أسباب كثرة الغازات في القولون

أسباب كثرة الغازات في القولون

أسباب كثرة الغازات في القولون، يعاني الكثيرون من كثرة غازات القولون والتي تُعتبر مصدر ضيق وازعاج نظرًا للإحراج الناتج عن حدوثها ونجدهم في سعي دائم لمعرفة الأسباب الرئيسية لحدوثها، وكذلك العلاج المناسب لها وفي مقالنا هذا سوف نستعرض تفصيليًا أسباب كثرة الغازات، كما سنقوم بتسليط الضوء على العلاج المُناسب للحد من الإصابة بتلك الغازات.

نبذة مُختصرة عن كيفية حدوث غازات القولون

  • تنتُج الغازات في منطقة الأمعاء والبطن نِتاج ابتلاع كمية من الهواء وكذلك إثر تحطيم الأطعمة بواسطة البكتيريا التي تتواجد بالقولون، وتُعتبر تلك المُشكلة مؤرقة ومصدر إحراج وضيق لمن يُعانون منها وتتكون تلك الغازات من أبخرة بدون رائحة مكوناتها ثاني أكسيد الكربون والهيدروچبن والنيتروجين وكذلك الأكسجين.
  • وقد يختلط بهم غاز الميثان في بعض الحالات، ويتم التخلص من تلك الغازات بإحدى الطريقتين إما عن طريق الريح أو التجشؤ، أما عن سبب الرائحة الكريهة للغازات هو إطلاق البكتريا المُتواجدة بالأمعاء الغليظة غازات بها عنصر الكبريت.

شاهد أيضًا: علاج انتفاخ القولون واسبابه

الأسباب الرئيسية لكثرة غازات القولون

تتعدد الأسباب التي ينتُج عنها كثرة غازات القولون وتلك الأسباب تختلف من شخص لآخر، وذلك طبقًا لأسلوب الحياة اليومي والنظام الغذائي السليم، وقد تكون الغازات نتاج أمراض أخري وإليكم الأسباب تفصيليًا: –

اولًا: -قد تنتج الغازات عند الإصابة ببعض الأمراض التي تستهدف القولون والأمعاء الغليظة يلازمها أعراض أخرى خلاف الغازات ومن تلك الحالات المرضية ما يلي: –

  • ارتجاع المريء والذي يحدُث نِتاج تدفق حمض المعدة إلى المريء مُسببًا عسر الهضم.
  •  الغثيان وآلام المعدة والغازات.
  • مرضى حساسية الألبان وعدم تحمل اللاكتوز حيث يصعب عليهم تكسير وتحليل الأطعمة التي تحتوي على اللاكتوز مما يُسبب لهم الشعور بآلام شديدة في البطن وكثرة إطلاق الريح
  • الإمساك الذي ينتج عنه ازدياد تراكم الغازات بالبطن والشعور بالانتفاخ وللقضاء على مشكلة الإمساك يُمكن تناول الأطعمة الغنية بالألياف فإنها تُساعد في القضاء على الإمساك
  • سرطان القولون قد تكون كثرة الغازات إشارة إلى الإصابة بسرطان القولون وهو يُهاجم تحديدًا الأمعاء الغليظة ويبدأ في التطور
  • زيادة نمو البكتريا المعوية والتي تؤدي إلى حدوث آلام بالبطن، إمساك أو إسهال وكثرة الغازات والانتفاخ
  • التهاب المرارة المُزمن حيث تقوم المرارة بدورها في مساعدة الجسم على هضم المواد الدهنية وعند حدوث التهاب المرارة يُصاحبه بعد الأعراض من بينها كثرة الغازات وتغيُر لون البراز.

