أسباب النقرس عند النساء

أسباب النقرس عند النساء

مرض النقرس هو واحد من أكثر الأمراض التي تنتشر بشكل كبير حيث إنه واحد من أهم الأمراض التي تصيب العظام والمفاصل حيث إنه يتركز في الألم الخاص به في الأصبع الأمامي من القدم أو الكبير والأعرض الخاصة به تظهر وتختفي بشدة مختلفة من شخص إلى أخر وبالتالي سوف نتعرف معًا في موضوعنا التالي حول أسباب النقرس عند النساء بالتفاصيل فتابعوا معنا فيما يلي.

أهم أسباب مرض النقرس عند النساء

  • ارتفاع نسبة حمض اليوريك أسيد في الدم هو أحد مسببات حدوث مشكلة النقرس في الدم والإصابة به.
  • هناك مجموعة من الأطعمة التي تتسبب في حدوث مشكلة تراكم حمض اليوريك في الدم.
  • قلة قدرة الكليتين على التخلص من النسبة الزائدة من حمض اليوريك مما يتسبب في حدوث زيادة نسبة اليوريك أسيد في الدم أي النقرس.
  • تراكم حمض اليوريك أسيد في الدم مما يتسبب في صرف الزائد منه من خلال المفاصل وبالتالي يتسبب في حدوث آلام في المفاصل بما يتشابه مع الإبر وشكاته في الجسم.
  • تناول كميات كبيرة من المشروبات الغازية والمشروبات الكحولية بشكل كبير ومفرط.
  • قلة تناول السوائل وأيضًا المشروبات الدافئة والمياه بكميات وفيرة مما يتسبب في حدوث جفاف في الجسم وإحساس دائم بعدم القدرة على الوقوف.
  • تناول كميات كبيرة من الأغذية التي تحتوي على مادة البيورين والتي تتمثل في المأكولات البحرية القشرية واللحوم الحمراء أيضًا.
  • الإصابة بأنواع كبيرة من العدوى وأيضًا تناول الادوية المدرة للبول بشكل كبير والتي تتسبب في حدوث مشكلات البول المختلفة.
  • تناول الأدوية التي تحتوي على مدرات البول المختلفة والتي تتمثل في أدوية ضغط الدم وايضًا أدوية مشكلات القلب.
  •  الصوم لفترات طويلة أو القيام بإجراء حمية غذائية بشكل قاسي وضخم.

شاهد أيضًا: ما أسباب إنتشار مرض النقرس

أعراض مرض النقرس عند النساء

  • الشعور بعدم الراحة بشكل مستمر والتي قد تستمر لمدة عدة أيام متتالية أو حتى أسابيع حيث تختلف في شدتها وحدتها من فترة إلى أخرى.
  • ظهور حكة وتقشر في الجلد ومنطقته حيث إنه يصبح له لون أحمر لامع أو حتى أحمر مما يصاب الجلد والجسم كله بالحكة والحرقان.
  • الإحساس بألآم حادة في الجسم والمفاصل بشكل خاص من خلال الشعور باحمرار في المفاصل والالتهابات وأيضًا الحرقان مع الشعور بالسخونة والحرارة.
  • الصعوبة في تحريك المفاصل تلك من خلال الصعوبة الشديدة والإرهاق في الجسم وخاصًة مع الحالات الشديدة الإصابة من الإصابة بالنقرس.

عوامل الخطر لمرض النقرس عند النساء

العمر

أكثر الأشخاص عرضة للإصابة بنوبات النقرس تلك هم الأشخاص ما بين عمر الـ 35 وحتى عمر الـ 50 حيث غن مع الكبر في السن تزداد فرصة الإصابة به، كما إن الرجال هم الأكثر عرضة للإصابة به أكثر من النساء ولكن بالنسبة للنساء تزداد لديهن فرصة الإصابة به بعد فترة انقطاع الطمث وبالتالي تزداد فرصة الإصابة به عند زيادة حمض اليوريك بمجرد انقطاع الدورة.

السمنة

فمن يعاني من السمنة وزيادة الوزن هم الاكثر عرضة للإصابة به عمن يعانوا من النحافة فحينما تزداد مستويات الهرمون الخاصة بالدهون، تزداد فرص الإصابة بالنقرس لزيادة وصول تلك الدهون إلى المفاصل بشكل أكبر وحدوث مجموعة من الالتهابات بها.

الأمراض الصحية

هناك مجموعة من الأمراض الصحية التي تتسبب في الإصابة بمرض النقرس والتي تزيد من فرص الإصابة به والتي تتمثل في: –

  • الإصابة بسرطان الغدد الليمفاوية.
  • حدوث مشكلات فقر الدم.
  • ارتفاع مستوى الدهون والكوليسترول في الدم.
  • الإصابة بمرض السكري.
  • حدوث فشل في القلب.
  • قصور في الغدة الدرقية.
  • مشكلات القصور الكلوي المزمن.

