خصائص القاعدة القانونية بالتفصيل

خصائص القاعده القانونيه بالتفصيل

خصائص القاعدة القانونية بالتفصيل، في هذا المقال الذي يتحدث عن القاعدة القانونية سوف نقوم بتوضيح ما هي القاعدة القانونية بكل تفصيل، حيث أن القاعدة القانونية تحتوي على قواعد مختلفة ومتنوعة تعمل على تنظيم سلوك الأشخاص في المجتمع، كما تقوم القاعدة القانونية في التأثير عليها أيضًا كافة، فتابعونا.

القاعدة القانونية

  • هي عبارة عن قاعدة من القواعد التي من الواجب القيام والالتزام بتطبيقها، وقد تساعد هذه القاعدة في أن تجعل النص القانوني محطة للتنفيذ.
  • حيث يتم تعريفها أيضًا بأنها وجوب الفرد بنظام سلوكي محدد بصورة ثابتة، يتم الاعتماد من خلالها على قواعد قانونية، وتشريعية.
  • وعند القيام بعدم الالتزام بأي عنصر من عناصرها، أو حتى الإخلال بتطبيقها بشكل صحيح ومناسب، فسوف يكون القانون ملتزمًا بتوقيع عقوبة قانونية على كل شخص لا يلتزم بالنص القانوني الثابت، مثل: القواعد القانونية بقيادة المركبات.

شاهد أيضًا: مصادر القانون وخصائصه

خصائص القاعدة القانونية

  • تحتوي القاعدة القانونية على خصائص قد تمتاز بها، وقد تؤثر على طبيعتها وطبيعة أدائها وعملها، وذلك من خلال القيام بالاعتماد على كافة المجالات التي قد يتم تطبيقها فيها.

وبمعنى آخر، فتكون هي عبارة عن الإجراءات القانونية اللازمة والتي تقوم بالاعتماد عليها بمتابعتها، كما يتم الاعتماد على القاعدة القانونية عن طريق الخصائص التالية:

الخصائص السلوكية

  • من أهداف القاعدة القانونية أنها تهدف إلى تنظيمًا سلوكيًا لجميع أفراد المجتمع فردًا فردًا، ويكون ذلك بصورة صحيحة قد تحافظ على النظام الاجتماعي في المجتمع الواحد، ويكون هذا عن طريق جميع سلوكيات الفرد في المنزل الخاص به، أو المكان الذي يكون متواجدًا فيه فقد لا تخضع إلى قاعدة قانونية، خاصة إذا لم يتجاوز أي نصًا قانونيًا يقوم بتجريم في حال تواجد أي شكوى تكون صادرة بحقه.
  • حيث أن هذا السلوك قد يهتم بشكل كبير بالقيام بمتابعة النوايا عند كافة الأفراد، مثل: الأفراد الذين يقومون بارتكاب جرائم السرقة، أو الأشخاص الذين يقومون بارتكاب جرائم القتل، والعمل على المقارنة بين سلوك كل منهم عندما يتم القبض عليهم، وبعد القيام بالإفراج عنهم.
  • أما عن الشخص الذي قد بتكون عنده نية للقيام بجريمة دون أن تقع فعليًا فلا تخضع إلى القاعدة القانونية، وذلك يكون بسبب عدم إيجاد أي دليلًا قد يثبت إدانته.
  • كما يكون ذلك منطبقًا على كل شخص يقوم بفعل ارتكاب جريمة قتل للدفاع عن النفس، وقد تترتب عليه القاعدة القانونية بمثابة عقوبة مخففة.

الخاصية الاجتماعية

  • هذه الخاصية قد تكون دليلًا على ارتباط القاعدة القانونية مع الحياة المجتمعية بطريقة مباشرة، ويكون هذا بسبب ما يقوم به من دورًا هامًا في المجتمع، في القيام بتنظيم العلاقات المختلفة بين الأشخاص وبعضها البعض.
  • حيث لا يمكن تطبيق القاعدة القانونية دون تواجد نظام اجتماعي يقوم بالمساهمة في تطبيق النصوص القانونية بداخله، لهذا فقد يتم تصنيف القاعدة القانونية بأنها من إحدى القواعد الاجتماعية وهي التي قد يتم الاختلاف فيها بناءً على اختلاف المجتمعات.
  • بمعنى أن القاعدة القانونية سوف تكون قابلة للتغيرات مع وجود أسباب، وعوامل مؤثرة قد تؤثر فيها، كما تعمل على إضافة تعديلات عليها.
  • الخاصية العامة: يتم توضيح تلك هذه الخاصية أن القاعدة القانونية قد تقوم بالتعامل مع جميع الأشخاص، والتي لا تقوم بالارتباط مع أفراد معينة، أو ذويهم.
  • وقد يتمتع كل شخص بمجموعة متميزة من الحقوق والواجبات القانونية، كما أنه قد توجد قواعد قانونية يتم تطبيقها على حالات فردية خاصة، ومن خلال القيام بعوامل محددة.
  • كما توجد أمثلة مختلفة على الحالات القانونية الخاصة، مثل: الأشخاص الدبلوماسيين، والسفراء، وهم الأشخاص الذين لا يقومون بالخضوع إلى أي قواعد قانونية بوجه عام في الدولة والذين يكونون متواجدون في أرضها، ولكن قد تحدث محاكمتهم عن طريق القيام بالاعتماد على القانون الدولي.
  • الخاصية الملزمة: وهذه القاعدة من القواعد التي تكون واجبة التنفيذ، كما يجب على كل شخص احترامها، والعمل بها بشكل جادي، وقد تعتبر هذه الخاصية من المكونات الأساسية للقاعدة القانونية، وأي شخص قد يتجاوز القانون، أو التشريعات، أو الأحكام الخاصة بالقاعدة القانونية، عن طريق القصد أو العمد، فإذا كان هذا مقصود فإنه سوف يعرض نفسه للعقوبة القانونية، وقد يتم تسميتها بالجزاء.