الانسداد المعوي 

  • نجد أن خلال عملية الهضم الطبيعية تبدأ العناصر الغذائية التي تم هضمها بالتحرُك داخل الأمعاء وينتج عن الانسداد توقف مرور السوائل والأطعمة التي تم هضمها، مما يترتب عليه تراكمها بالأمعاء بخلاف الغازات والأحماض الأمينية يؤدي إلى تمزق الأمعاء وخروج المكونات المهضومة والبكتيريا غير النافعة إلى تجويف البطن مُؤدية إلى حدوث الغازات الكثيرة والانتفاخ وعدم الإقبال على تناول الطعام ويتوقف علاج الانسداد طبقًا للحالة فإن كان الانسداد كُليًا  فيتم معالجته بواسطة التدخل الجراحي أما إذا كان الانسداد بشكل جزئي فلا يلجأ الطبيب إلى التدخل جراحيًا
  • مرض كرون
  • اضطرابات الجهاز الهضمي
  • السكر
  • شلل المعدة
  • التهاب الأمعاء
  • القولون العصبي
  • قرحة الجهاز الهضمي

ثانيًا

تناول الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات تكون سببًا رئيسيًا في الإصابة بالغازات كذلك تناول الأطعمة الغنية بالبروتينات والدهون وإليكم أمثلة لتلك الأطعمة:

  • الشوفان والبازلاء والفاصوليا وبعض الفواكه وذلك نظرًا لاحتوائهم على الألياف التي تذوب بالماء مُشكِلة مادة هلامية تُضم بالأمعاء الغليظة وينتُج عنها الغازات أما مجموعة الخضروات التي تحتوي على الألياف الغير قابلة للذوبان فلا تُهضم وتمر بالأمعاء الغليظة مُسببة القليل من الغازات
  • كافة الأطعمة التي تحتوي على النشويات تكون سببًا رئيسيًا في تَكَون الغازات ولكن يُستثنى من ذلك الأرز.
  • كافة السكريات ينتج عنها تكوين الغازات بما في ذلك سكر اللاكتوز المتوفر في الحليب وكافة منتجات الألبان وكذلك سكر الفركتوز الذي يتوافر في الخرشوف والإجاص والبصل وهُنالك السوربيتول الذي يتوافر في الفواكه

ثالثًا

قد تنتج الغازات أيضًا عن ابتلاع كمية كبيرة من الهواء فمن الطبيعي أن يتم ابتلاع الهواء بكمية قليلة، وذلك اثناء التحدث او تناول الأطعمة وشرب السوائل، وإذا تم ابتلاع كمية كبيرة من الهواء يتسبب ذلك في حدوث الانتفاخ وكثرة التجشؤ وهُناك عدة أسباب لكثرة ابتلاع الهواء ومن تلك الأسباب ما يلى:-

  • التدخين.
  • تناول العلكة(اللبان).
  • المشروبات الغازية.
  • سرعة تناول الطعام.

شاهد أيضًا: أعراض وجود فيروس في المعدة والقولون

الأعراض المُصاحبة للغازات 

يُصاحب الإصابة بالغازات عدة أعراض منها:

  • التجشؤ المُستمر.
  • الشعور بالامتلاء.
  • ازدياد حجم البطن بصورة ملحوظة.
  • التقلصات.
  • إطلاق الغازات.

ولابد من الإشارة إلى أن التجشؤ يُعد من الأمور الطبيعية خاصةً عقب تناول الوجبات فالتجشؤ لا يعد عرضًا مرضيًا إلا في حالات نادرة.

متى يتوجب عليك مراجعة الطبيب 

إذا شعرت بـكثرة الغازات وأصبحت مشكلة مؤرقة ومُزعجة وتتسبب في حدوث الآلام غير المُحتملة وتكون مصحوبة ببعض الأعراض وهي عبارة عن:

  • عدم انتظام البراز.
  • حدوث براز دموي.
  • تباطؤ حركة الأمعاء.
  • فُقدان ملحوظ بالوزن.
  • القيء المتكرر.
  • الغثيان.
  • الإسهال أو الإسهال.
  • ارتفاع درجة الحرارة.

