نشرة إرشادية عن خصائص النمو والتطبيقات التربوية له

نشرة إرشادية عن خصائص النمو والتطبيقات التربوية له

نشرة إرشادية عن خصائص النمو والتطبيقات التربوية له، خصائص النمو من التغيرات الواجب معرفتها لأنها تمنح المربين وأولياء الأمور الطرق المثالية للتعامل مع الطلاب، فهي التغيرات الكيفية التي تحدد قدرة أعضاء الجسم، والتغيرات الكمية التي توضح حجم أعضاء الجسم.

ما معنى خصائص النمو؟

تحدث لكل منا تغيرات عمرية مختلفة سريعة ومتتالية، فتؤثر على نمو الأعضاء ونمو القدرات العقلية والبدنية، وعلى المحيطين من أولياء الأمور والمعلمين أخذ تلك التغيرات في الاعتبار لكونها الأساس لنمو صحي متكامل.

النمو من الصفات العامة التي تحدث لكل بني البشر، وتحدث الفروق الفردية حتماً، وهو الأمر الذي يستلزم التوازن والمرونة في التعامل مع الأجيال، بحيث تطبق المعرفة الثابتة للنمو مع وضع الفروق الفردية في الاعتبار.

وتتمثل مراحل نمو الإنسان في مرحلة ما قبل الميلاد، ومرحلة الرضاعة، ومرحلة الحضانة، ومرحلة الطفولة المتأخرة، ومرحلة البلوغ، ومرحلة المراهقة، ومرحلة الرشد.

شاهد أيضًا: تركيب تجريبي لقياس النمو الطولي للنبات

أهداف برنامج خصائص النمو خلال مراحل التعليم العام

  • العمل على وضع البرامج الإرشادية وفق خصائص النمو.
  • تعريف الطلاب على خصائص نموهم المختلفة من أجل التكيف معها بمزيد من المهارات.
  • تعريف مسئولي البرنامج على مشكلات مراحل النمو والاضطرابات الملازمة للنمو، وبالتالي يستطيعون التعامل مع الطلاب في المراحل الدراسية المختلفة.
  • تعريف الوالدين كيفية التعامل مع الأبناء من خلال الأساليب التربوية المناسبة للمراحل العمرية وخصائص النمو.
  • إرشاد المعلمين والمسئولين بالمدرسة عن الطرق المثالية ومهارات التعامل مع الطلاب حسب المراحل الدراسية وخصائص النمو.
  • لابد من معرفة المحيطين بخصائص النمو واختلاف الطلاب من مرحلة عمرية لأخرى.

 خصائص النمو في المرحلة الثانوية

1_ الخصائص الاجتماعية

  • المنافسة الشديدة بين المراهقين.
  • المعاضة الشديدة لمن هم أعلى سلطة كالمعلمين والوالدين.
  • العلاقات الاجتماعية تتسع وتزيد.
  • المكوث مع الأصدقاء لفترات أطول من ذي قبل.
  • الاعتماد على الذات قدر الإمكان وحب الاستقلال عن أراء الأخرين، وخاصة عند اختيار الملابس والأصدقاء أو الدراسة.

التطبيقات التربوية

  • معرفة أماكن القوة في شخصية الطالب والحرص على تنميتها، لمنحه الثقة في ذاته وتقوية هذه الأماكن، وهو ما يقلل من السلوك السيئ أو السلوك المنحرف بالتدريج.
  • احترام أراء الطلاب وتقديرها، والحرص على مناقشتهم في الأمور الهامة.
  • إعطاء الفرصة للمراهقين لممارسة الأنشطة التي يميلون إليها، وبالتالي يتواصلون مع المجتمع المحيط بهم ويعبرون عن ميولهم وملكاتهم.
  • التوفيق بين المراهقين أصحاب الرغبات والميول القريبة ليصبحوا أصدقاء، ويحققوا معاً ما يرغبون فيه ولكن برعاية المربين.

