10 نصائح للتخلص من الضغط النفسي والتوتر

في هذا العصر الذي نعيش فيه الأن والذي يسمى بعصر السرعة، كثرت التوترات والضغوط والاضطرابات التي تحدث على عاتق الإنسان نتيجة لزيادة حجم الأعباء والمسؤوليات اليومية التي تزيد يوم عن يوم، وقد سبب هذه الضغوط العديد من الأمراض والأزمات الصحية للإنسان، فيقول الأطباء أن 90% من الأمراض التي تصيب الإنسان هي في الأساس أمراض نتيجة للضغط العصبي الذي يقع على الإنسان، و 10% فقط منها يرجع لأسباب عضوية.

هناك العديد من العلامات البارزة التي تظهر على من يعانون الضغط النفسي مثل :-

التعب العام، الإرهاق الدائم والصداع، تعرق اليدين، وجع في معظم الجسم، وهناك العديد من الأعراض النفسية مثل القلق، الاكتئاب، تبدل المزاج السريع، اضطراب النوم، الحزن فقد القدرة على التركيز.

أما الأعراض السلوكية مثل :- التفاعل المبالغ فيه مع الأحداث، كثرة المشاجرات مع الغير، الانعزال عن الأخرين، اللجوء إلى الكحول والمخدرات.

إذا كنت تعاني من هذه الأعراض فأنت إذن معرض لضغوط نفسية وقلق وتوترات كثيرة في حياتك ولكن ما هو التعريف العلمي للضغط النفسي؟

أولاً: تعريف الضغط النفسي :-

هو نوع من الطاقة السلبية التي تصيب الأنسان عند التعرض للضغوط الشديدة التي تفوق تحمله، ويختلف في نوعه وفي شدته ومن شخص لشخص حسب قدرة تحمله، ومن الجدير بالذكر ان النسبة القليلة منه مفيدة للإنسان فهي تشجعه على العمل وخوض التحديات وإنجاز الأمور الهامة والقدرة على اتخاذ القرارات الهامة والسريعة، ولكن إن تجاوز هذا الضغط النفسي حدوده فهذا يعطي أثر عكسي خصوصاً إن استمر لفترة طويلة لأنه سيسبب الكثير من المشاكل الصحية والنفسية.

اقرأ أيضًا :-  10 طرق للتخلص من الطاقه السلبيه نهائياً

ثانياً: من هم أكثر الأشخاص المعرضين للضغط النفسي :-

أصحاب الأعمال والمشروعات هم من أكثر الأشخاص المعرضين للضغط العصبي والمديرين بصورة عامة وذلك لوقع عدد كبير من الأعباء والمسئوليات على عاتقهم مثل رسم سياسات العمل وتحديد الأهداف العامة ومتابعتها، فهؤلاء دائما تحت ضغط نفسي خوفاً من فشل هذه المشروعات.

ثالثاً: 10 نصائح تساعدك على التخلص من الضغط النفسي والتوتر :-

10 نصائح للتخلص من الضغط النفسي والتوتر

1. ابدأ يومك مبكراً :-

الكثير من خبراء الطاقة السلبية والطب النفسي يقولون إن النجاح في العمل يبدأ من البدء مبكراً في العمل وهذا سيجعل تنجز عملك بسرعة بدلاً من البقاء لوقت متأخر في العمل وتصبح تحت ضغط هل أستطيع أن أنجز هذا خلال اليوم، وكذلك كلما بدأت مبكراً تزيد انتاجيتك وبالتالي يزيد دخلك ومن ثم تتحسن القدرة المزاجية لك.

2. ابتكار أهداف واقعية :-

يقول خبراء النفس أن العصبية هي داء المديرين والمسئولين فهم دائماً يضعون أهداف قد تكون غير واقعية وغير مشروعة لذلك يجب خفض توقعات هؤلاء إلى أهداف مشروعة يؤدي إلى خفض القلق الذي يأتي من الخوف من عدم تحقيق هدف بعيد المنال لا يمكن تحقيقه وهذا سيضعهم تحت ضغط نفسي.

3. عمل قائمة مهام وجدول زمني لتبسيط أهدافك :-

كل شخص يعمل بطريقة مختلفة عن الشخص الأخر وليس كل خطة عمل تنجح مع جميع الأشخاص، ولكن يمكن لكل عامل أن يقوم بوضع الخطة التي تناسبه وتحديد أولوياته في اساسيات العمل وفي الأمور التي يمكنه القيام بها وهذا سيجعله لا يقع تحت الضغط النفسي من إنجاز الأعمال ومن الانتهاء منها قبل مواعيدها وهذا كله يقلل من الضغط والعبء النفسي.

4. تجنب كثرة الثرثرة والشكاوى :-

إن كثرة التعبير عن الشكاوى والكلام عنها يكون دائماً مصدر إزعاج للآخرين كما أنه يبعث نوع من الطاقة السلبية للشخص والمحيطين به.

