اهم فوائد عشبة العصفر

اهم فوائد عشبة العصفر

اهم فوائد عشبة العصفر، يستخدم Carthamus tinctorius، والمعروف باسم العصفر باللغة العربية، على نطاق واسع في الطب التقليدي لمختلف الحالات الطبية، مثل عسر الطمث انقطاع الطمث وآلام البطن بعد الولادة والكتل والصدمات وآلام المفاصل واليوم سوف نتعرف بشكل مفصل على اهم فوائد العصفر.

تاريخ نبات العصفر

ينتمي نبات العصفر، المقبول على نطاق واسع إلى عائلة Compositae أو Asteraceae، وعادةً ما تزدهر هذه الأنواع الشبيهة بالشوكة في مناخ جاف، وهي جنوب آسيا والصين والهند وإيران ومصر، ولقد تم العثور عليه مع ستة أنواع في إيران، كما تم تقديمه إلى الدول الغربية، مثل إيطاليا، وفرنسا، وإسبانيا، والولايات المتحدة خلال القرنين الخامس والرابع عشر، الاسم العام لهذا النبات في إيران هو “Golrang” و “Kajireh” و “Kafesheh”، الذي تمت زراعته على نطاق واسع بسبب بتلات الزهور التي تحتوي على أصباغ حمراء وبرتقالية، والأسماء الأخرى المعروفة للعصفر هي “Zaffer” ، “Fake Saffron”، و Dyer’s Saffron.

شاهد أيضًا: فوائد عشبة المليسة واضرارها

عشبة العصفر

  • العصفر هو نبات، ويتم استخدام الزهرة والزيت والبذور كدواء، حيث يستخدم زيت بذور العصفر للوقاية من أمراض القلب، بما في ذلك تصلب الشرايين والسكتة الدماغية.
  • كما أنه يستخدم لعلاج الحمى والأورام والسعال، ومشاكل التنفس، وظروف التخثر، والألم، وأمراض القلب، وآلام الصدر، والإصابات المؤلمة.
  • كما أن بعض الناس يستخدمونها تحفيز التعرق، ومكملين، منشط، وللمساعدة في تخفيف البلغم، كما تستخدم النساء في بعض الأحيان زيت العصفر لفترات الحيض الغائبة أو المؤلمة؛ ويستخدمون زهرة العصفر للتسبب في الإجهاض.
  • في الأطعمة، يستخدم زيت بذور العصفر زيت للطبخ، وفي التصنيع، تستخدم زهرة العصفر لتلوين مستحضرات التجميل وأقمشة الصباغة، كما يستخدم زيت بذور العصفر كمذيب للطلاء.

اهم فوائد عشبة العصفر

  • تشير بعض الأبحاث إلى أن تناول زيت العصفر كمكمل غذائي أو الاستعاضة عنه بالزيوت الأخرى الموجودة في النظام الغذائي يساعد على خفض نسبة البروتين الدهني الكلي والمنخفض الكثافة (LDL أو الكولسترول “الضار”).
  • ومع ذلك، لا يبدو أنه يخفض الدهون الدهنية الأخرى التي تسمى الدهون الثلاثية أو يفرز البروتين الدهني عالي الكثافة (HDL أو “الجيد”) الكوليسترول.
  • يستخدم إلى حد كبير لأغراض النكهة والتلوين بين السكان المحليين، حيث تناولت المراجعات الأخيرة استخدامات النبات في مختلف النظم الإثنية.
  • العصفر هو عنصر لا غنى عنه في الطب الشعبي الإيراني، مع مجموعة متنوعة من التطبيقات بسبب آثاره المميزة، أيضا، أوصت به مختلف الجهات كعلاج للروماتيزم والشلل، والبهاق والبقع السوداء، والصدفية، وقرحة الفم، وعلاج البلغم، والتسمم، وما شابه ذلك.
  • وفقًا للفحوصات الدوائية والسريرية الحديثة، يوفر العصفر فرصًا واعدة لتحسين نقص تروية عضلة القلب، والتخثر، والالتهابات، والسمية، والسرطان، وما إلى ذلك، ومع ذلك، كانت هناك بعض التقارير عن آثاره غير المرغوب فيها على خصوبة الذكور والإناث.

أهمية زيت العصفر

  • يجب توجيه المزيد من الانتباه إلى عدم وجود دراسة كيميائية نباتية شاملة، حول النبات والآثار المترتبة على العصفر تأتي على أساس الطب التقليدي الفارسي، مثل علاج الروماتيزم والشلل.
  • والأهم من ذلك أن زيته ذو قيمة غذائية عالية ويتكون من 70 ٪ من الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة (أي حمض اللينوليك)، وحمض الأوليك غير المشبع الأحادي بنسبة 10 ٪، وكميات ضئيلة من حمض دهني.
  • العصفر يظهر بشكل ملحوظ بعض الخصائص المسكنة، حيث يمكن استخدامه مسكن وخافض للحرارة، ومفيد في المرضى الذين يعانون من التسمم.
  • وتجدر الإشارة إلى أن هذا النوع من النباتات يرتبط سريريًا بنتائج مهمة في علاج أو إدارة تشنجات الحيض ونزيف ما بعد الولادة والسعال الديكي والتهاب الشعب الهوائية المزمن والروماتيزم وعرق النسا.
  • كما يتم تطبيق زهور العصفر تقليديًا على مضاعفات القلب والأوعية الدموية والدماغية وأمراض النساء.
  • أما بالنسبة للأنشطة البيولوجية الأخرى المرتبطة بمستخلص المياه، فيُعتبر عاملًا مضادًا للتخثر ومضاد للأوعية ومضاد للأكسدة وعناصر مناعي مميز للحماية ومضاد للسرطان وله تأثيرات مانعة للتأثير على تخليق الميلانين.
  • من منظور تاريخي، تم العثور على بذور وحزم العصفر، على نطاق واسع في وجود المومياوات في جميع أنحاء مصر القديمة، علاوة على ذلك، يستهلك العصفر الخام في مناطق واسعة من إيران.

