ما لا تعرفه عن حموضة الدم

ما لا تعرفه عن حموضة الدم

ما لا تعرفه عن حموضة الدم، دم الإنسان هو عبارة عن نسيج ضام يتكون من (خلايا الدم الحمراء، خلايا الدم البيضاء، البلازما والصفائح الدموية)، وأي اضطراب في هذه المكونات يؤدي إلى حدوث خلل في تركيبة الدم الكيميائية.

ما لا تعرفه عن حموضة الدم

  • درجة الحموضة هي عبارة عن مقياس لتركيز أيونات الهيدروجين في السائل (PH)، وتندرج قيمتها من صفر إلي 14.
  • إذا انخفضت القيمة عن 7 فإن هذا السائل حمضي، وإذا زادت عن 7 فإن هذا السائل قاعدي، أما إذا كان السائل 7 فإنه بذلك وسط متعادل.
  • تكون درجة الحموضة طبيعية ومتعادلة للدم عندما تكون 7.4، وأي خلل في هذه الدرجة يؤدي إلى بعض الاضطرابات في الجسم.

شاهد أيضًا: الرجة الدماغية وكيفية حدوثها وطرق علاجها

حموضة الدم التنفسي

  • تحدث نتيجة لتراكم ثاني أكسيد الكربون في الجسم، ويكون هذا نتيجة لإصابة الشخص بأمراض تنفسية كالربو، وجود سمنة مفرطة التي تؤدي إلى صعوبة التنفس ووجود ضعف بعضلات الصدر.
  • يمتزج هذا الغاز الزائد في الجسم مع الماء ليشكل حمض الكربونيك، فينتج عنه ارتفاع نسبة حموضة الدم، وهذا يحدث أيضًا عند تعرض الجسم لاستنشاق مواد السامة كالزئبق أو شم مبيدات حشرية.

حموضة الدم الاستقلابي

  • يحدث نتيجة لحدوث خلل في الكلى فلا تستطيع إخراج الحمض من الجسم بالشكل المطلوب، أو أنها تخرج كمية كبيرة من القاعد خلال البول.
  •  كما أن جميع مرضى السرطان لديهم حموضة مرتفعة بالدم.
  • من أشكال حموضة الدم الاستقلابي، الحماض السكري أو الكيتوني، الحماض المرتبط بفرط الكلور، الحماض اللبني، والحماض الأنبوبي الكلوي.
  • يحدث هذا النوع نتيجة لوجود خلل في التمثيل الغذائي فيؤدي إلى زيادة نسبة الحمض، مرضى الفشل الكلوي، مرضى السكري إذا ارتفعت نسبة السكر لفترة طويله، وجود مشاكل في عضلة القلب.
  • يحدث أيضًا نتيجة لأداء التمارين الرياضية بشكل عنيف، أو على العكس حيث يؤدي الخمول وعدم أداء أي تمارين رياضية إلى زيادة حمضية الدم.
  • نتيجة لصنع خلايا الجسم حمض اللبنيك عند نقص كمية الأكسجين في الجسم.

خطورة الإصابة بحموضة الدم

  • يؤثر ارتفاع نسبة الحموضة بالدم على الجسم بشكل سلبي للغاية، لأن الدم بدوره هو المسئول عن نقل المواد الغذائية، المعادن والفيتامينات، الهرمونات والأكسجين إلى جميع أنسجة وخلايا الجسم.
  • كما أن الدم يعمل على حفظ توازن المائي بالجسم، فهو الذي يحمل الماء الزائد عن الحاجة لجميع أجهزة الإخراج في لجسم، وهو الذي يزود الجسم بالمناعة اللازمة.
  • فعند زيادة نسبة الحموضة يبدئ الجسم بمحاولة معادلة هذه النسبة عن طريق ضخ كمية من المعادن القلوية من العظم إلى الدم، وهذا بدوره يؤدي إلى وهن في العظام.
  • إذا زادت نسبة الحموضة في الدم عن الحد المسموح فإن هذا يؤدي إلى انخفاض المناعة في الجسم، انخفاض في درجة الحرارة للجسم، التصلب المتعدد، التهاب المفاصل الروماتويدي، ووهن بالعظام.
  • أيضًا يؤدي إلى تساقط الشعر، ضعف الأظافر، سوء عملية الهضم، الشعور بحموضة في المعدة، ضعف عضلة القلب، أمراض الجهاز البولي.
  • بالإضافة إلى تكون حصوات في الكلى أو فشل كلوي، أمراض الجهاز التنفسي وأيضًا مرض الربو.

