اين يقع المسجد الازرق في اسطنبول

اين يقع المسجد الازرق في اسطنبول

يتميز المسجد الازرق في اسطنبول بتصميمه المعماري المذهل، كما أنه يعد من أهم وأكبر الجوامع الاسلامية عالميًا، ولذلك فهو يعد مزارًا سياحيًا يستقطب العديد من الزوار من جميع انحاء العالم، وفي هذا الموضوع سنتعرف على موقع المسجد الازرق في اسطنبول، وسنة تأسيسه، ومكوناته من الداخل والخارج.

المسجد الازرق في اسطنبول

يقع مسجد السلطان أحمد في تركيا بميدان السلطان أحمد في مدينة اسطنبول، ويوجد بقلبه متحفًا باسم آيا صوفيا، ويتميز المسجد الازرق في اسطنبول بتصميمه المعماري المتميز، كما انه هو أضخم المساجد على مستوى العالم، حيث أنه تم تأسيسه في عام 1617م، وعام 1018 إلى 1020 هجريًا، والذي تم الاستدلال عليه من خلال آثار النقوش الموجودة على ابواب الجامع الازرق، والذي تم إعداد الهندسة الخاص به المهندس التركي المعماري “محمد أغا”، فضلًا عن ” داوود أغا ” و ” سنان باشا “.

ويتواجد المسجد الازرق بالجهة الجنوبية من المتحف التركي ” آيا صوفيا “، وبشرق الميدان الخاص بسباق الخيل “السلطان أحمد”، ويُحيط بالمسجد الازرق سورًا مرتفعًا من ثلاثة اتجاهات فقط، وكل سور به خمسة أبواب، ثلاثة منهم للدخول إلى صحن المسجد، والباقيان للدخول إلى القاعة الخاصة بالصلاة.

شاهد أيضًا: معلومات عن القدس والمسجد الاقصى

صحن المسجد الازرق في اسطنبول به فناء يتميز بماسحته الكبيرة، ويتوسط بمنتصفه شكلًا سداسيًا مُضيئًا ومحمولًا على ست أعمدة، كما أنه تم تطريز أكبر الابواب الخاصة بسور الجامع بالفنون الفارسية، ويعد شكل الجامع الازرق الداخلي مستطيلًا وممتدًا بالشكل الطولي، ليبلغ طول ضلعيه 64م و72م، ويتوسط الجامع قبتها الضخمة، والتي تحفها أربع انصاف القبب، وتوجد مجموعة من القبب الصغيرة بجميع أركان المسجد الازرق، كما تكثر النوافذ فيه حتى يدخل الضوء من خلالها.

ويوجد بأعلى المسجد الازرق عدد 6 مآذن، والتي كانت بمثابة العقبات الشديدة في مواجهة منشئي هذه المآذن، حيث أنه تم انتقاد السلطان أحمد بشدة، لأن المسجد الحرام يحتوي على ست مآذن أيضًا، ولكنه استطاع ان يتغلب على هذه المشاكل عن طريق تمويله لتشييد مئذنة المسجد الحرام السابعة على نفقته الخاصة، ليكون المسجد الازرق هو الوحيد الذي له هذه العدد من المآذن على مستوى الدولة التركية، كما كان يتمنى السلطان أحمد أن يقوم ببناء مئذنة أخرى من الذهب، ولكنه كان يستحيل تنفيذ ذلك ماديًا.

المسجد الازرق في اسطنبول من أهم وأشهر الأماكن السياحية الموجودة في تركيا، حيث يأتي إليه الكثير من السائحين لزيارته من جميع انحاء العالم، للاستمتاع بمشاهدة بنيانه الهندسي الرائع والمميز، كما أنه يستقبل الاعداد الكبيرة من المصليين في جميع الصلوات الخمسة وصلاة الجمعة، فضلًا عن صلاة التراويح خلال شهر رمضان الكريم.

شاهد أيضًا: كم عدد أبواب المسجد الأقصى

وبعد أن تحدثنا عن المسجد الازرق في اسطنبول في هذا المقال، عليكم فقط مشاركته في جميع وسائل التواصل الاجتماعي، حتى يتعرف الجميع على هذا الصرح الاسلامي العظيم

أترك تعليق