الانسولين المائي والمعكر

الانسولين المائي والمعكر

الانسولين المائي والمعكر، الأنسولين هو العلاج الذي يستخدمه مرضى السكري بشكل منتظم، وقد يتعرض مريض السكري لكثير من الأخطار في حالة عدم الانتظام في جرعات الأنسولين التي قام الطبيب بتحديدها له، وقد تصل تلك الأخطار إلى حد الدخول في غيبوبة أو الوفاة، وهناك نوعان من الأنسولين هما الأنسولين المائي والأنسولين المعكر أو المخلوط.

مرض السكري

  • مرض السكري هو عبارة عن متلازمة يحدث بها خلل في عملية الأيض يصاحبه ارتفاع شديد في نسبة تركيز السكر في الدم وهو ما ينتج عن الحاجة لهرمون الأنسولين، أو عن الانخفاض في حساسية الأنسجة تجاه الأنسولين.
  • قد يتسبب مرض السكرى في حدوث بعض المضاعفات التي قد تتصف بالخطورة في بعض الأوقات، حيث قد ينتج عنه حدوث الوفاة المبكرة، ومن الممكن أن يتجنب مريض السكري تلك المضاعفات الخطيرة عن طريق الحفاظ على الوزن المناسب، والتحرك بشكل مستمر.

شاهد أيضًا: تسخير البكتيريا في صناعة الأنسولين

مرضى السكري

  • هناك نوعين من مرضى السكري، ويعتمد النوع الأول منهم على الأنسولين بصورة أساسية، حيث يقوم بتعويض الخلل الموجود في الخلايا التي تقوم باستقباله.
  • والنوع الثاني من مرضى السكري لا يتناول الأنسولين لعدم استجابة أجسامهم له، ويقوم الطبيب بتحديد بعض طرق العلاج الأخرى التي ٠تتناسب معهم بشكل أكبر، ويتم ذلك من خلال الحقن، وتعد النساء الحوامل هم الأكثر عرضة للإصابة بهذا النوع.

ما هو الأنسولين

  • تقوم الخلايا الموجودة في غدد البنكرياس بإفراز هرمون الأنسولين، ويقوم هرمون الأنسولين بضبط نسبة السكر الموجود في الدم لما له من قدرة على القيام بنقل الجلوكوز إلى كلً من الأنسجة الدهنية، والعضلات، وخلايا الكبد.
  • ويقوم الطبيب بوصف الأنسولين من خلال المطابقة بين خصائص الأنسولين والاحتياجات الخاصة بكل مريض، فقد يقوم الطبيب بوصف أحد الأنواع من الأنسولين للبعض، بينما يمكن أن يصف الطبيب لهم أكثر من نوع من أدوية الأنسولين للقدرة على التحكم في نسبة الجلوكوز بشكل جيد.

ويمكن تحديد أنواع الأنسولين من خلال بعض الخصائص التي تتمثل في الآتي:

  • بداية المفعول: وهي المدة التي يستغرقها الأنسولين حتى يبدأ في العمل على تقليل مستوى السكر بالدم.
  • وقت الذروة: وهو الوقت الذي يكون الأنسولين فيه ذو فاعلية أكبر في تقليل مستوى الجلوكوز بالدم.
  • مدة المفعول: وهي المدة التي يظل فيها الأنسولين لديه القدرة على التحكم في نسبة السكر بالدم.

أنواع الأنسولين

تنقسم أنواع الأنسولين إلى أربعة أقسام وفقًا لسرعة فاعليته بعد أن يحقن به المريض، وتلك الأقسام كالآتي:

أنسولين سريع المفعول (صافي)

  • وهو أحد أنواع الأنسولين ذات المفعول الفوري، ويتميز بلون صافي، ويبدأ مفعوله بعد الحقن بعشرة دقائق، والحد الأقصى للشعور بمفعولة لا يتجاوز الساعة بعد الحقن، ويستمر مفعوله بعد مرور ما يقرب من أربعة ساعات بعد الحقن.
  • ويتناول المريض هذا النوع من الأنسولين قبل ربع ساعة من تناوله الطعام، وتحتاج النسبة الأكبر من مرضى السكري لأحد أنواع الأنسولين التي تتميز بمفعول يستمر لوقت طويل للحفاظ على نسبة السكر في الدم، ولذلك قد يقوم الطبيب في أغلب الأوقات بوصف أحد الأنواع من الأنسولين بطيء المفعول أو متوسط المفعول بجانب الأنسولين ذو المفعول الفوري.
  • ويجب أن يتم تحديد جرعة الأنسولين من خلال طبيب مختص، ويحددها بالاعتماد على القراءة الخاصة بنسبة السكر في الدم، وعدد الوجبات التي يقوم المريض بتناولها يوميًا، وعدد ساعات الرياضة التي يقوم بممارستها.
  • من الضروري أن يتم التأكد من صفاء الأنسولين الموجود بالزجاجة قبل القيام بسحبه من الزجاجة، وعند ملاحظة وجود تعكر بها فمن الضروري أن يتم التخلص منه، وفي حالة خلط أحد أنواع الأنسولين ذات المفعول السريع مع أحد الأنواع الأخرى ذات المفعول الطويل فعندها يجب أن يتم القيام أولًا سحب الأنسولين ذو المفعول الفوري للتأكد من لونه الصافي.

