ما أسباب تأخر الحمل في بداية الزواج

قد يحدث تأخر في الفترة الأولى من الزواج ويبدأ الأزواج في القلق وهل توجد مشكلة أم لا، ولكن يجب إعطاء بعض النصائح التي يتوجب على كلا من الزوجين أن يحتفظا بها لتكون دليلهم في بداية زواجهما لمعرفة الأمور الغير صحيحة في تأخر الحمل ومعرفة الأسباب التي قد تكون من موانع الحمل الأساسية ويجب معالجتها على الفور دون تأخر من الزوج أو الزوجة، سوف نقوم في موضوع اليوم بالتحدث عن ما هي المدة التي يجب القلق فيها من تأخر الحمل، هل تأخر الحمل بعد الزواج طبيعي، سوف نقوم بشرح مفصل عن أسباب تأخر الحمل وجميع التساؤلات ونتمنى الإفادة للجميع.

المدة الطبيعية للحمل بعد الزواج

  • قد يختلف كل شخص عن الأخر ولكن لا يوجد وقت محدد أو وقت كافي لقول أن الزوجين يوجد لديهم مشكلة ما في الحمل.
  • فيجب أن يتحلى الزوج والزوجة بالصبر في فترة بداية الزواج لأن من الطبيعي أن العلاقة الحميمة لا تنجح من أول مرة ولا يتم تخصيب البويضة في كل مرة يتم فيها اكتمال العلاقة الحميمة.
  • فلابد من الصبر واختيار أيام التبويض التي تكون فيها نسبة خصوية الاثني عالية وترد التخصيب في هذه الفترة، وقد أجريت دراسات عديدة على نساء قامت بممارسة العلاقة الحميمة في أيام التبويض وتم تخصيب البويضة وظهر الحمل.
  • فقد تختلف مدة ما بعد الزواج في انتظار الحمل من شخص لأخر، حيث يكون يبدأ القلق بعد ثلاث أشهر من الحمل، ولكن لا يوجد شيء مقلق فربما في كل مرة لا توجد مشكلة عضوية عند الرجل أو المرأة ولكن لا يحدث التخصيب، وهذا الأمر لا يحتاج إلى تدخل الإنسان بل هو وسيلة طبيعية موجودة في تخليق الإنسان والله عز وجل هو القادر على وهبها للإنسان.
  • لا يجب القلق في الفترة لأولى من الزواج حتى لا يشعر كل من الزوجين بعدم الراحة والتوتر الزائد مما يسبب جو غير ملائم نفسي وجسدي.
اقرأ أيضًا :-  علاج جذري لمتلازمة ستوكهولم وحالاته الغريبة

شاهد ايضًا : أعراض تأخر الدورة الشهرية بدون حمل

ما نصائح الشهور الأولى من الزواج لحدوث الحمل؟

  • يجب على الزوجة حساب أيام التبويض الخاصة بها، حتى يتم التعرف على هذه الأيام واختيار هذه الأوقات تحديداً لممارسة العلاقة الحميمة.
  • اختيار أيام التبويض متتالية لممارسة العلاقة الحميمة لتسريع نسبة حدوث الحمل.
  • اختيار أوضاع جنسية تؤدى إلى حدوث الحمل بشكل سريع.
  • من الممكن الإكثار من ممارسة العلاقة الحميمة قبل يومين من أيام التبويض حيث تكون البويضات نشطة للغاية فتستعد لاستقبال الحيوانات المنوية والاحتفاظ بها في الرحم.
  • بعد الانتهاء من ممارسة العلاقة الحميمة يجب على الزوجة أن تستلقي لمدة لا تقل عن ربع ساعة حتى تظل الحيوانات المنوية بداخل الرحم.
  • بعد انتهاء أيام التبويض قومى بإحضار اختبار الحمل للتأكد من وجود حمل أم لا، وإذا ظهرت النتيجة إيجابية وهى يعنى وجود حمل، وإذا ظهرت سالب فيدل على عدم وجود حمل ويمكن المحاولة في نفس هذه الأيام مرة أخرى لحدوث الحمل إن شاء الله.