شاهد أيضًا: فوائد واضرار عشبة الحزا

أهمية العصفر في الأصباغ والطب

  • كانت أصباغ العصفر ذات أهمية خاصة بالنسبة للصناعات نسج السجاد في أوروبا الشرقية والشرق الأوسط وشبه القارة الهندية.
  • ولقد تم استخدام صبغة العصفر في المطبخ الإيطالي والفرنسي والبريطاني كنكهة ولون، وتم تطبيق الأزهار بشكل مختلف على أنها صبغة.
  • في الطب التقليدي الهندي، يستخدم العصفر عادة للجرب والتهاب المفاصل والماستالغيا، كما أن هذا النوع من النباتات يجد تطبيقًا معتادًا لعلاج انقطاع الطمث، أورام المعدة، وكذلك الجروح، ذات الأصول الداخلية أو الخارجية.
  • تجدر الإشارة إلى أن بقع الجلد والصلع والبلغم والمغص يمكن علاجها باستخدام العصفر على أساس الطب التقليدي الإيراني.
  • ولقد تم استخدام العصفر في الطب الشعبي الفارسي لعلاج مرض السكري، والحمى البلغمية، والكآبة، والاستسقاء، بالإضافة إلى ذلك، تستخدم النباتات المختلفة من عائلة Compositae تقليديا كعامل تعزيز الإجهاض.

فوائد العصفر للدوره

  • يتم تطبيق مستخلص العصفر في علاج الحيض المؤلم، وكمسهل للامساك وكذلك كعلاج مضاد للالتهابات في الطب التقليدي، واكتسب العصفر المجفف شعبية كبيرة بسبب استخدامها على نطاق واسع في علاج أمراض القلب التاجية، والذبحة الصدرية، وأمراض النساء، والسكتة الدماغية، وارتفاع ضغط الدم.
  • يستخدم العصفر في بعض مناطق آسيا وأفريقيا كعلاج حالات مثل المسهلات والترياق للتسمم، وزيت طبي من أجل تعزيز التعرق وعلاج الحمى، كما أفاد البعض أن العصفر قد استخدم تقليديا لزيادة الرغبة الجنسية في باكستان والهند.
  • ولقد قام معهد علم النبات التابع للأكاديمية الصينية للعلوم في بكين بمعالجة منتج جديد ذو رائحة حلوة غني بالأحماض الأمينية والمعادن والفيتامينات B1 وB2 وB12 وC و E.
  • وكان هناك العديد من الأدلة التي تدعم استخدام أدوية العصفر لمشاكل الدورة الشهرية، ومضاعفات أمراض القلب والأوعية الدموية وكذلك الألم والتورم.

الاحتياطات والتحذيرات الخاصة بالعصفر

  • التليف الكيسي: تظهر الأبحاث المبكرة أن تناول زيت العصفر عن طريق الفم لمدة عام واحد لا يحسن علامات الاختبار أو شدة التليف الكيسي عند الأطفال.
  • داء السكري: تظهر الأبحاث المبكرة أن تناول زيت العصفر عن طريق الفم لمدة 3 أسابيع يمكن أن يزيد من مستويات الجلوكوز في الدم لدى مرضى السكري من النوع 2، ولا يبدو أن زيت العصفر يؤثر على مستويات الأنسولين أو حساسية الأنسولين.
  • ارتفاع الكوليسترول في الدم: الذي ينتقل عبر الأسر (ارتفاع الكولسترول في الدم العائلي)، حيث تتعارض الأدلة حول تأثيرات زيت العصفر في علاج ارتفاع الكوليسترول في الدم في الأسر.
  • وتشير بعض الأبحاث المبكرة إلى أن استبدال الزبدة الغذائية بزيت العصفر يقلل الكولسترول البروتين الدهني المنخفض الكثافة (LDL) لدى الأشخاص المصابين بهذه الحالة.
  • التهاب الكبد: حيث تشير الأبحاث المبكرة إلى أن تناول منتج معين يحتوي على العصفر، وبذور اليقطين وبذور الموز، وزهر العسل الياباني عن طريق الفم لمدة 3 أشهر، يقلل من الانزعاج العام والانتفاخ والغثيان والقيء لدى المصابين بالتهاب الكبد الوبائي، ولكن كمية فيروس التهاب الكبد الوبائي الموجودة في الجسم لا تتأثر.
  • ضغط الدم المرتفع: الأدلة على آثار زيت العصفر على ضغط الدم متضاربة، حيث تشير بعض الأبحاث المبكرة إلى أن تناول زيت العصفر عن طريق الفم لمدة 6-8 أسابيع يقلل من ضغط الدم لدى الأشخاص المصابين بارتفاع ضغط الدم، ومع ذلك، تشير أدلة أخرى إلى أن تناول زيت العصفر ليس فعالًا في خفض ضغط الدم.

شاهد أيضًا: ما فوائد عشبة اللويزة وأضرارها

وفي نهاية رحلتنا مع اهم فوائد عشبة العصفر، نشير إلى أهمية نبات العصفر وضرورة استغلال النبات في أغراض الطبخ والتصنيع، ويجب استغلال خيرات الطبيعة في الحاجات البشرية اللانهائية.

أترك تعليق