أسباب سرعة ضربات القلب والتعرق

أسباب سرعة ضربات القلب والتعرق

أسباب سرعة ضربات القلب والتعرق، ستتعرف خلال تلك المقالة على موضوعين مختلفين عن بعضهما، تسارع ضربات القلب من الأعراض التي تدل على إصابتك بأمراض معينة، فتتعرف على الأسباب التي قد تسبب هذا المرض بالإضافة إلى العرق وأهميته.

اسباب سرعة ضربات القلب والتعرق

  • يعد التعرق وسرعة ضربات القلب من الأعراض الشائعة للعديد من المشكلات الصحية التي من الممكن أن تكون متعبة نفسياً، عن كونها متعبة جسدياً فجميعنا نكره العرق، نمل من ضربات القلب.
  • يتجاهل بعض الأشخاص هذا الشعور لأنه قد يكون خفيفًا وقد يكون ناتجًا عن إرهاق أو بعد التمرين، ولكن في بعض الحالات قد يشير ذلك إلى حالة طبية تتطلب العلاج.
  • تعتبر هذه الأملاح مهمة جدًا لصحة الجسم وقدرته على أداء الوظائف المختلفة لأنها تساعد في تنظيم ضربات القلب، وأي عيوب فيها ستؤثر على معدل ضربات القلب الطبيعي، والتعرق الشديد.
  • عندما تكون لديك مشكلة في القلب، سيتحرك جسمك أكثر، لأنه في حالة عدم انتظام ضربات القلب، يحتاج القلب إلى استهلاك المزيد من الطاقة لضخ الدم، ثم التعرق كثيرًا.

سرعة نبضات القلب

  • عادةً ما ينبض قلب الشخص البالغ من 60 إلى 100 مرة في الدقيقة، ولكن قد يشعر الشخص بنبض قلب مفاجئ.
  • في ضربات القلب الطبيعية، يتدفق الدم عبر القلب بتيار منتظم، لذلك من السهل الشعور بهذه السرعة في ضربات القلب، كما أن سرعة ضربات القلب تسبب اختلالًا بين مرور الدم وتسارع النبض.
  • قد يكون هذا بسبب المجهود الكبير، مثل ممارسة الرياضة أو الشعور بمشاعر قوية، سواء كنت عصبيًا للغاية أو قلقًا أو متحمسًا بشأن موقف معين، إذا لم يكن السبب الشائع متعلقًا بتسارع ضربات القلب، فقد يكون علامة على المرض.

أنواع نبضات القلب

  • انقباض إضافي زائد، مصدره انقباض سابق لأوانه في الأذين، هذه الحالة بسيطة ولا تسبب مضاعفات سريرية.
  • الضربات البطني المبكرة، هي أكثر أنواع عدم انتظام ضربات القلب شيوعًا، يحدث هذا عند الأشخاص المصابين بأمراض القلب والأشخاص الذين ليس لديهم أي مرض قلبي معروف.
  • قد تكون هذه الحالة ناتجة عن الإجهاد أو استهلاك الكافيين أو النيكوتين أو التمارين الشاقة، وفي بعض الأحيان، قد يؤدي أيضًا عدم توازن الشوارد في الدم أو اضطراب التوصيل في النظام الكهربائي للقلب إلى عدم انتظام ضربات القلب.
  • الرجفان الأذيني هو حالة شائعة من تقلصات الأذينين السريعة للغاية، وعادة ما تكون هذه الانقباضات غير فعالة.
  • الرفرفة الأذينية هي حالة أكثر انتظامًا وانتظامًا من الرجفان الأذيني، تحدث هذه الحالة غالبًا مع مرضى القلب، أو أولئك الذين يخضعون لجراحة القلب.
  • تسرع القلب فوق البطيني، هو نبضة سريعة، وعادة ما تكون بوتيرة ثابتة. يكون عدم انتظام ضربات القلب عرضة للهجوم، وينشأ من الجزء العلوي من بطين القلب.
  • قد تكون هذه الحالة ناتجة عن مسار توصيل إضافي وغير طبيعي من الأذين إلى البطين، أو دائرة توصيل إضافية في العقدة الأذينية البطينية.