ولابد من التنبيه إلى ضرورة التوجه الفوري إلى المستشفى إذا شعرت بألم في الصدر أو آلام مُبرحة غير مُحتملة في منطقة البطن.

تمارين رياضية للتخلص من الغازات

هُناك بعض التمارين الرياضية التي تُساعد في التخلص من الغازات والتي تعمل على تقوية منطقة العجان وفتحة الشرج وهي كالآتي: –

التمرين الأول

قم بالجلوس أو الوقوف مع إبقاء ركبتيك متباعدتين مع التركيز على فتحة الشرج واستمرارية التنفس، وعدم الضغط على المؤخرة والحرص على استرخاء باقي الجسم.

التمرين الثاني

شد عضلة الشرج كأنها مُحاولة لإيقاف خروج الريح وذلك لأطول فترة تستطيع تحمُلها.

التمرين الثالث

شد عضلة الشرج لمدة خمس ثوان أو عشر ثواني، ومن ثم استرخاء نفس المدة من خمس ثوان إلى عشر ثواني ويتم تكرار التمرين عشر مرات.

وصفات طبيعية للتخلص من الغازات 

هُناك العديد من الوصفات الطبيعية التي أثبتت فاعلية اكيدة في القضاء على مشكلة كثرة الغازات بالقولون وتلك الوصفات هي كالتالي: –

  • اولًا: مشروب القرفة

يعمل مشروب القرفة على تهدئة المعدة وتحفيز العملية الهضمية والتقليل من غازات المعدة التي تُعتبر سببًا من أسباب تكون الغازات، ويمكن تناوله عن طريق إضافة ملعقة صغيرة من مسحوق القرفة إلى كوب من الحليب وتحليته حسب الرغبة بواسطة عسل النحل.

  • ثانيًا: مشروب شاي البابونج

أكدت الدراسات أن البابونج له خصائص فعالة في طرد الغازات من القولون ويعمل على تهدئة تشنجات المعدة المُسبب الرئيسي للانتفاخ، ولتناوله يتم إحضار مظروف من شاي البابونج وإضافته إلى ماء دافئ ومن ثم تركه مده لا تقل عن خمس دقائق.

  • ثالثًا: مشروب الليمون

يعمل الليمون على تهدئة آلام المعدة والقولون ويسهم في تحسين العملية الهضمية، ويرجع ذلك إلى احتوائه على الأحماض التي تعمل على تعزيز إنتاج الهيدروكلوريك المُهضم.

نصائح لتجنب الغازات والتقليل من حدتها

هُناك بعض النصائح التي من شأنها تقليل حدة الغازات وتلك النصائح هي:

  • اولًا: -الابتعاد فترة عن الأطعمة الغنية بالألياف ومن ثم استعادتها إلى النظام الغذائي مرة أخرى بالتدريج مثل القرنبيط والكرنب والبصل والفاصوليا.
  • ثانيًا: -الابتعاد عن بدائل السكر
  • ثالثًا: -لمرضى حساسية الألبان لابد من الابتعاد عن الأطعمة الغنية بسكر اللاكتوز منعًا لحدوث الغازات.
  • رابعًا: -الإكثار من شرب الماء والسوائل وذلك لتجنب حدوث الإمساك.

شاهد أيضًا: طرق تهدئة القولون العصبي

وأخيرًا إن إطلاق الغازات من العلامات الصحية نظرًا لما نبتلعه من هواء ولكن كثرة غازات القولون هي مؤشر عوارض مرضية أُخري قمنا بسردها تفصيليًا، وقد أوضحنا أيضًا الأسباب وطرق العلاج الطبيعي وبعض من التمرينات الرياضية، وبخلاف ذلك لابد من التنويه إلى ضرورة مراجعة الطبيب المختص للحصول على التشخيص الدقيق والتوصل لحل سريع للمشكلة.

أترك تعليق