13 نصيحة للتغلب على الخوف عند مواجهة الجمهور

أنت لست الانسان الوحيد الذي يشعر بتوتر وبخوف من أي عرض تقديمي، فقد أظهرت الاستبيانات أن خوف الانسان من تحدثه أمام الجماهير هو واحد من أكثر المخاوف انتشاراً بعد الخوف من الموت.

فالتحدث أمام الجماهير هي من أكثر المهارات التي تكون مطلوبة حتى تقدم في أي عمل حتى وإذا لم تكن لديك أي مهارات تقنية، لهذا يمكن أن تستغل هذه النقطة من أجل تسويقك لنفسك وحتى تبدأ في أعمال جديدة عن طريق توسيع دائرة علاقاتك الاجتماعية.

أما على المستوى الشخصي فهذه المهارة تقوي ثقتك في نفسك حتى تجعلك تتقدم داخل حياتك الاجتماعية، لهذا أقدم لك أهم نصائح سوف تساعدك في تغلبك على ذلك الخوف وأن تمضي إلى طريق النجاح.

كيف تتغلب على الخوف عند مواجهة الجمهور ؟

1. كن مستعداً للعرض:

لا تكن منتظراً إلى أن تقف فوق المنصة حتى تستعد لكل ما سوف تفعله، فيجب أن تقوم بإعداد جيد لكل ما ستقوم بعرضه وتقوم بتقسيمه لنقاط أساسية ومحددة يسهل عليك أن تتذكرها وقم بقراءتها مرات عديدة أمام أصدقاء لك حتى تتعرف على الأخطاء التي قد أخطأت بها حتى تتجنبها في يوم العرض.

2. تعرف على كل مخاوفك:

هام جداً أن تعلم أن الخوف الذي يصيبك هو أمر طبيعي حينما تلقي بأي كلمة أثناء وجود حشد كبير من الناس، فإن كل هذا بسبب هرمون الأدرينالين وهو يقوم بتحفيز مناطق داخل المخ بأن تقوم بالهجوم أو الهروب من المواقف، لهذا إذا شعرت أنك داخل مأزق يجب عليك أن تخبر نفسك أن عيونهم ليست مشكلة مطلقاً، فهم ناس يريدون أن يتعلمون فقط وحينها سوف تشعر أنك بخير.

3. استمتع بالوقت قبل ذهابك للعرض:

قبل ذهابك إلى العرض عليك أن تمارس أنشطتك التي تحبها مع أصدقاءك حتى تقلل من توترك وقلقك وستشعرك أن كل الأشياء ممتازة أو قم بمشاهدة بعض لقطات كوميدية إذا أردت، فهام جداً أن لا تبقى في منزلك تفكر في العرض وفيما سيحدث غداً وكيف سيكون شكلك، فكل الأمور التي تناسبك وتساعدك في استرخاءك فعليك أن تفعلها. ويمكنك أن تقوم باتباع طريقة النجم الشهير يول براينر فهو كان يقوم بدفع الحائط بيديه، فإن هذا يقضي على كل خوفك وقلقك، أو استمع لموسيقي هادئة فقد قامت دراسات نفسية بتوضيح نتائج إيجابية تنتج عن سماع الموسيقى فيأتيك شعور الفخر والحماس.

اقرأ أيضًا :-  الفرق بين تفكير القائد وتفكير المدير

اقرأ ايضاً :- 10 طرق للتخلص من التفكير الزائد والمستمر

خطوات تجعلك لا تخاف أثناء الحديث أمام الجميع:

1. يجب أن تكن على طبيعتك:

لا تشعر أنه من يجب عليك أن مستواك يكون أعلى من الجماهير حتى تأخذها كمسألة جدية، فإنك عندما تكن تلقائي في التعامل سوف يقل توترك وستشعر أنك في حالة أفضل، وإذا شعرت بتوتر أو عصبية تأكد ألا يوجد أحد يلاحظ قلقك حتى لا يصبح الأمر أسوأ.

2. استخدم نكات أثناء حديثك:

لا أقصد أن حديثك يجب أن يحتوي علي الكثير من النكات، لكن قم باستخدام البعض من النكات أثناء حديثك حتى تشجع الجماهير على مشاركتك وتخفف من الجو السيئ المضطرب، وتذكر جيداً أنه لا يمكنك أن تقوم بإلقاء النكات وأنت تستعين بشخص من الجمهور، لأنك سوف تفقد احترامك وبالتأكيد لا أحد يرغب في ذلك.

3. لا تتحدث بكثرة:

لا تطيل في حديثك فهي من أفضل الطرق حتى تقوم بجذب انتباه جمهورك وتبعدهم عن الملل، فتستطيع أن تقوم باستخلاص كل ما تريد أن تقوله في عدة نقاط محددة واستخدم كثيراً من الأمثلة الواضحة فإنها من أفضل طرق التعلم حتى توضح كل ما تريد أن تقوله.
وعند ملاحظتك لتعبيرات وجوههم وهي تعبر عن شعورهم بالملل فلا تفكر بكثرة في هذا الأمر لأنه من الصعب أن ترضي جميع الناس ولا تجعل أياً من ردود الأفعال السلبية تنعكس على حديثك وأدائك.

