أسباب صعوبة التنفس وخفقان القلب المستمر

أسباب صعوبة التنفس خفقان القلب المستمر، التنفس المعدل الطبيعي له هو 20 مرة في الدقيقة عند الأشخاص البالغين الأصحاء، أي يعادل 30000 ألف مرة في 24 ساعة، أما الشعور بضيف التنفس فهو عندما يشعر الإنسان بأنه غير قادر على حصوله على كمية كافية من الأكسجين داخل الرئة، ومن خلال موضوعنا اليوم سف نعرض لكم كل المعلومات الكافية عن أسباب صعوبة التنفس خفقان القلب المستمر فتابع معنا.

ما هو ضيق التنفس

  • ضيق التنفس هو إحساس بالاختناق، وإحساس بقبضة شديدة في الصدر، والاحتياج إلى الكثير من الأكسجين.
  • وغالبًا ما يصاحبه الإحساس بالخوف بسبب عدم استطاعة المصاب علي حصوله علي الأكسجين الذي يكفيه للتنفس.
  • والمصطلح الذي يطلق عليه طبيًا هو عسر التنفس أو الزلة التنفسية، وباللغة الانجليزية يطلق عليه(dyspnea).

شاهد أيضًا : أعراض مرض الدفتيريا التنفسية وكيفية علاجه

أسباب صعوبة التنفس

ومن الممكن أن ضيق التنفس يتعرض له الشخص السليم أيضًا بسبب :-

  • صعود السلم.
  • ممارسة التمرينات الرياضية العنيفة.
  • تعرض الشخص إلى ارتفاع في درجة حرارة جسمه.
  • زيادة الوزن والتي تعرف بـ السمنة.

أما إذا تعرض الشخص إلى ضيق التنفس دون التعرض لأي سبب من الأسباب التي سبق ذكرها فقد يدل هذا العرض على مشكلة صحية تواجه الشخص المصاب مثل:-

  • وفي الحقيقة أن أغلب الأشخاص المصابين بضيق التنفس يكون بسبب مرض ما في عضوين مهمين وهما القلب أو الرئتين لان هم أهم أعضاء يتم من خلالهم عملية التنفس، استنشاق الأكسجين واستخراج ثاني أكسيد الكربون.
  • فعملية التنفس تتأثر بكمية الأكسجين وثاني أكسيد الكربون ونسبة الهيموغلوبين وباللغة الانجليزية يطلق علي (hemoglobin)، ونسبة الحموضة، الدماغ هو الذي يقوم بتنظيم وعدد من التفاعلات المعقدة في عملية التنفس، التي تتم مع المواد الكيميائية الموجودة في الدم والعناصر الموجودة في الهواء، مثال :-
  • إذا ارتفع كمية غاز ثاني أكسيد الكربون في الدم يقوم الدماغ بإصدار أوامر للمزيد من سرعة وعمق التنفس، وهذا يتسبب في الإحساس بالخنق وضيق التنفس، وأيضًا في حالة ارتفاع درجة الحموضة في الدم الذي يحدث بسبب الإصابة بالعدوى أو ارتفاع كمية حمض اللاكتيك.

أسباب صعوبة التنفس المستمر المرضي

تعرفنا على مفهوم ضيق التنفس وسنعرض لكم أسبابه ومتى نلجأ للطبيب وطرق العلاج الطبية وبعض

الطرق المنزلية بالتفصيل :-

مفهوم ضيق التنفس المستمر، هو مشكلة يعاني منها الشخص لفترة أكثر من شهر، ويوجد مجموعة كبيرة من الأسباب التي تتسبب في حدوث ضيق التنفس الدائم وهذه الأسباب تتمثل في :

  • مرض الانسداد الرئوي المستمر (chronic obstructive pulmonary disease).
  • الإصابة بمرض الربو ( asthma)
  • ضعف عضلة القلب.
  • زيادة الوزن (السمنة)
  • مرض سرطان الرئة.
  • الإصابة بالشلل (tuberculosis).
  • تليف الرئة وباللغة الانجليزية يطلق عليه(pulmonary fibrosis)
  • الإصابة بارتفاع ضغط الدم الرئوي (pulmonary hypertension)
  • مرض الساركويد الغرناوية (sarcoidosis).
  • مرض الكالوق وباللغة الانجليزية( croup).

شاهد أيضًا : علاج تسارع دقات القلب وضيق التنفس بالاعشاب

أسباب صعوبة التنفس الشديد :-

مفهوم ضيق التنفس الشديد هو حدوث ضيق تنفس مفاجئ وحاد للشخص، وسوف نعرض العوامل التي تتسبب في ضيق التنفس الحاد فيما يلي :-

  1. المعاناة من بسبب تجمع السوائل حول القلب، ويطلق عليها طبيًا الإصابة اندحاس القلب (cardiac tamponade ).
  1. التعرض للنزيف، عندما يفقد الشخص دم بشكل مفاجئ.
  2. الإصابة بمرض الربو.
  3. الإصابة بأحد أنواع العدوى التي تصيب الرئة أو مرض الالتهاب الرئوي ويطلق عليه( pneumonia).
  4. الإصابة بانسداد في في الجزء العلوي لمجرى التنفس.
  5. الإصابة استرواح الصدر وانكماش الرئتين (pneumothorax).
  6. التعرض إلي التسمم بغاز أحادي أكسيد الكربون.
  7. جلطة الشريان الرئوي وتحدث بسبب خثره دموية في شريان من الشرايين التي تغذي الرئة، وتسمى بالانضمام  pulmonary embolism).
  8. الإصابة بهبوط ضغط الدم.
  9. الإصابة بفشل القلب وباللغة الانجليزية يطلق عليه(heart failure) أو النوبات القلبية (heartattack )

