مضاعفات مرض داون وتشخيصه

مضاعفات مرض داون وتشخيصه

مضاعفات مرض داون وتشخيصه، متلازمة داون هي إحدى الأمراض الوراثية والتي تحدث نتيجة الانقسامات في الخلايا والذي ينتج عن هذا الانقسام زيادة الكروموسوم بالتالي تصبح عدد الكروموسومات سبعة وأربعين، سنوضح لكم في هذا الموضوع مضاعفات مرض داون وتشخيصه، نتمنى لكم قراءة ممتعة

مضاعفات مرض داون وتشخيصه

  • أكدت الدراسات الطبية أنه من المفترض أن يكون عدد الكروموسومات لدى الشخص الطبيعي ستة وأربعين كروموسوم، أما الشخص المصاب بمتلازمة داون فيكون عدد الكروموسومات سبعة وأربعين من وموسوم نتيجة الانقسام الذي يحدث في الخلايا، ينتج عن ذلك الانقسام عدد من النتائج على عقل وجسم الشخص.
  • يصاب خمسون بالمائة من الأطفال المصابين بمتلازمة داون بعيوب خلقية في القلب مثل ثقب القلب والذي يتطلب إجراء عملية جراحية لإنقاذ حياتهم، يكون ثقب القلب موجود في الجدران التي تفصل بين الأربعة حجرات، ويعتبر من الإجراءات الروتينية عند اكتشاف أن الطفل مصاب بمتلازمة داون هو إجراء له فحوصات القلب.
  • تعتبر أمراض الجهاز الهضمي من أهم المشاكل التي يعاني منها المصابون بمتلازمة داون، حيث أن من أهم المشاكل هي إصابة الشخص بالإسهال والإمساك وعسر الهضم والارتجاع ومشاكل في فتحة الشرج وانسداد الأمعاء الدقيقة ومرض هيرشسبرونغ وهو من ضمن أمراض الجهاز الهضمي الشهيرة، وتكون تلك الأمراض نتيجة لمشاكل في القصبة الهوائية والمريء.

شاهد أيضًا : أسباب مرض متلازمة التراجع الذيلي وكيفية علاجه

أهم أسباب متلازمة داون

من أهم أسباب إصابة الجنين بمتلازمة داون هو تقدم سن الأم، حيث أن البويضة تتعرض لطول انتظار لكي تستكمل انقسامها الميوزي، وبذلك طول الانتظار يعرض البويضة لمشكلة عدم الانفصال المعروف للكروموسومات.

أعراض متلازمة داون أثناء الحمل

  • يجول ببال معظم السيدات الحوامل التأكد من أن طفلها سليم وغير مصاب بمتلازمة داون، لذلك يمكن التأكد خلال الثلاثة شهور الأولى لكي يكون لدى الطبيب والأسرة فرصة لإدارة الموقف، لذلك ينصح الاطباء بالاعتماد على لسونار بشكل مبدئي لأنه يكشف الحالات المصابة بمتلازمة داون بنسبة تتراوح من ستين إلى تسعين بالمائة.
  • من الممكن التأكد من إصابة الطفل من عدمه بمتلازمة داون في الثلاثة شهور الأولى للحمل من إجراء تحليل لدم الأم هرمون اتش سي جي، فإذا كانت النسب عالية فهذا يكون احتمال إلى أن الطفل مصاب بمتلازمة داون، لا يمكن إجراء هذا التحليل بعد الثلاثة الأشهر الأولى من الحمل.
  • يقوم الطبيب بالكشف عن الفقرات الموجودة في العنق للجنين في الفترة ما بين الأسبوع الحادي عشر والأسبوع الثالث عشر بعد ولادة الجنين، ولكن في حالة كانت النتيجة إيجابية ليس شرط أن يكون الطفل مصاب بمتلازمة داون، حيث أنه من الممكن أن يكون مصاب بعيب خلقي في القلب أو بمتلازمة تيرنر.
  • من ضمن الفحوصات الشهيرة للكشف عن إصابة الجنين بمتلازمة داون هو تحديد سمك السائل القفوي في عنق الجنين، لكن للأسف لا تظهر نتيجة هذا الفحص إلا بعد الانتهاء من الأسبوع الثامن عشر من الحمل.

