ما هي شروط القبول في قسم علم النفس

ما هي شروط القبول في قسم علم النفس

علم النفس هو دراسة الروابط بين العقل والسلوك وهو يسعى إلى تقديم إجابات لأسئلة مثل: لماذا يتصرف الناس بالطريقة التي يتصرفون بها؟ ما الذي يجعل الناس سعداء أو غير سعداء؟ ما هي العلاقات بين العقل والدماغ؟ وهنا سوف نتعرف على شروط القبول في قسم علم النفس.

ماذا يدرس علماء النفس؟

  • يدرس علماء النفس كل شيء عن التجربة الإنسانية من الأعمال الأساسية للدماغ البشري إلى الوعي والذاكرة والتفكير واللغة إلى الشخصية والصحة العقلية.
  • علم النفس هو أحد أشهر الدورات الجامعية التي يمكن لأي شخص الالتحاق بها من أجل المتعة والفائدة وعلم النفس هو أيضًا أحد المهن الأسرع نموًا.
  • كعلم، يطبق علم النفس المنهج العلمي لدراسة الظواهر النفسية وهدف علم النفس ليس فقط فهم العمليات التي يقوم عليها التفكير والسلوك البشري، ولكن تطبيق هذا الفهم لحل المشكلات العملية.
  • من خلال التدريب المتقدم في علم النفس، يمكنك اختيار العمل في البحث العلمي أو علم الأعصاب أو الممارسة السريرية أو كمستشار في الشركات الكبيرة أو المستشفيات أو الوكالات الحكومية.
  • لا يشمل التدريب في علم النفس اكتساب المعلومات فحسب بل يشمل أيضًا تطوير وتنمية مهارات التفكير التحليلي التي تعتبر ذات قيمة شخصية وفي العديد من المهن.

شاهد أيضًا: خاتمة بحث عن علم النفس وتعريف علم النفس

ما هي شروط القبول في قسم علم النفس؟

  • يجب أن يكون الدارس لديه مهارة حل المشكلات.
  • يتميز بأنه مستمع جيد للغير.
  • محب للخير والتطوع.
  • يتميز بالقدرة على إقناع الغير بالإضافة إلى مهاراته التحليلية.
  • قدرة الدارس على ضبط النفس.

مجالات العمل في مجال علم النفس

  • لن يستمر العديد من الأشخاص الذين يدرسون علم النفس في أن يصبحوا علماء نفس، ولكن يجب أن يجدوا تدريبهم مناسبًا ومفيدًا في حياتهم وعملهم.
  • قد يعمل أولئك الذين أصبحوا علماء نفس في مجموعة متنوعة من الأعمال.
  • قد يعمل علماء النفس الإكلينيكي، على سبيل المثال، في المستشفيات حيث يمكنهم تقييم وعلاج الأشخاص الذين يعانون من مشاكل عاطفية وسلوكية، أو قد يعملون في مستشفيات حكومية أو عيادات خاصة.
  • قد يستشير علماء النفس التنظيميون بشكل مستقل أو يعملون داخل المنظمات الخاصة والعامة كمتخصصين في الموارد البشرية، مما يساعد على تطوير قوة عاملة متحمسة وماهرة وتشخيص وحل المشكلات الجماعية والتنظيمية.
  • يعمل علماء النفس التربوي عادةً داخل المدارس أو الخدمة العامة، وغالبًا ما يعمل علماء النفس الرياضي على تحسين أداء الفرق أو الأفراد.
  • قد يعمل هؤلاء والعديد من علماء النفس المتخصصين الآخرين أيضًا كباحثين ومعلمين في الجامعات كما يتم توظيف عدد متزايد من علماء النفس كباحثين في الصناعة والوكالات الحكومية.
  • أولئك الذين يختارون وظائف خارج علم النفس سيجدون تدريبهم في علم النفس ليكون ذا صلة ومفيدًا في حياتهم وعملهم.

الفرق بين علماء النفس والأطباء النفسيين

  • غالبًا ما يتم الخلط بين الناس حول الاختلافات بين أخصائي علم النفس السريري والطبيب النفسي.
  • يتعامل علماء النفس مع الأشخاص في حياتهم اليومية أو في بيئة عملهم لمساعدتهم على العمل بشكل أفضل ولمنع تطور المشكلات في الصحة العقلية والجسدية.
  • لكن الأطباء النفسيون هم أطباء متخصصون في علاج الأمراض العقلية حيث تم تدريبهم في الطب وقد يصفون الأدوية في العلاج.

شاهد أيضًا: ما هي مناهج البحث في علم النفس الاجتماعي؟

تطور علم النفس

في السنوات الخمس والعشرين الماضية، شهد علم النفس فترة نمو غير مسبوقة حيث ساعدتنا الاكتشافات العلمية والأبحاث الجديدة في الحصول على فهم أعمق للعلم الكامن وراء العقل البشري وكيف يؤثر على طريقة تفكيرنا وتصرفنا وشعورنا.

ساعدت هذه المعرفة علماء النفس في جميع أنحاء العالم على معالجة العديد من المشكلات والقضايا التي نواجهها كمجتمع.

