أسباب ثقل اللسان وطرق علاجه

ثقل اللسان

ثقل اللسان هو صعوبة في النطق وصعوبة في البلع أيضًا، وقد يحدث له عوارض مبدئيًا قبل الدخول التام في تقل وأنه من الممكن يكون عيب خلقي منذ الصغر، ومن الممكن أيضًا أن يكون مشاكل عصبية، ويمكن علاجها بسهولة تامة جدًا، ويرجى حينها أن يتم إستشارة دكاترة ومتخصصين في التخاطب، لكي يتم فحص المريض بشكل سليم إذا كان هو مؤقت أو دائم، معروف أن مرض ثقل اللسان هو مرض خطير ومن الممكن أن يهدد الحياة بشكل كبير، وكما أنه له بعض العوارض والأسباب التى تأتي بعدها، ومن أيضًا أن إذا حدث أي سبب من هذه الأسباب يرجى فورًا الزيارة إلى الطبيب، ولا يمكن أن تؤخر لكي لا تدهور الحال أكثر من ذلك.

الأسباب التي تؤثر على ثقل اللسان

بعض الأسباب والعادات السيئة تعتبر عامل أساسي في ثقل اللسان، وعلى الإنسان أن يبتعد عنها فورًا، ومن بعض هذه الأسباب على سبيل المثال:

  • تعاطي المخدرات أو الكحول من العادات السيئة والمضرة بالصحة، والتي تؤثر تأثير سلبي جدًا على الجهاز العصبي، والذي يعمل بشكل مباشر على ثقل اللسان.
  • التعرض للإصابات الدماغية والتي تؤثر على أعصاب المخ، قد تتعلق بحركة اللسان، وتعمل على ثقله.
  • وجود إضطرابات عصبية وعضلية تؤثر على اللسان، وتعمل على ثقله.
  • الإصابة بضمور العضلات، وعادة ما تصيب الطفل منذ ولادته، وهي تعمل أيضًا على ثقل اللسان.

أعراض ثقل اللسان

  1. يختص مرض ثقل اللسان في الأعصاب و الدماغ فقط فإذا شعرت بالآتي يمكنك فورًا زيارة الطبيب، لكي تطمئن على صحتك.
  2. الدوار، الصداع، الغثيان المصاحب للقيء أو بدون قيئ، ضعف رؤية البصر أو عدم الوضوح للرؤية، المشي الغير متزن، وكما أنه يوجد الكثير من الأعراض الأخرى المصاحبة لثقل اللسان.
  3. ومن الممكن أيضًا الشعور بالإرتعاش المستمر أو التشنجات أو صعوبة البلع، ويصاحب معه صعوبة في المضغ.
  4. ومن الأعراض الخطيرة التى تهدد الحياة هى الإرتباك والتلعثم والأوهام والهلوسة.
    كما أنه من الممكن أن يشعر بالصداع الشديد والضعف الرؤية في مرة واحدة وحدث واحد، لكن فى هذه الحالة يرجى إستشارة الطبيب.

اقرأ أيضًا: معلومات عن بلع اللسان وكيفية التعامل معه

علاج ثقل اللسان بالأعشاب

  • القيام بمضغ سكر النبات ومصه بين الحين والأخر.
  • القيام بالتدليك تحت اللسان بالملح والعسل.
  • بعض التقنيات لتحسين الإتصال اللفظي.
  • نقع الزبيب مع الزنجبيل وشرب مائه وأكله أيضًا، فأنه يحفز الأعصاب على الحركة.
  • مضغ الزنجبيل مرتين يوميًا صباحًا ومساءًا، لأن الزنجبيل من الأعشاب اللاذعة والحارقة.
  • والتي قد تعمل على تنبيه أعصاب اللسان، مع التدريب على تخريج الكلام من اللسان.
  • الإكثار من تناول الكرنب وخصوصًا ليلًا وقبل النوم.
  • فهو من الخضروات المفيدة جدًا، وتعمل على تخفيف ثقل اللسان.
  • مضغ الحبة السوداء بمقدار لا يقل عن ربع معلقة يوميًا.
  • لأن كما عرفنا أن الحبة السوداء دواء لكل داء، وهي أيضًا تساعد على تقوية أعصاب اللسان والتخلص من ثقله.

شاهد أيضًا : أسباب فطريات اللسان البيضاء وكيفية علاجها بالأعشاب

أعشاب لعلاج ثقل اللسان

  • كما من الضروري ذهاب المريض إلى طبيب التخاطب للتدريب العملي على طرق الكلام الصحيحة، والتي تعمل على تقوية عضلة اللسان لدى المريض، حتى يتم التخلص من ثقل اللسان تمامًا.
  • الحفاظ على الفم خاليًا من اللعاب الزائد، حتى يتم تسهيل حركة اللسان عند الكلام، وذلك عن طريق العلاجات المناسبة، لتقليل اللعاب الزائد عند المرضى.
  • الكلام بشكل بطيء ومرتب حتى يتم التخلص من التلعثم في الكلام، وذلك يتم عن طريق طبيب التخاطب.
  • عدم تعرض عضلات الرقبة إلى الضيق، وذلك عن طريق التمارين العضلية التي تساعد على إسترخاء عضلات الجسم وخصوصًا الرقبة فإسترخاء الرقبة بشكل عام يعمل على إسترخاء اللسان وعدم ثقله.
  • تجنب الأدوية التي تساعد على إرتخاء العضلات، لأنها تعمل على زيادة ثقل اللسان أكثر.
  • إستخدام جهاز مصنع لإصدار الصوت كالطبيعي تمامًا، وهذه المرحلة تستخدم في الحالات التي ييأس الأطباء في شفائها بالطرق السابقة.

أعراض ثقل اللسان في المراحل المتأخرة

قد يكون مرض ثقل اللسان في المراحل المتأخرة له يهدد بحياة المريض، فلذلك يجب مراعاة هذه الحالات ووضعها في حالات الطوارئ، وإذا ظهرت عليك هذه الأعراض، فعليك التوجه على الطبيب على الفور:

  • عدم إتضاح الرؤية مع ألم شديد في العين.
  • إذا حدث تغير مفاجئ في الحالة العقلية مثل الإرتباك والهذيان والشعور بالأوهام والهلوسة.
  • صعوبة في الذاكرة والتفكير والكتابة والقراءة وفقدان التنسيق في الحركات والكلام.
  • الشلل وعدم تحريك الجسم إلا بصعوبة والشعور بصداع شديد.

فكل هذه الأعراض من الأعراض القاتلة والمميتة التي يسببها مرض ثقل اللسان، لذلك لا يجب الإستهانة بيه أبدًا، وعلينا المتابعة الدورية مع الطبيب النفسي وطبيب التخاطب، حتى نتمكن من السيطرة على المرض في بدايته.
وكما أثبتت الدراسات الأمريكية أن مرض ثقل اللسان قد يعرض المريض به إلى تشنجات عضلية، وتشنجات عصبية مع كثرة الترويل وهي زيادة إفراز اللعاب أكثر من اللازم وضرورة العلاج منه، حتى يتم التخلص من ثقل اللسان تمامًا.

موضوعات مرتبطة باللسان

وهنا نكون قد وصلنا إلى نهاية موضوعنا اليوم عن مرض ثقل اللسان، وتعرفنا أيضًا على الأسباب التى تساعد على المرض وتعرفنا أيضًا على أهم طرق علاجه مع أهم الأعشاب المساعدة لفك ثقل اللسان.

أترك تعليق