بحث عن الجهاز الدوري في الإنسان مكوناته ووظائفه

بحث عن الجهاز الدوري في الإنسان مكوناته ووظائفه، نقدم لكم اليوم بحث عن الجهاز الدوري في الإنسان مكوناته ووظائفه حيث إن الجهاز الدوري في جسم الإنسان دور هام، فهو يقوم بدور الناقل للأكسجين والمواد الغذائية الهامة.

كما أنه يخلص الجسم من غاز ثاني أكسيد الكربون وغيرها من المواد الذي يرغب الجسم في التخلص منها، حيث أن الجهاز الدوري مثل وسائل المواصلات يقوم بتوصيل الأشخاص إلى أعمالهم صباحًا ثم يعود ليساعدهم على الرجوع إلى منازلهم في نهاية يوم العمل.

مقدمة بحث عن الجهاز الدوري في الإنسان مكوناته ووظائفه :-

قد جاء خلال البحث عن بحث عن الجهاز الدوري في الإنسان مكوناته ووظائفه أنه لا يوجد وسيلة لتوصيل الغذاء والأكسجين إلى الخلايا الجسم وتخلصه من الفضلات الزائدة عنه سوى الجهاز الدوري.

لذلك يجب علينا أن نحافظ على صحة الجهاز الدوري حتى لا يحدث له إنسداد فيؤثر على معدل إنسياب الدم في الجسم، كما يؤثر بطريقة سلبية على جميع الوظائف في الجسم.

شاهد أيضاً : بحث علمي عن الكيمياء والمادة

تعريف الجهاز الدوري :-

أهم وظيفة الجهاز الدوري في جسم الإنسان هو حمل الأكسجين من الرئتين إلى أعضاء جسم الإنسان وتسمى تلك العملية بدوران الدم، كما يعمل على توصيل غاز ثاني أكسيد الكربون إلى الرئتين لكي تطرده من الجسم.

حيث تسيطر عضلة القلب على الجهاز الدوري في جسم الإنسان، يعتبر العلماء عضلة القلب أنها عضلة شديدة التعقيد حيث أنها تعمل المضخة التي تضخ الدم إلى الأنسجة وإلى الرئة أيضًا.

كما يوجد شبكة كبيرة من الأوعية الدموية تصل القلب بأنسجة الجسم وبالرئتين، أهم ما يميز تلك الشبكة أنها مرنة لكي تتحمل ضغط الدم المرتفع والمنخفض تنقسم تلك الشبكة إلى أوردة وشرايين.

من أهم وظيفة للشرايين نقل الدم من مضخة الدم “القلب” إلى الرئتين وباقي الأعضاء في جسم الإنسان، أما الأوردة فأهم وظيفة لها أنها تقوم بإعادة الدم مرة أخرى من الرئتين وأعضاء جسم الإنسان إلى القلب وبذلك يعتبر القلب هو مركز انطلاق الشرايين ونهاية الأوردة.

اقرأ أيضًا :-  ندوة عن بر الوالدين قصيره ومميزة

أجزاء الجهاز الدوري :-

يتكون الجهاز الدوري في جسم الإنسان من أربعة أقسام هم: القلب و الدم والجهاز الليمفاوي والأوعية الدموية والذي يعمل على توصيل الغذاء والأكسجين ويتخلص من غاز ثاني أكسيد الكربون.

تعمل أجزاء الجهاز الدوري على الحفاظ على الجسم متزنًا من الداخل ويعمل على توصيل المواد التي ينتجها الجهاز المناعي والتي تقوم بمهاجمة الميكروبات التي تهاجم الجسم وتسبب له المرض.

يعمل الجهاز الدوري في جسم الإنسان من خلال ضخ القلب للدم في شبكة الأوعية الدموية، يحتوي الدم على البروتين وأجزاء الخلايا، كما يقوم الجهاز الدوري بتوزيع الحرارة على أعضاء جسم الإنسان ويساعد كل جزء على تنظيم حرارته ولذا سنشرح في السطور التالية فائدة كل جزء من الأجزاء الأربعة المكونة للجهاز الدوري.

شاهد أيضاً : بحث عن الحركة الدورانية في الفيزياء doc

الأوعية الدموية :-

تنقسم الأوعية الدموية إلى ثلاثة أقسام هي الشعيرات الدموية والأوردة والشرايين، تساعد الأوعية الدموية على أن يتدفق الدم من وإلى القلب، تتشابه حركة الأوعية الدموية في الجسم حركة الجسور التي تتواجد على الطرق والتي تقوم بتوصيل الركاب عبر الطريق السريع ذهابًا وإيابًا.

  • أولا: الشرايين عبارة عن أوعية دموية سميكة وتتميز ومتانتها ومرونتها لكي تتحمل ارتفاع ضغط الدم القادم من القلب والذي يكون مرتفع في بعض الأحيان، ينحصر دورها في نقل الدم الذي يحمل الأكسجين.

خلق الله سبحانه وتعالى الشرايين بمواصفات معينة حتى تؤدي وظيفتها بكفاءة، حيث يتكون الشريان من ثلاثة طبقات وهم: طبقة داخلية تتكون من الخلايا الطلائية والتي تعتبر اسمك من الطبقات الموجودة في الأوعية الدموية الموجودة بباقي الجسم لكي تتحمل ارتفاع ضغط الدم القادم من القلب في بعض الأحيان وطبقة خارجية تتكون من نسيج ضام وطبقة وسطى تتكون من العضلات الملساء.

