فوائد صابونة البابايا الخضراء للبشرة

فوائد صابونة البابايا الخضراء للبشرة، تشمل فوائد ثمرة البابايا الكثير من المزايا للجسم حيث تعمل على إدارة الوزن وضغط الدم المرتفع وحتى المساعدة في الوقاية من مرض السكري، ولكن هل تعلم أن البابايا الصغيرة تحتوي على حوالي 300 ٪ من الكمية اليومية الموصي بها من فيتامين سي، واليوم سوف نتعرف على فوائد صابون البابايا للبشرة.

ما هي البابايا؟

ثمرة البابايا موطنها الأصلي هو المناطق الاستوائية في أمريكا الوسطى وجنوب المكسيك، حققت البابايا شعبية ببطء وثبات في جميع أنحاء العالم، يتم استخدامها في عدد من الأشكال سواء الناضجة، غير الناضجة، والمجففة.

شاهد أيضًا: فوائد صابونة الكبريت لحب الشباب

خصائص البابايا

  1. عالية في الألياف

البابايا هي مصدر كبير للألياف الغذائي، يمتص هذا المغذي السموم في القولون التي يمكن أن تسبب السرطان ويزيلها من الجسم عن طريق حركات الأمعاء، يمكن للألياف من الفاكهة والخضروات مثل البابايا أن تغذي المجتمعات المفيدة للكائنات الحية الدقيقة في جسمك.

بسبب محتواها الغني بالألياف، تساعد البابايا على الهضم وتضفي توهجًا جميلًا على بشرتك من الإنزيمات.

  1. غني بالفيتامينات والمعادن

البابايا تحتوي على كميات وفيرة من فيتامين C، وهو أحد مضادات الأكسدة القوية، كما أنه يساعد على التئام الجروح، ويمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالسرطان بسبب الإجهاد التأكسدي، ويعزز مناعتك لمحاربة الأمراض الشائعة مثل البرد والسعال.

كما أن هذه الفاكهة مليئة بفيتامين A والمعادن مثل الفوسفور والحديد والبوتاسيوم والنحاس والمنغنيز والكالسيوم والمغنيسيوم، فيتامين (أ) مطلوب للحفاظ على رؤية صحية في حين أن الفوسفور ضروري لصحة القلب الجيدة.

  1. غني بمضادات الأكسدة

قد تساعد مضادات الأكسدة الموجودة في البابايا على تقوية المناعة والقضاء على الجذور الحرة التي تشكل خطراً على صحتك، كما تحتوي هذه الفاكهة على كمية بيتا كاروتين أكثر من الجزر بالوزن.

  1. وفيرة في بيوفلافونويدس

المعروف أيضًا باسم فيتامين P، بيوفلافونويدس هي مغذيات شبه أساسية تعمل بمعدلات طبيعية تستجيب للتغيرات البيولوجية في الجسم، تقوم البيوفلافونويد الموجودة في البابايا بتعديل تفاعل الجسم مع الفيروسات والمواد المسرطنة والمواد المثيرة للحساسية، مما يحميها من الأمراض الضارة وتهدد الحياة.

شاهد أيضًا: ما هي فاكهة البابايا وفوائدها ؟

فوائد البابايا للبشرة

  • يمكن للبابايا تحسين بشرتك من باب الإنزيمات النشطة الموجودة فيها، مثل الغراء، الذي يساعد في تقليل تصبغ الجلد ويتحكم في هروب حب الشباب وتشكيل التجاعيد.
  • يمكن أن تكون البابايا نعمة لأولئك الذين يعانون من البشرة الجافة، باستخدام حزمة وجه البابايا يمكن أن تجعل بشرتك ناعمة ونضرة، كما يمكن أن تساعد الإنزيمات الموجودة في البابايا في علاج الجلد الجاف والقشيري.
  • سوف تحتاج الى1 ملعقة طعام من البابايا المهروسة، وملعقة صغيرة عسل، وكل ما عليك القيام به هو خلط البابايا والعسل، وتطبيق القناع على وجهك، استمر في العمل لمدة 30 دقيقة، ثم قم بالشطف بالماء البارد.