شاهد أيضًا: انواع القانون التجاري

أنواع القاعدة القانونية

توجد أنواع متعددة من القاعدة القانونية وهي:

  • حسب طريقة الصياغة المعدة بها مثل: القواعد القانونية المكتوبة: وقد تحتوي هذه القاعدة على جميع الأحكام التشريعية التي سوف تقوم الجهات المختصة بالإقرار بها، وذلك على شكل هيئة مرسوم مكتوب يتم الإلزام فيه كل فرد في الدولة، وقد يتم التعبير من خلالها عن إرادة الدولة.
  • القواعد القانونية غير المكتوبة: حيث أن هذه القواعد هي قواعد عرفية تكون غير رسمية، ومن خلال هذه القاعدة فإنها تكون غير موثقة بشكل رسمي رغمًا عن وجوبها.
  • حسب المضمون، مثل:
  • القاعدة القانونية الشكلية: وهذه القاعدة تكون عبارة عن نوعًا محددًا من القواعد التي تقوم على رسم وتحديد الضوابط التي يجب مراعاتها عندما يلجأ الفرد إلى القضاء أو القيام بأداء أي التزام عليه، ويتم توصيفها بأنها تلك القواعد الإجرائية التي لا تعطي أي حقوقًا، ولا تقوم بفرض أي جزاءً أو واجبًا.
  • القاعدة القانونية الموضوعية: وهذه القاعدة تعد نوعًا من القواعد القانونية التي قد تحتوي على جميع الحقوق والواجبات التي يتم منحها والتي قد فرضت على جميع الأشخاص، كما يوجد أمثلة عليها القانون المدني، وقانون العمل، والقانون التجاري، حيث يتم إدراج ذلك تحت نوعين من الأحكام وهي:
  • الأحكام التي قد تصدر عن الفرد بشكل إرادي، مثل الوصية أو العقد أو الهبة.
  • الأحكام المقررة من قبل المسرع: وهي التي قد يقوم الفرد بالإجبار عليها، وذلك وفقًا لأنها تكون خارجة عن إرادته الشخصية.

عناصر القاعدة القانونية

  • الفرض: حيث أن الفرض هو عبارة عن كافة المشاكل أو الحالات التي تكون واقعية، وهي التي يتم اعتبارها علاجًا فعالًا بشكل كبير للقاعدة والتي أيضًا قد ينبعث منها ذلك الفرض من خلال صورة مستقبلية للقانون الذي يكون منتشرًا فيها، وقد يتم توصيف ذلك عن طريق العلاقات الخاصة بالأفراد في كل وقت وكل زمان وكل مكان.
  • الحكم: حيث أن هذا الحكم قد يعني جميع الحلول أو العلاج الجذري الذي قد يأتي به القاعدة القانونية أمام نوعًا من مشكلة معينة، وهو عبارة عن التمثيل الفعلي لكل من الجزاء أو العقوبة.

شاهد أيضًا: القانون الإداري المصري

العلاقة بين القاعدة القانونية والروابط الإنسانية

  • قد يتم الارتباط بشكل مباشر بالكثير القواعد القانونية المختلفة، حيث أنها تعتبر جزاءً لكل من يخالف القانون، والذي قد يتم تطبيقها من خلال القيام بتطبيق الجزاء وتوقيعه بواسطة السلطة العامة، حيث يكون ذلك الجزاء إما عن طريق القاعدة الأخلاقية بشكل معنوي، ولا تكون بشكل مباشر، كما أن الجزاء يكون خارجيًا وقد يتمثل في العمل على رفض المجتمع لسلوك الفرد الذي يخالف القانون.
  • كما أن القاعدة القانونية قد يتم توصيفها بأنها تكون منضبطة وواضحة، وذلك حتى يتمكن من معرفتها وتطبيقها.
  • أما عن القاعدة الأخلاقية: فهي التي تكون غير محددة أو غير منضبطة، حيث أنها لا تكون غير إحساس داخلي للشخص، وقد لا يتم الاتفاق على تلك هذه الأحاسيس الداخلية مع المبادئ والأخلاق.
  • أما عن علاقتهما بالدين: حيث أن القاعدة الدينية تكون منزلة ويكون مصدرها عن طريق السنة النبوية الصحيحة، والمصادر الأخرى للشريعة، ولكن القاعدة القانونية فتكون مصدرها السلطة التشريعية، ومن ثم فإن نطاق التطبيق تكمن في أنها إقليمية المنشأ، أما عن القواعد الدينية فإنها يتم توجيهها لجميع الناس.

أترك تعليق