديد ذلك على نسبة التعرض لهذه الجسيمات، ومن الممكن أن تؤدي إلى حدوث أمراض خفيفة إلى شديدة، كالصفير، والسعال،
  • والتهاب الشعب الهوائية، وجفاف الفم، وأمراض الانسداد الرئوي المزمن.

4- الإضرار بالجهاز التنفسي

  • يعد غاز الأوزون المكون الأساسي الغلاف الجوي، وينتشر في الجو بسبب حدوث التفاعل الكيميائي أكسيد النيتروجين، والمركبات العضوية المتطايرة.
  • وهذا الأمر يرفع من خطر الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي كالربو، كما يعد ثنائي أكسيد الكبريت غاز بدون اللون، وشديد التفاعل، ويتم تصنيف كملوث رئيسي للهواء.
  • إذ يخرج من أحراق الوقود والأنشطة البركانية الطبيعية، والعمليات الصناعية، ويؤدي تهيج في الجهاز التنفسي، ويرفع مخاطر أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • ويؤدي التعرض لثنائي أكسيد الكبريت في حدوث أضرار في العينين كارتفاع الدمع والتعتيم القرني، ويساعد في ظهور البثور واحمرار الجلد.

5- التسمم

  • يعتبر أحادي أكسيد الكربون غازًا عديم اللون والرائحة، الناتج من احتراق الوقود، والخشب، والفحم، حيث يرتبط بهيموجلوبين الدم بدل عن الأكسجين وبسبب كبر حجمه.
  • ويستطيع أن يسبب إلى تسمم، تتنوع الشدة تبعًا لكمية التعرض للغاز، وتجمع أعراض التسمم بأحادي أكسيد الكربون، والدوار، الصداع، الغثيان، والقيء، وفقدان الوعي.

حقائق حول وفيات التلوث البيئي

  • يعد التلوث البيئي من أهم أسباب انتشار الأمراض، كما أنه هو المسؤول عن نسبة الوفيات على مستوى العالم، وتصل معدل الوفاة ما يقارب أربعة مليون حالة وفاة سنويًا، وتكون ناتج بصورة أساسية عن السكتة الدماغية.
  • أمراض القلب، سرطان الرئة، مرض الانسداد الرئوي المزمن، التهابات الجهاز التنفسي الحادة عند الأطفال، والتي نسبة مئوية للوفيات نتيجة التلوث البيئي في كافة أنحاء العالم.
  • 29٪ نسبة الوفيات الناتجة من سرطان الرئة.
  • 17٪ معدل الوفيات الناجم من أمراض الجهاز التنفسي الحاد.
  • 24٪ وفيات نتيجة السكتة الدماغية.
  • 25٪ قيمة الوفيات بسبب ضعف القلب.
  • 43٪ نسبة الوفيات نتيجة عن مرض الانسداد الرئوي المزمن.

الفئات الأكثر تأثرا بالتلوث البيئي

أكثر الأشخاص يتأثر بتلوث الهواء، ولكن بعض الفئات معرضة لمشكلة التلوث البيئي بصورة خاص، وهي الآتي:

  • الأفراد الذين يعانون من أمراض الجهاز التنفسي، مثل مرضى القلب، والربو.
  • الأشخاص البالغون الذين يمارسون الرياضة في الهواء الطلق.
  • كبار السن، الأطفال، مرضي السكر، النساء للحوامل.

نتائج تلوث الهواء على الإنسان

  • الهواء يحتوي على الكثير من العناصر الضارة التي تؤدي إلى كثير من المخاطر الصحية والبيئية، ويعتبر تلوث الهواء نوع من المشاكل التي تسبب مشاكل صحية للإنسان، فهو لا يقل خطورة عن التدخين.
  • وزيادة نسبة الكولسترول، وزيادة نسبة السكر في الدم، وارتفاع نسبة السمنة، وكثير من المخاطر الصحية التقليدية، ويتسبب تلوث الهواء في وفاة معدل 8-7 مليون فرد سنوي.
  • أو بمعنى ثاني فإنه يتسبب عن 1 من كل 8 وفيات مبكرة حول العالم، وعلى حسب الإحصائيات، يتم تسجيل الوفاة سنويًا بسبب الهواء الداخلي يصل نسبة 3 مليون.
  • بينما بسبب تلوث الهواء الخارجي يتم تسجيل نسبة الوفاة سنوي 7 مليون، وأكثر حالات الوفاة التي بسبب تلوث الهواء كانت بسبب أمراض القلب، والسكتات الدماغية.
  • مرض الانسداد الرئوي المزمن، وأيضا أمراض الجهاز التنفسي المزمنة والحادة، وأنواع السرطانات، يتنوع نسبة التلوث التي تواجه الإنسان باختلاف موقعه على الكوكب.
  • واختلاف الطقس والوقت خلال اليوم، والإنسان معرض للتلوث في كافة أنحاء العالم، ولكن يرتفع نسبة التلوث في الأماكن صاحبة الازدحام المروري المرتفع.
  • أو المناطق القريبة من حرق الأخشاب لتصل لنسبة مرتفعة من تلوث الهواء، كنا تساعد المعدات التي تعمل على حرق الوقود والمستعملة أو المواد الكيماوية المستعملة في المنازل.
  • أو العربات التي يوجد بها عدد من الأعمال مثل الدخان الناتج من عوادم العربات، ليعرض الأشخاص.
  • لنسبة مرتفعة من تلوث الهواء، وتبع عدد من المعلومات فإن المخاطر الصحية الأساسية نتيجة عن تلوث الهواء تكون مخاطر الجهاز التنفسي، الأوعية الدموية والقلب، والجهاز المناعي.
  • والعيون، والجهاز التناسلي، والجلد، وتتكون خطورة تلوث الهواء في أمرين هما العناصر السامة تسبب حدوث مشاكل صحية بصورة كبيرة لكبار السن والأطفال الصغار.
  • وأيضا مشاكل صحية خطيرة جدًا حتى إذا كان الفرد لا يتعرض بقدر كبير لهذه الملوثات.