أعراض الإصابة بحموضة الدم

  • الإصابة بحموضة الدم سواء التنفسية أو الأيضية تصيب المرضى ببعض الأعراض منها ضيق التنفس، الإرهاق الشديد، الصداع الشديد، الرغبة في النوم بشكل مستمر.
  • تفوح رائحة مميزة من الفم تشبه رائحة التفاح العطب القيء المزمن، جيوب أنفية مزمنة، ويحدث أيضًا اضطرابات في النوم واليرقان.
  • من الأعراض أيضًا البراز يكون صلب جاف وكريه الرائحة، مصحوب بشعور بالحرقة بالشرج، يتناوب المريض حالات من الإمساك والإسهال في آنٍ واحد.
  • إذا كنت تعاني من أي من هذه الأعراض فعليك بزيارة الطبيب فورًا، حتى تتجنب حدوث أي مضاعفات.

الفحوصات اللازمة لتشخيص حموضة الدم

  • عند الاشتباه بأي من أعراض المرض، فلابد من زيارة الطبيب والذي سوف يقوم بفحص غازات الدم.
  • ذلك عن طريق فحص عينة دم شرياني وقياس نسبة الأكسجين في الدم، نسبة ثاني أكسيد الكربون في الدم، ودرجة حموضة في الدم.
  • أيضًا يتم فحص مستوى الكالسيوم والبروتينات في الدم، مستوى السكر في الدم صائم وفاطر، فحص الرئة وذلك يكون بالأشعة السينية.
  • فحص البول وقياس درجة الحموضة.

علاج حموضة الدم

  • يعتمد علاج حموضة الدم علي تشخيص سبب الحموضة أولًا، فاذا كان السبب هو مرض السكري، فلابد من ضبط مستوى السكر في الدم عن طريق الأنسولين أو الأقراص.
  • إذا كان هناك مشاكل في التنفس فيتم وضع المريض على أجهزة التنفس الصناعي حتى تزيد نسبة الأكسجين، ويتناول المريض أيضًا أدوية موسعه لمجرى الهواء.
  • إذا كان هناك مشاكل بالكلى فيتم الاستعانة باستشاري أمراض الكلى، وبشكل مؤقت يتم إعطاء المريض محلول صوديوم بيكربونات، فهذه مادة قلوية تعدل نسبة الحمضية في الجسم، كما يتم اللجوء إلى غسل الكلى.

علاج حموضة الدم عن طريق الغذاء

  • يتم اللجوء إلى الأطعمة القلوية لمعالجة نسبة الحموضة في الدم، مثل الخضروات القلوية الطازجة كما في السبانخ، البسلة، كرفس، بنجر، لفت والقرنبيط.
  • الفاكهة القلوية الطازجة كالكمثرى، العنب، البرتقال، الأفوكادو، البطيخ على وجه الخصوص حيث أن الرقم الهيدروجيني له 9.
  • أيضًا الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة، التوابل والمكسرات كاللوز والبندق.
  • تناول الأطعمة الغنية بفيتامين ب 12، ويمكن تناول أيضًا الفيتامينات على هيئة أقراص.
  • تجنب الإكثار من اللحوم الحمراء، الدواجن، الأسماك، الجبن بأنواعها، الألبان ومشتقاتها، الفواكه الحمضية مثل التوت، الكافيين، السكريات، الشاي، القهوة، التدخين.
  • بالإضافة إلى الكحوليات، الوجبات السريعة الغير صحية، المشروبات الغازية بجميع أنواعها.
  • الإكثار من شرب الماء حيث من الضروري للشخص البالغ أن يتناول 8 أكواب من الماء يوميًا، لأن هذا يؤدي إلى توازن مستوى القلوية والحمضية في الجسم بشكل كبير.
  • تناول الأطعمة القلوية مثل الزبادي الخالي الدسم، اللوز، الكربوهيدرات والبقوليات بشكل كبير حتى تزيد من قلوية الجسم.