  • ثانياً: تتكون الشعيرات الدموية من طبقة واحدة من الخلايا الطلائية، كما تتشابه الشعيرات الدموية الموجودة في جسم الإنسان بالأغصان الموجودة في الأشجار، يتناسب حجم الشعيرات الدموية عكسيًا مع مسافة بعدها عن الفرع الرئيسي التي تتشعب منه، حيث كلما بعدت عن الفرع الرئيسي كلما قل قطرها، تعمل الشعيرات الدموية على التخلص من فضلات الجسم.
اقرأ أيضًا :-  بحث عن تعزيز قيم الولاء والانتماء للوطن لدى الطلاب

من نعم الله علينا عز وجل :

أن قطر الوعاء الدموي يتغير على حسب إحتياج الجسم، فعلى سبيل المثال: عندما يقوم الشخص بأداء رياضة ما فإن الشرايين تقوم بالتمدد والإتساع لكي تسمح للدم بالمرور ولا تنفجر من شدة تدفق الدم وهو ذاهب إلى العضلات لكي يقوم بتوصيل الأكسجين له ويخلصها من الفضلات، لا تسمح الشعيرات الدموية متناهية الصغر إلا بمرور خلية دم واحدة فقط، كما أنها منتشرة في الجسم بأكمله.

  • ثالثاً: الأوردة والتي تتميز بأن الطبقة الطلائية بها ذات سمك أقل من تلك الموجودة في الشرايين، يقل مستوى اندفاع ضغط الدم عندما يمر داخل الأوردة قادما من الشعيرات الدموية، عندما يأتي الدم إلى الأوردة ينخفض اندفاع الدم وهو متجه إلى القلب.

يستمر الدم في الدوران في الجسم من خلال الأوردة التي تقع بالقرب من العضلات الهيكلية والتي تمكن الدم من الدوران فيستحيل أن تنقبض، خلق الله الأوردة ذات الحجم الكبير في جسم الإنسان محتوية على ثنيات لكي تمنع الدم من أن يرجع في عكس إتجاه سريانه، كما يسر الله عز وجل رجوع الدم إلى القلب مرة أخرى من خلال الضغط الذي يحدث في الأوردة والذي ينتج عن التنفس.

ينتقل الدم إلى الأوردة قادمًا من الشعيرات الدموية الصغيرة، يكون الدم في ذلك الوقت يحتوي على تركيز منخفض للأكسجين والذي يعود مرة أخرى إلى القلب.

شاهد أيضاً : بحث كامل عن الحسابات الكيميائية والمعادلات الكيميائية

اقرأ أيضًا :-  بحث عن التعاون مع الآخرين جاهز للطباعة

القلب :-

  • يتكون القلب والذي يعتبر أهم عضو في الجهاز الدوري من أربعة حجرات، يقع القلب وراء عظمة القص ناحية اليسار في جسم الإنسان، ويكون حجمه مثل حجم قبضة يد صاحبه، يعمل القلب على ضخ الدم من خلال شبكة من الوعاء الدموي.
  • يحيط بالقلب عدد من الشرايين التاجية والتي تعمل على تزويده بالدم المحمل بالأكسجين، كما يوجد عدد كبير من الأنسجة العصبية على شكل شبكي والتي تقوم بنقل الإشارات التي تتحكم في جعل القلب ينبسط وينقبض
  • يحيط بعضلة القلب غشاء يحمل اسم غشاء التامور، القلب عبارة عن أربعة حجرات وهم:
  • البطين الأيمن والذي يستقبل الدم من الأذين الأيمن، ثم يقوم بضخ الدم إلى الرئة، بعد أن يكون حصل على الأكسجين الذي يحتاجه.
  • الأذين الأيمن والذي يقوم بإستقبال الدم القادم من الأوردة، ثم بعد ذلك يدفعه عن طريق الضخ إلى البطين الأيمن.
  • البطين الأيسر وهو الذي يعتبر من أهم وأقوى حجرات القلب، حيث يقوم بدفع الدم المحمل بالأكسجين إلى كافة أجزاء جسم الإنسان، ينتج ضغط دم الشخص نتيجة للإنقباضات الناتجة عن البطين الأيسر
  • الأذين الأيسر بضخ الدم المحمل بالأكسجين والقادم من الرئة إلى البطين الأيسر.

الدم :-

هو السائل الأحمر التي توجد به البروتينات، كما أنه يحتوي على الخلايا وذلك مما يجعله كثافته عالية، يصل حجم الدم إلى ما يقرب من خمسة لترات.

يتكون الدم من سائل البلازما والذي يتكون من الجلوكوز والبروتينات التي تعمل على جعل الدم يتجلط، كما أنها تنقل المواد الغذائية، كما يتكون نصف حجم الدم من كرات الدم الحمراء والبيضاء.

خاتمة بحث عن الجهاز الدوري :-

في نهاية موضوع بحث عن الجهاز الدوري في الإنسان مكوناته ووظائفه، نتمنى أن يكون الموضوع قد أفاد كم ونال استحسانكم، حيث قمنا بتوضيح تعريف الجهاز الدوري وأهم أجزائه الأربعة، كما قمنا بتوضيح وظيفة كل من الأجزاء الأربعة، انتظرونا في مواضيع قادمة ستنال إعجابكم.

أترك تعليق