فوائد المسك الأسود وطريقة استخدامه

فوائد المسك الأسود وطريقة استخدامه

فوائد المسك الأسود وطريقة استخدامه، تم استخدام المسك الطبيعي على نطاق واسع في صناعة العطور حتى أواخر القرن التاسع عشر عندما أدت الدوافع الاقتصادية والأخلاقية إلى اعتماد المسك الاصطناعي، والذي يستخدم الآن بشكل حصري تقريبًا؛ كما أن المركب العضوي المسؤول في المقام الأول عن رائحة المسك المميزة هو “المسكون” (Muscone)، بينما يحدث الاستخدام الحديث لقرون المسك الطبيعية في الطب الصيني التقليدي؛ تابعوا موقع معلومة ثقافية للتعرف على فوائد المسك الأسود وطريقة استخدامه.

ما المقصود بالمسك؟

المسك (بالإنجليزية: Musk) هو واحدًا من المواد العطرية التي يتم استخدامها بشكل دائم كملاحظات رئيسية في صنع العطر؛ والتي تشتمل على إفرازات غدية من حيوانات، بما في ذلك غزال المسك بجانب الكثير من النباتات التي تخرج منها عطور مماثلة، ومواد اصطناعية ذات روائح متشابهة؛ والمسك هو اسم يدل على مادة تمتلك رائحة قوية، والتي يتم إيجادها من خلال غدة غزال المسك، وهذه المادة (المسك) يتم استخدامها في الكثير من العطور الشائعة على هيئة مثبت منذ العصور القديمة، بل وتعد هذه المادة واحدة من أغلى وأثمن المنتجات الحيوانية حول العالم.

شاهد أيضًا: ما هي فوائد المسك الأبيض

لماذا سمي المسك بهذا الاسم؟

ينشأ الاسم من moskhos” μόσχος” (موسكوس) اليوناني الراحل، وأيضًا من الكلمة الفارسية “mushk”، وعلى غرار السنسكريتية muṣka मुष्क (الخصية)، المستمدة من الاسم “mouse” الهندو-أوروبي-الأوروبي، حيث كان يُعتقد أن غدة الغزلان تشبه كيس الصفن؛ يتم تطبيق المسك على الكثير من النباتات والحيوانات التي لها أو تمتلك رائحة مشابهة للمسك، بل وأصبح المسك يحتوي على مجموعة كبيرة من المواد العطرية التي تمتلك روائح مماثلة، على الرغم من تواجد العديد من الاختلافات في كلٍ من الهياكل الكيميائية والأشكال الجزيئية في كثير من الأحيان.

ما هي المصادر الطبيعية التي يتم الحصول منها على المسك؟

هناك العديد من المصادر الطبيعية التي يمكن الحصول منها على المسك، ومن هذه المصادر الطبيعية كلاً من:

غزال المسك

ينتمي غزال المسك إلى عائلة “Moschidae” وهو يعيش في التبت، الهند، باكستان، أفغانستان، الصين، سيبيريا ومنغوليا؛ يتم الحصول على قرون المسك عادة عن طريق قتل الغزلان من خلال المصائد الموضوعة في البرية؛ وعند التجفيف، يتحول المعجون البني المحمر داخل جراب المسك إلى مادة حبيبية سوداء تسمى “حبة المسك”، ثم يتم صبغها بالكحول؛ رائحة الصبغة تعطي رائحة طيبة فقط بعد أن تخفف إلى حد كبير.

لا يوجد أي مادة طبيعية أخرى لها رائحة معقدة مرتبطة بالكثير من الأوصاف المتناقضة؛ ومع ذلك، عادةً ما يتم وصفه بشكل مجرد بأنه حيواني، ترابي، وخشبي، أو شيء يشبه رائحة جلد الطفل.

كان المسك مكونًا رئيسيًا في العديد من العطور منذ اكتشافه، حيث تم منحه لإعطاء العطر قوة طويلة الأمد كمثبت، أم اليوم، تتحكم CITES في كمية المسك الطبيعي، لكن الصيد غير المشروع والتجارة غير القانونية مستمرة.

حيوانات أخرى

Muskrat (المسكرات)، (Ondatra zibethicus)، وهو قارض من مواليد أمريكا الشمالية، معروف منذ القرن السابع عشر بإفراز مادة غدية ذات رائحة مسكية؛ تم اكتشاف وسيلة كيميائية لاستخراجها في أربعينيات القرن العشرين، إلا أنها لم تثبت جدواها تجاريًا.

يتم الحصول أيضًا على المواد الغدية ذات الروائح الشبيهة بالمسك من بطة المسك (Biziura lobata) في جنوب أستراليا، الموسكوس، زكى المسك، خنفساء المسك (Aromia moschata)، الزباد الأفريقي (Civettictis civetta)، سلحفاة المسك (Sternotherus odoratus)، التمساح الأمريكي لأمريكا الشمالية، المسك الوشق، الرئة التي كانت في العصور القديمة ذات قيمة عالية، بجانب العديد من الحيوانات الأخرى.

يتم الحصول على المسك أيضًا من التماسيح، حيث يوجد زوجان من غدد المسك، زوج يقع في زاوية الفك والآخر في العباءة؛ بالإضافة إلى أنه تم العثور على غدد المسك أيضا في الثعابين.

