ما أسباب ولادة الطفل منغولي؟

ما أسباب ولادة الطفل منغولي

ما أسباب ولادة الطفل منغولي؟، يعاني بعض أولياء الأمور من ولادة طفل منغولي أو ما يسمى متلازمة داون، ويوجد أكثر من سبب يتحكمان في ولادة الطفل المنغولي، لهذا سوف نوضح لكم ما أسباب ولادة الطفل منغولي والأعراض التي تدل على إن هذا الطفل منغولي وكيف يمكن علاج هذه الحالات.

ما هي متلازمة داون؟

متلازمة داون هي الطفل المنغولي، وهو نوع من الطفرات أو التشوهات التي تصيب الجنين ويكون ذلك نتيجة وجود خلل في الجينات الوراثية.

يشترك الأطفال المصابون بهذه الطفرة في بعض الصفات الشكلية والعقلية والجسمية تميزهم عن غيرهم من الأطفال، وهم يتميزون بتأخر القوات العقلية.

شاهد أيضًا: ما معنى متلازمة راي ؟

ما أسباب ولادة الطفل منغولي

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى ولادة طفل منغولي مثل:

1- التثلث الصبغي

هذا النوع من المشاكل التي تنتج عندما تكون الكروموسوم رقم 21 موجود بنسبة زائدة عند الطفل عن المعدل الطبيعي، لأن الإنسان الطبيعي يجب أن يحتوي على 23 زوج من الكروموسوم المقسمة ما بين الأب والأم، والمجموع النهائي لها يكون 46 من الأب و46 من الأم.

عندما يحدث خلل في انقسام هذه الكروموسومات فيكون مجموع كل منهم 47 كروموسوم عند الأب أو الأم فهو ينتج خلل في الشكل الخارجي وفي الوظائف الحيوية والقدرات العقلية.

2- الفسيفساء

هذا العرض يحدث عندما يحدث انقسام في مرحلة النمو المتأخرة التي تحدث في فترة الحمل، وهذا النوع من الأمراض يعتبر من الأمراض النادرة التي تصيب حوالي 1%.

3- التقدم في العمر

يلاحظ إن النساء التي تتعرض للحمل في سن كبير هم أكثر الفئات المعرضة لولادة طفل منغولي، لهذا ينصح السيدات أن تنجب قبل أن تصل إلى سن الأربعين لعدم الوقوع في هذه المشكلة.

4- زواج الأقارب

أحد الأسباب التي تؤدي إلى ولادة طفل منغولي.

صفات الطفل المنغولي

يتصف الطفل المنغولي ببعض الصفات التي تميزه ومنها:

  • يكون حجم الرأس صغير عن مستوى حجم الجسم، وتكون الرأس مسطحة من الناحية الخلفية.
  • الإصابة بالضعف العام في عضلات الجسم.
  • قصر القامة ووجود قصر في طول اليدين لكن حجم الكف يكون كبير.
  • زيادة طول اللسان مع تسطح الأنف.
  • وجود انحراف في نظرة العين.
  • يعاني الطفل المنغولي من وجود مشاكل في التنفس نتيجة وجود مشاكل في الرئة.
  • وجود عيوب خلقية لدى بعض الأطفال تظهر في العمود الفقري وهي التي تؤدي إلى مشكلة قصر القامة.
  • يعاني الطفل المنغولي من نقص المناعة وهذا السبب يجعل الطفل يكون عرضة للإصابة بالعديد من الأمراض.

علامات تميز شخصية الطفل المنغولي

هناك بعض العلامات التي تميز الطفل المنغولي ومنها:

  • النوم لعدد ساعات طويلة أكثر من المعتاد، وهذا لأن جسم الطفل المنغولي يكون غير طبيعي من ناحية المجهود، لهذا يشعر دائمًا بالتعب.
  • العفوية التي تظهر في تعاملات هذا الطفل.
  • وجود تأخر في تلقي المعلومات، وتتفاوت درجات التخلف العقلي الذي يعاني منه الطفل المنغولي من حالة إلى أخرى.