فوائد صابونة البابايا الخضراء للبشرة

  1. مسح التصبغ

  • إذا تركت لك نوبة من حب الشباب ندبات، أو إذا كنت تعاني من تصبغ غير متكافئ، يمكن للبابايا أن تنقذك، البابايا لها خصائص تفتيح البشرة والتي تساعد على إزالة البقع وتصبغ البشرة.
  • أيضا، ما تحتويه البابايا من البيتا كاروتين، والإنزيمات، والمواد الكيميائية النباتية الموجودة في ثمار هذه الفاكهة تساعد على تعزيز العدالة، حيث يعمل غراء الإنزيم، إلى جانب أحماض ألفا هيدروكسي، بمثابة مقشر قوي ويذوب البروتينات غير النشطة وخلايا الجلد الميتة، هذا بدوره يمكن أن يجعل بشرتك أفتح.
  • عندما يتعلق الأمر بالعناية بالبشرة، يفضل العديد من المستهلكين المنتجات المصنوعة من المكونات الطبيعية، إذا كنت تبحث عن تفتيح خفيف تدريجي للجلد لا يتكون بالكامل من مواد كيميائية صناعية، فقد يكون الصابون الذي يعتمد على البابايا خيارًا منطقيًا واقتصاديًا لك.
  1. تقشير البشرة

يحتوي صابون البابايا على إنزيم يسمى “غراء”، المعروف أيضًا باسم “بروتين البابايا”، والذي يحطم بعض البروتينات في الجلد، لهذا السبب وبالمثل، عندما يتم استخدام مادة الغراء في صابون البابايا، فإنه يذيب خلايا الجلد الميتة على سطح وجهك، مما يجعلها مفيدة كمقشر يكشف عن خلايا بشرتك الجديدة الأكثر صحة.

  1. تليين الجلد

يضيف مصنعو صابون البابايا عادةً مطريات مثل زيت النخيل أو زيت الكاكاو لترطيب بشرتك، نظرًا لأن الغراء يرفع خلايا الجلد الميتة من وجهك، فإن المطريات تلطف طبقة الجلد الجديدة، مما قد يعطيها مظهرًا أوضح.

  1. تلاشى الندوب

كما تم استخدام الغراء لإزالة الطبقة الخارجية من الجلد من الجروح والقروح، باستخدام منتظم، يمكن لصابون البابايا أن يعمل على تلاشى ظهور الندبات بمرور الوقت، حسب المبدأ نفسه، يمكن أن يخفف قليلاً من البقع الداكنة والنمش، ومع ذلك، فإنه لا يحتوي على أي مواد تبييض من شأنها أن تقوم بتفتيح البشرة بشكل كبير أو الحاق الضرر بالبشرة.

نصائح هامة عند استخدام صابون البابايا

ومن خلال سطورنا مع فوائد صابونة البابايا الخضراء للبشرة، نؤكد على أن الغراء يحتوي على اللاتكس، لذا يجب على الأشخاص الذين يعانون من الحساسية تجاه اللاتكس تجنب استخدام المنتجات المصنوعة من مستخلص البابايا، حيث قد يكون لديهم ردود فعل شديدة عليه.

في عام 2008، اتخذت FDA خطوات لتقييد تسويق المنتجات التي تحتوي على غراء لهذا السبب، بالإضافة إلى ذلك، يشتبه في أن مادة اللاتكس تؤدي إلى حدوث انقباضات مبكرة عند النساء الحوامل، لذلك يجب تجنبها أثناء الحمل.

شاهد أيضًا: ما هى فوائد بذور البابايا

وفي نهاية رحلتنا مع فوائد صابونة البابايا الخضراء للبشرة، يبدو أن للغراء بعض القدرة على إعطاء البشرة مظهرًا أفتح بمرور الوقت بسبب خصائصه التقشيرية، مع الاستخدام المطول، يمكن أن تتلاشى تدريجيا البقع الداكنة وتعطي البشرة توهجًا أكثر صحة.

أترك تعليق