اسباب سرعة ضربات القلب

  • فقر الدم من الأمراض التي ترتبط ارتباطًا مباشرًا بتسارع ضربات القلب، يكون التفسير هو أنه عندما يحدث فقر الدم، يضخ القلب دمًا أكثر من الأشخاص الطبيعيين لتعويض نقص الأكسجين في الدم.
  • عندما ينخفض ​​الهيموجلوبين المسؤول عن حمل الأكسجين، يحدث نقص في الأكسجين في الدم، وهو ما يسمى فقر الدم أو الأنيميا، وعندما ينخفض ​​مستوى الهيموجلوبين بشكل كبير، يحدث قصور في القلب.
  • عندما يعاني الجسم من فرط نشاط الغدة الدرقية، فهذا يعني أن نسبة محيط الخطر ستزداد متجاوزة الحالة الصحية للمريض، لأن هذا يؤثر على جميع أجزاء الجسم بما في ذلك القلب.
  • ويمكن أن يؤدي فرط نشاط الغدة الدرقية إلى تسارع معدل ضربات القلب والعكس صحيح، وفي حالة قصور الغدة الدرقية، ينخفض ​​معدل ضربات القلب.
  • بينما يؤدي فرط نشاط الغدة الدرقية إلى زيادة معدل ضربات القلب بسبب الإفراط في إنتاج هرمونات الغدة الدرقية.
  • يمكن أن يتسبب عدم التوازن الهرموني في الجسم حدوث انخفاض أملاح بطريقة غير طبيعية في الدم، مثل انخفاض الصوديوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم أو زيادة الكالسيوم.
  • تعتبر هذه الأملاح مهمة جدًا لصحة الجسم وقدرته على أداء الوظائف المختلفة لأنها تساعد في تنظيم ضربات القلب وأي عيوب فيها ستؤثر على معدل ضربات القلب الطبيعي.
  • قد يظن البعض أن اختلال الأملاح في الدم هو مرض بسيط، لكنه في الحقيقة سيصبح شديد الخطورة إذا تجاهلت ذلك، لأنه سيؤثر على صحة القلب والجسم بالكامل.

عوامل الإصابة بسرعة القلب

  • من أبرز الأمور التي تؤدي إلى سرعة ضربات القلب هو الإصابة بانخفاض ضغط الدم، حيث تزداد معدلات الضربات للحفاظ على مستويات ضغط الدم في الجسم.
  • يؤثر ارتفاع ضغط الدم على إيقاع القلب ويجعله غير مستقر لأنه ناتج عن انفعالات قوية أو غضب مما يؤدي إلى تسارع القلب.
  • هناك أسباب أخرى تتعلق بسرعة القلب، مثل تصلب الشرايين وانسدادها أو قصور القلب أو التوصيلات الكهربائية غير الطبيعية في القلب.
  • يكون مرضى السكري أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب مثل تصلب الشرايين وقصور القلب، ويمكن تفسير ذلك بتراكم الكوليسترول في الأوعية الدموية مما يؤدي إلى تصلب الشرايين التاجية، وهو ما يحدث عادة قبل ارتفاع نسبة السكر في الدم.
  • يمكن أن تبدأ أمراض القلب في الظهور والتطور قبل تشخيص داء السكري من النوع الثاني، وبالطبع يمكن لأمراض القلب أن تتسبب في زيادة عدم توازن ضربات القلب السريعة أو المنخفضة السرعة.
  • يمكن أن يؤدي انخفاض تناول السوائل والجفاف الناجم عن عدم شرب كمية كافية من الماء إلى عدم انتظام ضربات القلب.
  • لا يمكن اعتبار هذا مرضًا خطيرًا، اشرب ما لا يقل عن 8 أكواب من الماء يوميًا بانتظام، سيعود الجسم إلى الصحة ويعود معدل ضربات القلب إلى طبيعته.

علاج سرعة ضربات القلب

  • يساعد العصب المبهم في تنظيم ضربات القلب، وتشمل الإجراءات التي تؤثر على هذا العصب مجموعة متنوعة من السلوكيات، مثل محاولة السعال أو وضع كيس ثلج على الوجه.
  • يتم توفير أنواع معينة من الأدوية في المستشفى لعلاج تسارع نبضات القلب، وهي أدوية مضادة لاضطراب القلب، وتؤخذ عن طريق الفم أو عن طريق الحقن.
  • وفي بعض الحالات قد يكون من الضروري تزويد المرضى بأكثر من دواء من هذه الأدوية للسيطرة على المرض، وتجدر الإشارة إلى أن هذه الأدوية تساعد في استعادة نظم القلب الطبيعي والتحكم في نظم القلب أو كليهما.
  • تحسين إيقاع القلب أستخدم لأزقة خاصة لتوصيل الصدمة الكهربائية للقلب، لأن ذلك يؤثر على النبض الكهربائي للقلب ويساعد في استعادة إيقاع القلب الطبيعي.

