أكبر جزيرة في البحر المتوسط للسفر والترفيه

اكبر واشيك جزيرة في البحر المتوسط للسفر والترفيه

أكبر وأشيك جزيرة في البحر المتوسط للسفر والترفيه هي مفاجأتنا إليكم، فالكثير من الأشخاص يودون القيام إلي رحلة في البحر المتوسط ولا يعلمون ما هو المكان المناسب، لذلك سنقدم إليكم الآن مقال عن جزيرة صقلية الرائعة والتي تعتبر أكبر وأشيك جزيرة في البحر المتوسط للسفر والترفيه تابع معنا حتي تتعرف عليها وعلى الأماكن التي يمكنك زيارتها في هذه الجزيرة.

أكبر وأشيك جزيرة في البحر المتوسط للسفر والترفيه :

تعتبر أكبر جزيرة في البحر الأبيض المتوسط ​​هي صقلية حيث تقع في مقدمة “الحذاء الإيطالي”، المنفصل عن البر الرئيسي بمضيق ميسينا الضيق، كما تعد جزيرة صقلية  موطنًا لأطول بركان نشط في أوروبا، وجزيرة جبلية ذات مناظر طبيعية وعرة تم ترويضها بقرون من الزراعة وإزالة الغابات.

وقد تركت مجموعة من الثقافات التي هيمنت على الجزيرة على مدى تاريخها الطويل بصماتها أيضًا، وفي حين أن جبل إتنا لا يزال يمثل جذبًا سياحيًا قويًا، يأتي العديد من الزوار إلى صقلية لاستكشاف مجموعة متنوعة من عجائب الآثار، وتعد جزر إيولايان النائية أيضًا من الأماكن الشهيرة التي يمكن زيارتها في صقلية، ذات المناخ المعتدل والشواطئ الرملية، والإجازة المشمسة الرائعة.

شاهد أيضاً: أجمل 20 جزيرة نادرة الجمال في العالم

مونريال :

مونريال هي مدينة صغيرة تقع بالقرب من مدينة باليرمو، وكانت عاصمة صقلية، وتقع المدينة على قمة تل مطل على قشرة ذهبية، وهو وادي مشهور بأشجار الزيتون والبرتقال واللوز، ومع ذلك  فإن المعالم السياحية في المدينة هي كاتدرائية مونتريال الرائعة وهي مثال رائع على العمارة النورماندية، وعلى الرغم من أن للكنيسة واجهة غير مميزة إلا أن التصميمات الداخلية مثيرة للإعجاب، كما تشتهر الأديرة الإيطالية بكل من حجمها وتفاصيلها المذهلة، ولكن الفسيفساء تغطي الجدران التي تجعل هذه الكاتدرائية مميزة للغاية، حيث تقرب كل بوصة مربعة تقريباً من الأجزاء الداخلية من الصور الفسيفسائية الرائعة على خلفية ذهبية.

مدينة اريك :

وهي مدينة تقع على قمة جبل إريك، وتطل هذه البلدة على مدينة تراباني على بعد حوالي نصف ميل أدناه، مما يجعل زيارة إريك جديرة بالاهتمام، كما توفر هذه المدينة التاريخية التي تصل إليها عربات التلفريك من تراباني الزوار إلى صقلية للاستراحة من شمس الصيف الحارة حيث تميل درجات الحرارة إلى البرودة والهدوء هناك على مدار السنة، ومناطق الجذب الرئيسية في المدينة هي قلاع من القرون الوسطى، ومنها واحدة بنيت من قبل العرب، والآخر من قبل البريطانيين، كما بنيت قلعة نورمان فوق معبد فينوس القديم.

معبد دوريس سيجيستا :

تقع سيجيستا في الجزء الشمالي الغربي من جزيرة صقلية وكانت واحدة من المدن الرئيسية، وهي تضم مجموعة من السكان الأصليين في صقلية، كما يوجد بها المعبد الدوري الذي يقع خارج الموقع القديم وهو محمي بشكل جيد، حيث تم بناؤه في أواخر القرن الخامس قبل الميلاد وله أعمدة دوريّة 6 × 14، وقد تشير عدة أشياء إلى أن المعبد لم يكن قد انتهى، وذلك لان الأعمدة الدورية لم تخمد كما كانت عادة، ويبدو أن المعبد قد افتقر إلى سقف فوق الغرفة الرئيسية، ولكن ما يميز هذا المعبد أن هيكله يقع على تلة، لذلك يعتبر مظهره جميل جداً مع إطلالات تمتد مباشرة إلى البحر.

شاهد أيضاً: معلومات نادرة عن جزيرة بالي في إندونيسيا

فيلا رومانا ديل كازالي :

تقع فيلا رومانا ديل كازالي على مشارف بلدة بيزا أرميرنيا  في جنوب وسط جزيرة صقلية، وهي واحدة من مناطق الجذب السياحي التي يجب زيارتها في الجزيرة، وتتميز الفيلا الرومانية التي تعود إلى القرن الرابع بواحدة من أكبر مجموعات الفسيفساء القديمة في العالم وأكثرها حفظًا، حيث تحتوي جميع الغرف الرئيسية في الفيلا على أرضية من الفسيفساء مزينة بموضوع معين، بما في ذلك فسيفساء المتعة في غرفة النوم الرئيسية، والفسيفساء التي تصور الألعاب الأولمبية وهي الأكثر شهرة لأنها تضم ​​الصورة الأولى للنساء اللواتي يرتدين ما يعرف اليوم باسم البيكينيات.