2_ الخصائص الانفعالية

  • الاهتمام بالنظافة الشخصية والمظهر الخارجي.
  • الحرص على اختيار التخصص الدراسي والتفكير جدياً في المستقبل.
  • تقلب الحالة المزاجية نظراً لسرعة تأثرها، والحساسية الشديدة تجاه نقد المحيطين.
  • الاندفاع الشديد عند التعامل مع المواقف على اختلافها.
  • الحساسية تجاه المؤثرات الخارجية سواء كانت حزينة أو سعيدة.

التطبيقات التربوية

  • تقديم الدعم لتنمية القدرات الشخصية المستقلة القادرة على بناء المستقبل.
  • استخدام الأساليب المختلفة القريبة من تفكيرهم لإقناعهم.
  • مناقشتهم والتحدث معهم بالطرق القريبة من وجهة نظرهم، والاعتماد على تقديم القدوة الحسنة عند التوجيه.
  • تعريفهم بكيفية التعامل مع الانفعالات المتغيرة والمشاعر المختلفة.

شاهد أيضًا: من توصيات في استخدام هرمون النمو

3_ الخصائص العقلية

  • أحلام اليقظة تتمكن من المراهق بنسب متغيرة.
  • البحث عن المعلومات الجديدة والحرص على معرفة الدليل عليها، وهو ما يمكنهم من النقد.
  • التخطيط للمستقبل وبالأخص التخصص في الدراسة والتفكير في الحياة العملية.
  • الميل إلى المفاهيم والقيم الروحية المجردة كالرحمة والعدل والحق.
  • نمو معدل قدرات الإدراك كالقدرة على نقد الأحداث وتحليل البيانات والاستنساخ والتخيل والتذكر والتركيز.
  • نمو معدل القدرات العقلية وهو ما يدفع المراهق للقيام بالعمليات العقلية المجردة.

التطبيقات التربوية

  • الحرص على تنمية المهارات الشخصية كالقدرة على حل المشاكل وتحديد الأهداف والتواصل الاجتماعي.
  • توجيه وتعليم المراهقين اعتماداً على الأساليب التفاعلية.
  • دفع المراهقين إلى التعلم المستمر اعتماداً على الذات كالتعلم الإلكتروني والقراءة الدائمة.
  • تنمية القدرات الإدراكية للطلاب مما يمنحهم الفرصة لتحقيق أحلامهم وأهدافهم.
  • وضع الطلاب بالمكان المناسب وفقاً لميوله وقدراته، وبهذا يراعي المربي الفروق الفردية بينهم.

4_ الخصائص الجسدية

  • القدرة على الزواج من الناحية الجنسية.
  • تناول الطعام والخلود إلى النوم بصورة كبيرة.
  • التحكم في العضلات والأعصاب بصورة أكبر.
  • معدل سرعة النمو ينخفض.

التطبيقات التربوية

  • الحرص على توجيه المراهق استخدام طاقته الجنسية بالصورة المناسبة للمرحلة العمرية التي يمر بها.
  • ممارسة الرياضة بكافة أنواعها ليستطيع الطلاب التحكم في العضلات والأعصاب.
  • توجيه الطلاب إلى أهمية النوم وتناول الطعام في ظل العادات الصحية السليمة.

خصائص النمو في المرحلة المتوسطة

1_ النمو الديني والخلقي

  • نمو الشعور المتناقض ما بين حب الخالق والخوف منه.
  • تطور النمو الديني وتقيم بعض القيم الدينية الموروثة والراسخة في الذهن والقلب.
  • الحرص على تقويم السلوك الذاتي ما بين الخطأ والصواب.
  • التأثر بسلوك الأصدقاء والمربين والتعاليم الدينية.