نصائح للقلب

  • إذا كان هذا التسارع ناتجًا عن انفعالات وتوتر شديد، لذلك يجب أن تهدأ وتبتعد عن مصدر هذا التوتر، فمن المستحسن أن تغير وضعك عندما تكون غاضبًا، إذا كنت واقفا، اجلس، إذا كنت جالسًا ثم واقفًا. إذا وقفت فامشي قليلاً.
  • عادة ما يؤدي العمل الزائد إلى تسارع ضربات القلب، ولكن إذا تسبب في الشعور بالألم، يجب التوقف عن هذا المجهود وأخذ قسط من الراحة.
  • فعادة ما يعاني عند ممارسة التمارين الرياضية من ضربات قلب سريعة بسبب العمل الشاق، وقد يعاني الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن من سرعة ضربات القلب.
  • شرب المشروبات المحتوية على الكافيين يزيد من سرعة ضربات القلب، وكذلك الأدوية التي تحتوي على نفس المواد، ويوصى عمومًا بعدم الإفراط في تناول هذه المحفزات و استهلاكها باعتدال حتى لا تسبب ضررًا للجسم والقلب.
  • للتعويض عن فقدان ماء الجسم يجب تعويضها وشرب الكثير من الماء، لأن نقص الماء يزيد من فرصة تسارع ضربات القلب.
  • معظم الأدوية لها آثار جانبية على الصحة بما في ذلك القلب، لذلك يجب تناول الأدوية بدون وصفة، واتباع الجرعات الموصوفة.
  • استخدم الملح باعتدال، لأن الكثير من الملح يمكن أن يسبب اضطرابات، ويؤثر على القلب، فمن الأفضل تقليل محتوى الملح وزيادة عدد الأطعمة الصحية مثل الخضار والفواكه.

التعرق

  • هي عملية إزالة إفرازات الجسم، وتتكون إفرازات الجسم بشكل اساسي من الماء وبعض الأملاح والمركبات وهذا ما يسمى العرق.
  • العرق، هو السائل ناقص التوتر هو شكل من أشكال البلازما، مادة حمضية، برقم هيدروجيني 4-6، وتتكون أساسًا من 99٪ ماء وبعض الأملاح المعدنية.
  • بالإضافة لاحتوائه على كلوريد الصوديوم والبوتاسيوم والبيكربونات. كما أنه يحتوي على مركبات غير عضوية مثل حمض اللاكتيك و اليوريا والأمونيا وفيتامين ج والأدوية. تفرز عن طريق الغدد العرقية.
  • ينتج العرق عند الإنسان عن طريق الغدد العرقية التي تنظم درجة حرارة الجسم عن طريق تبريد، وتبخير العرق الموجود على سطح الجلد، وتبلغ الكمية الموجودة في الجلد حوالي 2-4 مليون.
  • يوجد تحت تأثير الجهاز العصبي الودي يفرز العرق عن طريق النقل العصبي. يحتفظ أستيل كولين بالمستقبلات في منطقة ما تحت المهاد، حيث إنه جزء من الدماغ، ويعتبر مركز تنظيم درجة حرارة جسم الإنسان -درجة حرارة الجسم ثابتة.
  • يستقبل هذا الجزء إشارات النبض من الدم، ومستقبلات الحرارة في الجسم، ثم يرسل إشارات إلى الغدد العرقية من خلال الأعصاب لإنتاج العرق، كما أن التوتر العصبي والإثارة يحفزان الغدد العرقية وخاصة الغدد العرقية في اليدين والإبطين.
  • أثبتت إحدى الدراسات أن التعرق يساعد على تحسين التنفس، فكل شخص يتعرق لديه دموع أضعف وغدد لعابية تفرز الغدد الدمعية.
  • تحدث مشاكل في التنفس أثناء ممارسة التمارين الرياضية الشاقة (مثل التمارين الرياضية)، وعلى العكس من ذلك، يمكن أن يمنع الربو، يسبب التعرق وسيلان اللعاب.

أعراض كثرة التعرق

  • يوجد الكثير من الماء في منطقة الإبط على وجه الخصوص.
  • مع وجود أنواع أكثر فاعلية من مزيلات العرق، يصعب التخلص من التعرق السيئ.
  • لا توجد علاقة بين النظافة والتعرق، لأن الأشخاص المصابين بفرط التعرق سيجدون التعرق في الجسم حتى بعد الاستحمام.
  • في الأجواء الباردة، يصاحب التعرق الجسم أيضًا، بغض النظر عن النهار أو الليل، الصيف أو الشتاء.
  • يستمر التعرق في الأطراف (مثل الكفوف وباطن القدم)، ولا يقتصر على المناطق المعروفة بالعرق، مثل الإبط والوجه.