مضاعفات الإصابة بالنقرس عند النساء

النقرس المتكرر

وهو بان يظل النقرس يتكرر الإصابة به لأكثر من مرة في العام الواحد على الرغم من علاجه بالطرق المختلفة حيث يتم حدوثه أكثر من ثلاث مرات في السنة الواحدة، ومن الممكن أن يتم علاجه بشكل منضبط من خلال استخدام الدواء المعالج.

النقرس المتقدم

تفاقم حالة الإصابة بالنقرس والإصابة بمجموعة شديدة من الأعراض التي تجعل الإنسان مريض ولا يقدر على الحركة وخاصًة إذا ما تم تركه دون تناول أي علاج أو أدوية له، وبالضرورة ينتج عنه تآكل في المفاصل مع مرور وتقدم الوقت مما يتسبب في حدوث مرحلة متقدمة من الإصابة به.

حصوات في الكلى

والتي تنتج نتيجة تكون الحصوات البلورية الخاصة بحمض اليوريك أسيد في الدم كما إنها تتجمع وتتركز نظرًا لزيادته ولعدم قدرة الدم على صرفها والتخلص منها، في منطقة المسالك البولية مما يتسبب في حدوث الإصابة بحصوات في الكليتين وبالتالي يمكن هنا تناول علاج لحصوات الكلى من أجل تفتيتها وضمان عدم تكونها مرة أخرى.

شاهد أيضًا: مضاعفات مرض النقرس وكيفية علاجه بالأعشاب الطبيعية

طرق الوقاية من مرض النقرس عند النساء

إنقاص الوزن

محاولة إنزال الوزن بأي شكل وخاصًة عندما يكون الإنسان يعاني من السمنة على أن يتم إنقاص الوزن بشكل هادئ وتدريجي، للتخلص من الدهون الزائدة في الجسم كله لأنه بدوره يعمل على تقليل تراكم حمض اليوريك أسيد في الدم بصورة واضحة وبالتالي تقليل خطر الإصابة بمشكلات النقرس.

ضرورة خفض الوزن على ألا يتم الصوم لفترات طويلة وأيضًا عدم الصوم بشكل متكرر ولمدة طويلة لأن كل تلك الأسباب هي واحدة من أهم الأسباب التي تتسبب في زيادة نسبة اليوريك أسيد في الدم ويمكننا من خلاله أن نتحكم في نسبة اليوريك أسيد بشكل كبير.

التقليل من تناول اللحوم

حيث يجب ألا يتم تناول اللحوم وخاصًة اللحوم الحمراء والمأكولات البحرية وفي حال تناول تلك المأكولات ننصح بأن تكون بنسب قليلة، وكميات غير مفرطة لأن الكميات الكبيرة لها دور كبير في زيادة نسبة اليوريك أسيد في الدم وخاصًة في حال تناول أدوية مضادة للنقرس والتي من أشهرها دواء زيلوريك.

تناول كميات كبيرة من المياه

لابد من الحفاظ على رطوبة الجسم وعدم ترك الجسم جافًا لفترات طويلة وبالتالي ما يشجع بصورة كبيرة السيطرة على هذا المرض هو تناول كميات وفيرة من المياه، وأيضًا تناول المشروبات الدافئة مع تناول الخضروات والفواكه التي تمد الجسم بالسوائل التي يحتاجها.

التقليل من تناول المشروبات الغازية

حيث ننصح بالتقليل من تناول المشروبات الغازية وأيضًا المشروبات الكحولية والتي تعمل على زيادة نسبة اليوريك أسيد في الدم، وأيضًا زيادة نسبته بصورة لا تحتمل كما ننصح بعدم تناول المشروبات الكحولية عند الرجال بشكل كبير مع الابتعاد عن المشروبات المحلاة بالسكر.

تناول منتجات الألبان كاملة الدسم والتي لها دور في تقليل نسبة النقرس في الدم بشكل كبير وصورة واضحة على الإكثار من تناول الكربوهيدرات، والتي تتمثل في الخبز والحبوب الكاملة على تناول الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم والتي تعوض نسبة اليوريك أسيد في الدم.

شاهد أيضًا: معلومات لا تعرفها عن مرض النقرس

في خاتمة حديثنا حول أسباب النقرس عند النساء لقد قدمنا لكم أهم التفاصيل الخاصة بأعراض وأسباب الإصابة بمرض النقرس وأيضًا أهم طرق علاج النقرس وكل ما يخصه من معلومات فهو مرض سهل علاجه ولكن لابد من السيطرة عليه عند الإصابة بأعراضه سواءً كانت خفيفة أو ثقيلة حتى لا تتفاقم مشكلته وأعراضه الخاصة به وبالتالي نرجو أن تكونوا قد استفدتم من هذا الموضوع دمتم سالمين.

أترك تعليق