مرض حساسية الدم اسبابها وعلاجها

مرض حساسية الدم اسبابها وعلاجها

مرض حساسية الدم اسبابها وعلاجها، يعاني بعض من الأشخاص من حساسية الدم التي تصاحبها الكثير من الأعراض المزعجة، وتم إجراء الكثير من الأبحاث وكتابة مئات التقارير حول هذا المرض لذلك اليوم سنتحدث عن كل ما يتعلق ب مرض حساسية الدم اسبابها وعلاجها.

ما هي حساسية الدم؟

  • حساسية الدم تم تعريفها على أن الجهاز المناعي يقوم بالاستجابة لمواد ضارة وغريبة لجسمك ويتم تسمية هذه المواد بالمواد المثيرة للحساسية، ويمكن أن تكون هذه المواد أطعمة أو حبات اللقاح أو التعامل مع الحيوانات الأليفة كالقطط على سبيل المثال.
  • وتأثير الحساسية بشكل عام يختلف من شخص لأخر فقد يتأثر شخص ما بمادة ويتعرض لحساسية الدم بينما يكون السبب لدى شخص أخر مختلف كلياً لذلك ليس بالضرورة أن تكون الأسباب والأعراض واحدة وثابتة.
  • وعند الإصابة بحساسية الدم قد تظهر بعض الأعراض على المريض منها الشعور بالغثيان والتقيؤ وتقشر الجلد والعطس الشديد، وجديراً بالذكر أن الحساسية تحدث عندما يحاول الجهاز المناعي مقاومة مسببات الحساسية إلا أنه يفشل ويضطر الطبيب لوصف عدد من الأدوية لمقاومة الحساسية.

شاهد أيضًا: أعراض الحساسية من الزبادي

أعراض حساسية الدم

في البداية يجب أن نؤكد أن الأعراض ليست بالضرورة أن تكون ثابتة حيث أن الأعراض تظهر بعضها عند آخر وأعراض أخرى عند شخص أخرى، كما أن أعراض الحساسية تتراوح بين الأعراض الخفيفة وأعراض شديدة.

وتختلف حدة الأعراض بناءً على عدد مرات التعرض لعوامل ومهيجات الحساسية ففي البداية تكون الأعراض خفيفة ولكن مع التعرض الدائم لمسببات الحساسية تزداد حدة الأعراض، وفيما يلي سنوضح الأعراض ما بين الحدة والشدة:

أعراض حساسية خفيفة

وتتمثل في ظهور بقع حمراء والشعور بالحكة الشديدة بالإضافة إلى احتقان الأنف ونزول إفرازات من العين وأحياناً ترافقها حكة شديدة في العين والحلق.

أعراض الحساسية الحادة الشديدة

مع مرور الوقت والتعرض أكثر إلى مسببات الحساسية يكون رد الفعل التحسسي مفاجئ فمن الممكن أن تظهر أعراض تهدد حياة الفرد مثل انتفاخ الشعب الهوائية، وانخفاض حاد في ضغط الدم بالإضافة لعدم القدرة على التنفس وفي حالة التعرض لهذه الأعراض من الضروري الاتصال بالطوارئ على الفور لأن هذه الأعراض تؤدي إلى الوفاة في حالة مرور 25 دقيقة.

ومن ضمن الأعراض الحادة أيضاً الشعور بألم أو تشنج وتقلص في البطن وألم شديد في الصدر، والإصابة بالإسهال والشعور بخفقان شديد في القلب وسماع صوت صفير في الصدر، انتفاخ الوجه والعيون وفقدان الوعي المفاجئ.