شاهد أيضًا: كيفية تقليل نسبة الدهون في الدم

علاج حموضة الدم بالأعشاب

  • يتم اللجوء إلى العلاج بالأعشاب لتحسين حالة المريض فيمكنك شرب الشاي الأخضر بالنعناع بشكل يومي، الماء الدافئ وعليه بعض قطرات من الليمون في كل صباح وشاي الريحان، جميعهم تعمل على تحسين حالة الشخص بشكل قوي وفعال.

حموضة الدم عند مرضى السكري

  • تعد حموضة الدم لمرضى السكري (من النوع الأول) من أخطر مضاعفات هذا المرض المزمن، وهي تحدث عند ارتفاع معدل السكر في الدم بنسبة عالية حيث تتراكم المواد الحمضية.
  • كما أن عدم حصول الجسم على كمية كافية من الأنسولين، يؤدي إلى انخفاض مستوى الطاقة نتيجة لعدم قدرة الخلايا على امتصاص السكر من الدم.
  • فتلجأ الخلايا إلى الدهون كوقود بدلًا من السكر، وهذا يزيد من حمضية الدم.
  • من مضاعفات حموضة الدم لمرضى السكري حدوث غيبوبة السكر، زيادة خفقان دقات القلب، التعرق والإعياء الشديد، انخفاض مستوى البوتاسيوم وينعكس هذا على وظائف القلب والأعصاب.
  • للتشخيص يتم فحص نسبة السكر في الدم، فحص وظائف الكلى، تحليل البول، تصوير الصدر بالأشعة السينية وقياس معدل ضربات القلب.
  • لعلاج مريض السكري من حموضة الدم يجب ضبط مستوى السكري بالدم أولًا، ويتم إعطاء سوائل وريدية لعلاج الجفاف إذا كان هو السبب في ارتفاع مستوى السكري في الدم.
  • بالنسبة لمريض السكري يجب أن يتبع إجراءات الوقاية من حمضية الدم، فلابد من متابعة الطبيب بشكل دوري، المحافظة على نسبة السكر في الدم، شرب الكثير من الماء واتباع حمية غذائية صحية.

حموضة الدم عند الأطفال

  • هناك أطفال يعانون من حالات حادة لحموضة الدم والتي قد تؤثر على حياتهم بشكل كبير، وقد تكون الإصابة غير بالغة فيتعايش معها الطفل ولكنها سوف تؤثر على أداءه بالطبع.
  • تأتي حموضة الدم عند الأطفال إذا أصيب الطفل بداء السكري وبالتالي لا يحصل جسمه على كمية الأنسولين اللازمة، فيحرق الجسم دهون بدلًا من الكربوهيدرات ويزيد هذا من حموضة الجسم.
  • إذا حدث نقص في كمية الأكسجين داخل جسمه نتيجة للانخفاض حاد في الدورة الدموية، ممارسة الرياضة بشكل عنيف حيث هناك بعض صالات تمارين غير مؤهلة بشكل كافي لتدريبات الأطفال.
  • تحدث أيضًا نتيجة لقصور في الغدة الدرقية أو زيادة نسبة الكلوريد في الدم.
  • تأتي أعراض حموضة الدم عند الأطفال عباره عن فرط في التنفس، نوبات صرع، خمول في الجسم، غيبوبة تامة، انخفاض ضغط الدم، نبضات قلب ضعيفة، ألم في البطن وقيء مستمر.
  • أيضًا يتم العلاج عن طريق علاج المسبب للمرض أولًا، ويجب الاهتمام بغذاء الطفل بأن يقدم له الغذاء الصحي المتوازن والمتكامل، حتى لا يعيش عمره كله في معاناة هذا المرض.

شاهد أيضًا: كيف يتم تنشيط الدورة الدموية

  في نهاية رحلتنا مع ما لا تعرفه عن حموضة الدم، يجب علينا زيارة الطبيب بشكل دوري، ولابد من ممارسة الرياضة المناسبة بشكل منتظم، كما يجب إتباع الحمية الغذائية الصحية والسليمة، كي نتجنب حمضية الدم وأي أمراض أخرى.

أترك تعليق