2_ النمو الاجتماعي والجنسي

  • يتأثر الطالب بالمدرسة والثقافة الأسرية والمجتمع المحيط والأصدقاء والقيم الدينية.
  • يتملكه الفضول الجنسي ويميل في البداية إلى بني جنسه، ثم يميل إلى الجنس الأخر، وربما يمارس الجنس مع الذات.
  • التأرجح ما بين الإيثار وحب الذات، وينشأ النفور والألفة والمنافسة.
  • التوحد مع البعض والرغبة في الزعامة والحرص على الاستقلال الاجتماعي.
  • الاهتمام بالمظهر الخارجي وترك بعض الصفات الغير حميدة والحرص على اكتساب الصفات الحميدة.

3_ النمو العقلي والانفعالي

  • تزيد القدرات العقلية وسرعة الاستيعاب بسبب نمو الذكاء.
  • الانفعال العنيف المذبذب الغير ثابت، وهو ما يعرف بـ التناقض الانفعالي، ويصل في وقت ما إلى الاستقلال الانفعالي.
  • تزداد أحلام اليقظة والخيال يزداد خصوبة.
  • الحب العذري أو السري.
  • تأثر الطالب بالمعايير الثقافية والاجتماعية والوالدين والوراثة، علاوة على التأثر بالقدرات العقلية التي تنمو شيئاً فشيء.

4_ النمو الجسمي

  • يزيد نمو العضلات وقوتها، ويتغير شكل الوجه ويزيد الطول ويتغير شكل الكتف والأرداف، وكلها نمو سريع وكأنما حدث طفرة في النمو.
  • يؤثر على النمو التغذية والأمور الوراثية بما تحمل من هرمونات.

خصائص النمو في المرحلة الابتدائية

1_ النمو اللغوي

يستطيع الطالب التفريق بين المترادفات والمتضادات، وتكون القدرة اللغوية على النحو التالي:

  • نمو القدرة على التعبير التحريري، ونمو المهارات اللغوية وخبرات النطق.
  • يستطيع الطفل الاشتراك في الحل المنطقي.
  • القدرة على صنع الجمل الطويلة ومعرفة مفردات اللغة.
  • قدرته في إظهار مشاعره والنطق عما بداخله.

2_ النمو الانفعالي

يستطيع الطالب تحقيق الهدوء الانفعالي والاستقرار النفسي ويوازن بين الانفعالات، فيستطيع:

  • تحقيق الثبات الانفعالي.
  • ضبط الذات وقت الغضب والقدرة على التحكم في التصرفات والانفعالات.

3_ النمو الحسي

  • حاسة البصر تكون غير مكتملة في هذا السن.
  • القدرة على استخدام الحواس الخمسة بصفة عامة.
  • تطور الإدراك الحسي بصورة ملموسة.
  • المعاناة من قصر النظر أو طول النظر.

4_ النمو الحركي

  • الحركة والتنقل الدائمين بدون الشعور بالتعب أو الإرهاق.
  • الجمع بين حركة اليد والعين.
  • زيادة معدل النمو الحركي مما يكسبهم المهارات نتيجة لسرعته وتنقلهم.
  • تميل الطالبات إلى الأنشطة المنزلية والأعمال اليدوية، والبحث الدائم عن الجمال.
  • يميل الطلاب إلى ألعاب المغامرة والاكتشاف.
  • سرعة نمو العضلات الكبيرة والصغيرة مما يزيد السيطرة على كل الحركات.

5_ النمو البطيء

  • زيادة طول الجسد فيكون ما بين 135 سم و177 سم.
  • ضعف القوة العضلية عموماً.
  • نمو الغدد التناسلية واستعداد الجسم لمرحلة البلوغ والمراهقة.

شاهد أيضًا: أعراض نقص هرمون النمو في الجسم

مظاهر النمو بجوانبه العديدة يحتاج إلى الدراسات الجمة، لملاحظة وضبط وتوجيه الطلاب، ليسيروا في الطريق الصحيح دون التأثر بالسلوك الغير حميد أو التأثر بالصحبة الغير صالحة، ويصبح النمو زيادة في القدرات السلوكية الحسنة وليس العكس.

أترك تعليق