شاهد أيضًا: حقن الانسولين والصيام

الأنسولين المنتظم (صافي)

  • وهو من ضمن أنواع الأنسولين ذات اللون الصافي، ويبدأ مفعول هذا النوع بعد حقنه بما يتراوح ما بين النصف ساعة إلى خمس ساعات، وتتراوح مدة استمرار مفعوله ما بين 6 إلى 10 ساعات، ويتم تناوله قبل نصف ساعة من تناول الطعام.
  • ومن الممكن أن يتم خلطه مع أحد أنواع الأنسولين طويلة المفعول في نفس السرنجة، أو يؤخذ أولًا الأنسولين سريع المفعول ثم الأنسولين طويل المفعول من بعده، ولا يمكن القيام بالخلط بين الأنسولين ذو المفعول البطيء والأنسولين ذو المفعول الطويل.
  • ويتميز هذا النوع من الأنسولين بالكثير من الاستقرار، ويفضل أن يتم حفظه بالثلاجة، ومن الضروري أن يتم التأكد من صلاحيته قبل تناوله، والتأكد من لونه الصافي، وفي حالة وجود أي تعكر به فيجب التخلص منه على الفور.
  • جدير بالذكر أنه في حالة القيام بالخلط بين الأنسولين ذو المفعول السريع مع الأنسولين ذو المفعول الطويل، فيجب أن يتم سحب الأنسولين ذو المفعول السريع أولًا للتأكد من صفاء لونه.

الأنسولين متوسط المفعول (عكر)

  • وهو أحد أنواع الأنسولين ذات المفعول المتوسط، وهو يتميز بلون غير صافي (عكر)، ويجب أن يتم رج الزجاجة قبل استخدامها، ويبدأ مفعوله بين مرور ساعة من الحقن وحتى 12 ساعة، ويستمر مفعوله لما يقرب من يوم كامل.
  • يتم تناول هذا النوع من الأنسولين قبل تناول وجبة الإفطار، كما يمكن أن يتم تناوله قبل النوم، ويتم تحديد وقت الجرعة وفقًا لقراءة نسبة الجلوكوز في الدم، ويمكن أن يتم خلط هذا النوع من الأنسولين مع نوع أخر من الأنسولين سريع المفعول في نفس السرنجة.

الأنسولين بطيء المفعول (عكر)

  • هو من أنواع الأنسولين المعكرة، ويبدأ مفعوله ما بين مرور ساعتين بعد الحقن وحتى 12 ساعة، ويدوم مفعوله لما يقرب من يوم كامل، ويتم تناول الأنسولين قبل تناول وجبة الإفطار، كما يمكن أن يتم تناوله قبل النوم، وهو ما يقوم الطبيب بتحديده.
  • ومن الممكن أن يتم خلط هذا النوع من الأنسولين مع الأنسولين المنتظم في نفس السرنجة، ويفضل أن يتم حفظه في الثلاجة.

أنسولين مخلوط (عكر وصافي)

  • وهو نوع يتم فيه الخلط بين نوعين من الأنسولين في نفس العبوة، ويتكون من أنواع من خليط الأنسولين المعتدل، ويبدأ مفعول هذا النوع بعد مرور 30 دقيقة فقط من وقت الحقن، ويدوم مفعوله لما يقرب من يوم كامل، ومن الضروري أن يتم وصف هذا النوع بواسطة الطبيب.
  • ويفضل أن يتم تناول هذا النوع قبل الطعام مباشرة حيث أنه ذو مفعول فوري وسريع.

كيفية استخدام الأنسولين

هناك بعض الخطوات التي يجب اتباعها عند استخدام الأنسولين لاستخدامه بأفضل طريقة ممكنة، وتتمثل تلك الخطوات في الآتي:

  • غسل اليدين بصورة جيدة لتجنب انتقال أي نوع من العدوى.
  • القيام بمسح عبوة الأنسولين باستخدام قطنة.
  • إدخال الإبرة داخل العبوة ويفضل أن تكون الإبرة مخصصة لحقن الأنسولين.
  • القيام بقلب العبوة لسحب الكمية التي وصفها الطبيب.
  • إخراج الإبرة من العبوة والتخلص من الهواء الزائد بها، وبعدها يتم قلب العبوة لوضعها الأصلي.
  • عند وجود فقاعات هوائية داخل الإبرة فمن الأفضل أن يتم وضع الإبرة في وضع مستقيم مع رفع سنها إلى أعلى، ثم القيام بضرب الإبرة بأحد أصابع اليد لتجمع جميع الفقاعات الموجودة بالأعلى للتخلص منها.

شاهد أيضًا: أماكن حقن الأنسولين تحت الجلد

وبهذا نكون انتهينا من مقالنا حول الأنسولين وأنواعه المختلفة، مع توضيح للفارق بين الأنسولين الصافي العكر وخصائص كلً منهما.

أترك تعليق