مرض حساسية الدم اسبابها وعلاجها

كما ذكرنا أن الحساسية تبدأ عندما يحاول الجهاز المناعي مقاومة مسببات الحساسية من خلال إنتاج مواد مضادة لها ولكنه يفشل، ويكون هناك رد فعل تحسسي وتظهر الأعراض على الفور، وفيما يلي سنقدم أهم أسباب الحساسية:

  • المواد الموجودة في الهواء مثل وبر الحيوانات الأليفة وحبوب اللقاح والعفن.
  • تناول بعض الأطعمة مثل القمح وفول الصويا والفول السوداني والأسماك والبيض فكل هذه المواد تؤدي لظهور الحساسية.
  • لدغات بعض الحشرات مثل النحلة والبعض ولسعة الدبور فكل هذه اللدغات تؤدي إلى حساسية.
  • تناول بعض الأدوية يكون لها رد فعل تحسسي مثل المضادات الحيوية التي تحوي على البنسلين.
  • اللاتكس يؤدي إلى حساسية لدى البعض.

شاهد أيضًا: علاج الحساسية الجلدية بالعسل

تشخيص حساسية الدم

من أجل تشخيص حساسية الدم يقوم الطبيب بعمل العديد من الاختبارات التي منها ما يلي:

  • اختبار الجلد: حيث يتم ذلك من خلال وخز الجلد بإبرة مخصصة تحتوي على مسببات الحساسية وفي حالة وجود حساسية ستكون بشرتك ملتهبة وحمراء.
  • الفحص: فيقوم الأطباء بعمل اختبار وفحص حساسية الدم من خلال قياس مستويات خلايا الدم البيضاء فهذا الفحص يساعد على اكتشاف المرض.
  • اختبار الطعام: يستخدم هذا النوع من الاختبارات إذا كان الطبيب يشتبه بنوع معين من الحساسية حيث يقوم المريض بتناول طعام معين أو استنشاق مادة معينة تحت إشراف طبيبه المختص.
  • اختبار الدم: حيث يتم سحب عينة من الدم لإجراء اختبار الحساسية.

علاج حساسية الدم

أفضل علاج للحساسية هو الابتعاد عن المسببات ولكن هناك الكثير من المسببات التي لا يمكن تجنبها مثل حبوب اللقاح حيث أنها تنتقل عبر الهواء والحل هنا تناول ادوية للسيطرة على حساسية الدم، وفيما يلي سنقدم لكم أهم العلاجات:

  • العلاج بالأدوية حيث هناك أدوية تعالج أعراض الحساسية وليست الحساسية نفسها ولكن قبل تناول أي نوع من هذه الأدوية من الضروري أن يتم استشارة الطبيب.
  • مضادات الهستامين هذه المضادات تساعد على تخفيف الآلام ويفضل أن يستخدمها الأطفال.
  • استخدام مزيلات الاحتقان التي تعمل على علاج انسداد الأنف عندما ينتج عن الحساسية.
  • استخدام بخاخات الستيرويد من أجل تقليل احتقان الأنف.
  • العلاج باستخدام الخلايا الجذعية ويسمى بالعلاج المناعي ويساعد على الحد من الحساسية وتأهيل الجهاز المناعي، والهدف عدم تحفيز الجسم للتفاعل مع مسببات الحساسية.
  • الحساسية المفرطة تحتاج للتدخل الطبي للتأكد من حالة مجرى التنفس ويحصل المريض على سوائل من الوريد.

طرق الوقاية من حساسية الدم

الحساسية ينتج عنها عدد من المضاعفات الخطيرة التي تهدد حياة الفرد، لذلك سنقدم لكم الطرق التي تساعد على الوقاية من الحساسية:

  • يجب تجنب التعرض لمسببات الحساسية مثل حبوب اللقاح والغبار أو وبر الحيوانات الأليفة.
  • يجب معرفة الأسباب التي تؤدي للحساسية لتجنبها.
  • إن كنت تعاني من الحساسية المفرطة يجب ارتداء سوار يدل على ذلك.
  • يجب القيام بالفحص الطبي من وقت لآخر.

شاهد أيضًا: الفرق بين الحساسية الدائمة والحساسية المؤقتة

وقد قدمنا لكم في هذا المقال مرض حساسية الدم اسبابها وعلاجها، ونتمنى أن نكون نلنا رضا الزائرين، وإن كان لديكم أي استفسار لا داعي للتردد في وضع تعليق.

أترك تعليق