اقرأ أيضًا :-  10 علامات تدل ان لديك انفصام الشخصيه

عن طريق تجنب الشكاوى المستمرة تكون أكثر وعياً في حل المشاكل وعند الحاجة يجب عليك الاجتماع مع رؤسائك والتحدث عن جميع الأهداف الواقعية وكيفية العمل على تحقيقها، تعلم كيف تفصل بين المشاكل التي يمكن حلها وبين المشاكل العامة التي يكون لها تأثير سلبي على حياتك.

5. أخذ فترات راحة في العمل :-

الجلوس لمدة ساعات كثيرة على كرسي المكتب في العمل لا يعرضك للإرهاق وفقد القدرة على التركيز والتوتر فقط بل يسبب ألآم مزمنة للظهر، وكذلك إجهاد للعين وهي أمور تضغط على نفسيتك كثيراً لذلك يجب عليك أن تقوم من على مكتبك كل نص ساعة لمدة خمس دقائق.

6. أخذ استراحة لتناول الغذاء :-

الخروج من المكتب كل نصف ساعة على الأقل، التعرض للشمس إن أمكن فهذا يعمل على تخفيف التوتر والإرهاق. ومن الممكن أن تمارس رياضة اليوغا فهي تحد من التوتر النفسي كثيراً، وتعمل على فرد وبسط العضلات التي تضغط على الجسم وتسبب الألآم، وتساعد على تخفيف التوتر النفسي، ابحث عن مكان مريح تتناول فيه طعام الغداء فذلك يحد من كمية الضغط والتوتر التي تتعرض لها.

شاهد أيضاً :- عادات مميزة يقوم بها الأغنياء في التعامل مع المال

7. ممارسة التمارين الرياضية باستمرار :-

ينصح الخبراء بضرورة الحصول على 30 دقيقة يومياً للممارسة التمارين الرياضية فهذا مفيد للصحة العامة وخصوصا القلب والأوعية الدموية، وذلك للحفاظ على صحة القلب والرئتين وعند ممارسة الرياضة ينتج الجسم مادة الأندروجين والذي يعمل على الحد من الأثار السيئة للإرهاق على الجسم.

8. معرفة سبب الضغط النفسي ومحاولة التخلص منه :-

عندما تعرف السبب وراء الضغط النفسي ومحاولة تغيره أو تقبله؛ فإن كان العمل هو ما يسبب الضغط النفسي وكنت غير قادر على تغيير هذه الوظيفة، فيمكنك القيام بتغيير الأفكار السلبية عن ذلك العمل أو تغيير ردودك الفعل المبالغ منه، أما أن كان السبب وراء الضغط النفسي هو وجود طاقة وأفكار سلبية بداخلك فيجب عليك التخلص منها ومحاولة اكتساب الأفكار الإيجابية.

اقرأ أيضًا :-  كيف تكتشف موهبتك وتطورها

9. الضحك :-

يساعدك الضحك كثيراً على التخلص من الطاقة والمشاعر السلبية التي تشعر بها وتتحول إلى طاقة إيجابية حيث أن الضحك يساعد على إفراز هرمون التستوستيرون وهو هرمون السعادة ويساعدك هذا الهرمون كثيراً على الهدوء والاسترخاء وتحويل الطاقة السلبية إلى طاقة إيجابية، كما يساعد على تدفق الدم في الأوعية الدموية وتحسين المزاج.

10. الحفاظ على النظام الغذائي المتوازن :-

التنظيم الجيد للطعام وتناول الطعام الصحي المفيد المتوازن يساعد على الحصول الطاقة الكافية للقيام بعملك، حيث ثبت أن تناول الأطعمة الخفيفة الغنية بالكربوهيدرات يساعد على تحسن الطاقة المزاجية والنفسية وأن تناول الأطعمة الغنية بالدهون تسبب الميل إلى الاكتئاب والحزن، لذا احرص على تناول الوجبات الخفيفة قبل إنجاز مهام عملك فالذهاب إلى العمل دون الحصول علة وجبة خفيفة أو على معدة فارغة شيء غير محبب.

نصائح عامة تساعدك على التخلص من الضغط النفسي وتحسين الطاقة المزاجية للجسم :-

  1. خذ وقت كافي من يومك وخصص للضحك مرة واحدة، ابحث عن أي برنامج فكاهي أو مقطع من على اليوتيوب أو غيرها من الأشياء التي تجعلك سعيداً في حياتك وقم بعملها أو حتى مكالمة هاتفية لشخص عزيز على قلبك.
  2. بالرغم من كل هذه النصائح إذا لم تشعر بعدم السعادة، قم بتغيير روتين حياتك او حتى وظيفتك أو اصدقائك أبحث عن أي مصدر أخر يجلب السعادة ويكون هدف للطاقة الإيجابية.
  3. فكر بصورة جيدة ولون حياتك بألوانك المفضلة قم بأخذ عائلتك لرحلة سعيدة أذهب إلى مصيف أو حتى إلى حديقة أو أحد مدن الملاهي فهذا من شانه أن يحسن من طاقتك المزاجية ويكون له أثر إيجابي عليك وعلى أسرتك.

تعليق 1

أترك تعليق