أسباب تأخر الحمل طبيعية

  • يتم اختيار أوضاع جنسية لا تساعد في عميلة التخصيب بشكل صحيح.
  • لا يتم ممارسة العلاقة الحميمة في أيام التبويض المحددة والمناسبة والتي تم حسبها الزوجة من قبل.
  • الوزن الزائد للمرأة أو الرجل قد يعمل على تأخر حدوث الحمل بنسبة 80%.

شاهد ايضًا : نصائح لتثبيت الحمل الضعيف

اقرأ أيضًا :-  علاج الانتفاخ تحت العين بالأعشاب الطبيعية

أسباب مرضية عند الرجال تمنع حدوث الحمل

  • ضعف حركة الحيوانات المنوية وقلة إنتاجها.
  • التدخين قد يمنع حدوث الحمل بسبب المواد الغير صحية التي يحتويها.
  • بعض التشوهات الخلقية الموجودة عند الرجل في مجري البول فيمكنها أن تمنع وصول السائل المنوي إلى مهبل المرأة مما يسبب صعوبة في حدوث الحمل أو عدم حدوث حمل من الأصل.
  • قد يصاب العديد من الرجل بسرعة القذف وهذه الحالة المرضية قد تعمل على صعوبة الحمل.
  • بعض الضغوطات وعدم اتزان الحالة النفسية لدى الرجل يمكنها أن توثر تأثير سلبي على حدوث الحمل، فيمكن بسبب التوتر المستمر وعدم الاستقرار النفسي لن يقلل عدد الحيوانات المنوية مما يمنع حدوث الحمل.
  • قد يكون من ضمن أسباب منع الحمل بعض الرجال المرضى والذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم أو أمراض القلب والسكر فقد يصعب عليهم اكتمال العلاقة الجنسية بطريقة صحيحة وهذا الأمر قد يؤدى إلى تأخر أو عدم حدوث حمل.
  • قد يكون الرجل مصاب بدوالي الخصية.

أسباب مرضية عند النساء تمنع حدوث الحمل

  • قد يوجد بعض التشوهات الخلقية في المهبل التي تتسبب في منع حدوث الحمل.
  • عدم استطاعة المبيض على المداومة على عملية التبويض بشكل سليم.
  • إصابة ببطانة الرجم المهاجرة وهذه الحالة قد تكون من ضمن الحالات التي يصعب علاجها رغم وجود بعض طرق العلاج لهذه الحالة في وقتنا الحالي ولكن علاجها صعب وغير مؤكد.
  • زيادة الوزن عن الحد الطبيعي قد يؤدى إلى تراكم دهون كثيرة على المبايض فتسبب في منع حدوث الحمل.
  • الإصابة لإفراز هرمون الحليب المزمن فيمكن أن يعمل على تعطيل تخصيب البويضة ويؤخر الحمل إلى أن يتم العلاج منه نهائيًا.
  • قد يوجد انسداد كبير في قناة فالوب فيتسبب هذه الإنسداد في عدم حدوث الحمل.
  • وجود بعض الأورام أو تكييس المبايض مانع قوى للحمل.
    كثرة تدخين المرأة قد يؤدى إلى العقم إلى الأبد.
اقرأ أيضًا :-  فوائد شرب الليمون على الريق وقبل النوم للتخسيس

شاهد ايضًا : تناول الفشار مفيد للجنين أثناء الحمل

وصلنا لنهاية موضوعنا اليوم وتم طرح العديد من الأسباب التي قد تكون مانع من موانع حدوث الحمل، وطرحنا بعض النصائح التي يجب على الزوجين اتخاذ هذه النصائح بعين الإعتبار ليتم حدوث الحمل بشكل سريع.

أترك تعليق