شروط القبول في الجيش الاماراتي للاجانب

شروط القبول في الجيش الإماراتي للأجانب، يتم تحديد شروط القبول في الجيش الإماراتي للأجانب من قبل المسؤولين في البلاد عن وزارة الدفاع، التي تعبر من أهم الجهات في البلاد، وهذا شيء بديهي لأنها عنصر الدفاع الأول عن كل المواطنين في البلاد، ولذلك خلال المقال سنتناول شرح كل التفاصيل التي تخص شروط القبول في الجيش.

شروط القبول في الجيش الإماراتي للأجانب

بخصوص خدمة غير المواطنين الإماراتيين في الجيش الوطني الإماراتي، فقد أصدر نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان اللائحة التنفيذية لقانون الخدمة في الجيش الإماراتي للأجانب، والذي يتلخص في ثلاث قوانين أو قرارات طبقا للقانون الاتحادي لعام ،2004 وها هي بعض الشروط اللازم توافرها في المنتدب للجيش الوطني الإماراتي:

  • أن يكون مواطن وله جواز سفر جاري.
  • أن يكون الفرد ذو تخصص علمي متميز، أو صاحب خبرة كبيرة.
  • أن يكون الشخص على مستوى عالً من الانضباط.
  • التوقيع على النموذج الخاص بالمتدربين، حيث أن أقصى مدة لعمل المنتدبين في الجيش الإماراتي هي ثلاث سنوات، تتم بعد موافقة رئيس الأركان أو من ينوب عنه، ومن الممكن تمديد مدة الانتداب لعام آخر تحت شروط معينة، ويتم تجهيز وإعداد الأشخاص في دورات إلزامية تحت إشراف الجيش الإماراتي ومديرية القوى البشرية بهدف الترقيات لرتب أعلى.

شاهد أيضًارتب الجيش الإماراتي ورواتبهم

مهمة الجيش الإماراتي

  •  إذا أردنا ذكر دور القوات المسلحة لدولة الإمارات أو القوات العربية الإماراتية، حيث أنه كلها أسماء تطلق على الجيش الإماراتي الذي يبلغ عدد جنوده ما يقارب المائة ألف جندي، وضابط إماراتي، فلن نستطيع التوقف، حيث أن من الجندي لأكبر قائد في الجيش يبذل كل ما لديه حتى يحافظ على وطنه، وتعد الوظيفة أو المهمة الأساسية لهذا الجيش هي الدفاع عن حدود دولة الإمارات المتحدة سواء برًا أو بحرًا أو جوًا.
  • والدفاع عن المياه الإقليمية للدولة، وعن الخليج العربي متعاونًا مع جيوش عدة دول مجاورة، مثل جيش المملكة العربية السعودية، وجيش سلطنة عمان وجيش مملكة البحرين، وجميع جيوش الدول العربية، لذلك يعد جيش دولة الإمارات من ضمن الجيوش القوية التي ازدادت شوكتها بالفترة الأخيرة، كما أنه تقع الإدارة العامة للجيش الإماراتي في عاصمة دولة الإمارات أبو ظبي.

نشأة الجيش الإماراتي

  • في الماضي كان الجيش الإماراتي تحت القيادة البريطانية حتى عام 1971 وفي هذه الفترة كان يطلق عليه قوة كشافة ساحل عمان، وتم تسليمها إلى دولة الإمارات عام 1971، بعد إعلان قيام الدولة وكان الجيش الاتحادي الإماراتي يتكون من القوات المحلية مثل القوة المتحركة لإمارة رأس الخيمة وقوة دفاع إمارة دبي، وقوة دفاع أبو ظبي والحرس الوطني لإمارة الشارقة وغيرها من القوات التي أعلنت اتحادها عام 1976 تحت علم واسم واحد.
  • وهو القيادة العامة للقوات المسلحة وكان أول رئيس للأركان لهذا الجيش هو الأردني عواد الخالدي، وبعدها بدأت العديد من التطورات والقوانين تظهر في الجيش الإماراتي، وأولها شروط القبول في الجيش الإماراتي للأجانب.

مدة الخدمة في الجيش الإماراتي

  • المدة التي يقضيها أعضاء القوات المسلحة في جيش الإمارات هي ثلاث سنوات للمؤهلات دون المتوسطة، أو ما هي دون الثانوية العامة، أما الحاصلين على المؤهلات العليا أي الثانوية العامة وما يعلوها، فإن مدة الخدمة هي ستة عشر شهرًا، أما الإناث فإن مدة الخدمة العسكرية لهن هي اثني عشر شهرًا لأي من المؤهلات الدراسية.