أنواع متلازمة داون

  • يعتبر هذا النوع من الأنواع الشائعة والمنتشرة بنسبة خمسة وتسعين بالمائة من الحالات والتي تنتج بسبب وجود نسخة زائدة من الكروموسوم الواحد والعشرين وسبب تلك الحالة هو عدم الانفصال بالشكل السليم في الخلايا التي تجمع بين البويضة والحيوان المنوي عند تكون الجنين، حيث يكون الجنين يمتلك سبعة وأربعين كروموسوم بدلا من ستة وأربعين كروموسوم.
  • النوع الثاني من متلازمة داون هو حدوث خلل وقت تبادل الجينات فينتقل عدد من الكروموسومات والتي تحتوي على جزء زيادة من الكروموسوم رقم واحد وعشرين، تنتشر تلك الحالة بنسبة أربعة في المائة وليس لها علاقة بسن الأم، ويكون من المتوقع أن يتكرر إصابة الاجنة بمتلازمة داون في المستقبل.
  • في الحالة الثالثة يكون الطفل يمتلك نوعين من الخلايا، حيث يكون هناك خلايا طبيعية في الشكل والعدد وخلايا أخرى بها خلل جيني بسبب وجود نسخة من الكروموسوم الواحد والعشرين، لا تتكرر تلك الحالة إلا بنسبة واحد بالمائة، كما أن وتكرارا هو في نفس العائلة نادر أيضًا.

شاهد أيضًا : علاج متلازمة النفق الرسغي بالحجامة

علاج متلازمة داون

  • في حالة التأكد من كون المولود مصاب بمتلازمة داون، يقوم الفريق الطبي بإجراء عدد من الفحوصات الطبية للتأكد من عدم إصابة الطفل بأمراض الإضافية، حيث أن هناك عدد كبير من الأطفال المصابين بمتلازمة داون يصابون بمشاكل في الغدة الدرقية ومشاكل في السمع والبصر، كلما تم اكتشاف تلك المشاكل في وقت مبكر كلما زادت فرصة العلاج.
  • يجب أن تختار أسرة الطفل لطبيب أعصاب ماهر لكي يتابع حالة الطفل ويعالج ببرنامج مناسب لاحتياجاته، حيث يحتاج الأطفال المصابين بمتلازمة داون إلى بعض برامج العلاج الطبيعي وجلسات تخاطب وجلسات لمعالجة النطق.
  • كلما تقدم الطفل المصاب بمتلازمة داون في العمر يحتاج إلى برامج علاجية متخصصة، حيث من الممكن تهيئة الطفل المصاب لكي يتلاءم مع اصدقائه في المدرسة ومن ثم الجامعة ومن ثم يلتحق بالوظيفة التي تناسب قدراته، يجب أن يكون للشخص المصاب بمتلازمة داون استشاري نفسي يقدم له النصيحة لكي يتجاوز المحن العاطفية والاجتماعية.
  • يقع على عاتق الاسرة دور كبير في مدى مواجهة الطفل للمرض ومساعدته للتعايش معه، حيث يجب أن يتعلمون كل ما يخص متلازمة داون ليكونوا قادرين على استيعاب ابنهم، كما أنهم من الممكن أن يطلبن النصيحة من المختصين أو من الأسرة التي مرت بتجربة مماثلة.

شاهد أيضًا : ما معنى متلازمة اسبرجر؟

بعد الانتهاء من موضوع مضاعفات مرض داون وتشخيصه نتمنى أن يكون الموضوع قد نال اعجابكم، حيث قمنا بتوضيح أهم أسباب متلازمة داون والأعراض التي قد تظهر على الطفل وتشخيصها وهل يمكن العلاج أم لا، ننتظر تساؤلاتكم عبر موقعكم المفضل.

أترك تعليق