اقرأ أيضًا :-  10 خطوات للسيطرة على الأعصاب عند الغضب

4. توقف بعض الوقت:

بعد أن تقوم بتوضيحك وشرحك لكل نقطة يجب عليك أن تتوقف حتى تقوم بتمارين التنفس المشهورة، فإن هذا سيساعدك في تخفيف توترك وقلقك، فقط اغمض عينيك وقم بالتنفس ببطء وتخيل أنك تتدلى من السقف بخيوط رفيعة، حتى تشعر بعد 6 ثواني فقط من الزفير باسترخاء، كما أنه سوف يتضح إلى جمهورك أنك شخص يثق في نفسه ولا تريد أن تنهي كلامك بشكل سريع.

كيف أتغلب على خوفي أثناء الحديث أمام الجمهور؟

  • لا تحاول أن تقوم ببيع أي شيء:

ليس من الذوق أو الأدب أن تقوم بمحاولة بيع أي منتج خلال العرض الخاص بك، فإن وجودك فوق المنصة هو دعاية كافية إذا كنت تريد أن تروج إلى منتج معين.

  • استعد لارتكابك أي أخطاء:

ليس عيباً أن ترتكب أخطاء ما دام أنك تتعلم، فدائماً سوف يكون الخطاب الأول لأي شخص مملوء بأخطاء وتعثرات، لهذا لا تقلق إذا كنت لا تستطيع أن تتحدث مثل كبار المتحدثين في هذا الوقت، وكن متأكداً أنك سوف تتحسن بعد مرور الوقت فأنك لست الشخص الوحيد الذى يرتكب أخطاء، وكل من نراهم حالياً يخطئون لكن لا ينتبهون لتلك الأخطاء ولا يعطون لهذا الأمر كثيراً من تركيزكم، وكن على علم أنك إذا لم تكن على استعداد أن ترتكب أخطاء فادحة، لن تكون قادر علي أن تحسن من نفسك ولن تكون مثل الشخص الذي كنت دائماً تريد أن تكون مثله.

شاهد أيضاً :- 10 طرق للتخلص من الطاقه السلبيه نهائياً

كيف تصبح متحدث جيد امام الجمهور ؟

1. شارك جمهورك في حديثك:

لا تترك الجمهور خائف منك، فإن إلقاء المحاضرة يعتبر بمثابة محادثة في مجموعة ولكنها مع ناس كثيرة، طبعاً أنت صاحب الحديث الوحيد، لكن هنالك من يقوم باستماعك ويريد أن يشعر بأنك مهتماً بوجوده وأنك تقوم بمشاركته الحوار.

اقرأ أيضًا :-  كيف تتعامل مع الناس الذين يكرهونك بذكاء وحكمة

2. ركز على جمهورك:

أحياناً يقال لك أن تجنبك النظر للجمهور وأن توجه نظرك لمكان آخر في الغرفة سوف يقلل من كل مخاوفك، لكن الأمر لن يجدي نفعاً. الطريقة الصحيحة التي سوف تساعدك هي أن تركز نظرك على الجمهور حتى تجذبهم لخطابك وأفكارك بديلاً عن تركيزك في التوتر والشكوك في داخلك.

اقرأ ايضاً :- 15 طريقة للتخلص من الاحساس بالخوف الي الأبد

3. تدرب أمام المرآة:

إذا لم تكن تستطيع أن تلقي خطابك أمام المرآة الخاصة بك فإنه لا يمكنك أن تفعل ذلك أمام جميع الناس، لهذا يجب عليك الممارسة بشكل كبير جداً.

ولاحظ جيداً أن لغة جسدك ستعطي انطباع عنك إلى الجمهور وسوف يتعلق هذا بمدى صدق ما تقوله. لهذا إذا ظهر على ملامح وجهك توترك أو انفعالك فهذا سوف يؤثر على حديثك.

4. مقدمة تثير الانتباه:

إن أعصابك تكون في أسوء حالاتها أثناء أول دقائق في حديثك، إذاً كيف ستستطيع أن تؤدى أثناء هذا الوقت المقدمة هي التي سوف تحدد مسار الحديث؟

عليك أن تكون مدركاً أن كل مخاوفك الداخلية لم يراها أي شخص غيرك ولم يعرفها، فهي مجرد أوهام ليس لها أي أساس من الصحة، فلا تهتم إلا بما ستقوله في بداية حديثك لأن هذا هو المؤشر الذي يدل على مدى صدقك وثقتك في نفسك، لذا احرص دائماً على أن تكون المقدمة قوية.

وفي نهاية الموضوع عزيزي القارئ عليك أن تتذكر دائماً أن أي شخص يتحدث بلباقة في هذه الأيام الحالية لم يكن هكذا من قبل لكنه عن طريق ممارسة التمارين الدائمة والمستمرة، أصبح هذا المتحدث اللبق، ويقوم بإلهام الكثير من الأشخاص بسبب شغفه.

أترك تعليق