نتائج تلوث الهواء على الاقتصاد

  • تلوث الهواء ينتج عنه الكثير من التوابع الاقتصادية، في الاقتصاد يرتفع وينمو عندما يكون المواطنين بصحة وعافية، عند إتمام الأعمال الزراعية المعتمدة على الموارد الطبيعية، والمواد الخام بصورة فعالة.
  • إذا كان وضع الاقتصاد معكوس وفي حالة تلوث الهواء، الذي يحدث خسارة كبيرة في المحاصيل الزراعية، والغابات التي يتم استخدامها في الأعمال التجارية ويقطر نسبتها ألي مليارات الدولارات.
  • كل نهاية موسم زراعي، نكشف عن الأضرار الصحية الناتجة بسبب تلوث الهواء، التي تعيق الأفراد عن أشغالهم، الأمر الذي يوقف عجلة الإنتاج ويعود على الاقتصاد بخسائر كثيرة.
  • تابع عدد المعلومات الصادرة سنة 2015 عن منظمة الصحة العالمية، ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية أن تكلفة الاقتصاد للوفاة المبكرة والإعاقة الناتجة عن تلوث الهواء تعادل حوالي 6 تريليون دولار أمريكي.
  • لذلك يؤثر تلوث الهواء على الاقتصاد من جميع النواحي، يسبب خسائر في الأرواح البشرية، ويخفف من قدرة النظام البيئي على أداء وظائفها في المجتمع.
  • ويوجد به عدد من الآثار السلبية على الكثير من المنتجات اللازمة كالطعام، ويرفع من تكلفة الاقتصادية الضرورية لعمليات ترميم وإصلاح ما تهدم من معالم تاريخية، بسبب حدوث ملوثات نتيجة تلوث الهواء.
  • ومن النتائج الأخرى تلوث الهواء هي التخفيف من قدرة الفرد على العمل والإنتاج، بسبب زيادة معدلات الإصابة بالربو والسكرى، والإصابة أمراض الجهاز التنفسي المزمنة.
  • مما يسبب تقليل في قدرة الشخص على أداء وظيفته، لتقليل مستوى صحته، وبالتالي تقليل عام في عدد العمال العاملين، كما أيضًا الأطفال المعرضون لنوبات الربو يلازمهم إجازة مدرسية لعدد من الأيام.
  • وهذا يعني غياب أولياء الأمور عن أعمالهم وظائفهم لرعاية الطفل المريض، مما يسبب في تعطيل سير عجلة الاقتصادية، وتبع الدارسات والتقارير العالمية عام 2018 ميلادي.
  • بسبب تعطل الموظفين عن العمل بسبب الأمراض المزمنة خسائر كبيرة تصل 200 مليار دولار لجميع أنحاء العالم، بينما الخسائر الاقتصادية بسبب أخذ الإجازات المرضية نسبة تصل حوالي 100 مليار دولار.

نتائج تلوث الهواء على البيئة

يسبب تلوث الهواء إلى حدوث الكثير من المشاكل التي تستطيع أن تؤثر على البيئة ومن أهمها:

1- المطر الحمضي

  • هو عبارة عن الأمطار المحملة بنسب مرتفعة من حمض الكبريتيك والنيتريك، الذين يتكونون بصورة رئيسية من أكاسيد النيتروجين والكبريت.
  • وتعتبر الأكاسيد نتيجة من احتراق الوقود الأحفوري، ويتم نقل هذه الأكاسيد بشكل مختلف، ومن أهمها الرياح، وتنقل إلى مسافات بعيدة وطويلة، ويحدث تلف لأشجار.