شاهد أيضًامعلومات عن حالات الإعفاء من الجيش

الجهات التي تؤدى فيها الخدمة

  • بعد معرفة أنه من المسموح أن يخدم المواطنين في الجيش الإماراتي لابد من معرفة الجهات التي ستكون مسموح بها للخدمة، حيث أنه هناك العديد من الجهات والأجهزة التي يمكن أن تخدم بها، ومن أبرز هذه الجهات هي وزارة الداخلية، جهاز أمن الدولة، وزارة الدفاع والقوات المسلحة، بعض المؤسسات التي يتم اختيارها من القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبعض المؤسسات التي تعمل بنظام عسكري، المجلس الأعلى للحفاظ على الأمن القومي.

تأجيل الخدمة العسكرية

بعد الوصول إلى شروط القبول في الجيش الإماراتي للأجانب لابد أن ندرك أن هناك عدد من الحالات التي يتم فيها تأجيل تلبية الخدمة العسكرية المشروطة، ومن أمثلة هذه الحالات ما يلي:

  • أن يكون الشخص طالب في إحدى المؤسسات التعليمية التابعة للدولة، أو خارجها بشرط ألا يتجاوز عمره أل 29 عامًا.
  • إذا كان الطالب حاصل على الثانوية العامة بمجموع أعلى من 90٪.
  • إذا كان الطالب لا يزال في الثانوية العامة وتجاوز عمره أل 18 عاما ولم يستطع التخرج من الثانوية العامة.

الاستثناءات في الجيش الإماراتي

يستثني من تلبية الخدمة العسكرية بعض الفئات ومنها:

  • أي شخص يعمل في جهة عسكرية طبقًا للمادة 6 في القانون الاتحادي لعام 2014 .
  • أي طالب متخرج من مدارس أو معاهد أو كليات القوات المسلحة ووزارة الداخلية، أو أي مؤسسة تعمل بالنظام العسكري.
  • قد يتم استثناء بعض الحالات بقرار من القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية أو من ينوب عنه.

الإعفاء من الخدمة العسكرية

هناك حالات يتم فيها منح إعفاء نهائي من تلبية الخدمة العسكرية ومن أمثلة هذه الحالات ما يلي:

  • إذا كان لا تنطبق عليه شروط القبول في الجيش الإماراتي للأجانب .
  • المحكوم عليهم بالحبس، أو بأحكام قضائية تقيد حرية المتقدم.
  • إذا ثبت خلال الفحص الطبي عدم القدرة الطبية.
  • إذا كان المتقدم ابن وحيد لأمه وأبيه بإحضار الإثباتات.
  • إذا كان المتقدم يعتبر عائل أسرة.
  • إذا كان المتقدم ابن وحيد عائل لأبيه.  إذا كان المتقدم ابن وحيد عائل لأمه المطلقة أو الأرملة.
  • الابن الذي يعول أخواته البنات أو أخواته القاصرات والقاصرين.
  • الابن لأحد المفقودين في عمليات عسكرية تابعة للجيش والشرطة.

شاهد أيضًاالقوات المسلحة السعودية وفروعها

عقوبات التهرب من الخدمة العسكرية

  • العقوبات التي يتم فرضها على المتهربين من قضاء الخدمة العسكرية تكون في غاية الصعوبة، وذلك في حالة إذا ثبت أن الشخص تقاعس عن تلبية الخدمة العسكرية، وذلك دون وجود ما يمنع ذلك أو عذر واضح تقبله القوات المسلحة، يتم الحكم بالحبس مدة أقلها شهر وأقصاها سنة مع دفع غرامة مالية أقلها 10 آلاف درهم إماراتي، وأقصاها 50 ألف درهم إماراتي، ويتم تنفيذ هذه الأحكام بعد قضائه مدة الخدمة العسكرية كاملة حتى وإن كان عمره قد تجاوز السن المسموح به.

بدائل الخدمة العسكرية

وهناك أيضًا خطط بديلة لأداء الخدمة العسكرية وهي خدمة عسكرية للوافدين الذين لم تنطبق عليهم شروط القبول في الجيش الإماراتي للأجانب وفي هذه الحالة تكون مساوية للخدمة العسكرية، وذلك من حيث المدة الزمنية نسبة إلى المؤهلات الدراسية وتكون عبارة عن خدمة في مجالات فنية أو إدارية أو مدنية، وتكون في جهات يسمح فيها بتقديم الخدمة ومن هذه الجهات:

  • وزارة الداخلية.
  • جهاز أمن الدولة القوات المسلحة.

وفي النهاية وبعد أن وصلنا إلى معرفة شروط القبول في الجيش الإماراتي للأجانب والمدة الزمنية التي تم تحديدها الخدمة العسكرية في الإمارات، يمكن الآن إذا كان لدى الشخص ميول كامل إلى التقدم إلى الخدمة العسكرية، يمكنه ذلك عن طريق التأكد من الشروط التي ذكرناها والبدء في الإجراءات من أجل تتفيد الأمر.

مقالات ذات صلة
إضافة تعليق