متى على المريض استشارة الدكتور المختص

فهناك بعض الأعراض التي تدل على ظهور مجموعة من الأعراض المتلازمة لضيق التنفس، على أن هناك مشكلة صحية تتطلب الإسراع في علاجها، وسنذكر هذه الأعراض فيما يلي :

  1. الإصابة بالسعال والقشعريرة والحمى.
  2. الإصابة بصعوبة التنفس عند الاستلقاء.
  3. الإصابة بحدوث تغيير للشخص المصاب في قدرته على التنفس.
  4. يصاحب ضيق التنفس الذي يعاني منه الشخص المصاب بصوت صفير.
  5. الإصابة بتورم في القدمين أو الكاحلين.

طرق طبية في علاج ضيق التنفس

  • السبب الرئيسي للحالة المصابة هي التي تحدد نوع وطريقة العلاج، وإذا كان المصاب يشعر بضيق التنفس هو بسبب مجهود مفرط، فيعود الشخص إلى حالته الطبيعية بشكل طبيعي، عندما يحصل علي قسط كافي من الراحة في أغلب الحالات.
  • وبالنسبة لحالات أخرى تعاني بشكل حاد في ضيق التنفس، فقد يتطلب الشخص المصاب للعلاج بالأكسجين، إما في حالات الأفراد الذين يتعرضون إلى نوبات في ضيق التنفس بسبب الإصابة بمرض الربو، ومرض الانسداد الرئوي المستمر، ففي هذه الحالة يعتمد العلاج على استخدام الستيرويدات، أو استنشاق الأدوية الموسعة للقصبة الهوائية عند حدوث ضيق تنفس، وفي حالات التي تعاني من ضيق التنفس الناتج عن الإصابة بالعدوى البكتيرية أو بأحد أنواع العدوى، ويستخدم أدوية المضادات الحيوية.
  • وأحيانا قد يحتاج الشخص المصاب بضيق التنفس بإعطاء أنواع أخرى من عقاقير، مثل مضادات الالتهاب اللاستيرويدية وباللغة الانجليزية يطلق عليه(non-steroidal anti-inflammatory drugs) ،واختصاره nsaids مضادات القلق وباللغة الانجليزية(anxiolytic).

طرق العلاج المنزلي لضيق التنفس

في بعض حالات الإحساس بضيق التنفس الذي لا يتطلب استدعاء الدكتور، يمكن إتباع بعض الإرشادات والخطوات المنزلية لعلاج ضيق التنفس، وهذه الخطوات تخفف من المعاناة، وسنذكر مجموعة من الخطوات التي يمكن إتباعها في المنزل لتخفيف الإصابة بضيق التنفس فيما يلي :

الجلوس مع الاسترخاء :-

  • يقل ضيق التنفس عند الجلوس، لأنه يساعد في استرخاء الجسم، والجلوس يكون على كرسي وقيام المصاب بثني الرأس والصدر إلى الأمام قليلًا.
  • وان يقوم بوضع القدمين بشكل مستقيم علي الأرض، و وضع المرفقين على الركبتين، ومن الممكن أن يضع الذقن على كفتي اليدين، أو يضع وسادة علي طربية ويسند رأسه عليها.

الوقوف وإسناد الظهر :-

  • يستريح الجسم والممرات الهوائية عند وقوف المصاب بضيق التنفس وإسناد ظهره والوركين على الحائط، وأن يضع يديه على الفخذين وثني رأسه إلى الإمام قليلًا، وان يبعد الكتفين والقدمين عن بعضهم.

تحسين وضعية النوم:-

  • الحالات التي تعاني من مشكلة في ضيق التنفس عند النوم وإيقاظه أكثر من مرة خلال فترات نومهم، يمكنهم النوم على الجانب ووضع وسادة تحت الرأس وبين الساقين.
  • أو النوم على الظهر ورفع الرأس من خلال وضع وسادة تحت الرأس، ورفع الركبتين، وهذا يساعد على سهولة التنفس واسترخاء القصبات الهوائية.

استنشاق الهواء البارد :

  • أثبتت الدراسات أن استنشاق الهواء البارد يخفف من المعاناة من ضيق التنفس، من خلال تسليط المروحة على الوجه.

تناول مشروب القهوة :-

  • أثبتت الدراسات أن تناول القهوة تساعد على استرخاء العضلات في القصبة الهوائية، لاحتوائه على مادة الكافيين، وهذا يساعد على استعادة كفاءة الرئتين لفترة تصل إلي 4 ساعات.

شاهد أيضًا : أضرار الدفايات الكهربائية على صحة الإنسان

تحدثنا اليوم في هذا الموضوع على أسباب صعوبة التنفس وطرق العلاج الطبية للحالات التي تتطلب اللجوء للطبيب وطرق العلاج المنزلية للحالات البسيطة، ونأمل أن نكون قد أفدناكم من المعلومات المقدمة في الموضوع، لا تنسوا لايك وشير للمقال لتعم الفائدة على الجميع وننتظر تعليقاتكم.

أترك تعليق