شاهد أيضًا: ما هي متلازمة توريت؟

شكل يد الطفل المنغولي

يد الطفل المنغولي تكون ذات شكل مميز بحيث تكون قصيرة من ناحية الطول، وباطن الكف يكون سميك ومبطن بطبقة سميكة من الجلد، ويوجد ثنية واحدة في الكف.

يكون أصبع الخنصر في اليد قصير ويكون ذات شكل منكمش إلى ناحية الداخل، ووجود بعض الحلقات الكثيرة التي تظهر عند أطراف الأصابع.

علامات تدل على الطفل المنغولي حديث الولادة

هناك الكثير من العلامات التي تظهر على الطفل حديثي الولادة وتدل على إن هذا الطفل طفل منغولي وهي:

  • وجود قصر في طول الرقبة عن المعتاد.
  • وجود ارتخاء في المفاصل.
  • بروز في اللثة في منطقة ظهور الأسنان مع وجود تضخم في التجويف الفمي.
  • تضخم في اللسان مما يجعل اللسان قريب من اللوزتين.
  • وجود تسطح في جسر الأنف.
  • الإصابة بوجود عيوب خلقية في القلب.
  • كبر في حجم الأصابع الخاصة بالقدم.
  • وجود ميلان عرضي في منطقة شق العين، مع وجود بعض الزوائد الجلدية في زاوية العين الداخلية.
  • وجود قصور غير طبيعي في الذقن.
  • البطء في تعلم المشي والتأخر في المهارات الحركية بشكل عام.
  • وجود بعض المشاكل في الأذن والتي قد تتسبب في عدم السمع.

علاج الطفل المنغولي

هناك عدة طرق يمكن أن يتم من خلالها علاج بعض الأعراض التي تظهر على الطفل المنغولي ومنها:

  • علاج مشاكل العمود الفقري أو وجود تشوهات في القلب ويتم ذلك من خلال بعض التدخلات الجراحية أو من خلال بعض العمليات الجمالية، ويتم عمل بعض الفحوصات والتحاليل الطبية للطفل لعلاج بعض الأمراض العضوية.
  • التأهيل النفسي من طرق العلاج التي يجب وضعها في الاعتبار، لأن الطفل المنغولي يواجه صعوبة في التعامل مع الآخرين، لهذا ينصح بالاشتراك لهذا الطفل في برامج التأهيل النفسي.
  • التدخل المبكر في علاج سلوكيات الطفل المنغولي يؤدي إلى نتائج إيجابية في نفسية الطفل ويقلل من حدوث مشكلات فيما بعد.
  • التشجيع على ممارسة الرياضة لأنه تكسب العضلات والمفاصل مرونة أفضل بالإضافة إل أنها تحسن من الحالة النفسية للطفل.

الأمراض التي تصيب الطفل المنغولي

يتعرض الطفل المنغولي للإصابة ببعض الأمراض ومنها:

  • الإصابة بوجود خلل في الغدة الدرقية.
  • التعرض للإصابة ببعض الأمراض الخطيرة مثل السكر أو غيرها نتيجة نقص المناعة لديهم.
  • تزيد لديهم فرصة الإصابة بالاضطرابات في السمع ويحدث لهم التهابات في الأذن الوسطى.
  • تزيد فرصة الإصابة لديهم باضطرابات شبكة العين.
  • يعاني الطفل المنغولي في الغالي من وجود عيوب خلقية في شكل القلب وبالتحديد في الحاجز البطيني من القلب.

شاهد أيضًا: ما معنى متلازمة اسبرجر؟

بهذا نكون وضحنا لكم ما أسباب ولادة الطفل منغولي؟، والأعراض والعلامات التي تظهر على الطفل وتؤكد أنه طفل منغولي، مع توضيح بعض الطرق العلاجية التي يجب أن تؤخذ في الاعتبار لعلاج بعض أعراض الطفل المنغولي.

أترك تعليق