مجالات علم النفس

إنه علم واسع ومتنوع، وعلماء النفس مكلفون بدراسة الفكر البشري والتنمية والعاطفة والشخصية وغير ذلك ومع نضوج النظام وتنميته، ظهرت العديد من الحقول الفرعية ومجالات التخصص في علم النفس وتشمل هذه:

1. علم النفس البيولوجي

غالبًا ما يعمل علماء النفس وعلماء الأعصاب معًا لفهم إصابات الدماغ وتشوهات الدماغ باستخدام أدوات مثل التصوير بالرنين المغناطيسي والتصوير المقطعي.

2. علم النفس المعرفي

يهتم بدراسة كيفية تفكير البشر، بما في ذلك كيفية تذكرنا للمعلومات والاحتفاظ بها، وكيف ندرك الأشياء، وكيف نتخذ القرارات، وكيف نحل المشاكل، وكيف نكتسب اللغة والمزيد.

3. علم النفس التنموي

-يهتم بكيفية نمو البشر وتغيرهم على مدار العمر ليس فقط جسديًا، ولكن أيضًا اجتماعيًا وعاطفيًا ومعرفيًا.

قد يساعد علماء النفس التنموي المرضى في التعامل مع القضايا المتعلقة بتنمية المهارات الحركية، والنمو العاطفي، والوعي الذاتي، والتفكير الأخلاقي وما وراء ذلك.

4. علم النفس الاجتماعي

يهتم بفهم المزيد حول كيفية تأثر سلوكنا ببيئتنا ووجود كائنات بشرية أخرى كما يبحث علماء النفس الاجتماعي في مجموعة واسعة من الموضوعات، من سلوك المجموعة إلى القيادة، إلى التوافق والعدوانية والمزيد.

5. علم النفس الرياضي

-يركز على مساعدة الرياضيين والمدربين والحكام على تحسين أدائهم في ظل مجموعة فريدة من الضغوط.

6. علم النفس العيادي

يركز على تقييم وتشخيص وعلاج الاضطرابات النفسية.

  1. علم النفس التربوي

يركز على تطبيق التقنيات النفسية لدعم الشباب وأسرهم وتعزيز الرفاهية الاجتماعية والعاطفية.

8. علم النفس الشرعي

يركز على استخدام البحوث والمبادئ النفسية في نظام العدالة القانونية والجنائية.

مجالات عمل عالم النفس

  • نظرًا لأن علم النفس يعد مجالًا واسعًا، فلا توجد إجابة بسيطة على “ما يفعله عالم النفس” حيث تختلف الاستجابة بشكل كبير اعتمادًا على المجال الذي يمارسونه فيه. ومع ذلك، سيشارك العديد من علماء النفس في مجموعة متنوعة من الأنشطة التالية:
  • إجراء دراسات علمية لفهم المزيد حول كيفية عمل الدماغ وكيف يؤثر على طريقة تفكيرنا وتصرفنا وشعورنا.
  • إجراء الدراسات البحثية، من خلال تقنيات مثل الملاحظات والمقابلات والاستطلاعات، لإيجاد الأنماط التي يمكن أن تساعد في التنبؤ بالسلوك المستقبلي.

أهمية دراسة علم النفس

  • يمكن أن يساعدك علم النفس على فهم نفسك بشكل أفضل ويساعد في تطويرك الشخصي.
  • حيث يمكن أن يساعدك على فهم دوافع الآخرين ودوافعك الخاصة بشكل أفضل والتي يمكن أن تؤدي إلى النمو والتطور الشخصي.
  • عندما تدرس علم النفس، ستتعلم فهم العيوب في تفكيرك وستتعلم مساعدة نفسك بشكل أفضل في التغلب على الأشكال المختلفة لاضطراب القلق / العادات السيئة وما إلى ذلك.
  • كلما تعلمت المزيد حول كيفية حدوث التطور، وكيف تتشكل الشخصية، وكيف تؤثر عوامل مثل المجتمع والثقافة على السلوك، قد تجد نفسك تكتسب فهمًا أعمق للعديد من التأثيرات التي أثرت على حياتك.
  • يؤثر علم النفس على كل شيء في حياتنا اليومية ولكنه يؤثر بشكل خاص على الأعمال وبعد دراسة علم النفس فستتمكن من إيصال وجهة نظرك والتأكد من احترام زملائك وعملائك وشركائك في العمل لك.
  • ستكون قادرًا على زيادة احتمالية شراء الأشخاص لمنتج ما، وستجد عمومًا أن لديك المهارات التي تحتاجها للتميز حقًا في الأعمال التجارية حيث يمكن أن تمنحك دراسة علم النفس فهماً أفضل للأشخاص من حولك.

شاهد أيضًا: المنهج التجريبي في علم النفس وفروعه

وفي النهاية نشير إلى أن دراسة علم النفس تعود بالنفع على الدارس وفي المرة التالية التي يتصرف فيها شخص ما بطريقة معينة، قد يكون قادرًا بشكل أفضل على فهم التأثيرات والدوافع وراء أفعاله.

أترك تعليق