2- ارتفاع حموضة الماء والأتربة

  • مما يسبب بيئات غير مناسبة للحياة البرية والبحرية من أتجاه أخرى يرتفع المطر الحمضي من تحلل المباني والمعالم الأثرية.

3- الإثراء الغذائي

  • يقصد به للتخصص أو الإثراء الغذائي وارتفاع تركيز المغذيات مثل النيتروجين في الأجسام المائية مما يعزز نمو الطحالب التي تسبب قال الأسماك.

4- خسارة التنوع النباتي والحيواني

  • ويساعد الإنسان في عمل هذه العملية بشكل سريع بواسطة القيام ببعض من الأنشطة التي ترفع نسبة دخول المغذيات.
  • إلي النظم البيئية المائية من خلال رفع معدل انبعاثات أكاسيد النيتروجين في الهواء الخارج من المصانع، والسيارات، والشاحنات، توليد الطاقة.

5- تشكيل الضباب

  • يحدث الضباب عند مقابلة أشعة الشمس بعضًا من دقائق الملوثات الصفيرة في الجو.
  • وهذا يحدث نتيجة الجزيئات الصغيرة المنطلقة من المنشآت الصناعية، والسيارات، وأعمال البناء إلى الغلاف الجوي، من خلال إخراج بعض الأكاسيد مثل ثاني أكسيد الكبريت.

6- أكاسيد النيتروجين إلى الغلاف الجوي،

  • نتيجة انتقالها من خلال الرياح تتشكل هذه لدقائق صغيرة، ويسبب الضباب الخفيف، إلى منع وضوح، وألوان، وطبيعته الأجسام التي يحول الضباب بينها.

7- تدهور الحياة البرية

  • تسبب الملوثات السامة الموجودة في الهواء، إلى الإضرار بالحياة البرية إذا ما تعرضت لمستويات معينة من الملوثات خلال الزمن، الحيوانات.

8- تدهور صحة الإنسان

  • مثل الإنسان قد تصاب بالكثير من المخاطر الصحية، العيوب الخلقية، و مخاطر الإنجاب، والكثير من الأمراض المتنوعة، كما تشكل مصدر قلق للنظم البيئية المائية.

9- الملوثات المتجمعة في الشوائب

  • من الممكن أن تنتقل إلى الكائنات الحية عند تناولها للطعام، واحتمال تتراكم في أنسجة الحيوانات بشكل كبير من وجودها في الماء أو الهواء.

10- استنفاد الأوزون

  • يتواجد الأوزون في الطبقة الملامسة لسطح الأرض، ويعتبر في هذه الطبقة ملوث ضار بصحة الأشخاص، كما يتوافر في طبقة الستراتوسفير في الغلاف الجوي.
  • وهو يعمل على حماية الأرض من الأشعة فوق البنفسجية الضارة، ولكن يسبب صنع الإنسان للكيماويات التي يتوفر بها مركبات الكلوروفلوروكربون، ومركبات الهيدروفلوروكربون، والهالونات.
  • بدأت تتعرض هذه الطبقة للدمار، مما أدي إلى وصول نسب كبيرة من الأشعة فوق البنفسجية إلى الكرة الأرضية، وبالتالي ارتفعت كمية إصابات الإنسان بالكثير من الأمراض، وتضررت عدة من المحاصيل الزراعية.
  • تلف المحاصيل الزراعية يسبب استنزاف طبقة الأوزون الناتج عن تلوث الهواء إلى حدوث تلف في محاصيل زراعية، وتقليل معدلات نمو النباتات، وتقليل نسبة نمو النبات، وتقليل مقدرة الأشتال الزراعية على البقاء والاستمرار على قيد الحياة، وأيضا ارتفاع قابلية عدد من المحاصيل للإصابة بالأمراض والآفات الزراعية المتنوعة.
  • التغير المناخي العالمي يتكون الغلاف الجوي من الكثير من الغازات الموجودة بكمية محددة ودقيقة، والتي تساعد في الحفاظ على كمية ممتازة من أشعة الشمس.
  • وتحافظ على درجة حرارة سطح الأرض داخل نسبتها المقبولة، ولكن بسبب وجود بعض الأنشطة البشرية ارتفاع كمية الغازات الدافئة مثل غاز ثاني أكسيد الكربون.
  • وثاني أكسيد الميثان، مما سبب في زيادة درجات حرارة سطح الأرض، وتكون ظاهرة الاحتباس الحراري التي لها عدد من الأضرار على صحة الإنسان، والزراعة، الحياة البرية، الغابات، الموارد المائية.

تحدثنا في هذا المقال عن نتائج التلوث البيئي على صحة الإنسان والإضرار بالجهاز التنفسي ونتائج تلوث الهواء على البيئة وحقائق حول وفيات التلوث البيئي.

أترك تعليق