أسباب التعرق

  • عندما يصبح الطقس أكثر دفئًا، تبدأ الغدد العرقية في العمل وتنتج العرق، وفي حالة ارتفاع درجة الحرارة والرطوبة، فإن عملية التعرق هي وسيلة لمحاولة تبريد الجسم، لأن بعض العرق يتبخر من الجلد، مما يمنح الناس شعورًا بالبرد. يشعر.
  • جسم يتعرق أكثر من المعتاد إذا شعرت بالتوتر، وهذا نتيجة إنتاج الجسم لهرمونات التوتر.
  • تعمل هرمونات التوتر هذه أيضًا على زيادة معدل ضربات القلب وضغط الدم ودرجة حرارة الجسم، مما قد يسبب التعرق في الجسم.
  • التعرق هو مفتاح ممارسة الرياضة، لذلك إذا كنت تتعرق أكثر فهذا يعني أن جسمك سيستفيد أكثر، وتجدر الإشارة إلى أنه في هذه الحالة يجب أن تشرب قبل وأثناء وبعد التمرين الماء والسوائل لتجنب الجفاف.
  • عادةً ما ترتبط درجة حرارة الجسم المرتفعة بالتعرق، لأن الدماغ يرفع درجة حرارة الجسم عندما تكون مريضًا، مما يجعلك تشعر بالبرد والبرد، والسبب وراء ذلك هو محاولة لخلق بيئة غير مناسبة للبكتيريا أو الفيروسات لتسبب المرض.
  • يمكن أن يسبب تناول الأطعمة الغنية بالتوابل التعرق أيضًا، لأن هذه الأطعمة تنشط المستقبلات التي تتفاعل مع الحرارة، مما يعني أنه عند تناول الأطعمة الغنية بالتوابل، سوف تتعرق بالإضافة إلى سيلان الأنف واللعاب.
  • تتعدد أسباب التعرق منها الشعور بالحب الذي يبدأ في الدماغ ويطلق هرمونات شبيهة بالأدرينالين، مما يزيد من معدل ضربات القلب ويجعل راحة اليد تتعرق بشكل خاص.

أسباب التعرق عن النوم

  • بالإضافة إلى الالتهابات البكتيرية، هناك أيضًا العديد من الالتهابات التي تسبب التعرق أثناء النوم، بما في ذلك مرض السل.
  • قد يؤدي تناول مضادات الاكتئاب إلى التعرق أثناء النوم.
  • بعد بلوغ سن اليأس، تتعرق النساء، خاصة أثناء النوم، بسبب انقطاع الطمث.
  • سرطان الغدد الليمفاوية وسرطان الدم يزيد من معدل التعرق أثناء النوم.

أمراض مرتبطة بالتعرق

  • إذا كان محتوى السكر أقل من المعدل الطبيعي، فإن الجسم البشري يفرز الكثير من العرق، وسيظهر العرق أكثر على الوجه ومؤخرة العنق.
  • من أسباب التعرق المفرط مشاكل الغدة الدرقية، لأن التغيرات في مستويات هرمون الغدة الدرقية تعيق القدرة على تنظيم درجة حرارة الجسم، لأن التعرق المفرط يشير إلى فرط نشاط الغدة الدرقية، والبرودة الشديدة تدل على قصور الغدة الدرقية.
  • قد يشير فرط التعرق إلى وظيفة غير طبيعية للغدد الليمفاوية، لذلك يبرد الجسم نفسه، مما يؤدي إلى التعرق.
  • إذا كان هناك مرض في الغدد الكظرية، فقد يتسبب في اختلال التوازن الهرموني في الجسم، مما يؤدي إلى إفراز العرق، لذلك بسبب التغيرات في مستويات الهرمون الأنثوي، فإن النساء في سن اليأس و سن اليأس أكثر عرضة للتعرق.
  • عندما تتجاوز كمية الملح في الجسم قدرته على المعالجة، فإنها ستضعف وظيفة الجسم، ويتم تنشيط الغدد العرقية لإزالة هذه الأملاح الزائدة من الجسم، ويحدث فرط التعرق.
  • عندما تكون لديك مشكلة في القلب، سيتعرق جسمك أكثر، لأنه في حالة عدم انتظام ضربات القلب، يحتاج القلب إلى استهلاك المزيد من الطاقة لضخ الدم، ثم التعرق كثيرًا.
  • الاعتلال العصبي اللاإرادي هو مرض عصبي يؤثر على وظائف الجسم، مثل معدل ضربات القلب وضغط الدم والعمليات الهضمية، ويسبب أمراض التعرق سواء زادت أو انخفضت مما يؤثر على تنظيم درجة حرارة الجسم.

في نهاية رحلتنا مع أسباب سرعة ضربات القلب والتعرق، من الأسئلة المترددة كثيراً في نفوسنا، هي العرق يأتي من أين وماهي الأسباب؟ ولماذا ينبض القلب بسرعة؟ فمن خلال تلك المقالة أصبح بإمكانك أنت ترد على تلك الأسئلة، أو أي سؤال آخر، بالإضافة إلى معرفة كيف تحمي نفسك.

أترك تعليق