ما هي شروط الصيام في شهر رمضان

ما هي شروط الصيام في شهر رمضان

ما هي شروط الصيام في شهر رمضان، يعتبر شهر رمضان هو من الأشهر العظيمة لدى المسلمين والتي ننتظر قدومها كل عام حيث قد فرض الله سبحانه وتعالى على المسلمين في هذا الشهر الفضيل أن يقوموا بالصيام وهو من أحد أركان الإسلام الخمسة.

ما هو الصيام؟

  • تعتبر أركان الإسلام الخمسة هي ركائز لا يمكن الاستغناء عنها في عقيدة المسلم وهي شهادة أن لا اله إلا الله وأن محمدًا رسول الله، إقامة الصلاة، إيتاء الزكاة، صوم رمضان وحج البيت لمن استطاع إليه سبيلًا.
  • ويمكن تعريف الصيام بوجه عام أنه الامتناع عن تناول اي طعام أو شراب لفترة حددها الله وهي منذ بزوغ الفجر وحتى آذان المغرب وغروب الشمس ويجب أن تتوافر نية الصوم لدى المسلم.
  • ويمكن أن يقوم المسلم بالصيام في أي وقت ماعدا أوقات وأيام محددة سوف نوضحها لكم عند قراءة المقال والتعرف على انواع الصيام وشروطه.
  • وقد فرض الله علينا صيام شهر رمضان ولكنه حرم صيام يومي عيد الفطر وأيضًا عيد الأضحى ويمكن أن يصوم المسلم أي يوم في الشهور كما يشاء ولا يصح إسلام الفرد بدون صيام شهر رمضان.

شاهد أيضًا : متى فرض صيام شهر رمضان المبارك

ما هي أنواع الصيام؟

يمكن القول أن هناك بعض أنواع للصيام وهي التي قد يجهلها الكثير من الأشخاص ولكننا سوف نقوم بتوضيحها في الجزء التالي:

  • الصيام الواجب أو المفروض: هو صيام شهر رمضان الكريم، وأيضا يعتبر قضاء الشهر من الواجبات على المسلم، وهناك أيضا صيام الكفارة وصيام النذر.
  • صيام السنة: وهو صيام المسلم وقيامه على سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث أن رسولنا الكريم كان يصوم ستة أيام من شهر شوال وثلاثة أيام من كل شهر.
  • الصيام المكروه: وهو أن يقوم الحاج بصيام يوم عرفة.
  • الصيام المحرم: حيث أن صيام يومي عيد الفطر وعيد الأضحى وأيضا صيام يوم التشريق هو من الذنوب والآثام التي يجب أن يبتعد عنها المسلم.

أركان الصيام

هي أركان هامة وأمور لا يصح صيام المسلم بدونها وهي كما يلي:

  • الإمساك: وهو يعني أن لا يتناول المسلم اي طعام أو شراب من طلوع الفجر حتي غروب الشمس أو آذان المغرب.
  • النية: حيث يجب أن يقوم الفرد بالنية للصيام وهي محلها القلب.

شاهد أيضًا : فضل صيام العشر الأوائل من ذي الحجة بالتفصيل

أهمية الصوم

  • يعمل الصيام على تقوية إرادة الشخص بشكل كبير وبالتالي يستطيع أن يقاوم شهواته ورغباته كما يمكن القول أن الله تعالى قد فرض علينا الصيام لحكمة وأهمية بالغة تعود على الفرد بفوائد عديدة.
  • حيث أن الكثير قد يجهل ما هي فوائد الصيام بالنسبة لصحتنا حيث أن الصيام يعمل على إزالة السموم من الجسم كما يعمل الصيام أيضا على منح الاستقرار والراحة الكبيرة المخ وخلايا الدماغ وهو ما أثبتته الكثير من الدراسات الحديثة في أوروبا.
  • يعمل الصيام على وقاية أجسامنا من الأمراض الخبيثة التي يصعب الشفاء منها كما أن الصيام يفرز مادة تحمي من مرض السكري، وهو يعمل أيضًا على تنقية الدم من جميع الفضلات الضارة به.
  • كما قد أثبتت بعض الدراسات الحديثة انه عندما يجوع الفرد فانه يتغذى على الخلايا المريضة وبالتالي فهو يعمل على القضاء على كل الخلايا الميتة داخل الجسم.

شروط وجوب أداء الصيام

هناك مجموعة من الشروط الواجب توافرها حتى يصح صيام الفرد ويجب أن لا نتغافل عنها حتى ننال الثواب والأجر الكبير، ويمكن تلخيص هذه الشروط فيما يلي:

  • الإسلام: حيث يجب أن يكون الشخص مسلما حتى ينال ثواب وأجر صيامه حيث لا يجب أن يصوم الكافر وغير المسلم وان قام الكافر بالإسلام فليس من الواجب عليه أن يصوم ما فاته.
  •  البلوغ: يجب أن يكون المسلم قد بلغ سن الرشد حتى يقوم بصيام الشهر الفضيل حيث لا يجب الصيام على الشخص غير البالغ، وإذا كان الشخص قد أتم البلوغ في شهر رمضان فلا يجب عليه صيام ما فاته من الشهر.
  • العقل: يجب أن يكون الشخص عاقل حتى يقوم بالصيام لذا فإن الصوم ليس مفروض على المجنون ويمكن القول أيضا أن الشخص إذا أفاق خلال شهر رمضان فليس عليه سوى صيام ما تبقى من الشهر ولا يصوم ما فاته.

شروط الصيام ومبطلاته

  • الإقامة: حيث أن الشخص المسافر يجوز له أن يفطر في قوله تعالى ( فمن كان منكم مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر).
  • الطهارة: المرأة الحائض وكذلك أيضا المرأة النفساء لا يجوز أن تقوم بالصيام حيث أن الطهارة هي من شروط الصيام ويجب أن تقوم المرأة قضاء ما أفطرته من أيام في أي وقت آخر بعد طهارتها من دم الحيض والنفاس.
  • القدرة: من رحمة الله تعالى بنا أنه فرض الصيام على القادرين من أجل تخفيف المشقة والتعب على المسلمين وبالتالي لا يجوز الصيام للمريض أو الشخص الضعيف.

ويجب على الشخص المريض بعد شفائه أن يقوم بصيام ما قد افطره عند مرضه أما إذا كان لا يرجى منه شفاء فهنا يجب إخراج كفارة إطعام مسكين عن كل يوم أفطره.

وهنا تتجلى رحمة الله بعبادة المسلمين حيث أنه قد فرض الصيام على كل مسلم عاقل قادر وأجاز الإفطار للمسافر والمريض والمجنون حتى يتم رفع الأذى عنهم.

شاهد أيضًا : 9 معلومات عن دعاء التهجد في العشر الأواخر من رمضان

وفى نهاية المقال قد أوضحنا لكم كل ما يتعلق بصيام شهر رمضان المبارك حتى يكون صيامنا مقبول عند الله سبحانه وتعالى ويمكنك عزيزي القارئ متابعة المقالات الخاصة بنا من أجل الحصول على أجدد المعلومات المفيدة.

أترك تعليق