شاهد أيضًا: فوائد واضرار زيت المسك الأحمر

النباتات

بعض النباتات مثل Angelica Archangelica أو Abelmoschus moschatus تنتج مركبات اللاكتون الكبيرة ذات الرائحة المسكية؛تستخدم هذه المركبات على نطاق واسع في صناعة العطور كبديل للمسك الحيواني أو لتغيير رائحة مزيج من المسك الآخر.

كما تشمل المصادر النباتية أيضًا زهرة المسك (Mimulus moschatus) في غرب أمريكا الشمالية، وخشب المسك (Olearia argophylla) في أستراليا، وبذور المسك (Abelmoschus moschatus) في الهند.

لماذا تعتبر معظم مواد المسك اليوم مركبات اصطناعية؟

نظرًا لأن الحصول على مسك الغزلان يتطلب قتل الحيوان المهدّد بالانقراض، فإن جميع عطور المسك المستخدمة حاليًا في صناعة العطور اليوم اصطناعية، وتسمى أحيانًا “المسك الأبيض”، ويمكن تقسيمها إلى ثلاث فئات رئيسية، وهي:

  • مسك النيترو العطري.
  • مركبات المسك متعددة الحلقات.
  • مركبات المسك الحلقي الكبير.

ويعد أول مجموعتين (مسك النيترو العطري، ومركبات المسك متعددة الحلقات) لها استخدامات واسعة في الصناعة، والتي تتراوح من مستحضرات التجميل إلى المنظفات؛ ومع ذلك، فإن الكشف عن أول مجموعتين كيميائيتين في العينات البشرية والبيئية بالإضافة إلى خصائصها أثبت أنها مسببة للسرطان؛ لذا، بدأ نقاشًا عامًا حول استخدام هذه المركبات وحظرها أو تقليل استخدامها في العديد من مناطق العالم، بل أنه من المتوقع أن تحل مركبات المسك الحلقية الكبيرة محلها لأن هذه المركبات تبدو أكثر أمانًا.

ما هي فوائد المسك الأسود؟

هناك العديد من الفوائد التي تتعلق بالمسك الأسود، ومن هذه الفوائد ما يلي:

  • يتضمن المسك الأسود فوائد طبية لا نهاية لها، حيث أن المسك مادة جافة وساخنة وقد أثبتت فعاليتها عند علاج حالات الجهاز التنفسي وضعف الدماغ و الصرع وحالات نفسية؛ علاوة على ذلك يعتبر المسك ذو أهمية كبيرة في حالات الشعور بالقشعريرة أو البرد، بل وقد اتصف المسك بكونه مزود جيد للقلب؛ أما في الأيورفيدا، فإن المسك يستخدم على هيئة دواء منقذ للحياة، ومفيد لكل من الاضطرابات القلبية والعقلية وكذلك العصبية المختلفة.
  • تم توثيق الجودة الروحية للمسك، حيث أنه من الممكن للرائحة التي يمتلكها المسك أن تمتلك تأثير فعال على الجهاز العصبي المركزي، حيث أن هذه الرائحة تقوم بعمل عملية استرخاء كاملة، والتي تساعد على هدوء العقل، بجانب التأمل والصلاة، ورفع الحواس إلى مكانة أعلى تقع بين الحدود العقلية والروحية.
  • المسك بمثابة مسكن للصداع وفعال في مقاومة رائحة الفم الكريهة، بالإضافة إلى أنه من التوابل الفعالة في علاج التشنجات وعسر الهضم وغيرها من الأمراض المتعلقة بالجهاز الهضمي.
  • المسك هو عنصر أساسي في صناعة العطور، لأنه يمنح قوة طويلة الأمد للروائح الأخرى بينما يعمل كمثبت، ومن خلال شكله الطبيعي العنيف؛ لطالما كان يُنظر إليه على أنه مثير للشهوة الجنسية، نظرًا للغرض الأصلي من المسك لغزل المسك – لتمييز الحدود الإقليمية غزال المسك الذكور أثناء جذب الإناث؛ كما يحتوي المسك الحيواني العضوي على الفيرومونات الذكرية الطبيعية، والمواد التي تحفز الجهاز العصبي، وتؤثر على الرغبة الجنسية، وتعزز النشوة وتغرس الثقة بالنفس إلى جانب العديد من الفوائد الأخرى.

هل هناك استخدامات أخرى للمسك؟

إذا كان هذا هو سؤالك، فالإجابة هي نعم! حيث يتم استخدام المسك لجذب الحيوانات البرية، بما في ذلك في مخاليط العطور من صنع الإنسان؛ على سبيل المثال، في عام 2018، استخدمت السلطات الهندية عطر Obsession من Calvin Klein لجذب الحيوانات، وبالتالي نجم عن ذلك هجوم نمر بري والذي أدى إلى قتل أكثر من عشرة أشخاص.

بالإضافة إلى جذب الحيوانات، فإن أعواد المسك ذات النكهة الاصطناعية بمادة تشبه عطر المسك، هي حلويات شائعة في أستراليا.

شاهد أيضًا: فوائد بودرة المسك الأبيض

في النهاية، يعتبر المسك من السلع الغنية بالفوائد التي يجهلها الكثير من الأفراد، حيث أن له رائحة عطرية مميزة، بجانب العديد من الاستخدامات والفوائد التي يمتلكها، فالمسك يمتلك تاريخ طويل من الاستخدامات التي يعود تاريخها إلى الصين القديمة؛ لذا، قمنا بالحديث عنه في هذا المقال الآن، وبعد تعرفك على كل هذه الفوائد، ما رأيك الآن، هل ستقوم بتجربته أم لا؟!

أترك تعليق