 سيراكيوز :

تُعرف مدينة سيراكيوز أيضًا باسم سيراكوزا، وكانت تعتبر في يوم من الأيام أهم مدينة في العالم الغربي القديم، حيث تم ذكر المدينة التي يبلغ عمرها 2700 عام في الكتاب المقدس، وفي كتابات شيشرون وفي الأساطير والخرافات للعديد من الحضارات، وأقدم جزء من سيراكيوز يقع في البحر في جزيرة أورتيجا وهو مليء بالمعابد التاريخية والكنائس والمواقع الأثرية الهامة، بما في ذلك مقبرة يعود تاريخها إلى عام 1270 قبل الميلاد، ولا تزال المسرحيات موجودة في المسرح اليوناني الخامس الذي يضم واحدة من أكبر مناطق الجلوس التي بناها اليونانيون القدماء.

باليرمو :

تعد مدينة باليرمو عاصمة صقلية، ولها تاريخ يعود إلى 2700 عام، حيث أسسها الفينيقيون، وصلت المدينة ذروتها الثقافية خلال إحتلالها العربي عندما أطلق على باليرمو “مدينة المسرات” لحدائقها الجميلة وهندستها المعمارية، واليوم تشتهر المدينة بأسواق شوارعها الصاخبة أكثر من معالمها الثقافية، على الرغم من وجود متاحف من الدرجة الأولى وكنائس تاريخية في باليرمو التي تستحق الإستكشاف، وتعد أهم معالم الجذب هي Catacombe dei Cappuccini، وهي متاهة تحت الأرض من الخبايا المفتوحة أسفل دير Capuchin، وأكثر من 8000 بقايا بشرية محنطة محفوظة بشكل جيد للغاية ولكنها زاحفة.

جزر إيولايان :

تقع قبالة الجزر الشمالية من صقلية، وهي جزر تجذب حوالي 200،000 زائر كل عام، وتتمثل في الجزر السبع التي تشكل الأرخبيل وهي نتيجة النشاط البركاني والزلزالي، وتسلق البراكين النشطة على جزر ستومبولي وفولكانو تجتذب المسافرين المغامرين من جميع أنحاء العالم معظم الزوار يأتون إلى إيولايان لشراء المنتجعات الفاخرة، والاسترخاء في تجمع الطين من التلقيح أو التكاسل في المياه الحرارية فقاعات هي الأنشطة الشعبية.

 تاورمينا :

تقع تاورمينا على جرف بالقرب من جبل إتنا على الساحل الشرقي للجزيرة، وكان منذ فترة طويلة مكانًا شهيرًا للزيارة في صقلية، كما يأتون المسافرين المثقفين بما في ذلك مدينة المنتجع التي يرجع تاريخها منذ القرن التاسع عشر، بالإضافة إلى أن هناك شواطئ ذات مناظر خلابة بالقرب من المدينة للاستمتاع بها أيضًا، وبعض الأماكن لا يمكن الوصول إليها إلا عن طريق الترام الهوائي، فإن السفر إليها هو نصف المتعة، وتياترو غريكو هو الجذب الأكثر شعبية في تاورمينا، في حين أن عمارة المدرج الروماني يشير تخطيطها إلى أنها بنيت على مسرح يوناني قديم وبالرغم من استبدال المقاعد الأصلية، إلا أن الكثير من مسرح القرن الثاني لا يزال سليماً.

جبل إتنا :

يعد جبل إتنا واحدًا من أكثر البراكين نشاطًا في العالم، ويبلغ ارتفاعه حوالي 3300 متر (11000 قدم)، شاهقًا فوق الساحل الشرقي لصقلية، وتحدث معظم الانفجارات البركانية في القمة، مضيفا باستمرار أو طرح من ارتفاع الجبل، وخلال فصل الشتاء يأتي الزوار إلى إتنا للتزلج على منحدراتها الثلجية، أما في أشهر الطقس الحار يشق المسافرون المغامرون طريقهم إلى ريفوجيو سابينزا وهي نقطة انطلاق شهيرة لتسلق الجبل، ويمكن الوصول إلى محطة التزلج بيانو بروفينزانا على منحدرات إتنا الشمالية الأقل نشاطًا عن طريق السيارات الخاصة، حيث تتوفر شركات سياحية تقود الزوار إلى محطة المرصد البركانية أو إلى الحفرة الرئيسية.

شاهد أيضاً: أشهر أماكن ترفيهية في اليونان بجزيرة رودس

وادي المعابد :

وآخر ما سنتحدث عنه خلال موضوع أكبر وأشيك جزيرة في البحر المتوسط للسفر والترفيه هو وادي المعابد حيث كانت مدينة أغريجنتو على الساحل الجنوبي لجزيرة صقلية مدينة ذات أهمية كبيرة في اليونان القديمة، وهي البقايا الأثرية لماضيها المجيد الذي يجعل من المدينة وجهة سفر شهيرة، ويقع وادي المعابد خارج المدينة مباشرة حيث توجد سلسلة من المعابد الدائرية في القرن الخامس تقف على حافة تطل على البحر، ومن أمثال هذه المعابد، المعابد المنسوبة إلى الإلهات كونكورديا وجونو لاسينيا في القسم الشرقي، حيث يتميز القسم الغربي بمعبد زيوس غير المكتمل، وهو أكبر معبد دوري تم اكتشافه على الإطلاق.

وهكذا قد نكون قدمنا إليكم خلال المقال السابق أكبر وأشيك جزيرة في البحر المتوسط للسفر والترفيه لذلك إذا كنت تود القيام برحلة في جزر البحر المتوسط لابد من مراجعتك لهذا المقال.

أترك تعليق