مفهوم الموقع الجغرافي والموقع الفلكي وأهميتها

مفهوم الموقع الجغرافي والموقع الفلكي وأهميتها، من الأمور التي يسعى الإنسان منذ آلاف السنين إلى التعرف عليها من خلال دراسة العالم المحيط به، والتي تكون متنوعة بسبب تنوع هذه المواقع التي سوف نعرضها لكم في هذا المقال.

مفهوم الموقع الجغرافي والموقع الفلكي وأهميتها

1- مفهوم الموقع الجغرافي

  • يطلق على الموقع الجغرافي العديد من الأسماء المختلفة مثل الموقع المطلق والموقع الثابت والموقع الفلكي وهو عبارة عن تحديد موقع معين على خطوط الطول ودوائر العرض.
  • ويعد الموقع الجغرافي واحدة من أهم العوامل الطبيعية التي تؤثر بشكل كبير في تحديد أي مكان على الكرة الأرضية.
  • فعندما يريد الشخص التعرف على موقع الوطن العربي الجغرافي فسوف يجد بأنه واقع بين خطي الطول 60 من ناحية الشرق و16غربًا.
  • حيث تساعد دوائر العرض وخطوط الطول الشخص على تحديد المكان ومعرفته بشكل دقيق كما يلعب الموقع الجغرافي دورًا كبيرا في تحديد المناطق العمرانية والمدنية التي توجد على سطح الكرة الأرضية بالإضافة إلى أنه يساهم بشكل كبير في التعرف على تأثير هذه المناطق في الزيادة السكانية وعملية التمدن.
  • كما يؤثر الموقع الجغرافي في تأسيس المدن وإنشاء الحضارات المختلفة على مر العصور حيث تقع المدن المتقدمة والحضارات المتطورة في نصف الكرة الشمالي بينما يخلو النصف الجنوبي من الدول والمدن والحضارات.

إليكم من هنا: أهمية الجغرافيا في العصور الحديثة

2- أهمية الموقع الجغرافي

  • يتم استخدام الموقع الجغرافي بشكل كبير في عملية توزيع المناطق العمرانية من مناطق مدينة ومناطق ريفية بالإضافة إلى ذلك فهو يؤثر بشكل فعال في توزيع الإنتاج الزراعي في الأقاليم المختلفة.
  • حيث تختلف طبيعة النباتات التي يتم زراعتها في الأقاليم التي تقع بعيدة عن خط الاستواء عن النباتات المزروعة في الأقاليم الزراعية القريبة من خط الاستواء.

3- أنواع الموقع الجغرافي

1- الموقع الجغرافي الطبيعي

  • يستخدم الموقع الجغرافي الطبيعي في تحديد المنطقة أو المكان على حسب الطبيعية الجغرافية للمكان.
  • حيث يتأثر الموقع الجغرافي الطبيعي بالعديد من العوامل الطبيعية مثل شكل الكرة الأرضية والمناخ والتركيب الجيولوجي.
  • بالإضافة إلى ذلك تؤثر المسطحات المائية والجبال والوديان والنباتات والغابات والحشائش بشكل كبير في شكل الأقاليم حيث نرى تجمع السكان منذ قديم الأزل بشكل كبير في المناطق الخصبة التي تتوفر فيها المياه والزراعة.

2- الموقع الجغرافي الاقتصادي

  • لقد ظهر مفهوم الموقع الجغرافي الاقتصادي على يد العالم الجغرافي بارانسكي الروسي وكان ذلك في عام 1929 م أثناء دراسته للطبيعة الجغرافية للأقاليم والمدن.
  • ولقد عرف بارانسكي الموقع الجغرافي الاقتصادي هو عبارة عن ارتباط ما بين مكان معين وبين مجموعة من العوامل الاقتصادية التي تحيط بهذا المكان ولكنها تقع خارجه.
  • وتعتبر هذه النظرية واحدة من أهم الإنجازات والتطورات الجغرافية الاقتصادية التي ظهرت أثناء الفترة الاشتراكية.
  • ولقد تم استخدام مفهوم الموقع الجغرافي الاقتصادي لأول مرة من قبل العالم الفرنسي إلكين.

3- الموقع الجغرافي النسبي

  • هو عبارة عن موقع منطقة معينة أو إقليم معين على حسب المناطق والأماكن الهامة التي تحيط به ويتغير الموقع الجغرافي النسبي بشكل مستمر بتغيير الأوضاع الاقتصادية والظروف البشرية والتاريخية.
  • يلعب الموقع الجغرافي النسبي دورًا كبيرًا في تحليل المناطق والأقاليم سواء كان ذلك من خلال استخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة أو الثقافة أو المسافات.
  • حيث تساعد الاتجاهات الأربعة الشمال والجنوب والشرق والغرب في تحديد المنطقة ووصفها بشكل دقيق بالنسبة للمنطقة الأخرى.
  • فعلى سبيل المثال تقع مدينة كييف في أوكرانيا على مسافة 298 كيلو متر مربع من الناحية الشرقية لمدينة لندن في بريطانيا كما يوجد الكثير من المواقع الثقافية التي تشير إلى الكثير من الأجزاء والمناطق في الولايات المتحدة الأمريكية.

4- كيف يتم تحديد الموقع الجغرافي؟

  • يتم تحديد الموقع الجغرافي لأي مكان على سطح الأرض عن طريق تتبع نقاط الالتقاء والتقاطع بين خطوط العرض وخطوط الطول وبناء على ذلك يتم تحديد المكان بشكل دقيق.
  • ولقد قام العلماء بتقسيم المسافات الفاصلة بين كل خط طول وخط آخر بعدد كبير من الأجزاء يصل إلى حوالي ستين جزء ثم أطلقوا على كل جزء مسمى درجة.
  • ثم قاموا بتقسيم الدرجة إلى ستين دقيقة وهذا يدل على أن الدقيقة الواحدة تعد جزء واحد من 60 ثم قسمت الدقيقة الواحدة إلى 60 ثانية.
  • وبهذا التقسيم يستطيع الشخص الوصول إلى المكان أو المنطقة التي يرغب في متابعة إحداثياتها على سطح الكرة الأرضية بشكل دقيق.
  • كما تختلف المسافة التي تفصل بين كل خط طول وآخر من منطقة لأخرى وذلك على حسب مساحة الدائرة التي تقع في وسط خط الاستواء.
  • بحيث تقل المسافة كلما اتجهنا ناحية القطب الشمالي والقطب الجنوبي وبذلك تتجمع خطوط الطول مع بعضها البعض في نقطة واحدة مشتركة فيما بينهم.
  • أما بالنسبة للمسافة التي تقع بين دوائر العرض فهي ثابتة لا تتغير وذلك لأن هذه المسافة تم تقسيمها بشكل متوازي ولا تلتقي دوائر العرض مع بعضها البعض.
  • وعلى الرغم من ذلك فإن هذه المسافة تقل بشكل تدريجي كلما اتجهنا ناحية القطبين حيث تختفي هذه المسافة نهائيًا عند القطب الجنوبي والقطب الشمالي.
  • كما أن الأسس الذي كان يعتمد عليها الشخص منذ قديم الأزل في تحديد بعض المواقع الجغرافية التي توجد على سطح الكرة الأرضية تعتبر ضعيفة جدًا حيث كان يعتمد تحديد بقعة معينة بشكل كبير على بعض المعالم البارزة.
  • فعلى سبيل المثال كان يتم موقع مكان معين فيقال بالقرب من الجبل ناحية الجنوب أو بالقرب من النهر من ناحية الشمال وغيرها من الأمور البسيطة.
  • ومع التطور التكنولوجي الرهيب التي شهدته المجتمعات في الفترة الحديثة أصبح من السهل تحديد الموقع بشكل سهل وسريع.

اقرأ من هنا: من تطبيقات نظم المعلومات الجغرافية

 الموقع الفلكي

  • هو الموقع الذي يتم استخدامه في تحديد بقعة معينة ومحددة على سطح الكرة الأرضية حيث يتم تحديد هذا المكان بناء على مجموعة من التحديثات والمرجعيات المختلفة.
  • ويعتبر الموقع الفلكي من أكثر المواقع التي تؤثر بشكل كبير في نمط الطقس والمناخ السائد في المكان وذلك بسبب وقوع هذا المكان على إحدى دوائر العرض.
  • وبالتالي يعتبر ذلك من أهم العوامل والأسباب الأساسية التي تؤثر في التوزيع الجغرافي للمدن وبناء على ذلك تتحكم بشكل كبير في كمية الأمطار وفي درجة حرارة الجو للمدن.
  • ولقد أشار الأشخاص الدارسون في علم الفلك إلى مفهومين رئيسين للموقع الفلكي وهما الموقع الفلكي الخاص بالكرة الأرضية والموقع الفلكي الخاص بالكون بأكمله.
  • ومن الجدير بالذكر بأن الموقع الفلكي هو الذي يحدد المناخ السائد في جميع الدول الموجودة على سطح الكرة الأرضية.
  • فالدول القريبة من خط الاستواء يكون الطقس شديد الحرارة سبب تعامد أشعة الشمس عليها بشكل مباشر والعكس صحيح كلما ابتعدنا عن منتصف خط الاستواء.

1- أهمية الموقع الفلكي

  • وبناء على مفهوم الموقع الجغرافي والموقع الفلكي وأهميتها فإن الموقع الفلكي يتميز بأهميته البالغة حيث يتم استخدامه في تحديد مواقع البلاد بكل دقة بناء على الإصدارات الحديثة الخاصة بدوائر العرض وخطوط الطول.
  • كما أنه يساهم في تحديد الطقس الخاصة بالدولة بالإضافة إلى التعرف على نسبة الأمطار الساقطة ودرجات الحرارة المتوقعة.
  • يساعد الموقع الفلكي في تحديد فروق التوقيت المختلفة بين الدول المختلفة التي تقع في سطح الكرة الأرضية حيث يبلغ الفرق بين خط الطول والآخر حوالي 4 دقائق.
  • حيث يكون التغيير الإيجابي في فروق التوقيت من ناحية الشرق وبالسلب من ناحية الغرب بالإضافة إلى ذلك فإن الموقع الفلكي يلعب دورًا فعال في وصف المناطق الجغرافية وتحديدها بكل دقة.

اقرأ أيضاً: عدد خطوط الطول للكرة الارضية

وبذلك نكون قد قدمنا شرحا مفصلا عن مفهوم الموقع الجغرافي والموقع الفلكي وأهميتها حيث يعتمد العلماء على هذه المواقع في تحديد الأماكن على سطح الكرة الأرضية بشكل سهل وسريع.

مقالات ذات صلة
إضافة تعليق